العودة   منتديات عالم الزين > منتديات القصائد والخواطر - قصائد جديده - خواطر جديده - قصص منوعه - روايات طويله > قصص - روايات - روايات طويله - قصص طويله وقصيرة - 2018 Stories

قصص - روايات - روايات طويله - قصص طويله وقصيرة - 2018 Stories قصص ، قصص ، روايات ، قصص واقعية ، روايات كاملة ، قصص قصيرة ، قصص خيالية ، قصص




المواضيع الجديدة في قصص - روايات - روايات طويله - قصص طويله وقصيرة - 2018 Stories


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  11  
♥̉ همسة غلآ ̉♥̉


نوافيقرب منها ويضمها بقوه برائتها تفتنه وتزوده حب فيها وخفت دمها هي الي تخفف عنهتعبه

الجوهره فجئة / ههههههههههههههههه

نواف مستغرب وهو يبتسم / وشيضحكك

الجوهره / تذكرت توم كروز

نواف يتضاهر بالعصبيه / جووووهره كممره قلت لك اكره ذا الممثل

الجوهره صارت تمسح دموعها من الضحك / لكن لهالفضل بذكره حلو ما توقع بتنساها

نواف / ههههههههههههههه شلون انسها وانتيتشبهيني بتمساح وبغيتي تفقعين كرشتي بالسكين ههههههههههههه

الجوهره / ههههههههههههه نواف اكيد قلت انغشيت زوجوني خبله

نواف وهو يمسح على شعرها / ذيك الليله سلبتي عقلي مني ولا صار ليلي ليل ولا نهاري نهار وانتي قاسيه حارمتني منشوفتك

الجوهره \ لانك مفجوع نسيت ولا اذكرك

نواف بحب \ كله بسبتكاحد قالك تصيرين حلوه وتفتنيني

الجوهره سكتت منحرجه الجوهره حبت تغيرالموضوع

الجوهره / فيصل راح يجيب امي

نواف / رضت تجي معه

الجوهره / ايه انا توسطت لهم

نواف / فديتها الواسطه يله خلينا انامورانا دوام بكره

دخلو غرفته من التعب نامو






اليوم الثاني

طلعت تحاليل جاسم وهند بالموافقه استعجل بالنتائج لان هند خلاص وصلت حدها بسبب جلستها بالمستشفى وتبي تطلع وهذا الي رافضه جاسم

اتصل على عبد الرحمن واتفقو ان الليله ملكته وبيرحون بعد الملكه لديره

رفع جواله واتصل على عبدالرحمن

جاسم / السلام

عبدالرحمن / وعليكم السلام شخبارك يولدي

جاسم / الحمد لله بشر عنك

عبدالرحمن / الحمد لله بخير

جاسم / ياعمي طلعت نتائج التحاليل بالموافقه

عبد الرحمن / اجل بعد المغرب تعال املك عليها واخر اليل اطلعو لديره ووكمل بوجع وبكره خبر وفاتها بكل جرائد السعوديه




وكمل عبد الرحمن بحزن / هند امانه برقبتك وتذكر حلوفك

جاسم / ان شاء الله ياعم ما تنظام عندي وكمل بوجع هي عندي مثل اختي الجوهره تطمن وارتاح ياعمي


عبدالرحمن بحزن / الله يصبرنا على بعدها

جاسم حس بحزن عبد الرحمن / هذا لصالحها ياعمي


سكر من اتصاله بعبد الرحمن طلع لمكتب نواف دخل جاسم المكتب

جاسم / السلام

نواف / وعليكم السلا م

جاسم / ابيك تفضي نفسك بعد المغرب

نواف / خير وش عندك

جاسم / ملكتي على هند

نواف بقق عيون من الصدمه / شنووو

وحط نواف يده على جبهة جاسم يقيس حرارته

جاسم يضحك / ههههههههه منت بمصدق حتى انا

نواف بحماس / قول شلون وكيف صار شلون قدرت تقنع هتلر الي داخل

جاسم بحزن ووجع / ما تدري وقال له الاتفاق الي صار بينه وبين عبد الرحمن


نواف بصراخ / انت غبي شلون بتمنع رغيتك كزوج فيها مستحيل الرجال يشوف وحده بهالجمال ويبقى صامد الا اذا فاقد رجولته

جاسم بصرخه اكبر / نووواف لا تخليني اندم اني قلت لك وش فاقد رجولته انت عارف اني برجولتي لكن احلوفي بتمنعني غصب عني


انت عارف اني ناذر جسمي ما يلمس الا جسمها وحرمت على نفسي الحريم احنا مو حيوانات تسيرنا غرايزنا نقدر نكبحها

عارف انه صعبه وعذاب ودمار نفسي لي اني اشوفها قدامي وهي حب وعشق حياتي بدون ما قرب لها لكن بحاول احارب رغبتي فيها لين تخلص ازمتها اذا عرفت منو جاسم وحبته وبغتني كزوج سويت لها زواج يليق فيها مستحيل ادخل عليها بدون عرس

وكمل بحزن / واذا بغت فراقي وعدن علي افارقها وهو اكره شي على نفسي

مستحيل استغل ظروفها واخون حلوفي تعلمت من تجربتي الاولى مستحيل اكررها

نواف / وزوجتك وش بتسوي فيها

جاسم مستغرب / أي زوجه

نواف / ههههههههه الغوله المرعبه

جاسم بعصبيه / الله يسد نفسك ياشيخ لازم تعكر مزاجي وتسد نفسي

نواف بجديه / لمتى بتبقى زوجتك رابطه اسمها باسمك

جاسم بياس / مدري ما شوفها زوجه وهي لازقه بهند وفاكتني

فكنا من طاريها لين ربي يخلصني منها هذي حرام ادفع فيها 5 ملايين لو انها هند الي طالبتها لها ولله لدبرها لو اشحذهم

نواف / تدري ان غولتك بالمستشفى بغرفة هند لو تشوفك بتلزق فيك نصيحتي اقضب ثوبك وانحاش

جاسم / فكنا من طاريها لا تجيني

ما كمل كلامه الا هنديانا داخله تبي نواف لان هند مرسلتها له

نواف يكتم ضحكته / وتكلم بصوت واطي ما يسمعه الا جاسم شكلك بتذبحني جبنا سيرة القط جانا ينط

قربت هنديانا من جاسم تبي تنرفزه وتقهره

جاسم بصراخ / تقلعي لا تلمسيني

قربت اكثر وطبعت بوسه قويه على فمه ما ستحت من نواف الي نزل راسه بالارض وشكله بينفجر من الضحك من شكل جاسم وهو متقرف

هنديانا التفتت لنواف / هند تبيك ضروري

نواف هز راسه بايه ما يقدر يتكلم من كثر ماكاتم ضحكته

طلعت وركض جاسم لحمام غرفة نواف وجلس يستفرغ

طلع من الحمام لقى نواف بوجهه

نواف / هههههههههههههههههههههه اه يابطني

جاسم بتعب / اقول وراء ما تنطم وتنقلع تشوف مريضتك

نواف / ههههههههههههههههه ماقدرت تقاوم جمالك زين مسدحتك قدامي هههههههه حسافه كان اشوف فلم مباشر ههههههههههه

مسك جاسم علبة الاقلام بيرميها على نواف

جاسم بعصبية / والله اذا ما ذلفت عن وجهي لرميك فيها يحبك لتشفي

نواف / هههههههههههه لا بروح لزوجاتك

جاسم بعصبية / وجع يوجعك مالي زوجه الا وحده وبتصير الليله باذن الله زوجتي

طلع نواف من عند جاسم رايح لغرفة هند



قبل لا يدخل طق الباب خايف من لسانها كانت هند بالداخل تصارخ على الممرضه

سمع صراخها داخل نواف بجديه / خير ان شاء لله ليه الصراخ انتي بمستشفى فيه مرضى محتاجين لراحه

التفتت له هند بكل عصبيه / جيت يا حضرة الدكتور

نواف بسخريه / ايه وش تشوفين قدامك

هند بصراخ / اشوف قدامي شبه دكتور حرام الي عطاك الشهاده

نواف يحاول يمسك اعصابه / الزمي حدودك لا تتطاولين علي

هند بسخريه / ههههههههه واذا قلت مراح الزمها وش بتسوي

نواف ببرود / بطلع وبخليك لاني ما حط راسي براس حريم

هند بعصبيه / حريم انا اوريك وش بيسون الحريم

فتحت الباب وطلعت ولا عبرته لحقتها هنديانا

كلم حراس المستشفى يمنعونها من الخروج هذي اوامر من جاسم


وصلت لبوابة المستشفى منعها الحارس عن الخروج

الحارس / جتني اوامر تمنعنك من الخروج من المستتشفى

هند بعصبية / وخر عن طريقي مدام النفس طيبة عليك

الحارس خاف من شكلها وهي معصبه وحاول يصير اقوى منها / ممنوع

على طول سحبت المسدس من جيبه / والله ان ما خليتني اطلع لفضيه براسك وصل رسالتي لدكتورك انه ماعاش ولا كان من يوقف بوجهي ويمنعي عن الي ابيه خاف الحارس وغصب عنه سمح لها بالخروج

طلعت ومعها هنديانا وقفو تكسي وركبته


الحارس على طول كلم نواف الي جالس بمكتبه ومعه جاسم





عند نواف


نواف بعصبيه / الادميه هذي لا تطاق تخلي الواحد يفقد اعصابه

جاسم / وش صار

نواف / قال له الي صار

جاسم بعصبيه / وخليتها تطلع

نواف / معطي معلوماتي للحراس يمنعونها

دق تلفون مكتب نواف كان الحارس المتصل

نواف / الو

الحارس / دكتور نواف المريضه طلعت من المستشفى

نواف بغضب / وانا اش قلت لك ماقلت امنعوها

الحارس / غصب عنا وقال له كل الي صار

سكر نواف من الحارس وهو يغلي من الغضب

نواف بعصبيه / مجنونه هذي الا تمشي الي براسها لو كان خطر على حياتها كل شي عندها تحدي وفرض راي

جاسم بخوف / وش صار ليه كل الغضب

نواف / قال كل شي صار

جاسم بغضب اكبر من غضب نواف / وين راحت وانا مانع عمران يجيها في المستشفى

طلع من مكتب نواف طالع برا المستشفى مر على الحارس وساله من الي وصلها قال انها ركبت تكسي

اشتعل خوفه عليها يمكن يتعرضون لها ويسون الي بروسهم هي جابتها لنفسها بعنادها

ركب سيارته رايح لبيت عبد الرحمن يبي يتاكد انها وصلت هناك وصل لبيت عبدالرحمن فتحت له الشغاله طلب منها تنادي عبدالرحمن

جاه وقاله جاسم كل الي صار عبد الرحمن توتر وخاف عليها واقف عاجز مايدري وش يسوي

دق على جوال هند وماترد دق على جوال هنديانا ماترد زاد خوفه اكيد صاير لها شي عمرها ما شافت رقمه وطنشته صار يتصل ونفس النتيجه ما في رد جلس على الحاله ساعه واكثر وهو على اعصابه

طلع جاسم من عند عبد الرحمن يدور عليها لعل وعسى يلقاها

بعد ساعتين ادخلت هند بيت خالها ركض لها وهو بقمة غضبه

عبدالرحمن بصراخ / ارجعي للمستشفى الي طلعتي منه

هند / خالي انا بخير والله مابي اجلس بالمستشفى

عبد الرحمن بصراح وغضب / هند اسمعي كلامي لا تخليني اتصرف معك تصرف اندم عليه

هند انصدمت من اسلوب خالها وعصبيته

هند بعتب / خالي ليه

سحبها بيدها وركبها السياره غصب عنها استجابت له خايفه عليه من عصبيتهوصلو للمستشفى ونزل عبد الرحمن ونزلت معه و دخلها في غرفتها الي كانت فيها

وصرخ عليها / اياني وياك يا هند تعيدين الي سويته

هند منصدمه / خالي تهددني

عبدالرحمن بعصبية / وكسر راسك اذا ما تعرفين مصلحتك

طلع من عندها اتصل على جاسم وقال له ان هند بالمستشفى

دخل لغرفة نواف عبد الرحمن / السلام

تقدم له نواف وباس راسه / وعليكم السلام

نواف / عمي سامحني هند اجبرتنا وطلعت

عبد الرحمن / عين خير شوفها بغرفتها اجبرتها بالقوه ترجع

نواف / كله علشان صحتها لكن بنت اختك العناد وركوب الراس بيدمرها

طلع عبد الرحمن من المستشفى

نواف بخاطره يدخل عليها ويتشمت فيها انها جت منكسره مستحيل يفوت على نفسه الفرصه

قرر يراح لغرفتها يبرد حرته فيها


عند هند

تغلي من الغضب لو قدامها احد فجرته دخل نواف عليها من غير ما يطق وجذبه شكلها وصارت احلى واحلى عصبيتها زادتها جمال

وهي بقمة غضبها وثورانها التفتت الا تشوف نواف قدامها

هند بصراخ / خير وش جابك الظاهر ناوي على نفسك وبعدين انت غبي ما تفهم كل دقيقه داخل بدون ما تطق

نواف بيقهرها / شبعان من شوفتك نسيتي اني مسوي لك العمليه وجالسه 6 ساعات بين ايديك

هند بغضب / كسر الله يدينك قول امين اطلع يا دكتور مابي افضي غضبي فيك

نواف يستفزها / وانا اقدر افوت شكلك وانت منكسره

هند كان جنبها فازه من قزاز فيها ورد خذتها وحذفتها على نواف صابت الجدار القريب منه وتكسرت الى قطع طارت قطعه واصابته بوجهه


نواف بصراخ وجع / وش سويتي

هند بسخريه / هههههههه الحين بردت حرتي روح عالج نفسك يا دكتور

طلع من عندها والدم مغرق لبسه كان بوجهه جاسم

جاسم بخوف / وش صاير لك انت تنزف

نواف بالم وعصبيه / البركه با لمجرمه الي داخل ما قول الا الله يعينك على مابلاك

جاسم بحب وعشق / وربي احلى بلوى الله يتمم على خير

نواف بعصبية / استفزتني يوم طلعت من المستشفى ورجعت مكسوره حبيت اتشمت فيها وهذا ردها

جاسم / هههههههههههه اجل تستاهل نسيت ان هذي هند

نواف بعصبية / مالت عليك وعليها بروح قبل لا يخلص دمي

ترك نواف جاسم ودخل عند الدكتور وبعد الكشف نظفو الجرح وخيطوه وكانت الضربه على الحاجب قسمته قسمين بيبقى لها اثر


طلع وهو يغلي من الغضب توجه لمكتب جاسم وفتح الباب بقوه من فتحت الباب انفزع جاسم شافه واقف قدامه وجبهته ملفوفه بشاش

نواف بعصبيه / خلاص من اليوم ورايح مالي شغل فيها دور لها دكتور غيري والله ماني بايع نفسي علشان استمر بعلاجها

جاسم بابتسامه / تطمن بريحك منها وبتطلع الليله

نواف بعصبية / وتبتسم انت وجهك فرحان فيها هذي خطر على الروح البشريه

لو انا منك اخذ من خالها ضمانات على سلامتي يويلك ويسواد ليلك ونهارك لما تكتشف زواجك فيها بهالطريقه

نصيحتي لك هون عن الموضوع بكبره علشان سلامتك

جاسم بقهر ووجع / جاني منها كثيرررررر ما توقع باقي اكثر من الي شفته ما قول الا الله يعين ويمرر الليله على خير شكلها كشفت انا نعطيها ابره منومه مراح ترضى نعطيها ابر

نواف / عطوها الابره لانامت

جاسم / هذا الي بسويه ان شاء الله ما تحس فينا





عند نواف

طلع نواف من عند جاسم راجع للبيت اول ماوصل البيت خافت الجوهره من شكله

الجوهره بخوف / حبيبي وش فيك

نواف بحب / وش قلتي

الجوهره / قلت وش فيك

نواف / الي قبل وش فيك

الجوهره / حبيبي

نواف / اخيرا قلتيها

الجوهره بحياء / مو لازم اقولها انت ذكي وكيد بتحسها

ضمها اكثر / والله حبك بقلبي يكثر كل يوم اكثر من الي قبله

الجوهره / وش الي صاير لك


نواف / طحت كانت الارضيه فيها صابون وزلقت وطحت

الجوهره / انتبه هالمره جت سليمه المره الجايه ما يندري وش يصير

نواف وهو يتذكر هند / لا ان شاء الله ما فيه مره ثانيه

جهزت له الغدا تغدو وطلعو يا خذون قيلوله


يتبع









المغرب
ببيت عبدالرحمن

تمت ملكه جاسم على هند من غير رضها وغاده رافضة زواج هند من جاسم واتهمتهم انهم متعاونين مع جاسم على هند

عبد الرحمن حاول يفهمها ا ن الي صار لسلامتها

سوت اضراب قفلت عليها بغرفتها وقررت ما تكلم احد لين يتراجعون عن الي سوه


قررت تروح للمستشفى وتقول لهند لبست عبايتها وطلعت من غرفتها وركبت مع السواق جابر لانها ما لقت عمران تبيه يوصلها للمستشفى


عند جاسم

جاسم بعد الملكه درى من عبد الرحمن عن رفض غاده لزواج وخاف تسبقه لها وتخرب خطته

على طول ركض للمستشفى وطلب من الممرضه تعطي هند الابره قبل لا تجي غاده وهو متاكد لانه عارف شخصيتها مثل هند مستحيل ترضى بالي صار

جاسم كلم فيصل يجيه بالمستشفى علشان يرجع سيارته للبيت بيروح بسياره هند والسواق عمران

دخل فيصل مكتب اخوه وعطاه المفتاح بعدها طلع لمكتب نواف




عند جاسم
نفذت الممرضه طلب جاسم بطريقه ذكيه منها وبعد ربع ساعه طل عليها شافها نايمه طلب من الممرضة بسرعه تلبسها عبايتها قرب منها وهي نايمه شالها بين ايدينه وركض فيها بين اسياب المستشفى لين وصل لبوابه الخروج ركب سيارة عمران هو وراء ومعه هند وعمران وريتا قدام وبينهم ستاره




عند غاده

وصلت بعد خروج جاسم بربع ساعه وصارت تركض بين الاسياب لين وصلت لغرفة هند ما لقتها وركضت لغرفة نواف

فتحت الباب بعصبيه وصايره كتله من نار

تروعو من فتحت الباب القويه شافو بنت بعبايتها نواف ما عرفها لكن فيصل مستحيل ما يعرفها هذي روحه

غاده بعصبيه وصراخ / امي وينهااااااااااااا

نواف خاف من عصبيتها وفيصل رحم حالها

غاده بصراخ / انت والحقير اتفقتو مع بعض والله ان ما رجعتوها لوريكم

نواف / ...........

قربت من مكتبه متجاهله وجود فيصل الي بالاساس ما شافته

بحاله هسترياء رمت كل شي بمكتبه وصارت تكسر فيصل خاف عليها لكن متجرء يقرب منها

نواف اتصل على الممرضات يجون يا خذونها لغرفة الطوارئ ويعطونها مهدئ لانها منهاره
اول ما خلص مكالمته الا غاده طاحت بطولها على الارض وصقع راسها بارخام

نواف وفيصل ركضو عليها هزها نواف ماتتحرك حط يدها على تنفسها شاف النبض ضعيف

نواف بخوف / نبضها ضعيف لو ما سرعنا بتموت

فيصل بخوف والدموع متحجره بعيونها / تكفى يا نواف الحق عليها

رفعها نواف شاف دم على ارضيه الرخام خاف وبسرعه شالوها ودخلوها غرفة الكشف انقلوها لغرفة العنايه حطو جهاز لتنفس وجهاز للقلب



كلم نواف بيت عبد الرحمن


في بيت عبدالرحمن

عبد الرحمن بالصاله جالس دق التلفون رد محمد على التلفون لانه كان قريب منه

نواف / السلام انا نواف

محمد / هلا نواف

نواف بارتباك / محمد غاده اختكم بالمستشفى حالتها حرجه

محمد بصراخ / شنووو هي بغرفتها

نواف / لا جتنا منهاره تسال عن اختها

محمد بحزن / لاحول ولا قوة الا بالله

سكر محمد من نواف وكلم خالد وقاله خالد انفجع وعلى طول ركض للمستشفى


في المستشفى

دخل المستشفى لقى نواف في وجهه


خالد / وش صار لها

نواف منزل راسه / للاسف بسبب طيحتها صار عندها ارتجاج والحين بغيبوبه

خالد بصراخ / شنووووووووو

دخل محمد وقرب منهم وهو حالته اقوى من حالة خالد

محمد بتاثر / طمني عنها يا نواف

نواف يحاول يصير قوي / اختكم بغيبوبه ادعو لها

محمد صرخ / لااااااااااااا كانت من ساعه جالسه معنا كله بسبب الملكه ليه يبه رضيت تقهرهاااا انت تعرف غلات هند عندها

طلع من عندهم وهم منهارين واقفين عند غرفتها

في مكتب نواف

وصل لقى فيصل جالس على ركبته عند دم غاده وحاط يدينه فيه وهو يبكي

فيصل منهار / ماتت شوف دمها

نواف / لا ما ماتت بغيبوبه

فيصل يبكي / بغيبوبه يا نواف يمكن ماتصحى منها للابد ليه يصير معي كذا انا كنت مكتفي اشوفها واسمع صوتها من بعيد اااااااااااااااااااااه يانواف مال حياتي طعم ولا لون من غيرها

تكفى يا نواف قول كل الي قلته كذب واني بحلم

نواف قرب منه رفعه ودخله الحمام وغسل يده وفيصل يمشي معه من غير شعور






عند جاسم


جالس وحط راسها على فخذه الي ارتعش بمجرد ملامسته لراسها ياما حلم انه يحط راسها على فخذه ويلعب بشعرها سكر الستاره الي بينهم وبين السواق وهو ناوي يحقق هالامنيه كشف عن وجهها ورفع نقابها وشال طرحتها عن شعرها شاف الي سلبت روحه وقلبه الي ما خلت لا ليله ليل ولا نهاره نهار اخيرا صارت قريبه منه هالقرب لف وجهها جهته وصار يتاملها بحريه امنيته يقرب منها اكثر و يضمها بقوه يطفي لهيب نيران عشقه لكن خاف على عمليتها

صار يتحسس وجهها بايده لين وصل لفمها الي نفسه يذوق رحيقه يمسح عليه بكل عشق وغرام رفع اصبعه الي تحسس فمها وباسه بقوه لانه حلف ما يلمسها ولو باسها مباشره يخاف تخونه قدرته على الصمود

حط يده على شعرها وصار يمسح فيه رفعه لانفه وشمه بقوه وباسه ريحة شعرها دوخته

رفع راسها على ذراعه وصارت قريبه من قلبه حس بحراره بجسمه من قربها هذي فرصته وهي مخدره مستحيل اذا صحت ترضى بقربه وهي حلاله قرب شفايفه من خدها وطبع بوسه طويله خدرته رجعها على فخذه خاف يتمادى بحركاته ويتهور حاول يشغل نفسه بمراقبة الطريق

جاسم / ياترى بقدر اصمد واكون قد حلوفي ولا تغدر فيني نفسي

جاسم في نفسه / يا حسرتك ياجاسم حبيبتك بين ايدينك ومشتهيها وغصب عنك تبعد عنها يقسوة القدر عليك يا جاسم

استمر اربع ساعات وهو يجاهد نفسه بمقاومتها



عند خالد ومحمد


محمد وخالد محتارين كيف بيبلغون ابوهم الي هو السبب الرئيسي بالي صار لغاده بموافقته على زواج هند غصب عن غاده

محمد بحزن / جاسم شلون بنقول لبوي عن غاده

خالد / خايف عليه يمحمد ابوه مايتحمل صدمات قلبه تعبان

محمد / بكلم امي واقول لها وبطريقتها تخفف عليه الصدمه

خالد / متى بيسمحون لنا بزيارتها

محمد / قلبي ما يطاوعني اشوفها يارب تشفيها وتقومها بالسلامه

خالد / لازم نقول لهند عنها لو صار لها شي لا سمح الله بتلومنا

محمد بصراخ / الله يقومها بسلامه اش هالكلام والله حياتنا من غيرها ولا شي

خالد / فهد لايدري هو متعلق فيها كثير لو درى بيترك دراسته ويجي

محمد بصراخ / وش فيك صاير بارد بلا حساس كان الي طايحه بنت الجيران

خالد بعصبيه اكثر / انت تعرف حبي لهند وغاده ما يحتاج انك تذكرني روح للبيت وقول لامي


طلع محمد من المستشفى متوجه للبيت





عند فيصل


بعد ما غسل ايدينه طلع نواف معه برا المستشفى فيصل بعالم ثاني قرر نواف ياخذه مع البيت لو شافته امه بهالشكل يمكن يصير لها اول مادخل كانت الجوهره بالصاله شافت شكل فيصل ركضت له خايفه

الجوهره بخوف/ فيصل وش فيك ليه شكلك كذا امي فيها شي جاسم فيه شي

فيصل /..............

الجوهره تهزه / تكلم

التفت لنواف / نواف وش صاير تكفى قول طيحتو قلبي

نواف / غاده بنت عمك في غيبوبه

الجوهره بصراخ وخوف / شنوووووووو

قرب منها نواف وضمها / لا تعصبين ا لعصبيه تضرك وتضر الجنين وكلي ربك صياحك مراح يغير شي

الجوهره صايره تبكي / نواف انا ما طلعت بالدنيا بصديقه الا غاده واكثر من اخت تكفى والي يرحم ولديك بشوفها

فيصل بدت دموعه تنزل لكن نواف والجوهره مشغولين عنه

طلع من عندهم دخل مجلس الرجال وسمح لدموع بالنزول وكل ما مسحها زادت دخل الحمام توضا وصلى ودعا ربي يرد له غاده




عند محمد
الساعه 9 بالليل


دخل بصاله وكانت نوره على نار لانها دخلت غرفة غاده ما لقتها وسئلت الخدم محد يدري وقالت يمكن مع اخوانها

نوره / محمد اختك معك

نزل محمد راسه ودموعه تنزل لما شافته نوره خافت وركضت لها وصارت قدام وجهه

نور بخوف / قول وش صار لبنتي

محمد بحزن / بغيبوبه من صدمتها على هند

نوره بصياح وصراخ لج البيت / بنتتتتتتتتتي لو صار لها شي مستحيل اسامح ابوك

طلع عبد الرحمن من الغرفه يركض على الدرج لما سمع صراخ نوره


عبدالرحمن بخوف / وش فيك ليه تصارخين

طالعت فيه بغضب / كله منك والله لو صار لغاده شي مراح اسامحك حرمتها من اختها عاندتها وزوجت هند وش استفدت الحين غاده بغيبوبه يا عبد الرحمن بغيبوه تعرف شنو يعني يمكن ما تصحى للابد

من الصدمه طاح عبد الرحمن من طوله ركض عليه محمد ونوره ونادى السواق وشلوه ونقلوه للمستشفى

طلع لهم الدكتور قال مرتفع عليه الضغط والحمد لله جت سليمه



نوره لامت نفسها بسببها بغت تفقد روحها رفيق دربها عاشو على الحلوه والمره وجلست على الكرسي وحطت يدها على وجها وصارت تبكي حال عبد الرحمن وحال غاده




عند نواف والجوهره
الساعه 9 بالليل

اول مادرت عن غاده وهي تترجى بنواف يوديها المستشفى تبي تزورها وتطمن عليها لكن نواف رفض وقال اهلها كلهم عندها وبكره الصباح وعد يا خذها معه علشان تزورها اهم شي ترتاح



عند فيصل

بعد ما صلى ودعا لها ارتاحت نفسيته طلع لنواف والجوهره بالصاله شاف نواف يهدي غاده الي قطعت نفسها من البكاء

فيصل بحزن واضح على وجهه / نواف انا طالع الحمد لله بخير عطني مفتاح سيارتك اذا منت بطالع بروح مابي اترك امي لحالها

حذف نواف المفتاح بالهواء امسكه فيصل

نواف / خذ المفتاح وان خلصت جيبه بدري وراي دوام

طلع فيصل من بيت نواف ركب السياره وقرر يمر المستشفى يشوف اخبار غاده من بعيد

وصل للمستشفى نزل ودخل مهموم وحزين متوجه لغرفتها من بعيد شاف كل العيله متجمعه




عند عبد الرحمن

صحى وشاف جنبه نوره متسنده على الكرسي ودموعها على خدها

عبدالرحمن بحزن / شلونها يا نوره

نوره هي تبكي / تحت رحمة الله رافضين زيارتها

عبد الرحمن / لو صار لها شي عمري مراح اسامح نفسي وجه نظره لنوره وكمل الي سويته لهند خايف عليها من زياد مهددها وانا جالس معها من سنه واكثر نوره من ذاك اليوم وانا تعبان كل تفكير فيها اخاف افقدها انتي تعرفين غلاها عندي وغلا اختها ودمعت عيونه هن الي بقن لي من ريحة ساره

مدت نوره يدها على وجه عبد الرحمن مسحت دمعته الي نزلت

نوره / ارحمني لا تزودها علي خلك قوي علشان تتحمل شوفتها وهي تعبانه كذا راح تنهار وانا مابي افقدك قوم يا ابو خالد معي هي محتاجه منا الدعاء

قام معها وطلعو لغرفتها اول ما وصلو ركض لهم محمد

محمد / الحمد لله على سلامتك يبه

عبد الرحمن / الله يسلمك شلونها اختك

محمد نزل راسه / للحين ما ندري الدكتور يقول انتظرو 48 ساعه وبيقول لنا عن حالتها بالضبط لان بيتاكد من ان غيبوبتها مؤقتها ولا دايمه

عبد الرحمن بحزن / سمحو لكم بشوفتها

محمد ودموعه متحجره / من وراء القزاز وشوفتها ماتسر يايبه ما تنشاف من الاجهزه

عبدالرحمن / الله يخليها لنا

محمد بحب / امين




عند فيصل


واقف عند غرفة الانتظار سمع كل الي قالوه قلبه اوجعه على حال حبيبته وحتمال انه يفقدها ما يتخيل حياته من غيرها البعيده القريبه من يوم حبها وهو يتعذب ما يدري متى يحف عذابه




عند جاسم وهند
الساعه 2 الفجر

بعد اربع ساعات وصل جاسم لديره اول مره يكون مبسوط من قلب لان هند معه

دخل على حوش كبير والحوش جزء منه مزرعه فيها نخيل وخضار وفيه حديقه فيها بعض الزهور الي يحبها جاسم وجزء مسور وله باب فيه غنم وماعز لجداته ووراء الفله اسطبل للخيول لان جاسم من هوياته ركوب الخيل محد يقدر ينافسه بالسباق دايما هو الفائز بلا منافس كل ما جاء لديره يركب فرسه ويركض فيها مسافات طويله بالاراضي الفاضيه


وفي وسط الحوش فله كبيره مكونه من دورين كانت قديمه ومن كم سنه جاسم بناها بطراز الجديد واثاثها راقي الفله الي يشوفها يقول بالرياض مو بالديره


غرفة جداته كبيرره مرره جزء منها اسره لجداته وجزء جلسه شعبه على طلبهن

وكل واحد منهم له غرفه ماثثها على مزاجه و داخلها حمام وقعده وتلفزون

الديره عباره عن اراضي خاليه فيها القليل من البيوت القريبه من بعض يوجد مسجد صغير والبيوت كلها نظام شعبي دور واحد وحوش وفيه بعض المزارع البعيده


اول ماوصل نزل وفتح الباب الي من جهتها وشالها لان مدة المنوم 6 ساعات دخلها في غرفته
دخل الغرفه ورفع اللحاف ودخلها بالسرير وجلس يتاملها شكلها ملاك بري عكس الحقيقه

طالع في صدرها يتامله شاف دم على لبسها خاف ان الجرح انفتح

قرب منها مد يده و فتح عن صدرها ضرب عرق برقبته وهو يشوفها عريانه الصدر حاول يقاوم

اخذ شنطته الطبيه جلس ينظف الجرح ويدينه ترتجف حط الشاش عليه

غصب عنه نزل راسه بمكان قريب من الجرح طبع عليه بوسه ريحة جسمها جذبته قرب منها اكثر واكثر لاصق جسمه بجسمها لكن فز كانه مقروص لما تذكر حلفه طلع برا الغرفه ونادى الشغاله ريتا تغير ملابسها الي توسخت من الدم

طلع بر البيت وهو خلاص منهار من كبت حاجته ورغبته فيها وهو يقول في نفسه / هذا اول ليله وصار لك كذا يا جاسم الله يعينك على باقي الليالي يارب هي حلالي وش ها لعذاب شلون بقاومها وهي فتنه كل شي فيه يغريني يارب انها ترضى بزواجنا ونبقى طول العمر مع بعض يارب ماعاد اقوى على الفراق والبعد

مالي الا اركض وانهد من التعب يمكن تطفي نيراني

وصار يركض حول البيت لين تعب وعلى طول راح لغرفة فيصل الي بجنب غرفته ونام فيها


يتبع










عند هند
الساعه 5 الفجر

صحت من المنوم شافت نفسها بمكان ما تعرفه قامت من سريرها مفزوعه وهي تصارخ

هند بصراخ / انااااااااااااااااا وين يكلاااااب ياحقرين وشلون جبتوني هنااااااااااا


عند جاسم

كان نايم قام على صراخها اول ما تاكد انه صوتها على طول ركض لغرفتها فتح الباب

التفتت هند للي واقف عند الباب شافت جاسم وبصراخ


هند بصراخ / يا نذل يا حقير يا واطي وش سويت فيني وشلون جبتني هنا اكيد ياكلب متعاون مع الممرضه معطيتني منوم يا لجبان ما قدرت تواجهني صاحيه نومتني

جاسم بعصبيه / بسسسسسسسسس وش بقى ما قلتيه من اهانات تطمني محد قرب منك

هند بصراخ / اطلع فااااارق انت ما تفهم اناااااااا مابيك عايفتك اتزوج السواق ولا اتزوجك

حس جاسم بالاهانه والذل وكل مال طعناتها له تكثر

جاسم بعصبيه وغضب / انا زوجك برضى خالك وخوانك

هند بعصبية وصراخ / كذاب هذي لعبه منك ومن راشد لكن لو تموتون فلس واحد ما تشوفونه مني


قرب منها وعطاها كف على خفيف / هذا لك علشان تصحين انا عمري ما فكرت بفلوسك وترى زواجنا صوري انا تزوجتك احميك من الي ناوين يذبوحونك وهربتك لديره

هند منصدمه من الكف / ياحقير تمد يدك علي هند الفهد الي الرياجيل يرتجفون لشافوني وتاشر باصابعها بستحقار تجي انت وتمدها

جاسم بلع الاهانه وسكت ما يبي يزود النار حطب

كملت بصراخ اقوى كله غضب / من قال ابي اهررررررب انا ماني جباااااااااانه ولا خوافه من الليله توديني الرياض ولا بروح بطريقتي

جاسم فقد اعصابه / روحه مراح تروحين وانثبري هنا ضيفه معززه مكرمه لين نفتك من العصابه وبعدي طسي لخالك لا تحسبيني بتمسك بالي ما تبيني وعد وعهد علي لما تخلص ازمتك اذا بغيتي طلاقك بطلقك لكن الحين مجبورين على بعض

كل الكلام الي قاله كان من وراء قلبه وهو ينزوف جروح من الداخل بسبب اهانتها وكلامه يبي يرد جزء من كرامته الي بعثرتها هند

هند بثقه / انا بفك نفسي من العصابه ما حتاجك وطالعته بنفس نظرت الاستحقار ياليتك تحمي نفسك

جرح جديد من جروح هند الي مراح تنتهي

جاسم بهدوء / كلامي بيمشي ان شاء الله وعتبري نفسك بسياحه تعرفي على ديرتنا شوفي ظروف وطبيعه مختلفه عن الي عشتي فيها اكسبي معلومات جديد

اقتنعت هند بكلامه بتجرب مراح يضرها شي

طالعته بهدوء وهي تفكر وجاسم ينتظر على اعصابه يعرفها مستحيل بيقدر فيها اذا عندت

هند / طيب لكن كل واحد منا بحاله انا مالي شغل فيك وانت مالك شغل فيني

اوجعه قلبه ان يكون هذا طلبها اكره شي لقلبه بس اضطر انه يرضى

جاسم / وانا موافق اصلن انا برجع الرياض لشغلي مراح تشوفيني الا قليل

هند بقسوة / يكون احسن

جاسم بحزن / عمران وريتا جبتهم معي لاني اعرفك تحبينهم واذا بغيتي شي من المدينه القريبه وصيه يجيب لك انا متفاهم معه

هند / جبت هنديانا

جاسم / لا

هند / .......

طلع جاسم من عندها وزادت جروحه جروح كان نفسه يشوفها متلهفه عليه وتجبره على الجلوس معها مو تتمنى قلعته تنهد الظاهر احلامي صعبة المنال



عند هند

بعد ما طلع جاسم من عندها دخلت الحمام اخذت شور لبست تنوره جنز لنص الساق وبلوزه شيفون سماوي فيها رسومات بالابيض ولبست صندل ابيض وسوت شعرها ظفيره هنديه

طلعت من غرفتها تستكشف المكان شد فضولها تفتح الغرفه القريبه من غرفتها فتحت الباب


عند جاسم

كان منسدح على سريره كاشف الصدر متضايق من هند وعلى هند لو بكيفه زرع حبه بقلبها لكن هي تصده باسلوبها الجارح

صحى من افكاره بصوت الباب يفتح التفت شاف فاتنته بقمه الانوثه شعره وقف من جمالها الي لا يقاوم افترسها بنظراته العاشقه

هند تفشلت من نفسها شلون تدخل غرفته وهو نايم

هند منزله راسه / عارفه اني تلقفت ودخلت غرفتك لكن كنت بجوله استطلاعيه ما كنت ادري انها غرفتك ولا كان ما دخلتها

جاسم اول مره يشوف هند مستحيه زاد جمالها جمال

جاسم بنظرات كلها حب وعشق لو بكيفه اخذها بين احضانه

جاسم بحب / خذي راحتك تبين تستكشفين غرفتي مستعد

هند باحراج / لا ماله داعي

قام من سريره وسحبها بيدها وهي مستغربه وش عنده وصلها لغرفة الجلوس الي بجناحه

هو قرر يتودد لها ويقرب منها بطريقته يمكن قلبها القاسي يلين

جاسم بحب / تجين غرفتي وتطلعين منها من غير ما نضيفك وابتسم لها تراني كريم

هند ردت له الابتسامه بابتسامتها الغاليه النادر خق وداخ عليها وكل خليه تصرخ فيها ارحميني ماني قادر اقاومك انتي بتجنين على نفسك

هند بهدوء / وش عندك لضيافه

صحى من سكرته وفتح الثلاجه وجاب لها عصير برتقال

جاسم بارتباك / تعرفين ثلاجة عزوبي كلها عصيرات

هند / مراح اردك بشرب عصير على اني افضل الكبتشينو

جاسم يبتسم / الكبتشينو خليه على ريتا ماعرف

هند التفتت لجاسم / لاب توبي وينه ما ستغني عنه كل اشغالي المهمه فيه والسريه وفيه صفقات لازم ادرسها

جاسم مسك يدها بحب / هند انسي الشغل اعتبري نفسك بايجازه

طالعت بيده الي ماسكه يدها وهي متنرفزه

هند بعصبية / جاسم لا تتعدى حدودك معي وسحبت يدها

جاسم بهدوء / ليش انتي كذا عدائيه معي

هند / انا عدائيه مع الي يستاهل وارجع لتاريخك معي
وقفت بتطلع لكن جلسها

جاسم بحزن ومراره ووجع / هند خلي الاحترام بينا اعتبريني اخوك اعتصر قلبه من كلمة اخوك

وكمل لا تفهمين لمساتي لك بسوء نيه تطمني مراح اقرب لك لو تترجيني اقرب ماقربت

انا حلفت على القران قدام خالك ارجعك لهم مثل ماخذتك بنت بنوت وتطمني عافتك نفسي كزوجه

ارتاحت هند وجلست / انا موافقه اعاملك مثل اخوي خالد وانت تعاملني مثل اختك الجوهره لا تفكر بيوم من الايام اصير زوجتك واعطيك حقوقك سبق وقلت لك انا مو لزواج والعلامات الي بظهرك تذكرك

انجرح وهو يتذكر الليله المشؤمه الي طلعته من طوره ونهايته بجلده

جاسم بحزن كبير / مراح انسى من ذيك الله وطابت نفسي منك

هند / يله بنزل تحت اكمل جولتي

جاسم / بجي معك بشوف جداتي الي من زمان عنهم

طالعته هند بستفهام / بتطلع كذا

جاسم / لا باخذ شور والبس وانتي لا تتحركين

هند / طيب ترى ماحب الانتظار

قبل لا يدخل الحمام سمع صوتها

هند باستفهام / جاسم وين جوالي قلبي ماكلني على غدويه

مارد عليها دخل الحمام وبعد عشر دقائق طلع دخل غرفته ولبس ورش عطر طلع من غرفته دخل الصاله لقى هند جالسه تفكر قرب منها ولا حست فيه

جاسم بمرح / الي ماخذ عقلك يتهنى به

مستمره بسرحانها ولا انتبهت لكلامه

قرب اكثر بصوت اعلى / هند

صحت هند من سرحانه بخوف / جاسم فيه مصيبه صايره لغاده عطني جوالك بتطمن عليها

جاسم بحب / تعوذي من ابليس ما فيها الا العافيه

هند تاشر على قلبها / قلبي حاس فيها تتوجع خلني اكلم وهات جوالي ولا قلت لعمران يوديني

جاسم بنفسه / متى قلبك يحس باوجاعي

جاسم / انزلي تحت عند جداتي وانا بتصرف المكالمات خطره عليك

نزلو تحت لقو الجدات نايمات وهند مالها خلق لشي متضايقه وقلبها مقبوض


عند غاده

نايمه على السرير وجهها شاحب من التعب وصوت الاجهزه حولها دخل عليها الدكتور وطلع من عندها

كان عبدالرحمن ونوره برا الي طول ليلهم جالسين جنب غرفتها يدعون لها

اول ما شافو الدكتور طالع من غرفتها

عبدالرحمن بخوف / بشر يا دكتور

الدكتور / الحمد لله مافي سبب عضوي للغيبوبه اكيد السبب نفسي متى مانحل بتفوق ان شاء الله

طالعت نوره بعبد الرحمن بحزن والم / كلمه قوله يجيب هند انت عارف الي فيها بسببها

عبدالرحمن / بدخل على غاده بتكلم معها يمكن تصحى ولا يحتاج نعرض حياة هند للخطر

دخل عبدالرحمن عليها ما قدر يستحمل شكلها وصار يبكي بحرقة قلب على حال بناته


سحب الكرسي وقربه منها ومسك يدها البارده

عبدالرحمن / ليه ياغاده يا حبيبت خالك تضعفين ليه يا بوك تحسسيني اني مجرم بحقكم وخاين لختي
تبين تعرفين ليه زوجتها لجاسم علشان تعرفين اش كثر وجع خالك
دموعه نزلت وكمل / لي سنه ما ذاقت عيني طعم النوم تدرين ليه لانه حياتها مهدده بالموت زياد حلف لتدفع الثمن حياتها ثمن رفضها لصفقته المشبوهه

صرت اراقب هند من بعيد وكل مادق التلفون خفت وحطيت يدي على قلبي خايف يجيني خبرها وصار يشاهق ووتغرقت يد غاده بدموع خالها

حس بيد غاده تضغط بقوه على يده شوي شوي فتحت عيونها

غاده بضعف / ابي ماء

فز عبد الرحمن من كرسيه لما سمع صوتها وزاد بكاه

راح يركض لغرفة الدكتور بيقوله الي صار ولا عبر نوره وهي تناديه خافت نوره ان صاير لغاده شي دخلت شافتها صاحيه

نوره صارت تبكي وتشاهق قربت منها وباستها كانت خايفه تفقدها

نوره وهي تشاهق / الحمدلله على سلامتك

غاده بضعف / وش صاير

نوره / تعبتي شوي وجبناك هنا

غاده تتحسس راسها الملفوف بشاش

غاده / أي يوجعني من شنو

نوره / اغمي عليك وطحتي

غاده بدت تتذكر الي صار وانها كانت بغرفة الدكتور

غاده صرخت بقوه / مامااااااااااااااااااااااااااتي

وصارت تبكي بهسترياء على دخلت عبد الرحمن والدكتور

عبد الرحمن جلس يضمها بقوه بيهديها لكن زادت حالتها

اضطر الدكتور يعطيها ابره مهدئة

طلع عبد الرحمن من غرفتها وهو منهار من الحاله الي وصلت لها من يصدق انها غاده



يتيع









عند فيصل


بعد ما سمع عبد الرحمن والدكتور انهار وجلس على الكرسي وطلع من المستشفى رايح لبيتهم او ماوصل داخل غرفته

انسدح على سريره يبي ينام طول ليله يتقلب على سريره لين سمع اذان الفجر قام راح للمسجد
بعد ماخلص الصلاه طلع لبيت نواف بيعطيه سيارته ويروح معه المستشفى ياخذ سيارته وبيتطمن على غاده

اول ماوصل بيت نواف شاف نواف عند الباب جاي من المسجد

نواف / ياله صباح خير وش مجيبك بالوقت

فيصل / نسيت ان سيارتك معي
نواف / بدري لا تقول تبيني اروح الحين تجيب سيارتك

فيصل / اكيد

نواف / اقول ادخل خلنا نفطر لاحق على الدوام

سحبه فيصل لسيارته / بنفطر بعدين الحين ودني المستشفى باخذ سيارتي

نواف طالع فيه / وش الحرص على سيارتك ولا تبي تشوفها

فيصل بحزن / اخلص علي

ركب بسياره جنب نواف بطريقهم للمستشفى اول ماوصلو نزل نواف ومعه فيصل دخلو مكتب نواف

فيصل بحزن / نواف كلم دكتورها اسئل عنها

نواف / وليه اكلمه

فيصل بحزن \ اذا لي خاطر عندك وحطه على السبيكر

استجاب له واخذ نواف جواله وتصل على الدكتور المشرف عليها وفتح السبيكر

نواف / شخبارك احمد

الدكتور / بخير

نواف / بسالك عن مريضتك غاده ما فيه جديد عن حالتها

الدكتور \ فاقت من الغيبوبه وانهارت وصارت تبكي بهسترياء اضطريت اعطيها ابره مهدئه كان تصارخ وتنادي امها

فيصل طول المكالمه وهو يستمع بانتصات وفرح انها فاقت من الغيبوبه وحزن على انهياره





عند هند
الساعه 6 الصباح

طلعت مع جاسم برا الفله وكانت بعالم غير العالم

التفتت على جاسم / عطني جوالك بتصل على خالد اتطمن عليهم قلبي قارصني




__________________


اضحك مع الناس واخفي همً قتلني*.*
همٍ بوسط العين بين ومفضــــــــــــوح
اخفي دموعي بأبتسامه وكــــــــني *.*
كني سعيد بدنيتي بضحك ومـــــــــــزوح

وانا اللي فيني هم وحزنٍ سكـــــني *.*
لو سكن غيري من القهر مات مذبــــوح


[flash=http://www.jewelsf.com/up/uploads/0fac216a0c.swf]WIDTH=500 HEIGHT=200[/flash]
  12  
♥̉ همسة غلآ ̉♥̉
نوافيقرب منها ويضمها بقوه برائتها تفتنه وتزوده حب فيها وخفت دمها هي الي تخفف عنهتعبه

الجوهره فجئة / ههههههههههههههههه

نواف مستغرب وهو يبتسم / وشيضحكك

الجوهره / تذكرت توم كروز

نواف يتضاهر بالعصبيه / جووووهره كممره قلت لك اكره ذا الممثل

الجوهره صارت تمسح دموعها من الضحك / لكن لهالفضل بذكره حلو ما توقع بتنساها

نواف / ههههههههههههههه شلون انسها وانتيتشبهيني بتمساح وبغيتي تفقعين كرشتي بالسكين ههههههههههههه

الجوهره / ههههههههههههه نواف اكيد قلت انغشيت زوجوني خبله

نواف وهو يمسح على شعرها / ذيك الليله سلبتي عقلي مني ولا صار ليلي ليل ولا نهاري نهار وانتي قاسيه حارمتني منشوفتك

الجوهره \ لانك مفجوع نسيت ولا اذكرك

نواف بحب \ كله بسبتكاحد قالك تصيرين حلوه وتفتنيني

الجوهره سكتت منحرجه الجوهره حبت تغيرالموضوع

الجوهره / فيصل راح يجيب امي

نواف / رضت تجي معه

الجوهره / ايه انا توسطت لهم

نواف / فديتها الواسطه يله خلينا انامورانا دوام بكره

دخلو غرفته من التعب نامو






اليوم الثاني

طلعت تحاليل جاسم وهند بالموافقه استعجل بالنتائج لان هند خلاص وصلت حدها بسبب جلستها بالمستشفى وتبي تطلع وهذا الي رافضه جاسم

اتصل على عبد الرحمن واتفقو ان الليله ملكته وبيرحون بعد الملكه لديره

رفع جواله واتصل على عبدالرحمن

جاسم / السلام

عبدالرحمن / وعليكم السلام شخبارك يولدي

جاسم / الحمد لله بشر عنك

عبدالرحمن / الحمد لله بخير

جاسم / ياعمي طلعت نتائج التحاليل بالموافقه

عبد الرحمن / اجل بعد المغرب تعال املك عليها واخر اليل اطلعو لديره ووكمل بوجع وبكره خبر وفاتها بكل جرائد السعوديه




وكمل عبد الرحمن بحزن / هند امانه برقبتك وتذكر حلوفك

جاسم / ان شاء الله ياعم ما تنظام عندي وكمل بوجع هي عندي مثل اختي الجوهره تطمن وارتاح ياعمي


عبدالرحمن بحزن / الله يصبرنا على بعدها

جاسم حس بحزن عبد الرحمن / هذا لصالحها ياعمي


سكر من اتصاله بعبد الرحمن طلع لمكتب نواف دخل جاسم المكتب

جاسم / السلام

نواف / وعليكم السلا م

جاسم / ابيك تفضي نفسك بعد المغرب

نواف / خير وش عندك

جاسم / ملكتي على هند

نواف بقق عيون من الصدمه / شنووو

وحط نواف يده على جبهة جاسم يقيس حرارته

جاسم يضحك / ههههههههه منت بمصدق حتى انا

نواف بحماس / قول شلون وكيف صار شلون قدرت تقنع هتلر الي داخل

جاسم بحزن ووجع / ما تدري وقال له الاتفاق الي صار بينه وبين عبد الرحمن


نواف بصراخ / انت غبي شلون بتمنع رغيتك كزوج فيها مستحيل الرجال يشوف وحده بهالجمال ويبقى صامد الا اذا فاقد رجولته

جاسم بصرخه اكبر / نووواف لا تخليني اندم اني قلت لك وش فاقد رجولته انت عارف اني برجولتي لكن احلوفي بتمنعني غصب عني


انت عارف اني ناذر جسمي ما يلمس الا جسمها وحرمت على نفسي الحريم احنا مو حيوانات تسيرنا غرايزنا نقدر نكبحها

عارف انه صعبه وعذاب ودمار نفسي لي اني اشوفها قدامي وهي حب وعشق حياتي بدون ما قرب لها لكن بحاول احارب رغبتي فيها لين تخلص ازمتها اذا عرفت منو جاسم وحبته وبغتني كزوج سويت لها زواج يليق فيها مستحيل ادخل عليها بدون عرس

وكمل بحزن / واذا بغت فراقي وعدن علي افارقها وهو اكره شي على نفسي

مستحيل استغل ظروفها واخون حلوفي تعلمت من تجربتي الاولى مستحيل اكررها

نواف / وزوجتك وش بتسوي فيها

جاسم مستغرب / أي زوجه

نواف / ههههههههه الغوله المرعبه

جاسم بعصبيه / الله يسد نفسك ياشيخ لازم تعكر مزاجي وتسد نفسي

نواف بجديه / لمتى بتبقى زوجتك رابطه اسمها باسمك

جاسم بياس / مدري ما شوفها زوجه وهي لازقه بهند وفاكتني

فكنا من طاريها لين ربي يخلصني منها هذي حرام ادفع فيها 5 ملايين لو انها هند الي طالبتها لها ولله لدبرها لو اشحذهم

نواف / تدري ان غولتك بالمستشفى بغرفة هند لو تشوفك بتلزق فيك نصيحتي اقضب ثوبك وانحاش

جاسم / فكنا من طاريها لا تجيني

ما كمل كلامه الا هنديانا داخله تبي نواف لان هند مرسلتها له

نواف يكتم ضحكته / وتكلم بصوت واطي ما يسمعه الا جاسم شكلك بتذبحني جبنا سيرة القط جانا ينط

قربت هنديانا من جاسم تبي تنرفزه وتقهره

جاسم بصراخ / تقلعي لا تلمسيني

قربت اكثر وطبعت بوسه قويه على فمه ما ستحت من نواف الي نزل راسه بالارض وشكله بينفجر من الضحك من شكل جاسم وهو متقرف

هنديانا التفتت لنواف / هند تبيك ضروري

نواف هز راسه بايه ما يقدر يتكلم من كثر ماكاتم ضحكته

طلعت وركض جاسم لحمام غرفة نواف وجلس يستفرغ

طلع من الحمام لقى نواف بوجهه

نواف / هههههههههههههههههههههه اه يابطني

جاسم بتعب / اقول وراء ما تنطم وتنقلع تشوف مريضتك

نواف / ههههههههههههههههه ماقدرت تقاوم جمالك زين مسدحتك قدامي هههههههه حسافه كان اشوف فلم مباشر ههههههههههه

مسك جاسم علبة الاقلام بيرميها على نواف

جاسم بعصبية / والله اذا ما ذلفت عن وجهي لرميك فيها يحبك لتشفي

نواف / هههههههههههه لا بروح لزوجاتك

جاسم بعصبية / وجع يوجعك مالي زوجه الا وحده وبتصير الليله باذن الله زوجتي

طلع نواف من عند جاسم رايح لغرفة هند



قبل لا يدخل طق الباب خايف من لسانها كانت هند بالداخل تصارخ على الممرضه

سمع صراخها داخل نواف بجديه / خير ان شاء لله ليه الصراخ انتي بمستشفى فيه مرضى محتاجين لراحه

التفتت له هند بكل عصبيه / جيت يا حضرة الدكتور

نواف بسخريه / ايه وش تشوفين قدامك

هند بصراخ / اشوف قدامي شبه دكتور حرام الي عطاك الشهاده

نواف يحاول يمسك اعصابه / الزمي حدودك لا تتطاولين علي

هند بسخريه / ههههههههه واذا قلت مراح الزمها وش بتسوي

نواف ببرود / بطلع وبخليك لاني ما حط راسي براس حريم

هند بعصبيه / حريم انا اوريك وش بيسون الحريم

فتحت الباب وطلعت ولا عبرته لحقتها هنديانا

كلم حراس المستشفى يمنعونها من الخروج هذي اوامر من جاسم


وصلت لبوابة المستشفى منعها الحارس عن الخروج

الحارس / جتني اوامر تمنعنك من الخروج من المستتشفى

هند بعصبية / وخر عن طريقي مدام النفس طيبة عليك

الحارس خاف من شكلها وهي معصبه وحاول يصير اقوى منها / ممنوع

على طول سحبت المسدس من جيبه / والله ان ما خليتني اطلع لفضيه براسك وصل رسالتي لدكتورك انه ماعاش ولا كان من يوقف بوجهي ويمنعي عن الي ابيه خاف الحارس وغصب عنه سمح لها بالخروج

طلعت ومعها هنديانا وقفو تكسي وركبته


الحارس على طول كلم نواف الي جالس بمكتبه ومعه جاسم





عند نواف


نواف بعصبيه / الادميه هذي لا تطاق تخلي الواحد يفقد اعصابه

جاسم / وش صار

نواف / قال له الي صار

جاسم بعصبيه / وخليتها تطلع

نواف / معطي معلوماتي للحراس يمنعونها

دق تلفون مكتب نواف كان الحارس المتصل

نواف / الو

الحارس / دكتور نواف المريضه طلعت من المستشفى

نواف بغضب / وانا اش قلت لك ماقلت امنعوها

الحارس / غصب عنا وقال له كل الي صار

سكر نواف من الحارس وهو يغلي من الغضب

نواف بعصبيه / مجنونه هذي الا تمشي الي براسها لو كان خطر على حياتها كل شي عندها تحدي وفرض راي

جاسم بخوف / وش صار ليه كل الغضب

نواف / قال كل شي صار

جاسم بغضب اكبر من غضب نواف / وين راحت وانا مانع عمران يجيها في المستشفى

طلع من مكتب نواف طالع برا المستشفى مر على الحارس وساله من الي وصلها قال انها ركبت تكسي

اشتعل خوفه عليها يمكن يتعرضون لها ويسون الي بروسهم هي جابتها لنفسها بعنادها

ركب سيارته رايح لبيت عبد الرحمن يبي يتاكد انها وصلت هناك وصل لبيت عبدالرحمن فتحت له الشغاله طلب منها تنادي عبدالرحمن

جاه وقاله جاسم كل الي صار عبد الرحمن توتر وخاف عليها واقف عاجز مايدري وش يسوي

دق على جوال هند وماترد دق على جوال هنديانا ماترد زاد خوفه اكيد صاير لها شي عمرها ما شافت رقمه وطنشته صار يتصل ونفس النتيجه ما في رد جلس على الحاله ساعه واكثر وهو على اعصابه

طلع جاسم من عند عبد الرحمن يدور عليها لعل وعسى يلقاها

بعد ساعتين ادخلت هند بيت خالها ركض لها وهو بقمة غضبه

عبدالرحمن بصراخ / ارجعي للمستشفى الي طلعتي منه

هند / خالي انا بخير والله مابي اجلس بالمستشفى

عبد الرحمن بصراح وغضب / هند اسمعي كلامي لا تخليني اتصرف معك تصرف اندم عليه

هند انصدمت من اسلوب خالها وعصبيته

هند بعتب / خالي ليه

سحبها بيدها وركبها السياره غصب عنها استجابت له خايفه عليه من عصبيتهوصلو للمستشفى ونزل عبد الرحمن ونزلت معه و دخلها في غرفتها الي كانت فيها

وصرخ عليها / اياني وياك يا هند تعيدين الي سويته

هند منصدمه / خالي تهددني

عبدالرحمن بعصبية / وكسر راسك اذا ما تعرفين مصلحتك

طلع من عندها اتصل على جاسم وقال له ان هند بالمستشفى

دخل لغرفة نواف عبد الرحمن / السلام

تقدم له نواف وباس راسه / وعليكم السلام

نواف / عمي سامحني هند اجبرتنا وطلعت

عبد الرحمن / عين خير شوفها بغرفتها اجبرتها بالقوه ترجع

نواف / كله علشان صحتها لكن بنت اختك العناد وركوب الراس بيدمرها

طلع عبد الرحمن من المستشفى

نواف بخاطره يدخل عليها ويتشمت فيها انها جت منكسره مستحيل يفوت على نفسه الفرصه

قرر يراح لغرفتها يبرد حرته فيها


عند هند

تغلي من الغضب لو قدامها احد فجرته دخل نواف عليها من غير ما يطق وجذبه شكلها وصارت احلى واحلى عصبيتها زادتها جمال

وهي بقمة غضبها وثورانها التفتت الا تشوف نواف قدامها

هند بصراخ / خير وش جابك الظاهر ناوي على نفسك وبعدين انت غبي ما تفهم كل دقيقه داخل بدون ما تطق

نواف بيقهرها / شبعان من شوفتك نسيتي اني مسوي لك العمليه وجالسه 6 ساعات بين ايديك

هند بغضب / كسر الله يدينك قول امين اطلع يا دكتور مابي افضي غضبي فيك

نواف يستفزها / وانا اقدر افوت شكلك وانت منكسره

هند كان جنبها فازه من قزاز فيها ورد خذتها وحذفتها على نواف صابت الجدار القريب منه وتكسرت الى قطع طارت قطعه واصابته بوجهه


نواف بصراخ وجع / وش سويتي

هند بسخريه / هههههههه الحين بردت حرتي روح عالج نفسك يا دكتور

طلع من عندها والدم مغرق لبسه كان بوجهه جاسم

جاسم بخوف / وش صاير لك انت تنزف

نواف بالم وعصبيه / البركه با لمجرمه الي داخل ما قول الا الله يعينك على مابلاك

جاسم بحب وعشق / وربي احلى بلوى الله يتمم على خير

نواف بعصبية / استفزتني يوم طلعت من المستشفى ورجعت مكسوره حبيت اتشمت فيها وهذا ردها

جاسم / هههههههههههه اجل تستاهل نسيت ان هذي هند

نواف بعصبية / مالت عليك وعليها بروح قبل لا يخلص دمي

ترك نواف جاسم ودخل عند الدكتور وبعد الكشف نظفو الجرح وخيطوه وكانت الضربه على الحاجب قسمته قسمين بيبقى لها اثر


طلع وهو يغلي من الغضب توجه لمكتب جاسم وفتح الباب بقوه من فتحت الباب انفزع جاسم شافه واقف قدامه وجبهته ملفوفه بشاش

نواف بعصبيه / خلاص من اليوم ورايح مالي شغل فيها دور لها دكتور غيري والله ماني بايع نفسي علشان استمر بعلاجها

جاسم بابتسامه / تطمن بريحك منها وبتطلع الليله

نواف بعصبية / وتبتسم انت وجهك فرحان فيها هذي خطر على الروح البشريه

لو انا منك اخذ من خالها ضمانات على سلامتي يويلك ويسواد ليلك ونهارك لما تكتشف زواجك فيها بهالطريقه

نصيحتي لك هون عن الموضوع بكبره علشان سلامتك

جاسم بقهر ووجع / جاني منها كثيرررررر ما توقع باقي اكثر من الي شفته ما قول الا الله يعين ويمرر الليله على خير شكلها كشفت انا نعطيها ابره منومه مراح ترضى نعطيها ابر

نواف / عطوها الابره لانامت

جاسم / هذا الي بسويه ان شاء الله ما تحس فينا





عند نواف

طلع نواف من عند جاسم راجع للبيت اول ماوصل البيت خافت الجوهره من شكله

الجوهره بخوف / حبيبي وش فيك

نواف بحب / وش قلتي

الجوهره / قلت وش فيك

نواف / الي قبل وش فيك

الجوهره / حبيبي

نواف / اخيرا قلتيها

الجوهره بحياء / مو لازم اقولها انت ذكي وكيد بتحسها

ضمها اكثر / والله حبك بقلبي يكثر كل يوم اكثر من الي قبله

الجوهره / وش الي صاير لك


نواف / طحت كانت الارضيه فيها صابون وزلقت وطحت

الجوهره / انتبه هالمره جت سليمه المره الجايه ما يندري وش يصير

نواف وهو يتذكر هند / لا ان شاء الله ما فيه مره ثانيه

جهزت له الغدا تغدو وطلعو يا خذون قيلوله


يتبع









المغرب
ببيت عبدالرحمن

تمت ملكه جاسم على هند من غير رضها وغاده رافضة زواج هند من جاسم واتهمتهم انهم متعاونين مع جاسم على هند

عبد الرحمن حاول يفهمها ا ن الي صار لسلامتها

سوت اضراب قفلت عليها بغرفتها وقررت ما تكلم احد لين يتراجعون عن الي سوه


قررت تروح للمستشفى وتقول لهند لبست عبايتها وطلعت من غرفتها وركبت مع السواق جابر لانها ما لقت عمران تبيه يوصلها للمستشفى


عند جاسم

جاسم بعد الملكه درى من عبد الرحمن عن رفض غاده لزواج وخاف تسبقه لها وتخرب خطته

على طول ركض للمستشفى وطلب من الممرضه تعطي هند الابره قبل لا تجي غاده وهو متاكد لانه عارف شخصيتها مثل هند مستحيل ترضى بالي صار

جاسم كلم فيصل يجيه بالمستشفى علشان يرجع سيارته للبيت بيروح بسياره هند والسواق عمران

دخل فيصل مكتب اخوه وعطاه المفتاح بعدها طلع لمكتب نواف




عند جاسم
نفذت الممرضه طلب جاسم بطريقه ذكيه منها وبعد ربع ساعه طل عليها شافها نايمه طلب من الممرضة بسرعه تلبسها عبايتها قرب منها وهي نايمه شالها بين ايدينه وركض فيها بين اسياب المستشفى لين وصل لبوابه الخروج ركب سيارة عمران هو وراء ومعه هند وعمران وريتا قدام وبينهم ستاره




عند غاده

وصلت بعد خروج جاسم بربع ساعه وصارت تركض بين الاسياب لين وصلت لغرفة هند ما لقتها وركضت لغرفة نواف

فتحت الباب بعصبيه وصايره كتله من نار

تروعو من فتحت الباب القويه شافو بنت بعبايتها نواف ما عرفها لكن فيصل مستحيل ما يعرفها هذي روحه

غاده بعصبيه وصراخ / امي وينهااااااااااااا

نواف خاف من عصبيتها وفيصل رحم حالها

غاده بصراخ / انت والحقير اتفقتو مع بعض والله ان ما رجعتوها لوريكم

نواف / ...........

قربت من مكتبه متجاهله وجود فيصل الي بالاساس ما شافته

بحاله هسترياء رمت كل شي بمكتبه وصارت تكسر فيصل خاف عليها لكن متجرء يقرب منها

نواف اتصل على الممرضات يجون يا خذونها لغرفة الطوارئ ويعطونها مهدئ لانها منهاره
اول ما خلص مكالمته الا غاده طاحت بطولها على الارض وصقع راسها بارخام

نواف وفيصل ركضو عليها هزها نواف ماتتحرك حط يدها على تنفسها شاف النبض ضعيف

نواف بخوف / نبضها ضعيف لو ما سرعنا بتموت

فيصل بخوف والدموع متحجره بعيونها / تكفى يا نواف الحق عليها

رفعها نواف شاف دم على ارضيه الرخام خاف وبسرعه شالوها ودخلوها غرفة الكشف انقلوها لغرفة العنايه حطو جهاز لتنفس وجهاز للقلب



كلم نواف بيت عبد الرحمن


في بيت عبدالرحمن

عبد الرحمن بالصاله جالس دق التلفون رد محمد على التلفون لانه كان قريب منه

نواف / السلام انا نواف

محمد / هلا نواف

نواف بارتباك / محمد غاده اختكم بالمستشفى حالتها حرجه

محمد بصراخ / شنووو هي بغرفتها

نواف / لا جتنا منهاره تسال عن اختها

محمد بحزن / لاحول ولا قوة الا بالله

سكر محمد من نواف وكلم خالد وقاله خالد انفجع وعلى طول ركض للمستشفى


في المستشفى

دخل المستشفى لقى نواف في وجهه


خالد / وش صار لها

نواف منزل راسه / للاسف بسبب طيحتها صار عندها ارتجاج والحين بغيبوبه

خالد بصراخ / شنووووووووو

دخل محمد وقرب منهم وهو حالته اقوى من حالة خالد

محمد بتاثر / طمني عنها يا نواف

نواف يحاول يصير قوي / اختكم بغيبوبه ادعو لها

محمد صرخ / لااااااااااااا كانت من ساعه جالسه معنا كله بسبب الملكه ليه يبه رضيت تقهرهاااا انت تعرف غلات هند عندها

طلع من عندهم وهم منهارين واقفين عند غرفتها

في مكتب نواف

وصل لقى فيصل جالس على ركبته عند دم غاده وحاط يدينه فيه وهو يبكي

فيصل منهار / ماتت شوف دمها

نواف / لا ما ماتت بغيبوبه

فيصل يبكي / بغيبوبه يا نواف يمكن ماتصحى منها للابد ليه يصير معي كذا انا كنت مكتفي اشوفها واسمع صوتها من بعيد اااااااااااااااااااااه يانواف مال حياتي طعم ولا لون من غيرها

تكفى يا نواف قول كل الي قلته كذب واني بحلم

نواف قرب منه رفعه ودخله الحمام وغسل يده وفيصل يمشي معه من غير شعور






عند جاسم


جالس وحط راسها على فخذه الي ارتعش بمجرد ملامسته لراسها ياما حلم انه يحط راسها على فخذه ويلعب بشعرها سكر الستاره الي بينهم وبين السواق وهو ناوي يحقق هالامنيه كشف عن وجهها ورفع نقابها وشال طرحتها عن شعرها شاف الي سلبت روحه وقلبه الي ما خلت لا ليله ليل ولا نهاره نهار اخيرا صارت قريبه منه هالقرب لف وجهها جهته وصار يتاملها بحريه امنيته يقرب منها اكثر و يضمها بقوه يطفي لهيب نيران عشقه لكن خاف على عمليتها

صار يتحسس وجهها بايده لين وصل لفمها الي نفسه يذوق رحيقه يمسح عليه بكل عشق وغرام رفع اصبعه الي تحسس فمها وباسه بقوه لانه حلف ما يلمسها ولو باسها مباشره يخاف تخونه قدرته على الصمود

حط يده على شعرها وصار يمسح فيه رفعه لانفه وشمه بقوه وباسه ريحة شعرها دوخته

رفع راسها على ذراعه وصارت قريبه من قلبه حس بحراره بجسمه من قربها هذي فرصته وهي مخدره مستحيل اذا صحت ترضى بقربه وهي حلاله قرب شفايفه من خدها وطبع بوسه طويله خدرته رجعها على فخذه خاف يتمادى بحركاته ويتهور حاول يشغل نفسه بمراقبة الطريق

جاسم / ياترى بقدر اصمد واكون قد حلوفي ولا تغدر فيني نفسي

جاسم في نفسه / يا حسرتك ياجاسم حبيبتك بين ايدينك ومشتهيها وغصب عنك تبعد عنها يقسوة القدر عليك يا جاسم

استمر اربع ساعات وهو يجاهد نفسه بمقاومتها



عند خالد ومحمد


محمد وخالد محتارين كيف بيبلغون ابوهم الي هو السبب الرئيسي بالي صار لغاده بموافقته على زواج هند غصب عن غاده

محمد بحزن / جاسم شلون بنقول لبوي عن غاده

خالد / خايف عليه يمحمد ابوه مايتحمل صدمات قلبه تعبان

محمد / بكلم امي واقول لها وبطريقتها تخفف عليه الصدمه

خالد / متى بيسمحون لنا بزيارتها

محمد / قلبي ما يطاوعني اشوفها يارب تشفيها وتقومها بالسلامه

خالد / لازم نقول لهند عنها لو صار لها شي لا سمح الله بتلومنا

محمد بصراخ / الله يقومها بسلامه اش هالكلام والله حياتنا من غيرها ولا شي

خالد / فهد لايدري هو متعلق فيها كثير لو درى بيترك دراسته ويجي

محمد بصراخ / وش فيك صاير بارد بلا حساس كان الي طايحه بنت الجيران

خالد بعصبيه اكثر / انت تعرف حبي لهند وغاده ما يحتاج انك تذكرني روح للبيت وقول لامي


طلع محمد من المستشفى متوجه للبيت





عند فيصل


بعد ما غسل ايدينه طلع نواف معه برا المستشفى فيصل بعالم ثاني قرر نواف ياخذه مع البيت لو شافته امه بهالشكل يمكن يصير لها اول مادخل كانت الجوهره بالصاله شافت شكل فيصل ركضت له خايفه

الجوهره بخوف/ فيصل وش فيك ليه شكلك كذا امي فيها شي جاسم فيه شي

فيصل /..............

الجوهره تهزه / تكلم

التفت لنواف / نواف وش صاير تكفى قول طيحتو قلبي

نواف / غاده بنت عمك في غيبوبه

الجوهره بصراخ وخوف / شنوووووووو

قرب منها نواف وضمها / لا تعصبين ا لعصبيه تضرك وتضر الجنين وكلي ربك صياحك مراح يغير شي

الجوهره صايره تبكي / نواف انا ما طلعت بالدنيا بصديقه الا غاده واكثر من اخت تكفى والي يرحم ولديك بشوفها

فيصل بدت دموعه تنزل لكن نواف والجوهره مشغولين عنه

طلع من عندهم دخل مجلس الرجال وسمح لدموع بالنزول وكل ما مسحها زادت دخل الحمام توضا وصلى ودعا ربي يرد له غاده




عند محمد
الساعه 9 بالليل


دخل بصاله وكانت نوره على نار لانها دخلت غرفة غاده ما لقتها وسئلت الخدم محد يدري وقالت يمكن مع اخوانها

نوره / محمد اختك معك

نزل محمد راسه ودموعه تنزل لما شافته نوره خافت وركضت لها وصارت قدام وجهه

نور بخوف / قول وش صار لبنتي

محمد بحزن / بغيبوبه من صدمتها على هند

نوره بصياح وصراخ لج البيت / بنتتتتتتتتتي لو صار لها شي مستحيل اسامح ابوك

طلع عبد الرحمن من الغرفه يركض على الدرج لما سمع صراخ نوره


عبدالرحمن بخوف / وش فيك ليه تصارخين

طالعت فيه بغضب / كله منك والله لو صار لغاده شي مراح اسامحك حرمتها من اختها عاندتها وزوجت هند وش استفدت الحين غاده بغيبوبه يا عبد الرحمن بغيبوه تعرف شنو يعني يمكن ما تصحى للابد

من الصدمه طاح عبد الرحمن من طوله ركض عليه محمد ونوره ونادى السواق وشلوه ونقلوه للمستشفى

طلع لهم الدكتور قال مرتفع عليه الضغط والحمد لله جت سليمه



نوره لامت نفسها بسببها بغت تفقد روحها رفيق دربها عاشو على الحلوه والمره وجلست على الكرسي وحطت يدها على وجها وصارت تبكي حال عبد الرحمن وحال غاده




عند نواف والجوهره
الساعه 9 بالليل

اول مادرت عن غاده وهي تترجى بنواف يوديها المستشفى تبي تزورها وتطمن عليها لكن نواف رفض وقال اهلها كلهم عندها وبكره الصباح وعد يا خذها معه علشان تزورها اهم شي ترتاح



عند فيصل

بعد ما صلى ودعا لها ارتاحت نفسيته طلع لنواف والجوهره بالصاله شاف نواف يهدي غاده الي قطعت نفسها من البكاء

فيصل بحزن واضح على وجهه / نواف انا طالع الحمد لله بخير عطني مفتاح سيارتك اذا منت بطالع بروح مابي اترك امي لحالها

حذف نواف المفتاح بالهواء امسكه فيصل

نواف / خذ المفتاح وان خلصت جيبه بدري وراي دوام

طلع فيصل من بيت نواف ركب السياره وقرر يمر المستشفى يشوف اخبار غاده من بعيد

وصل للمستشفى نزل ودخل مهموم وحزين متوجه لغرفتها من بعيد شاف كل العيله متجمعه




عند عبد الرحمن

صحى وشاف جنبه نوره متسنده على الكرسي ودموعها على خدها

عبدالرحمن بحزن / شلونها يا نوره

نوره هي تبكي / تحت رحمة الله رافضين زيارتها

عبد الرحمن / لو صار لها شي عمري مراح اسامح نفسي وجه نظره لنوره وكمل الي سويته لهند خايف عليها من زياد مهددها وانا جالس معها من سنه واكثر نوره من ذاك اليوم وانا تعبان كل تفكير فيها اخاف افقدها انتي تعرفين غلاها عندي وغلا اختها ودمعت عيونه هن الي بقن لي من ريحة ساره

مدت نوره يدها على وجه عبد الرحمن مسحت دمعته الي نزلت

نوره / ارحمني لا تزودها علي خلك قوي علشان تتحمل شوفتها وهي تعبانه كذا راح تنهار وانا مابي افقدك قوم يا ابو خالد معي هي محتاجه منا الدعاء

قام معها وطلعو لغرفتها اول ما وصلو ركض لهم محمد

محمد / الحمد لله على سلامتك يبه

عبد الرحمن / الله يسلمك شلونها اختك

محمد نزل راسه / للحين ما ندري الدكتور يقول انتظرو 48 ساعه وبيقول لنا عن حالتها بالضبط لان بيتاكد من ان غيبوبتها مؤقتها ولا دايمه

عبد الرحمن بحزن / سمحو لكم بشوفتها

محمد ودموعه متحجره / من وراء القزاز وشوفتها ماتسر يايبه ما تنشاف من الاجهزه

عبدالرحمن / الله يخليها لنا

محمد بحب / امين




عند فيصل


واقف عند غرفة الانتظار سمع كل الي قالوه قلبه اوجعه على حال حبيبته وحتمال انه يفقدها ما يتخيل حياته من غيرها البعيده القريبه من يوم حبها وهو يتعذب ما يدري متى يحف عذابه




عند جاسم وهند
الساعه 2 الفجر

بعد اربع ساعات وصل جاسم لديره اول مره يكون مبسوط من قلب لان هند معه

دخل على حوش كبير والحوش جزء منه مزرعه فيها نخيل وخضار وفيه حديقه فيها بعض الزهور الي يحبها جاسم وجزء مسور وله باب فيه غنم وماعز لجداته ووراء الفله اسطبل للخيول لان جاسم من هوياته ركوب الخيل محد يقدر ينافسه بالسباق دايما هو الفائز بلا منافس كل ما جاء لديره يركب فرسه ويركض فيها مسافات طويله بالاراضي الفاضيه


وفي وسط الحوش فله كبيره مكونه من دورين كانت قديمه ومن كم سنه جاسم بناها بطراز الجديد واثاثها راقي الفله الي يشوفها يقول بالرياض مو بالديره


غرفة جداته كبيرره مرره جزء منها اسره لجداته وجزء جلسه شعبه على طلبهن

وكل واحد منهم له غرفه ماثثها على مزاجه و داخلها حمام وقعده وتلفزون

الديره عباره عن اراضي خاليه فيها القليل من البيوت القريبه من بعض يوجد مسجد صغير والبيوت كلها نظام شعبي دور واحد وحوش وفيه بعض المزارع البعيده


اول ماوصل نزل وفتح الباب الي من جهتها وشالها لان مدة المنوم 6 ساعات دخلها في غرفته
دخل الغرفه ورفع اللحاف ودخلها بالسرير وجلس يتاملها شكلها ملاك بري عكس الحقيقه

طالع في صدرها يتامله شاف دم على لبسها خاف ان الجرح انفتح

قرب منها مد يده و فتح عن صدرها ضرب عرق برقبته وهو يشوفها عريانه الصدر حاول يقاوم

اخذ شنطته الطبيه جلس ينظف الجرح ويدينه ترتجف حط الشاش عليه

غصب عنه نزل راسه بمكان قريب من الجرح طبع عليه بوسه ريحة جسمها جذبته قرب منها اكثر واكثر لاصق جسمه بجسمها لكن فز كانه مقروص لما تذكر حلفه طلع برا الغرفه ونادى الشغاله ريتا تغير ملابسها الي توسخت من الدم

طلع بر البيت وهو خلاص منهار من كبت حاجته ورغبته فيها وهو يقول في نفسه / هذا اول ليله وصار لك كذا يا جاسم الله يعينك على باقي الليالي يارب هي حلالي وش ها لعذاب شلون بقاومها وهي فتنه كل شي فيه يغريني يارب انها ترضى بزواجنا ونبقى طول العمر مع بعض يارب ماعاد اقوى على الفراق والبعد

مالي الا اركض وانهد من التعب يمكن تطفي نيراني

وصار يركض حول البيت لين تعب وعلى طول راح لغرفة فيصل الي بجنب غرفته ونام فيها


يتبع










عند هند
الساعه 5 الفجر

صحت من المنوم شافت نفسها بمكان ما تعرفه قامت من سريرها مفزوعه وهي تصارخ

هند بصراخ / انااااااااااااااااا وين يكلاااااب ياحقرين وشلون جبتوني هنااااااااااا


عند جاسم

كان نايم قام على صراخها اول ما تاكد انه صوتها على طول ركض لغرفتها فتح الباب

التفتت هند للي واقف عند الباب شافت جاسم وبصراخ


هند بصراخ / يا نذل يا حقير يا واطي وش سويت فيني وشلون جبتني هنا اكيد ياكلب متعاون مع الممرضه معطيتني منوم يا لجبان ما قدرت تواجهني صاحيه نومتني

جاسم بعصبيه / بسسسسسسسسس وش بقى ما قلتيه من اهانات تطمني محد قرب منك

هند بصراخ / اطلع فااااارق انت ما تفهم اناااااااا مابيك عايفتك اتزوج السواق ولا اتزوجك

حس جاسم بالاهانه والذل وكل مال طعناتها له تكثر

جاسم بعصبيه وغضب / انا زوجك برضى خالك وخوانك

هند بعصبية وصراخ / كذاب هذي لعبه منك ومن راشد لكن لو تموتون فلس واحد ما تشوفونه مني


قرب منها وعطاها كف على خفيف / هذا لك علشان تصحين انا عمري ما فكرت بفلوسك وترى زواجنا صوري انا تزوجتك احميك من الي ناوين يذبوحونك وهربتك لديره

هند منصدمه من الكف / ياحقير تمد يدك علي هند الفهد الي الرياجيل يرتجفون لشافوني وتاشر باصابعها بستحقار تجي انت وتمدها

جاسم بلع الاهانه وسكت ما يبي يزود النار حطب

كملت بصراخ اقوى كله غضب / من قال ابي اهررررررب انا ماني جباااااااااانه ولا خوافه من الليله توديني الرياض ولا بروح بطريقتي

جاسم فقد اعصابه / روحه مراح تروحين وانثبري هنا ضيفه معززه مكرمه لين نفتك من العصابه وبعدي طسي لخالك لا تحسبيني بتمسك بالي ما تبيني وعد وعهد علي لما تخلص ازمتك اذا بغيتي طلاقك بطلقك لكن الحين مجبورين على بعض

كل الكلام الي قاله كان من وراء قلبه وهو ينزوف جروح من الداخل بسبب اهانتها وكلامه يبي يرد جزء من كرامته الي بعثرتها هند

هند بثقه / انا بفك نفسي من العصابه ما حتاجك وطالعته بنفس نظرت الاستحقار ياليتك تحمي نفسك

جرح جديد من جروح هند الي مراح تنتهي

جاسم بهدوء / كلامي بيمشي ان شاء الله وعتبري نفسك بسياحه تعرفي على ديرتنا شوفي ظروف وطبيعه مختلفه عن الي عشتي فيها اكسبي معلومات جديد

اقتنعت هند بكلامه بتجرب مراح يضرها شي

طالعته بهدوء وهي تفكر وجاسم ينتظر على اعصابه يعرفها مستحيل بيقدر فيها اذا عندت

هند / طيب لكن كل واحد منا بحاله انا مالي شغل فيك وانت مالك شغل فيني

اوجعه قلبه ان يكون هذا طلبها اكره شي لقلبه بس اضطر انه يرضى

جاسم / وانا موافق اصلن انا برجع الرياض لشغلي مراح تشوفيني الا قليل

هند بقسوة / يكون احسن

جاسم بحزن / عمران وريتا جبتهم معي لاني اعرفك تحبينهم واذا بغيتي شي من المدينه القريبه وصيه يجيب لك انا متفاهم معه

هند / جبت هنديانا

جاسم / لا

هند / .......

طلع جاسم من عندها وزادت جروحه جروح كان نفسه يشوفها متلهفه عليه وتجبره على الجلوس معها مو تتمنى قلعته تنهد الظاهر احلامي صعبة المنال



عند هند

بعد ما طلع جاسم من عندها دخلت الحمام اخذت شور لبست تنوره جنز لنص الساق وبلوزه شيفون سماوي فيها رسومات بالابيض ولبست صندل ابيض وسوت شعرها ظفيره هنديه

طلعت من غرفتها تستكشف المكان شد فضولها تفتح الغرفه القريبه من غرفتها فتحت الباب


عند جاسم

كان منسدح على سريره كاشف الصدر متضايق من هند وعلى هند لو بكيفه زرع حبه بقلبها لكن هي تصده باسلوبها الجارح

صحى من افكاره بصوت الباب يفتح التفت شاف فاتنته بقمه الانوثه شعره وقف من جمالها الي لا يقاوم افترسها بنظراته العاشقه

هند تفشلت من نفسها شلون تدخل غرفته وهو نايم

هند منزله راسه / عارفه اني تلقفت ودخلت غرفتك لكن كنت بجوله استطلاعيه ما كنت ادري انها غرفتك ولا كان ما دخلتها

جاسم اول مره يشوف هند مستحيه زاد جمالها جمال

جاسم بنظرات كلها حب وعشق لو بكيفه اخذها بين احضانه

جاسم بحب / خذي راحتك تبين تستكشفين غرفتي مستعد

هند باحراج / لا ماله داعي

قام من سريره وسحبها بيدها وهي مستغربه وش عنده وصلها لغرفة الجلوس الي بجناحه

هو قرر يتودد لها ويقرب منها بطريقته يمكن قلبها القاسي يلين

جاسم بحب / تجين غرفتي وتطلعين منها من غير ما نضيفك وابتسم لها تراني كريم

هند ردت له الابتسامه بابتسامتها الغاليه النادر خق وداخ عليها وكل خليه تصرخ فيها ارحميني ماني قادر اقاومك انتي بتجنين على نفسك

هند بهدوء / وش عندك لضيافه

صحى من سكرته وفتح الثلاجه وجاب لها عصير برتقال

جاسم بارتباك / تعرفين ثلاجة عزوبي كلها عصيرات

هند / مراح اردك بشرب عصير على اني افضل الكبتشينو

جاسم يبتسم / الكبتشينو خليه على ريتا ماعرف

هند التفتت لجاسم / لاب توبي وينه ما ستغني عنه كل اشغالي المهمه فيه والسريه وفيه صفقات لازم ادرسها

جاسم مسك يدها بحب / هند انسي الشغل اعتبري نفسك بايجازه

طالعت بيده الي ماسكه يدها وهي متنرفزه

هند بعصبية / جاسم لا تتعدى حدودك معي وسحبت يدها

جاسم بهدوء / ليش انتي كذا عدائيه معي

هند / انا عدائيه مع الي يستاهل وارجع لتاريخك معي
وقفت بتطلع لكن جلسها

جاسم بحزن ومراره ووجع / هند خلي الاحترام بينا اعتبريني اخوك اعتصر قلبه من كلمة اخوك

وكمل لا تفهمين لمساتي لك بسوء نيه تطمني مراح اقرب لك لو تترجيني اقرب ماقربت

انا حلفت على القران قدام خالك ارجعك لهم مثل ماخذتك بنت بنوت وتطمني عافتك نفسي كزوجه

ارتاحت هند وجلست / انا موافقه اعاملك مثل اخوي خالد وانت تعاملني مثل اختك الجوهره لا تفكر بيوم من الايام اصير زوجتك واعطيك حقوقك سبق وقلت لك انا مو لزواج والعلامات الي بظهرك تذكرك

انجرح وهو يتذكر الليله المشؤمه الي طلعته من طوره ونهايته بجلده

جاسم بحزن كبير / مراح انسى من ذيك الله وطابت نفسي منك

هند / يله بنزل تحت اكمل جولتي

جاسم / بجي معك بشوف جداتي الي من زمان عنهم

طالعته هند بستفهام / بتطلع كذا

جاسم / لا باخذ شور والبس وانتي لا تتحركين

هند / طيب ترى ماحب الانتظار

قبل لا يدخل الحمام سمع صوتها

هند باستفهام / جاسم وين جوالي قلبي ماكلني على غدويه

مارد عليها دخل الحمام وبعد عشر دقائق طلع دخل غرفته ولبس ورش عطر طلع من غرفته دخل الصاله لقى هند جالسه تفكر قرب منها ولا حست فيه

جاسم بمرح / الي ماخذ عقلك يتهنى به

مستمره بسرحانها ولا انتبهت لكلامه

قرب اكثر بصوت اعلى / هند

صحت هند من سرحانه بخوف / جاسم فيه مصيبه صايره لغاده عطني جوالك بتطمن عليها

جاسم بحب / تعوذي من ابليس ما فيها الا العافيه

هند تاشر على قلبها / قلبي حاس فيها تتوجع خلني اكلم وهات جوالي ولا قلت لعمران يوديني

جاسم بنفسه / متى قلبك يحس باوجاعي

جاسم / انزلي تحت عند جداتي وانا بتصرف المكالمات خطره عليك

نزلو تحت لقو الجدات نايمات وهند مالها خلق لشي متضايقه وقلبها مقبوض


عند غاده

نايمه على السرير وجهها شاحب من التعب وصوت الاجهزه حولها دخل عليها الدكتور وطلع من عندها

كان عبدالرحمن ونوره برا الي طول ليلهم جالسين جنب غرفتها يدعون لها

اول ما شافو الدكتور طالع من غرفتها

عبدالرحمن بخوف / بشر يا دكتور

الدكتور / الحمد لله مافي سبب عضوي للغيبوبه اكيد السبب نفسي متى مانحل بتفوق ان شاء الله

طالعت نوره بعبد الرحمن بحزن والم / كلمه قوله يجيب هند انت عارف الي فيها بسببها

عبدالرحمن / بدخل على غاده بتكلم معها يمكن تصحى ولا يحتاج نعرض حياة هند للخطر

دخل عبدالرحمن عليها ما قدر يستحمل شكلها وصار يبكي بحرقة قلب على حال بناته


سحب الكرسي وقربه منها ومسك يدها البارده

عبدالرحمن / ليه ياغاده يا حبيبت خالك تضعفين ليه يا بوك تحسسيني اني مجرم بحقكم وخاين لختي
تبين تعرفين ليه زوجتها لجاسم علشان تعرفين اش كثر وجع خالك
دموعه نزلت وكمل / لي سنه ما ذاقت عيني طعم النوم تدرين ليه لانه حياتها مهدده بالموت زياد حلف لتدفع الثمن حياتها ثمن رفضها لصفقته المشبوهه

صرت اراقب هند من بعيد وكل مادق التلفون خفت وحطيت يدي على قلبي خايف يجيني خبرها وصار يشاهق ووتغرقت يد غاده بدموع خالها

حس بيد غاده تضغط بقوه على يده شوي شوي فتحت عيونها

غاده بضعف / ابي ماء

فز عبد الرحمن من كرسيه لما سمع صوتها وزاد بكاه

راح يركض لغرفة الدكتور بيقوله الي صار ولا عبر نوره وهي تناديه خافت نوره ان صاير لغاده شي دخلت شافتها صاحيه

نوره صارت تبكي وتشاهق قربت منها وباستها كانت خايفه تفقدها

نوره وهي تشاهق / الحمدلله على سلامتك

غاده بضعف / وش صاير

نوره / تعبتي شوي وجبناك هنا

غاده تتحسس راسها الملفوف بشاش

غاده / أي يوجعني من شنو

نوره / اغمي عليك وطحتي

غاده بدت تتذكر الي صار وانها كانت بغرفة الدكتور

غاده صرخت بقوه / مامااااااااااااااااااااااااااتي

وصارت تبكي بهسترياء على دخلت عبد الرحمن والدكتور

عبد الرحمن جلس يضمها بقوه بيهديها لكن زادت حالتها

اضطر الدكتور يعطيها ابره مهدئة

طلع عبد الرحمن من غرفتها وهو منهار من الحاله الي وصلت لها من يصدق انها غاده



يتيع









عند فيصل


بعد ما سمع عبد الرحمن والدكتور انهار وجلس على الكرسي وطلع من المستشفى رايح لبيتهم او ماوصل داخل غرفته

انسدح على سريره يبي ينام طول ليله يتقلب على سريره لين سمع اذان الفجر قام راح للمسجد
بعد ماخلص الصلاه طلع لبيت نواف بيعطيه سيارته ويروح معه المستشفى ياخذ سيارته وبيتطمن على غاده

اول ماوصل بيت نواف شاف نواف عند الباب جاي من المسجد

نواف / ياله صباح خير وش مجيبك بالوقت

فيصل / نسيت ان سيارتك معي
نواف / بدري لا تقول تبيني اروح الحين تجيب سيارتك

فيصل / اكيد

نواف / اقول ادخل خلنا نفطر لاحق على الدوام

سحبه فيصل لسيارته / بنفطر بعدين الحين ودني المستشفى باخذ سيارتي

نواف طالع فيه / وش الحرص على سيارتك ولا تبي تشوفها

فيصل بحزن / اخلص علي

ركب بسياره جنب نواف بطريقهم للمستشفى اول ماوصلو نزل نواف ومعه فيصل دخلو مكتب نواف

فيصل بحزن / نواف كلم دكتورها اسئل عنها

نواف / وليه اكلمه

فيصل بحزن \ اذا لي خاطر عندك وحطه على السبيكر

استجاب له واخذ نواف جواله وتصل على الدكتور المشرف عليها وفتح السبيكر

نواف / شخبارك احمد

الدكتور / بخير

نواف / بسالك عن مريضتك غاده ما فيه جديد عن حالتها

الدكتور \ فاقت من الغيبوبه وانهارت وصارت تبكي بهسترياء اضطريت اعطيها ابره مهدئه كان تصارخ وتنادي امها

فيصل طول المكالمه وهو يستمع بانتصات وفرح انها فاقت من الغيبوبه وحزن على انهياره





عند هند
الساعه 6 الصباح

طلعت مع جاسم برا الفله وكانت بعالم غير العالم

التفتت على جاسم / عطني جوالك بتصل على خالد اتطمن عليهم قلبي قارصني

  13  
♥̉ همسة غلآ ̉♥̉
جاسم / لا انا بتصل واتطمن عليهم واطمنك

جاسم مشي بعيد عنها اتصل على اخوه فيصل الي قاله كل شي صار لغاده

جلسم في نفسه \ سبحان الله كل هذا احساس وشكل فيك الحاسه السادسه الحين شلون بقول لها اكيد بتحط الوم علي مراح انفك من السانها وتجريحها ما صدقت تصير هاديه معي مستحيل اقول لها لانها اكيد بترجع لرياض وهذا الي مابيه


رجع عند هند وهو يتصنع الابتسامه

هند بلهفه / وش اخبارها

جاسم / بخير تطمني

هند بعدم تصديق / عمر احساسي ماخاني وقلبي يقول في شي كبير

جاسم / وش حاجتي اني اكذب عليك

هند حاولت تصدقه / بصدق يا جاسم لكن والله لو ادري انك عارف شي ومخبيه عني ما تلوم الا نفسك

جاسم / ............

هند صارت تمشي بالحوش لين وصلت للاسطبل فرحت كثير من زمان ما ركبت خيل فتحت الاسطبل قربت من الخيل وركبت على ظهره وركضت فيه

جاسم كان قريب منها وتفاجئ وهو يشوفها راكبه الخيل وكانها فارسه متمرسه من زمان خاف عليها

وصل للاسطبل واخذ فرسه وعلى طول لحقها لين قرب منها

جاسم بصراخ وخوف / هند وقفي لا تطيحين

هند / هههههه لا تخاف علي انا فارسه متعوده على ركوب الخيل ما عمر احد فاز علي

انبسط جاسم انه صار بينهم شي مشترك حبهم للخيل

جاسم بحب / تتحدني افوز عليك

هند بتحدي / ايه والخسران ينفذ طلب للفائز مهما كان

فرح جاسم بالجائزه ويحاول يفكر وش يبي من هند لانها مستحيل بتفوز عليه

جاسم بنفسه / طلبي نومك بحضني لكن مستحيل اطلبه لازم افكر بطلب مناسب

بدو السباق وكانت هند المتقدمه وحاول جاسم بكل قوته يسبقها لكن ما في امل خايف من طلبها الي يلزمه تنفيذه

بعد ماخلصو السباق هند / هههههههه قلت لك مستحيل احد يغلبني

جاسم منصدم من فروسيتها الي بحياته ما خسر قدام احد

جاسم بضعف / اطلبي وانا بنفذه

هند بقوة / ابي هنديانا تجي هنا

جاسم بقرف / ما لقيتي الا ها لطلب الي يغث ما في غيره

هند / لا

جاسم في نفسه / الله يصبرك يا جاسم ويعينك على تنفيذه

جاسم باستسلام / بعد يومين بروح لرياض واجيبها معي

نزلت هند من الخيل ووجها احمر من التعب انبهر وانسحر من شكلها الي جذبه من غير شعوره نزل من فرسه وقرب منها اكثر لين صار كتفه لازق بكتفها ارتعش من القرب رفع يده ومسح العرق الي نازل على جبهتها

جاسم بيبن ان الامر عادي تكلم بصوت مرتجف بسبب فيضان بمشاعره تجاهها

جاسم بابتسامه / هههههه كل هذا تعب والمسافه قصيره لا ومعرقه بعد اجل لو تسابقنا بر الدير وش صار وين اللياقه

هند ماهتمت بلمسته لانها متعوده من اخوانها وهي تعتبره اخوها

هند بادلته الابتسامه / من زمان ماركبت خيل

ذبحته ابتسامتها واستغرب انها ما حاسبته على تصرفه مثل العاده

جاسم / لاتفهمين الي سويته بسوء ضن

هند ببرود / لا عادي بما انك اخوي مراح اضن بك سوء لاني صدقت احلوفك ما توقع بتخون عهدك مع ربك

انقهر من الاخوه الي حط نفسه فيها هو يحبها ويعشقها ورغبته فيها كزوجه الحلف يمنعه من التمادي معها

جاسم / ياله ندخل داخل اكيد جداتي قامن بينبسطن لا شفنك

هند / طيب لازم اخذ شور متقرفه من نفسي

جاسم بنفسه / ما تدرين ان شكلك ساحرني

جاسم / اجل بطلب من الشغاله تجهز الفطور على ما تنزلين

هند طالعت فيه بتفحص

هند بذكاء / جاسم لا تلعبها معي

جاسم / وش لعبته

هند بقوة / تبي تجذبني وتتقرب مني بالاسلوب هذا انا مشيه الموضوع بمزاجي لكن هذا انا اقولك يا جاسم اكثر من اخو لا تطمع

جاسم حس بقهر وحزن من كلامها وعرف انه يلعب مع ذكيه كاشفته بكل حالاته لكن مراح يفقد الامل بيحارب لين يستولي على قلبها


جاسم بقوه / من قال اني بخدمك كل يوم والا بتقرب منك انتي ضيفه بنضيفك ثلاث ايام وبعدين انتي الي بتخدمين نفسك بنفسك

هند / مراح اطول لين اخدم نفسي بنفسي

جاسم رفع حاجبه / ما فهمت كلامك شلون

هند بابتسامه لها مغزى / انت ذكي وتفهمها

جاسم بصراخ / طلعه من الديره لا تحلمين لين نتطمن عليك

التفتت عليه هند / جاسم احد عينك وصي علي وش ناوي عليه من كل الي تسويه معي

جاسم بنفسه / اسويه لاني احبببببببببببببببك اعشششششقك ليه ما حسيتي فيها

جاسم من وراء قلبه / لانك بنت عمي والدم الي يجري بعروقي نفسه الي بعروقك رضينا ولا ما رضينا اكون قليل نخوه ورجوله لخليتك للكلاب ينتقمون منك

هند / هههههههههههههههههههههه

تكتف مستغرب من ضحكتها وقهرته انه تستخف بكلامه

جاسم بسخريه / ضحكيني معك

هند بقسوة / مستغرب ضحكتي الي يسمع كلامك يصدقك

جرحته طعنته وكلامها سكاكين تقطع فيه بلا رحمه

جاسم بجرح كبير \ وخير ليه ما تصدقيني

هند بقوه / نسيت ولا تبيني اذكرك ليلة عرسك وش سويت

جاسم بقهر / انتي عارفه ليش سويت الي سويته لا تستغبين

هند بعدم مبالاه / خلنا ندخل لا قولك ولا تقولي

جاسم بنفسه / يحسرتك يا جاسم ما لقيت تحب الا وحده قلبها حجر ما تحس متى بتبقى يا جاسم تستلم طعناتها لك بضعف الله يلعنك يا قلب





يتبع






دخلوداخل خذت شور ولبست لبس ناعم تنوره جنز وبلوزه حمراء استشورت شعرها وتعطرت ولبستشبشب بيتي لونه احمر

نزلت دخلت غرفة جداتها لقتهم جالسين بالجلسه الارضيهوجاسم في الوسط بين جداته
تقدمت لام راشد وباست راسها وبعدها التفتت لام موضيوباستها

جاسم عيونها التهمتها بتعطش سحرته


جاسم في نفسه / هذيكل يوم تفاجئني وتزيد جمال اكثر من اليوم الي قبله من عرفتها عمري ما شفتها حاطهمكياج يا زين الجمال الرباني

وش بتاخذين مني اكثر من قلبي وكرامتي يا هندعمري ما ضعفت ولا خضعت لاحد الا لك

ام راشد / الحمدلله على سلامتك يمه

هند / الله يسلمك

ام موضي بحزن / شلون جرحك يمه

قربت منهاهند وضمتها وبحنان / طيبه جدتي انتي بشريني عنك

جاسم عيونه ما نزلت عنهاماكان بالمكان الا هي

ام موضي / ابشرك بخير

ام راشد / يمه بنسويعشاء لك نجمع اهل الديره

هند / جده ماله داعي اذا بتسون مختصر ماحب جمعاتالحريم

جاسم بجديه / انتي ما عرفتي طبع اهل الديره لازم يكرمون ضيفهم

ام راشد / خليني وانا امك افرح فيك لا تحرميني من وناستي بننتظر لين اطيبجروجك وتصيرين زينه بعده بنضيفك اخاف عليك من العطور تمرضك وجرحك توه طري

هند بحب سحبت يد جدتها وباستها / وانا من يدك هذي ليديك هذي

جاسمبنفسه / كل ها لحنان والحب والطيبه فيك يا هند ليه لما تجين عندي تقلبين وحش مايرحم

جابت الشغاله الفطور وبعد شوي دخلت ريتا بالكبتشينو

ام راشدبحب / هند اجلسي جنب زوجك ليه جالسه بعيد توكم معاريس

جاسم وده يرقص ويناقزمن الفرح هذا الي يتمناه وجدته ساعدته

قامت هند من جنب ام موضي وجلست جنبجاسم تخدر جاسم وضاعت علومه لما صارت قربه وعطرها دوخه جزء من شعرها الي يعشقهايلامس ذراعه

ام راشد / يمه افطري شوفي شلون جسمك صايره عظم

ام موضي / بنات هزمن ما ياكلن يحبن جسمهن هالشكل

ام راشد / هند ما شاء الله عليهاجمال وعقل مو مثل بنات ها لزمن شوفي ما شاء الله على شعرها من عاد تربي شعرها

هند / مشكوره جده ههههههههه وعلى الشعر خلودي ما يناديني الا الساحرهوناويه اقصه مثل بنات ها ليومين

جاسم كان يستمع ويشرب حليب لما سمع انهابتقصه شرق بالحليب

ام راشد / بسم الله عليك يوليدي

جاسم ما يقدريتكلم من الكحه


ام موضي / يا هند شربيه ماء

هند من غير اهتماممدة الماء عليه

ام راشد / يمه غسلي وجهه وشربيه

جاسم اعجبته الفكرهوصار يكح اكثر


هند خيبت ظنه مدت الماء على جدتها ام راشد

هنداطالع بجاسم وترجع اطالع بجدتها / جده يدك فيها بركه خذي وغسلي وجهه

جاسم فينفسه / كاشفتني يويلي على ذكائك الي بيجنني تكفين ياروح جسم ارحميني

هندقامت من جلست الارض الي ما تعودت عليها وعدلت ثيابها

ام راشد / وين رايحهيمه اجلسي معنا

هند بتعب / بطلع لغرقتي اريح فيها تعبانه شوي وجرحي ينغزعلي

ام راشد / روحي يمه ارتاحي فوق بغرفتك

طلعت فوق وهي تعبانه

جاسم عند جداته وقلبه ياكله عليها خايف على جرحها من ركوبها للخيل

ام موضي / روح يمك لزوجتك شوف وش فيها

كانه ماصدق استجاب لكلامجدته طلع فوق وصل لغرفتها وهو متردد وخايف من صدها

طق الباب سمع صوتها تسمحله بالدخول





هند في غرفتها

واقفه قدام المراية تستكشف جرحها سمعت صوت الباب كانت تضن انها الشغاله تفاجئت بجاسم قدامها استحت من شكلها

عند جاسم

لما سمحت له بالدخول تفاجئ من شكلها المغري لابسه بلوزه خيوط كل ظهرها وقدام طالع



جاسم بارتباك / جيت اتطمن عليك

هند مستحيه / ما فيني شي مرهقه شوي ياليت تطلع

جاسم مشى لها كانه مسحور قرب منها وهي تفاجئت منه وخافت قرب اكثر مد يده وسحب البلوه من قدام

هند بعصبية / وخر عني يا جاسم اتقي شري

جاسم بحب وعشق / امشي معي انسدحي على السرير بتطمن على جرحك بصفتي دكتورك اذا ما وثقتي فيني كولد عمك اوثقي فيني كدكتورك

هند استسلمت له ودخلت في سريرها وتلحفت بالحاف قرب منها بشنطته الطبيه

رفع الحاف عن صدرها

جاسم / ممكن تنزلين البلوزه

هند بصراخ / شنوووووووو

جاسم بمستغرب / اجل شلون بعاجك

هند بجديه / عندك مقص

جاسم / ايه

هند / هاته ابيه

جاسم مد المقص وهو يراقبها

مسكت المقص وقصت بلوزتها بشكل دائري مكان الجرح


جاسم بخبث / ماله دعي الي تسوينه البس الي لابسته يكشف اكثر من انه يستر ولا جذبني تطمني مستحيل تثيرين رجولتي

جاسم في نفسه / هههههههههه يكذبك يا جاسم والله اني مسحور وذايب على الاخر بالويل ماسك نفسي عنها


هند بحزن / الحمد لله هذا الي ابيه ما بي اثير احد لاني ما نفع زوجه ومستحيل اكون زوجه


جاسم اوجعه قلبه من الحزن بردها

جاسم في نفسه / معقوله ما تشوف نفسها قمه بالفتنة والاغراء اموت واعرف ليش تقول انها ما تنفع لزواج اذا هي ما تنفع اجل من ينفع معقوله الي في بالي يكون صح طيب كيف وشلون كيف بتاكد وانا محرم عليها بسبب حلوفي

وهو ساكت بافكاره فتح الجرح ونظفه وعقمه وحط عليه شاش

جاسم ببرود عكس النار الي بداخله بسبب وساوسه / يوميا لازم يتنظف الجرح لا يلتهب وانا موجو اذا احتجتي شي

هند ببرود / مشكور انا بنظف جرحي بايدي لكن وفر لي اداوات التعقيم والمراهم والباقي علي


جاسم قام من الكرسي بيطلع من غرفتها لانه ما يقدر يحتمل اكثر

طلع وكله وجع بسبب وساوسه دخل غرفته وانسدح على سريره ورجعت له الوساوس

جاسم في نفسه / معقوله الي افكر فيه طيب ليش رافضه الزواج هذا هو السبب لكن كيف وهو تعتبر الرياجيل جراثيم عندها يمكن هذا السبب الي خلاها تكرهم معقوله مغتصبة ولا برضاها وجحدها بعدين

لو صدق الي افكر فيه كان ماجن جنونها واقامت على الحد وجلدتني بقسوه طيب ليش معقوله ان عمي هو السبب بكرهها لزواج مثل ما قالت اكيد تتوقع كل الرجال عمي انا احساسي يقول انها طاهره

جاسم بصوت عالي / اعوذ بالله منك يابليس


عند فيصل

طلع من مكتب نواف وهو امنيته يشوفها ويتطمن عليها لكن صعبة عليه كل اهلها موجودين وهو يعرف اش كثر يكرهونه

قرر يطلع من المستشفى يروح لشركته وياليت يرتاح من تفكيره وخوفه عليها



يتبع









عند غاده

عبد الرحمن مستمر بجلوسه عندها بعد ماعطاها الدكتور المهدئ فاقت غاده التفتت شافت خالها صدت بوجهها عنه

عبد الرحمن شاف حركتها تكلم بحزن / لهدرجه ياغاده كارهتني ما تبين تشوفين وجهي

غاده دمعت من نبره الحزن بصوت خالها لكن مستمره على وضعها وكمل كلامه

عبدالرحمن / لو تحبين امك كان رضيتي بزواجها

غاده /.......

عبدالرحمن / تبين امك تنقتل مره ثانيه المره الاولى جت سليمه المره الثانيه الله اعلم

لفت بوجهها لخالها انصدمت من قو كلامه هم خاشين السبب الحقيقي لوجود هند بالمستشفى قايلين حادث

غاده بصرخه / شنو تنقتل وشنو مره اولى

عبدالرحمن / زواجها من جاسم كان من اجل حمايتها من الموت سبب وجودها بالمستشفى رصاصه زين مخترقت قلبها

غاده ببكاء / شنوووووووو ليش ماقلتو لي

عبدالرحمن / خفنا عليك

غاده / قولي كل شي ياخالي

عبدالرحمن / قال لها كل شي بالتفاصيل من مقابلتهم لزياد وتهديده لها لين الاتفاقيه مع جاسم

غاده ببكاء / ليه يا خالي ما قلت لي وخليني افكر فيكم تفكير مو زين وصارت تبكي وتشاهق والله احبك خالي سامحني

عبدالرحمن قرب منها وحضنها / تبيني اسامحك صيري قويه ونوري بيتنا المظلم

غاده سحبت يده وباستها / ان شاء الله خالي

عبد الرحمن / بروح افرح خالتك واخوانك قالبينها مناحه

غاده / فديتهم

طلع عبد الرحمن لقى نوره جالسه على الكرسي كئيبه ومحمد متسند على الجدار وخالد بالشركه

عبدالرحمن / غاده تبي تشوفكم

محمد ركض على طول ودخل عليها ونوره ركضت على عبدالرحمن

نوره / وش صار بينكم

عبدالرحمن \ قلت لها كل شي صار وبيصير لهند

نوره / وش قالت

عبدالرحمن / طلبت مني اسامحها وقالت ليش ماقلتو لي

نوره / الحمد لله



عند غاده


دخل عليها محمد وهو متشقق من الفرح قرب منها وباس راسها

محمد \ الحمدلله على السلامه لك وحشه يدبه

غاده / الله يسلمك ومادب غيرك شوف كرشتك

محمد / ههههههههههه لسانك له فقده من زمان عن تهزيئاتك

غاده \ ولا يهمك بجعبتي الكثير

محمد \ غدويه حبيبتي لا تحقدين على ابوي والله ما عمري شفته يبكي الا لما شافك طايحه وطول مانتي هنا جالس جنبك لو شفتيه اش كثر فرحان انك صحيتي عفيه يا الغاليه لا تزودينها عليه

غاده حست بحزن على حال خالها ولامت نفسها

غاده \ لا تشيل في بالك تراضيت انا وخالي وعمري ما حقدت عليه او كرهته هذ ابوي يا محمد يمكن عاتبته لكن الحين مافي عتاب



عند هند
بعد المغرب

جالسه مع جداتها تتقوى قهوة المغرب دخلت عليهم الشغاله بطاسه فيها حليب هند طالعتها مستغربه

هند / جده شنو هذا

ام راشد / حليب من معزاي

هند بقرف / تشربونه

ام موضى / احلى من حليب العلب الي تشربونها نسويه بيدينا نعرف وش فيه ومافيه

هند بقرف / الله يديم النعمه يجيب الامراض لازم تعقيم وشغلات كثيره لين يصير جاهز لشرب

ام راشد / هذي العذر تقولونه ما تبون تشربون اااااه يازمان اول كانت البنت الي كبرك تاخذ طاستها وتحلب غنم اهلها

اما بها الزمن الشغلات الي جايات من بلد ما يعرفن هالسوالف يحلبن ويخضن ويسون السمن والاقط والبنات مدلعات ما همهن الا الكتب والمدرسه لتزوجت تورطت ما تعرف شي

هند بقوة / كل هذا ما يبي لها شطاره

طالعتها ام موضي / الكلام سهل والفعل صعب

هند بجديه / جربيني وتشوفين اعبي طاسه اكبر من طاسة شغالتك الي فرحانه فيها


ام راشد بقوة / هذاني انا وام موضي نتحداك تحليبين لنا كاس مو طاسه

هند بقوه / انا لها وقدر كبير لو بغيتي

قامت هند مع الشغاله وجابت اكبر طاسه لقتها بالمطبخ ودخلت على جداتها

هند بقوة / اشهدن انكن تحديتني وانا قدها بتشوفن الطاسه هذي مليانه

طلعت هند من عندهن والجدات صارن يضحكن منها

دخل عليهن جاسم واستغرب ضحكهن

جاسم / السلام

الجدات / هههههههه وعليكم السلام

جاسم يبتسم / ضحكوني معك

ام راشد / ههههههه زوجتك وقالت له السالفه

يدفع نص عمره ويشوفها بين غنم جدته تحلب ما يبي يضيع الفرصه وقف و طلع من عند جداته متوجه للحظيره دخل شافها معرضته ظهرها وشعرها المنسدل طايح نصه على الارض

جاسم / هههههههههههههههههه

التفتت له متفاجئة من ضحكته

ارفعت حواجبها / خير شايف نكته

جاسم وهو يضحك / هههههههه من متى التيس يحلبونه

هند من غير استيعاب / هااااااااا

جاسم قرب منها / الضعيفون الي بين ايدينك تيس والتيس ما ينحلب

هند متفشله / وش يعرفني كله من جداتك تحدني وموتي الي يتحداني لكن انا هند قدها

جاسم / بساعدك

هند بهد وء / لا مطلوب الامانه

قربت واختارت له عنز وجلست على طابوقه محطوطه واخذت الطاسه وجلست تحلب كانها متمرسه تفاجئ جاسم من قدرتها على الحلب

جاسم مستغرب / شلون عرفتي تحلبين الي يشوفك يقول متعوده تحلب

هند / سر المهنه

جاسم في نفسه / فديتك وانا اشهد انك ما يوقف بوجههك شي

قاطعته هند / جاسم عفيه ارفع شعري مابي امسكه بيدي الريحه مقرفه

جاسم خاف انه سامع غلط / هااااااااا

هند / ارفع شعري لين اخلص

فرحان و الارض ما تشيله من الوناسه قرب منها وجلس خلفها حط شعرها الي يعشقه بحضنه فرحان بقربه منها

بعد ساعه خلصت واخذت الطاسه وهي فرحانه انها فازت بالتحدي دخلت على جداتها وحطته قدامهن

هند بقوة / وش رايكن انا هند الفهد قدها

ام راشد / ما شاء الله عليك ما توقعت انك بتقدرين

ام موضي / اقول لجدتك بتجي الحين وطاستها فاضيه لكن خيبتي ضني فيك

ام راشد تطالع بجاسم / محظوظ بهند كامله ومكمله

هند / بطلع فوق قرفانه من ريحتي


ام راشد / ريحتها عندي احلى من العطور الي تحطينها

هند التفتت على جاسم / اش رايك جاسم

تفاجئ جاسم من سؤالها الغير متوقع / هاه ايه


هند / شفتي جده جاسم ما عجبته ريحتي

جاسم نفسه / والله عاجبتني ولا وش الي ضيعني غير ها لاعجاب الي انقلب لعشق




عند غاده
الساعه 8 بالليل


تحسنت حالتها بعد كلام خالها وقررت تطلب من الدكتور خروج طلبت من الممرضه تفك عنها المغذي تبي تمشي بممرات المستشفى قربت من غرفة نواف بخاطرها تعتذر منهطقت الباب سمعت صوته يسمح لها بالدخول

كان يكلم فيصل الي يسال عنها

نواف / تفضلي غاده

سمع فيصل اسمها وفز قلبه وده يجي ركض للمستشفى

نواف / اكلمك بعدين

فيصل / الي عندك غاده

نواف يطالع فيها / ايه يله فمان الله

سكر التلفون والتفت عليها / خير وش مطلعك من غرفتك

نزلت عيونها با الارض وهي مفتشله ما تدري شلون تعتذر

غاده \ جيت بعتذر منك

نواف بسخريه / الله واكبر بنت الفهد تعتذر مني

غاده رفعت عيونها وتكلمت بقوه / لما اغلط لازم اعتذر واعتذاري ما ينزل من قدري كوني بنت الفهد وانا ماحب السخفات هذي

نواف انحرج من قوة ردها / ما صار الا خير وعذرك قبلته

غاده / ممكن تكتبون لي خروج مليت من المستشفى وانت تشوفني اللهم لك الحمد بخير

نواف بجدية / اذا شافك الدكتور المسئول عن حالتك وشاف تحتاج الجلوس بتجلسين واذا ما يحتاج بيكتب خروجك

لفت بتطلع من مكتبه استوقفه صوته

نواف بجديه / غاده اعتبريني اخوك وسمعي نصيحتي اشتري الي شاريك لا تبيعينه

غاده باستغراب / شنو ما فهمتك

نواف / اتوقع انك ذكيه وعارفه من اقصد الي بسبتك مقلوبه حياته ياليت ترحمين حاله

فتحت الباب بتطلع الا فيصل واقف بوجهها ما قدر يستحمل انها عند نواف ميت ومشتاق على شوفتها جابه قلبه لها

رفعت عيونها فيه وتلاقت العيون وكل عين تحمل كلام كثير

غاده بضعف / فيصل يا ليت توخر عن طريقي بمر

فيصل طالعها بحب / شلونك يا غاده والحمد لله على سلامتك

غاده / بخير فيصل انا اسفه

وطلعت من غير لا تسمع رده

فيصل بستغراب / نواف سمعت الي سمعته

نواف / هههههههههه ايه وهي دخلت تتسامح مني وتعتذر

فيصل بخوف / متاكدين انها بخير ما صار لعقلها شي

نواف / ههههههههههههههه ماني متاكد

فيصل بغضب / كل ما قولك شي تفتح ذا الكشره احر ما عندي ابرد ما عندك

نواف / وش تبيني اقول مثلي مثلك مستغرب يمكن لما شافت الموت تغيرت كل شي جائز

فيصل بعصبية / مالت عليك وعلى تحليلك

طالع فيه نواف بنص عين / الا صحيح وش جابك

فيصل ياشر على قلبه / هذا جابني يا خوي لا وسايق بسرعه جنونيه زين ما سويت حادث

نواف بعصبية / انت وخوك مجانين ما عندكم ذوق بالحب كل واحده يحب مجرمه

فيصل / يا ليت حظي يزين مثل اخوي عايش بالعسل

طلع من عند نواف وطلع من المستشفى وكلمة غاده تتكرر براسه معقوله غاده تتاسف منه




عندهند
الساعه 8


قامت من عند جداتها بعد ما تعشت معهن طلعت برا في الحوش طلعت لحديقة الزهور انسدحت على الزرع


عند جاسم دخل عند جداته

جاسم / السلام

الجدات / وعليكم السلام

جاسم / اشوفكن لحالكن وينها هند

ام موضي / طلعت برا

جاسم وقف / اجل بروح اشوفها

طلع يدور عليها عند الاسطبل شافها من بعيد منسدحه على الزرع وشعرها متناثر على الارض منظرها سحره ياما تمنى انها تتوسد فخذه ويلعب بشعرها قرر انها يحققها ولا يكتمها بنفسه قرب منها

جاسم / السلام

هند / وعليكم السلام

جاسم بحب / تسمحين لي اجلس معك

هند / على راحتك

جاسم بتلاعب منه / بما اني اخوك تسمحين تحطين راسك على فخذي

هند تعدلت واجلست

هند بصوت عالي / شنووووووووو

جاسم سحبها وحط راسها على فخذه بالبدايه قاومت بعده استسلمت

جاسم بوجع / لو خالد الي طالب منك تحطين راسك بحضنه بترفضين

هند بحب / اكيد لا لان اخواني يعرفوني اني احبهم يلعبون بشعري

جاسم بوجع / اعتبريني واحد منهم وسمحي لي العب بشعرك

هند بستسلام / كيفك

جاسم حاس بمتعه وراسها على فخده ويدينه تلعب بشعرها يتمنى جلستهم اطول

قاطعت تفكيره بصوت حزين / يوم كنت صغير ما نام الا بعد ما تلعب امي بشعري وبعد ما ماتت حاولو يعوضوني عن فقدانها لكن كل يوم وشوقي وحبي لها يزود كل ليلة من ماتت اتمنى اموت والحقها

مستمر يلعب بشعرها بحب وعشق

جاسم استغرب من حريتها معه بالكلام واوجعه قلبه على وجعها لفقدان امها

جاسم بعشق / هند تكلمي عن نفسك


هند بوجع / وش تبيني اتكلم واقول تصدقني لو اقولك اني ما عرف نفسي


مبسوط بالهدوء الي فيه هند وخايف انه الهدؤ الي يسبق العاصفه

كملت بصوت كسير وحزين / احب انسدح على الزرع واراقب النجوم اشوف وجه امي فيها شالو صورها من عندي ما يبون ترجع لي المواجع

ابتسمت بوجع / ما يدرون انها محفوره بعقلي وقلبي

جاسم مبسوط على كلامها معه اول مره تكلمه من دون تجريح واول مره تتكلم عن نفسها قدامه
تمنى انه يضمها لصدره يخفف من اوجاعها ويعوضها حرمان امها لكن خاف يتمادى بهالشي وتنقلب عليه

هند بنعاس / جاسم بقوم اطلع لغرفتي تعبانه فيني نوم

جاسم بحب / نامي هنا ا لجو خيال احسن من داخل

هند بهدوء / رجولك بتوجعك بسبتي

جاسم في نفسه / يا لخبله ما تدرين كاني مالك الدنيا لان راسك بحضني وهذي حجه انك ما تفارقين حضني لاني ما ضمن لصحيتي ما تقلبين علي

جاسم / معليك اذا تضايقت طلبت من الشغاله تجيب لك مخده تنامين عليها


هند بستسلام / بكيفك

وهي تتامل النجوم وبسبب هدؤ المكان نامت وجاسم يلعب بشعرها وعيونه تراقبها بعشق وداخ من شكلها وهي نايمه بحضنه لما تاكد انها نايمه قرب شعرها من انفه وشمه بعشق وباسه بحب بعد نص ساعه لما تاكد انها تعمقت بالنوم حط يده وراء رقبتها والثانيه تحت ركبتها وقف وشالها وحط ذقنه على راسها وحركته اشعلت نيرانه طلع فيها فوق ودخلها الغرفه وحطها فوق سريرها وغطاها وقبل لا يطلع باسها بعشق





يتبع









عند جاسم
قبل الفجر


بعد ما طلع من غرفة هند انسدح على سريره كل تفكير بهند كيف كانت اليوم هاديه يتمنى كل يوم تكون هاديه اشتاق لها ولقربها

جاسم في نفسه / وش تسوين الحين بغرفتك شكلي بقوم امتع عيوني فيها يمكن اقدر انام

قام من سريره وطلع من غرفته ودخل غرفتها كان النور مقفل مافيه الا نور الابجوره وريحتها الي تسحره منتشره بالغرفه تعوذ من ابليس ودخل قرب منها وهو متاكد ان الحبوب المسكنه فيها نسبه منومه مستحيل تحس بوجوده قرب من سريرها وجلس يتاملها نفسه ينام في دفى حضنها ويتغطى بشعرها
استجاب لافكاره دخل في السرير قرب منها وصار وجهه ملازق لوجهها وانفاسها اختلطت بانفاسه قرب اكثر وطبع بوسه عميقه كلها عشق وحب تمدد جنبها سحب شعرها على خفيف وتغطى فيه احساس لذيد منعش بقى بقربها ساعه خاف تصحى غصب نفسه قام من جنبها وهو مكره القى نظره اخيره وطلع وشوقه لها اكثر من دخوله كانها سراب كل ما قترب منها حس بالعطش اكثر


طلع من غرفتها وهو يشم بقايا عطرها في ملابسه دخل سريره وهو يحس ببرودة وغربة بالمكان



الصباح
عند جاسم


جالس بغرفته مبسوط وفرحان من لي صار البارح كانه كان في حلم حلو تمنى يكتمل وتسلمه نفسها برضاها لكنه سرق قربها مثل ما سرق شوفتها

قرر ينزل تحت عند جداته



عند هند


صحت طالعت بالمكان شافت نفسها بغرفتها على سريرها تاكدت ان جاسم شالها ودخلها غرفتها ما هتمت وهي تعتبره مثل اخوها وانه كارها كزوجه مثل ماهي كارهته كزوج دخلت الحمام اخذت شور ولبست ونزلت عند جداتها



عند جاسم


نزل لقى مدوخته ومعذبته عند جداته لابسه فستان احمر مخصر مبرز انوثتها وجمالها اكلها بعيونه عيون العاشق المحروم ما يقدر يرمش ما يبي يفوته شي من تفاصيلها

جاسم في نفسه / ياويل حالك يا جاسم والله الطعن بالميت حرام ليه تعذبيني وانتي عارفه اني محروم من قربك برضاي وغصب عني اصدر تنهيده يحاول يبرد من نيرانه

اسمعن الجدات التنهيده

ام راشد / سلامتك وش فيك يوليدي

جاسم عرف انهن سمعن / لا مافيني شي مشاكل بشغل

التفتت الجده ام موضي عليهم / ترى العزيمه الليلة

هند مستغربه / وانك قايله بعد ما تطيب جروحي

ام راشد / الجيران درو انكم موجودين عندي ولا يدرون عن جروحك ولا ابيهم يدرون مابي القيل والقال

هند / متى بيكونون موجودين

ام راشد / بعد المغرب

هند / زين يمديني البس واستعد


ام موضي / يمك ما يحتاج تراك بالديره الي تلبسينه اجلسي به

ام راشد / هنيه البنات والحريم ما تنشاف وجيهن

هند باستغراب / شلون ما تنشاف

ام موضي / يتبرقعن يمه

هند باستغراب / ويتبرقعن مني

ام راشد / ايه

هند بدهشه / قولي لهن اني بنت مثلهن ولا خايفات اني احسدهن

جاسم كاتم ضحكته من هند واستغرابها

ام موضي / يمك هذي من طبايع اهل الديره

هند مستغربه / وانا شلون اجلس معهن وهن كذا

ام راشد قامت لدولاب ملابسها وفتحته وخذت شي ورجعت

مدت ام راشد الغرض لهند ام راشد / خذي يابنتي

هند مستغربه / شنو هذا

ام راشد / برقع ابيك تلبسينه على وجهك لجلستي مع الحريم

هند بصرخه / شنووووو

ام راشد / لو تبين رضاي طيعيني مابي الحريم ينقدنك

هند اخذت البرقع تقلبه بين يدينها

هند / شلون بلبسه

ام موضي / ما يبي لها شطار الخط حطيه فوق خشمك الله الله بدعج العيون ( المقصود الكحل)

هند / ههههههههههههههههههه شنو دعج العيون

جاسم بحب / ههههههههه الكحل

هند / لازم اتكحل

ام راشد / ايه يمه والبرقع الي بين ايدين برقع دلع ما يلبسه الا البنات

هند / هههههههههههههه حتى براقعكم دلعتوها

ام موضي / ترى لبسك يمه ما يصلح هنا

هند باستغراب واطالع بلبسها / اجل وش يصلح

التفتت ام راشد لجاسم / يمك ليه ما قلت لزوجتك عن اسلوم الديره

جاسم / ما جاء وقته البركه فيك قولي لها

قامت هند وراحت لدولاب جدتها وفتحت دولاب الملابس وعيونهم تراقبها والكل مستغرب من قومت هند المفاجئة وستغربو لما توجهت لدولاب جدتها طلعت ثوب وسروال طويل مخطط يلبسنه العجائز

اختارت ثوب عنابي بارد خاص بالعجائز فيه نقط باغمق من لون الثوب والسروال نفس اللون مخطط بلون اغمق من لون السروال

اخدته وطلعت من عندهم والكل مندهش

طلعت لغرفتها بدلت ملابسها ولبست لبس جدتها وسروالها طلع الثوب اقصر من السروال وشافت نفسها بالمرايه سوت شعرها جديلتين وكانها تمثل بمسلسل بدوي

هند /هههههههههههههههه كاني بمسلسل بدوي تعالو يا خواني شفوني هههه بس احس بمتعه شي جديد


نزلت من غرفتها ودخلت غرفة جداتها والكل مندهش من شكلها جاسم مبقق عيونه فيها

هند صارت دور على نفسها ما تدري بالحركه دوخت جاسم

هند بمرح / وش رايكم فيني

جاسم /هههههههههههههههه

ام راشد مستغربه / يمه ليه لبستي ثوبي

هند / جده هذا بلبسه بالعشاء

ام موضي / هههههههههه والله انك محليتن الثوب اكثر من ام راشد

جاسم بنفسه / هههههه نعنبوها حتى بلبس جدتي تجذب وتغري

هند / جده متى العشاء علشان اتفنن بلبس البرقع وما هقيت ان البراقع يفتنني

ام راشد / بعد المغرب لازم تكونين تحت

هند / ان شاء الله انا طالعه برتاح بغرفتي علشان اصحصح للعزيمه

طلعت من عندهم وعيون العاشق المعذب تلحقها لين اختفت تمنى يرحمها من طلوع الدرج ويشيلها بين ذراعيه وراسها على قلبه تسمع دقاته ويدخلها غرفتهم مثل الازواج المحبين

جاسم في نفسه / يازين الاحلام لكن ليس كل ما يتمناه المرء يدركه


عند هند
المغرب


بغرفتها واقفه قدام المرايه سمعت طق على الباب وسمحت له بالدخول كان جاسم شافها قدام المرايه وماسكه البرقع بيدها

هند بطفش / جاسم ماعرفت البسه مو راضي يزبط

جاسم بحب / هههههههه انادي جدتي تلبسك

هند / لا

طالعت فيه باستفهام / تعرف بلبسته

جاسم / ههههههههه وش قالو لك الرياجيل يلبسونه

هند وبيدها الكحل تحاول تكحل عيونها

هند بصرخه / اووووووووف وش له الكحل ما عرف بسوالف البنات

جاسم / ما يبي لها شطاره تبيني اكحلك انا مستعد

طالعته هند باستغراب / من جد تعرف

جاسم بحب / تبين الصدق لا تبيني اجرب فيك مستعد

هند / مجنونه اسلمك عيوني مو لازم كحل

جاسم / من بيفك من جدتي

جالسه ترسم الكحل وتمسح وترسم وتمسح لين حمرت عيونها مسكت قلم الكحل و ومن القهر رمته بقوتها

هند بطفش / تعذيب هذي مو عزيمه شوف شلون عيوني ولعت وتحرقني الي بيشوفني يقول شاربه

جاسم مبسوط على الحوار الهادي بينهم

جاسم / البسي برقعك

حطته على وجهها هند / جاسم عفيه اربطه من وراء

جاسم ما ستوعب طلبها وخاف سامع غلط وتاكله بلسانها ثاني مره تقول له عفيه لما تكون هاديه يعتفس حاله وتضيع علومه


هند / اربط العله

جاسم قرب منها بحب وعشق ربط البرقع بيدين ترتعش ونشد عرق برقبته من ريحة عطرها

بعد عنها خاف تخونه نفسه معها

هند / هههههههههه وينكم يا خواني تشوفوني

جاسم / ههههههههه من بيصدق انك بنت الفهد

طالعته بقوه لان كلامه استفزها بقوه

هند بقوة / انا كذا لاني في مملكة جاسم لما كنت بمملكة الفهد كنت افضل

جرحته دمرته على طول قرب منها وسحب البرقع


جاسم بعصبية / مدامك بمملكة جاسم امنعك انك تلبسينه وتلبسين مثل هند الفهد

هند بنظره تحدي / بصفتك منو تمنعني

ناظرها بقوه / زوجك

هند بسخريه / هههههههههههههههههه كذبت وصدقت الكذبه والبرقع بالبسه عناد فيك

وسحبته من يده ولبسته والتفتت عليه

انهبل من عيونها بالبرقع الي تفتن وتعذب صدق الي قال ماهقيت ان البراقع يفتني

هند بصراخ / غرفتي اياني واياك تدخلها وشكل الهدنه الي بينا بالغيها وياليت من الليله تفارقني مابي شوفتك بالمكان الي انا فيه

جاسم عرضها ظهره وطلع وهو مجروح كان مبسوطه بهدؤها معه والظاهر الهدؤ الي يسبق العاصفه


يتبع
نزلت تحت لقت جاسم بالمطبخ ياخذ قهوةالرجال

هند / ريتا

خافت ريتا لما شافت شكل هند

ريتا / اشفيه شكل انت كذا

هند / حلوه صح

ريتا / لا انت فيه خوف

هند / قولي لعمران ابيه

التفت عليها جاسم وبنص عين / ليكون بتاخذين رايه بشكلك

هند بقوه / ماااايخصك ورجاء انشغل بحالك

جاسم سحبها بيدها لين قربوجهه من وجهها المتبرقع

جاسم بعصبيه / شكل لسانك يبي له قص

رفعتبرقعها ومدت لسانها عليه بكل قوه

هند باستحقار / هذا الساني ورني شطاركوعلمني كيف بتقصه

عرضها ظهره وكله وجع وحسره / انتي امانه ولا كان كسرتراسك

هند رجعت برقعها ودخلت بالصاله ونظرات جاسم تلحقها

جاسم بنفسهبحزن / يا جبروتك يا هند ارحمي عزيز قوم ذل

قرر يرجع لرياض بعد ما يتعشىخلاص ما عاد يقدر يصبر على تجريحها

دخلت مجلس الحريم استغربت من الي جالساتما يبان الا عيونهن غير اشكال وموديلات للبرقع وعيونهن مرسومه بالكحل وعليهنعباياتهن

ام راشد / يمه سلمي

هند قربت منهم وسلمت من فوق برقعها ماتعرف

ام موضي / هذي بنتنا هند بنت راشد

هند نرفزها وزعلها انهميعرفونها على انها بنت راشد حست انها مكتومه طلعت برا الغرفه وطلعت بالحوش لقسمالغنم فتحت السور كان فيه عنزه صغيره توها مولوده شكلها جذب هند ونساها ضيقتهااخذتها وطلعت من الحضيره ودخلت داخل الفله وطلعت فوق جلست بالصاله الفوقيه نزلتبرقعها وحطت العنزه بحضنها تلعب معها مر الوقت ماحست فيه
طلع جاسم فوق شافهاجالسه تلاعب العنزه تاملها منبهر من شكلها لكن صد عنها ودخل غرفته يجهز اغراضه

بيرجع لرياض وهو شايل هموم قربها عذابه وبعدها عذابه تنهد تنهيده طويلهوغصب نزلت دمعه على حاله


عند هند

نادتها الشغاله تقولهاان العشاء حطوه وجدتها تقول لازم تجي لانها الضيفه اول ما دخلت شافت صحن مفطح اليهو رز وفوقه ذبيحه والطبخ بري كل شي مسلوق جلست جنب جدتها وتحاول تاكل من تحتبرقعها لكن مافي امل كلمت جدتها ام راشد بصوت واطي محد يسمعه الا ام موضي لانهابالجهه الثانيه لهن

هند / جده ما عرف اكل ولبرقع علي عادي انزله

حنت عليها ام راشد / عادي يمه ما قصرتي من اليوم لابسته وانتي عمرك مالبستيه

نزلت هند البرقع وكل العيون التهمتها وقفن عن الاكل وصارت عيونهنمركزه عليها تفاجئن من جمالها الخيال

ام مطلق جارت ام راشد ودايما عندهمخافت على هند يوم شافت الحريم اكلنها بعيونهن

ام مطلق / يا حريم اذكرن اللهترى العين حق

الكل / ما شاء الله تبارك الله يحرصها من العين

هندتوترت من نظراتهم قامت ما شبعت من الاكل شوي وتنشب القمه بحلقها




عند جاسم

طلع ما لقاها لانها نزلت تحت ترجعالعنزه للحظيره بعد ما خلصت منها نزل لمجلس الرجال لقاهم حاطين العشاء تعشى وبعد ماخلص راح يغسل ايدينه طلع فوق لغرفته بينزل شناطه



عندهند

بعد ما طلعت من مكان العشاء غسلت يدينهامرت على المطبخ لقت ريتاجالسه تسوي الشاهي

هند / ريتا وينه عمران

ريتا / الحين فيه يجي

طلعت برا المطبخ واقفة عند باب الحوش الي عند قسم الحريم لقت عمران عندالسياره لانه بيوصل جاسم لرياض

هند / وش تسوي بسياره

عمران / انافيه يروح مع جاسم الرياض وبعدين انا فيه يرجع

هند بكل فرح / عمران جيبهنديانا ولاب توبي لا تقول لجاسم

عمران / حاضر مدام


هند كرهتانه يناديها مدام

هند بعصبيه / انا هند مافي مدام

خاف عمران / حاضرهند

تركته وهي بالمدخل قابلت جاسم مع شناطه

هند بقوه / اخيرا بنشمهواء نظيف

جاسم بقهر/ انا الي رايح اشم هواء نظيف الجو هنا خنقه وطالع فيهاالبركه فيك طالعت فيه بعدم مبالاه

ودخلت ووتركته وراها جريح كسير منهانعاجز نزل راسه وطلع وركب جنب عمران بقايا انسان


عند جاسم
على الساعه 3 الفجر


طول طريقه من الديره لرياض وهو متضايق نفسه يختلي بنفسه ويحاسبها يمكن يلقى حل لمشاكله وجروحه الي سببها هند

جاسم في نفسه بوجع / صدق فيصل يوم سماك هتلر

بعد اربع ساعات وصل لبيتهم دخل البيت مظلم واضح ان امه وفيصل نايمين دخل غرفته

لقى فيصل سرحان في تفكيره لما سمع فتحت الباب التفت انصدم يوم شاف جاسم الي ماكمل سبوع الا جاي وواضح عليه التعب

فيصل قام من سريره واستقبل اخوه بالاحضان لاحظ وجه اخوه الحزين

فيصل مستغرب / الي يشوفك ما يقول معرس وماخذ الي يعشقها

جاسم بتنهيده كله حزن \ اااااه ياخوي أي معرس واي خرابيط بنت عمك بتجيب اخرتي

فيصل بكره \ وش مسويه بعد ما لومه الي راميها برصاصه لكنها قطو بسبع ارواح

جاسم بصرخه / فييييييييصل انكتم وش ذا الكلام لو ماتت اخوك بيلحقها


فيصل / سلامتك والله قلبي يعورني على حالنا محكوم علينا بالعذاب لنا سنه واكثر من عرفناهن ما مر يوم حلو معهن ولا عطنا ريق حلو ومصيبتنا مع كل الي يسونه فينا نحبهن ونعشقهن صدق من قال الحب اعمى

جاسم بحزن / قربتها مني وكنت فرحان يمكن تلين وتكتشف حبي لها لكن يا حسرة قلبي ما سمعت منها غير طعنات وتتلذذ بتجريحي الي مستغربه يا خوي طيبتها وحنانها على الكل توصل لعندي كل حقد وكره العالم تذوقنيه

فيصل بوجع / مثل اختها ياليت نلقى حل ندخل قلوبهن غصب عنهن نفسي يكتون بعشقنا وحنا ما نعبرهن

جاسم يضحك بحزن / ههههههه يازين الاحلام يا خوي كثر منها يعشقنا ولا نعبرهن حنا من غير رايحين وطي شلون لو حبنا والله لو السحر حلال كان سحرتها ويا ليته ينفع معها


فيصل بحب / تصدق لو اقولك ان غاده اعتذرت مني

جاسم بصدمه / من صدقك بنت الفهد تعتذر

فيصل يبتسم / ايه تصدق للحين ماني بمصدق ونواف يقول انها معتذره منه شكل الطيحه سببت لها شي في عقلها

جاسم / هههههههههه يمكن سامع غلط مستحيل اصدق ان بنات الفهد يعتذرن لو اسمعها باذني ما صدقت




عند هند



ما صدقت يخلص العشاء وكل المعازيم راحو دخلت على جداتهن وهن منسدحات بينامن

هند بتعب / تصبحن على خير منهد حيلي بنام

ام راشد / تغطي زين وانا امك ترى الديره بارده مو مثل الرياض

هند تاشر على عيونها / من عيوني

تركتهن وطلعت لغرفتها ونادت ريتا تنام معها ما تعودت تنام بالحالها

دخلت الحمام وخذت شور ولبست بجامه وجلست تتقلب على سريره لين نامت






عند جاسم



يتقلب على سريره كل تفكيره فيها صورتها ما فارقت خياله كل ما يتذكر قربه منها وهي نايمه يزيد شوقه لها


التفت جهة فيصل شافه حالته اردى من حالته

جاسم بحزن / تفكر فيها

فيصل يبتسم / وانت تفكر فيها

جاسم بالم / شفت لوين وصلت حالتنا يا ترى باقي اكثر من كذا ولا خلاص بيجي يوم ونرتاح

فيصل / ااااااااه يا خوي العمر مضى ما تزوجنا نلحق ورا سراب يمكن انت حالتك احسن من حالتي انت ملكت الي تحبها والحين تحت جناحك المصيبه اخاف اطير مني وانا اتفرج


جاسم بحزن ووجع يضحك / هههههههههههه

فيصل رفع حاجبه مستغرب ضحكت اخوه

فيصل مستغرب / خير وش الي يضحكك ما توقع ان كلامي يضحكك المفروض يبكي


جاسم بالم كبير / اضحك على حالي متزوج زواج صوري وحالف على القران قدام عمها واخوها اني ما لمسها وارجعها لهم بنت بنوت شفت الوجع الي اخوك فيه اكتوي بقربها ولا اقدر المسها

فيصل انصدم من كلام جاسم وبعصبية / انت مجنون ترانا شباب ونعرف بعض ونعرف شلون الواحد ما يقدر يمسك نفسه قدام الجمال وبذات اذا كان يعشقها وتكون حلاله

هند شفتها مستحيل أي رجال يقاومها ومتاكد مليون بتخون حلوفك ليه يا خوي حطيت نفسك بالموقف كنت احسبك احسن من حال طلعت اردى مني
الله يعينك يا خوي على عذابك اسمع مني ولا تروح لديره الا بعد ما تخلص من الي براسك


جاسم بعشق / الله يفرجها لكن اكذب عليك لو اقولك اني اقدر اتحمل بعدي عنها شوفني اهوجس فيها

فيصل / الله يعين

جاسم / بنام هذا اذا جاني النوم لازم اصحى بدري بروح لعبد الرحمن علشان اجراءات نشر اعلان وفاة هند

فيصل مستغرب / شنوووووووووو

جاسم / قال له كل شي من تهديد زياد واطلاقه النار واتفاقه مع عبد الرحمن

فيصل بتسال / هذا سبب زواجك

جاسم / ايه

فيصل باعجاب / والله بنت عمك قويه على كل الي صار لها وتبي تجلس ما تبي تهرب بتواجه زياد هذي رجال بشكل بنت اموت واعرف من وين جابت الشجاعه اذا عمك اجبن منه ما فيه

جاسم بعشق / تربية خالها ما شفت عمك يوم قابلها يخربط بكلامه وهي ما قصرت فيه هو وموضي حبسته تاديب وموقعه خالتك على شيكات توديها ورا الشمس مستحيل يقربون جنب الباب

فيصل مستغرب / شلون دريت بسواتها بعمك وبموضي

جاسم / من محاميها

فيصل / وش عرفك بمحاميها

جاسم / كان يعالج ابوه عندي وشك اني اقرب لراشد كان متفشل مني واعتذر عن الي سوته بعمي كان رافض التعامل بهالاسلوب لكن هند اجبرته وقلت لا تعتذر لانهم يستاهلون ماجاهم



فيصل باعجاب / تعجبني سواتها بعمك ولا فيه ابو يخاف الله بيسحب بنته تسوي تحليل نسب

جاسم بكره / لا تذكرني كل ما تذكر شعر راسي يوقف ويزداد كرهي لعمي عمك خيخه الي تحركه خالتك

انت ما شفته منكسر ومتالم اول ماجته بالقصر يوم عرفته فيها حسيت الحزن والندم بعيونه

فيصل بكره / من زمان وكرهي لخالتي يزود من صغري اشوفها تحرك بعمك كانه لعبة خلته يقطع بامه وش اكبر من هذي


جاسم انسدح حاول ينام لكن ما فيه امل سمع صوت الاذان التفت لخوه شافه على سدحته ما نام وعيونه بالفراغ واضح عليه يفكر

جاسم / اترك عنك التفكير ويله بنقوم نصلي وعازمك بنفطر بمطعم

استجاب لكلام اخوه توضاء وطلعو للمسجد وبعدها طلعو لمطعم وافطرو

وصل جاسم اخوه لشركته وهو كمل طريقه لشركة عبد الرحمن





يتبع











عند عبد الرحمن



صحى من نومه وقرر بعد الشركه يطلع لغاده بالمستشفى بيطلعها على رغبتها نزل لقى محمد وامه جالسين ينتظرونه على الفطور قام محمد وباس راس ابوه طلع وتركهم

عبد الرحمن / نوره العصر بطلع غاده لا وصيك عليها

نوره بزعل \ توصيني على بنتي

عبد الرحمن / ما بيها تحس بغياب هند تعرفين علاقتها باختها

نوره بحزن / اذا احنا غياب هند ما ثر فينا شلون غاده الي ما تنام الا وهي بحضنها الله يقدرني واخفف عنها بعد اختها

عبد الرحمن / انتي قدها يا نوره وهذا العشم

وقف عبد الرحمن بيطلع لشركته سمع صوت نوره يوقفه

نوره / عبد الرحمن انتظر بعطيك لبس لغاده تلبسه لجت ما عندها الا لبس المستشفى

عبد الرحمن / بسرعه لا تطولين علي

ركضت نوره ودخلت الغرفه طلعت لبس خفيف لغاده وحطته بشنطه صغيره طلعت من الغرفه ولقته واقف ينتظرها عطته الشنطه وطلع

ركب السياره متجه الشركه دخل مكتبه استغرب وجود جاسم بدري

عبد الرحمن / شخبارك يولدي زايرنا بدري اليوم

جاسم / جاي بسالك وش سويت بخبر الوفاه

عبد الرحمن / خالد بيتصرف انت بشرني عنك وعن هند

جاسم ابتسم بوجع / بخير بنت اخوك زين ما ذبحتني ضنت فيني الشينه

عبد الرحمن بحب / هههههههههه فديتها والله لها فقده الله يردها لنا


جاسم حس بوجع خوفه من ذاك اليوم الي يرجعها فيه مع انه متفق معهم على ها لكلام لكن التنفيذ غير الكلام

وقف جاسم بيطلع لان ما عنده كلام يقوله

جاسم / اسمح لي يا عمي باطلع مابي اشغلك عن شغلك

عبد الرحمن مسك يده وجلسه / عيب في وجهي تجي زياره لمكتبي وتطلع ما شربت شي

طلب قهوه على طلب جاسم بعد ما خلص فنجانه طلع ما يدري وين يروح قرر يروح للمستشفى ويقطع اجازته معاد لها داعي







في المستشفى


كان نواف جالس بمكتبه ضم مراجعين جاسم له وصار عليه ضغط سمع طق الباب سمح له بالدخول اول ما فتح الباب تفاجئ من وجود جاسم

نواف / باستغراب وش جابك وانت توك معرس واجازتك شهر

جاسم بالم \ البركه ببنت العم وهي تخلي الواحد يحس انه معرس قلت اريح راسي من لسانها واجي الرياض اداوم

نواف بكره / يا من شرى له من حلاله عله

جاسم بعشق / على قلبي مثل العسل لو بس ترحمني من لسانها وعنادها


نواف بحقد / مستحيل هذي راضعه العناد اخ لو انها ما هي بنت كان علمتها شلون تشوهني

جاسم يبتسم / احسن شي سوته انها ذوقتك بعض من الي ذقته علشان تواسيني بالمسرات والمضرات


نواف بجديه / هذي ما وراها الا مضرات اتحدى تلاقي لها مسره وحده

جاسم بالم / الصدق ينقال ما شفت منها شي يطيب الخاطر

نواف حس بوجع جاسم وقرر يغير الموضوع / وش رايك نفطر بكفتريا المستشفى

جاسم / سبقتك افطرت مع فيصل كلنا مواصلين كل واحد منا يفكر بليلاه الي بتقضي عليه

نواف / الله يخلي لي جوهرتي لما اشوف حالتكم احمد ربي مليون الي رزقني فيها

جاسم بحب / فديتها جوهرتنا

طلع جاسم من عند نواف متوجه لمكتيه وهو ماله خلق لشغل




عند هند


صحت صلة الفجر اخذت شور وهي تحس براحه نزلت تحت لقت جداتها على سجادتهن يستغفرن
قربت منهن وباس روسهن وجلست على سرير جدتها ام راشد تنتظرهن يخلصن بتسولف معهن شوي

بعد ما خلصن صلاه قامن وجلسن بالجلسة الارضيه

ام راشد / يمك قولي لشغاله تحط قهوتنا بالحوش

قامت هند وطلبت من الشغاله تحط القهوه بالحوش بسطت الشغاله فرشه وجهزت القهوه وحطتها
هند ساعدت جداتها بالمشي طلعن وجلسن برا

هند / جده بروح للخيل

ام موضي بحنان / انتبهي على نفسك يمه

هند كانت لابسه بنطلون جنز وبلوزه ورديه طويله






في الديره بيت صغير بيت ابو مطلق

ابو مطلق ضاوي عمره بالستين

وزوجته مزنه بالخمسينات

مطلق 30 عاطل تخرج من الجامعه كان يدرس بالرياض ولما ما لقى شغل رجع لديره من هوياته تربية حمام وحاطه في سطح بيهم حنون على امه وخواته وبار في ابوه يخدمه بعيونه

فاطمه عمرها 22 اميه ما تقراء ولا تكتب

منيره عمرها 19 نفس الشي اميه ما تعرف تقرا ولا تكتب

حصه 17 سنه نفس خواتها ما تقراء ولا تكتب

كل بنات الديره جاهلات لان اهلهن رافضين يدرسون بمدارسه بعيده عند الديره خوف عليهن والديره ما فيها مدارس


صحى مطلق سلم على راس ابوه وهو متضايق من وضعه الوحيد بين البنات ولا لقى له شغل يساعد بمصاريفهم حلمه يشتغل بالرياض ويجيب امه وابوه وخواته هناك ويدرسهن لكن ما باليد حيله

جلس جنب امه وخواته لان ابوه من بعد صلاة الفجر يطلع عند نياقه ما يجي الا بالليل

فاطمه / يمه شفتي زوجة جاسم البارح

ام مطلق باعجاب / أي والله مزيونه زينها يذبح والله خفت عليها من عيون الحريم الله يصلحها ليش ترفع برقعها

منيره / يمه هي من المدينه مهب من راعيات البراقع وشكلها لابسته علشان جدتها

حصه \ خساره ما شفتها

ام مطلق / بنسير عليهم علشان تتعرفن عليها

مطلق كان مستمع لسوالفهن ومن الجهل يوصفن البنات عند الرجال من غير ما يدرن ان هالشي حرام

فاطمه / عليها بياض كانها قطنه ولا فمها سبحان من خلقها حتى الغمازت تجنن

ام مطلق / كامله والكامل وجه الله

قام مطلق بيطلع لسطح بيشوف حمامه والسطح مطل على حوش ام راشد جهة الخيول



عند هند


وصلت لقسم الخيل طلعت لها فرس وركبته وصارت تركض بالحوش وشعرها منسدل يطاير في الهواء






عند مطلق



طلع لسطح بيشوف حمامه ولما خلص كان بينزل استوقفه صوت فرس على طول وجه نظره تجاه الصوت وكانت صدمة عمره شاف ملاك مستحيل تكون بشر راكبه خيل وواضح انها متمرسه

وقف مصنم ما قدر ينزل عينه ولا قدر يرمش خايف انه سراب ويضيع لما يسكر عينه عمره بحياته ما توقع يكون فيه جمال مثل الي يشوفه ما قد شاف بنات الا بالتلفزون هذي تتحداهن

راقب هند وهي مقفيه بالفرس

انصدم وانبهر من طول شعرها الي كانه شلال متناثر على جوانب حولها

مطلق باعجاب / يويل حالك يا مطلق من تكون هذي الي ببيت ام راشد لا يكون زوجة جاسم الي تتكلم عنها امي وخواتي اكيد لانها واضح انها من بنات المدينه نفس وصف خواتي يا هنيالك فيها يا جاسم والله امك داعيه لك الله يرزقني مثلها ما توقع بلقى مثلها




عند هند

نزلت من الفرس وصارت تعدل لبسها وتمسح على ظهر الفرس جتها ريتا بالكبتشنو

وهي واقفه سمعت الباب يطق طلبت من ريتا تفتحه انبسطت وهي تشوف هنديانا قدامها على طول ركضت لها وضمتها





يتبع









عند مطلق

جالس يراقبها كل ما جاء ينزل انشدلها اكثر وانفجع وبغى يطيح من السطح لما شاف هنديانا وصار الفرق واضح بينها وبينهند وستغرب من هند انها ضمتها بحب

مطلق بخوف / وش ذي لا رجال ولا حرمه تخوفوالله لو تطلع لي بالليل لا تروع وهذي المزيونه ما عندها كبد ضامتها

خلنيانزل ابرك الغوله خربت علي شوفتي ما لقت تجي الا الحين الله يستر لا شوفها برقادي





عند جاسم
الساعه 10 الصباح


جالس علىمكتبه كله نوم شرب قهوه يبي ينشط لكن كابس عليه النوم

قرر يطلع بيحط خبرعند نواف وبعدها بيطلع للبيت ينام

مر مكتب نواف استاذن منه وافق نواف لانما بقى مراجعين ركب سيارته ووصل البيت لقى امه جالسه تكلم الجوهره بالتلفون قربمنها وباس راسها واشر لها انه بيطلع ينام ام جاسم بعدت عنها السماعه

امجاسم / يمه والغداء

جاسم / بقوم لصلاة وبتغدى ان شاء الله

ترك امهوطلع فوق فتح غرفته شاف الغرفة مظلمه وبارده شاف فيصل نايم شكله نفس حالته ما قدريكمل شغله من النوم

جاسم في نفسه / الله يقطع الحب الي مسهرنا وحارمناالنوم




عند غاده بالمستشفى



جالسه طفشانهتنتظر الدكتور يكتب لها خروج الا على دخلت اخوها محمد

محمد / وش في الحلوطفشان

غاده بطفش / فديتك حمود متملله ابي اطلع لو اجلس دقيقه بستخف

محمد / وش رايك بالي يطلعك الحين ويفطرك برا وان بغيتي غداء تدللي

غاده بفرح / قول والله

محمد / والله

ركضت له غاده وضمته / تسلم حمودي

طالعت بلبسها غاده / حمودي ما عندي ملابس صعبه اروح بملابسالمستشفى

ابتسم لها وطلع شنطه خاشها وراء ظهره حذف عليها الشنطه ولقفتها

غاده / شنو هذا حمودي

محمد / هذي ملابسك ابوي كان بيطلعك لكن ريحتهمنك وابتلشت فيك

ضربته غاده على ظهره / الي يسمعك تقول ها لكلام ما يشوفدموعك شلال يوم تعبت


محمد بحب ضمها وباس راسها / أي والله ربي لايعيدها حسيت روحي انتزعت مني

غاده بحب كبير / يلومني فيك يابو دميعه

محمد / ههههههههههه اخبر ام دميعه قلبتيها علي الشرهه الي يبكي علشانك

غاده / بروح اغير لبسي لو جلسنا نسولف مراح نخلص الا بعد العشاء

دخلت الحمام ومحمد ينتطرها على السرير خلصت وطلعت معه من المستشفى وهيفرحانه
مرو مطعم افطرو تمشى معها بالسوق لين جاء وقت الغداء اول مره يكون مبسوطبتمشيه مع غاده تغدو ورجعو للبيت وهم تعبانين على الاخر

وصلو البيت لقو عبدالرحمن ونوره جالسين على الغداء ركضت غاده سلمت على راس خالها وخالتها

نوره / يمه تغدي شكلك ضعفانه

غاده / تغدينا مع زين الشباب

محمد / هههههههه اذا فيها زين الشباب كل يوم فطورك وغداك وعشاك علي

غاده بفرح / صدق

ضربها على راسها / صدق ما تنعطين وجه روحي نامي ابرك لك

طلعمحمد وغاده لغرفهم وعلى طول نامو



عند هند
الساعه 12

جالسه مع جداتها بعد الغداء دخلت هنديانا وقطعت عليهم كلامهم ام راشدوام موضي تروعن من وجودها


ام راشد / البليه هذي من وين جت

هند / هههههههه هذي هنديانا زوجه جاسم

ام موضي تتفحصها وهي خايفه من شكلها / مدري وش لاقن فيها يوم انه متزوجها


ام راشد بصوت واطي / متى جت هالعله

هند تبتسم / جده لا تسمعك ترى ماني مسئوله بالي بتسويه فيك

ام راشدبخوف / سكت

اشرت هند لهنديانا تجلس جنبها هند تحبها كثير لان هنديانا لهاوقفات مستحيل هند تنكرها

هند طلبت من هنديانا تطلع فوق ترتاح لانها تعبانهمن السفر وراحمتها من تعليقات جداتها

ام موضي / يا بنتي انتي وش تبين فيهاجايبتها عندنا

هند بجديه / جده هنديانا مو بس تشتغل عندي تراها غاليه عنديكثير ولا ارضى عليها ولي يهينها يهيني

ام راشد / مدري وش محببك فيها

هند بجديه / اكون قليلة اصل اذا ماحبيتها معرضه حياتها للخطر علشان سلامتي

ام موضي / يمك يا ليت تبرقعينها شوفتها تخوفني

هند / هههههههه حتىهنديانا بتبرقعينها

ام راشد / احسن من شوفتها كذا

هند بجديه / هنديانا وظيفتها تطلب منها ما تتنقب

ام راشد بطفش / فكينا من سيرتها ترىبنات ام مطلق بيجنا مسيرات مع امهن يبن يتعرفن عليك

هند / جده ما حبالجمعات والزيارات

ام موضي / يا بنيتي تراهن ضعيفات ما صدقن يصير عندنا بنتتراهن لا يروحن ولا يجن الا عندنا ابوهن ما نعهن من الطلعه عند بنات الديره

هند رحمتهن / طيب زين بس لا تقولين البس برقع

ام راشد / كيفك هنيدرن انك منتي بمتعوده تلبسينه

هند / كم عددهن ياجده

الجده / ثلاثبنات وولد حاظه طايح

هند تحمست / ليه حظه طايح

ام راشد / هو وحيدعلى بنات درس بالرياض وخلص دراسته ابوه يقول انه جايبن منتاز ما ترك مكان الي قدمفيه لكن حظه طايح ولا يقولون شهادته زينه وحبيب وعطوف على امه وخواته يخدم ابوهبعيونه لو يرميه بنار ما يشكي ابوه رجال حار عليه وهو صابر ما قول الا يارب تفتحهابوجهه

كسر خاطرها مثله مثل الشباب العاطلين الي عيبهم ان ما عندهم واسطهلازم تلاقي له حل ولغيره

هند / طيب متى بيزورونا

ام راشد / بعدالمغرب

دخلن الجدات لغرفتهن علشان يا خذن قيلوله قبل صلاة العصر


طلعت هند فوق لقت هنديانا جالسه على كنب بالصاله تنتظرها

هنديانا بتعب / هند تراني تعبانه من السفر بنام وين مكاني

هند / بغرفتي وانا اقدر ابعدك عني

هنديانا تبتسم لهند / وين غرفة جاسم بنام فيهامو زوجي

هند / ههههههههههههههه طيب لين يجي بنسوي لك زفه

هنديانا / انتي عارفه منو الي بخاطري انزف عليه ورطتيني


هند بجديه / نذرن عليووعد اني لزفك عليه وكل المصاريف علي ولا بعد كاتبه فله بسمك هدية عرسك

هنديانا / متى اخاف علي ما ينتظرني تراه حب عمري

هند تغمز بعينها / ولا يهمك قريب انا طالبتك ابيك تكملين التمثليه وتجننينه

هنديانا بمرح / ههههههههههه يا لمجنونه يحبك ليه تعذبينه

هند بقرف / وانتي الصادقه يحبفلوسي طالع لعمه راشد

هنديانا / صاير يكسر خاطري لشافني لازم يدخل الحماميستفرغ

هند / هههههههههههههههه انتي زودي الجرعه هنا اهم شي لا يلمسك نبينزفك لعلي بنت بنوت

هنديانا / هههههههههههه اصلن مو متقبلني لكن عاجبتنياللعبة

هند / كلها شهر وبطلقك منه وازوجك وشهر عسلكم علي كم هنديانا عندي


هنديان بحب كبير لهند / الله لا يحرمني منك


دخلت الغرفه مع ىهند وبسطت لها بساط بالارض وهند دخلت سريرها من التعب نامت









عند جاسم

قام وهو كسلان التفت على اخوه شافه غاط بنومه قام توضاء طلع من الحمام صحى فيصل بيصلون الظهر

نزل لقى امه بالمطبخ دخل عليها


جاسم بابتسامه / شخبار ام جاسم

ام جاسم بعتب / ليش يمك جيت وتركت عروسك توكم معاريس


جاسم في نفسه بوجع / أي معاريس وربي شوقي لها ذبحني ما دري اقدر اتحمل واصبر ولا شوقي بيطيرني لديره

جاسم بحب / يا لغاليه عندي شغل اخلصه و برجع لديره

ام جاسم / يمك لا وصيك على بنت عمك

جاسم في نفسه / يمه دخيلك وصيها علي خليها ترحم حالي ما ني قادر اتحمل قسوتها

جاسم / يمه طالع بصلي وبرجع

ام جاسم / صحيت اخوك

جاسم / ايه

طلع من البيت بعد ما خلص الصلاه دخل لقى فيصل متمدد على كنب بالصاله مغطي عيونه بذراعه

قرب منه جاسم وجلس على الكنبه القريبه منه / ما شبعت نوم

فيصل بعد يده عن وجهه وبتعب / من عاد صاير ينام علشان يشبع

جاسم بالم / اخاف نهاية حالتنا بمستشفى المجانين لا صرنا ننام ولا ناكل

فيصل بالم / انا بيني بين الجنون شعره متى ما نقطعت انجنيت رسمي

قطع عليهم ام جاسم تناديهم على الغداء تغصبو على الاكل علشان امهم وبعدها اطلعو لغرفتهم



عند عبدالرحمن


بعد ما طلع من عنده جاسم زاد اعجابه فيه وحس وش كثر كان ظالمه يتمنى من كل قلبه ان هند ترضى وتقتنع فيه زوج وتكمل حياتها معه مستحيل بتلقى واحد يحبها ربع حب جاسم مسك جواله بيتصل على خالد بيذكره بنشر وفاة هند


عند خالد

خالد كان بمكتبه لما شاف اتصال ابوه

عبدالرحمن / الو

خالد / هلا بالغالي بشر عنك

عبدالرحمن / الحمد لله شلونك وشلون غاده وينكم ماتطلون علينا

خالد / بخير السموحه يا لغالي الشغل لراسي متى ما زانت ظروفي جيتكم

عب دالرحمن بجديه / كلمتك بسالك وش سويت بنشر خبر وفاة اختك

خالد اوجعه قلبه / ان شاء الله بهاليومين

عبدالرحمن / لا تتاخر التاخير مو من صالحنا

خالد / عطني يومين يا لغالي كل شي بيصير مثل ما تبي واحسن

عبدالرحمن / يله فمان الله

خالد بعد ما قفل من ابوه تسند على الكرسي وهو مهموم صعب عليه ينشر وفاة اخته الي اغلى من روحه يكفي انه حاس بثقل غيابها




عند جاسم



طلع لغرفته انسدح على سريره وكل تفكيره بالديره مشتاق لها وكانه له سنين غايب عنها

قرر يرجع لديره ما يقدر على البعد قام وفتح دولابه وطلع له ملابس وحطتهم بشنطته لان ملابسه الي بديره ما تكفي ناوي يطول هناك وعيون فيصل تراقبه استغرب فيصل منه وهو يحط ملابسه بالشنطه


فيصل مستغرب / خير وش عندك تحط ملابسك بالشنطه ناوي تهاجر

جاسم / بروح لها

فيصل بصوت عالي / بترجع لديره

جاسم / ايه ما ني قادر اقوى على البعد

فيصل بسخريه / مدامك بترجع ليش جيت وطاق هالخطوط رايح جاي

جاسم بعشق / قلبي الي يحركني يا خوي مشتاق لها ومشاق لكل شي فيها حتى لتجريحها
فيصل / اااااااااااه تقولي عن الشوق وانا مكتوي به هذا وانت مالك الا يوم غايب عنها تقول ها الكلام اجل وش اقول عن حالي

جاسم بوجع كبير / لا تحسدني يا خوي رايح لجلادي ما قول الا الله ياخذ العشق الي يدمر الرياجيل

فيصل حس بوجع اخوه / طيعني وجلس بلاها روحت الديره الي بتقلب مواجعك

جاسم / مابي اغيب عنها يقولون الي يغيب عن العين يغيب عن القلب

فيصل / ههههههههه الي يسمعك تقول هالكلام يقول ان بنت عمك عندها قلب مثل الناس

جاسم بوجع / انا بحارب لين اكسب قلبها ابي القلب قبل الجسم

فيصل بعمق / متحسف على حلوفك

جاسم بحزن / اكثر شي ندمت عليه بحياتي زواجي الصوري الي حطيت نفسيه فيه وحلوفي اني ما لمسها وارجعها مثل ما خذتها مادريت ان هالشي فوق احتمالي

ابتسم بحزن / تدري يا خوي صرت اسرق قربها مثل ما كنت اسرق شوفتها وساعدني ان علاجها فيه نسبه منوم وبالليل اذا تاكدت انها نامت دخلت غرفتها كاني حرامي واستمتع بقربها وهي ماتدري عني يمكن لو درت فجرتني

فيصل بخوف / انتبه يا خوي النار ما تقرب من البانزين وهذا انت وهند مو كل مره بتقدر تقاومها

جاسم بوجع / من حقي احس بحساس اني متزوج من حقي احس بدفئ حضنها من حقي استمتع فيها ومن حقي شغلات كثيره لكن حلفي صاير حاجز بينا

فيصل بحزن / اسمع نصيحتي يا خوي وترك عنك السفر لديره ابعد عنها ياخوي

جاسم بعشق / والله ما قدر وش اسوي بقلبي المجنون الي مسيرني وعيوني الي ادمنت شوفتها وشكلي ادمن على تجريحها

فيصل / الله يكون بعونك

جاسم وهو يسكر شنطته التفت على فيصل / لا وصيك اخذ لي اجازه من نواف

فيصل / ان شاء الله

طلع من البيت وركب سيارته بيرجع لديره



عند فيصل



منسدح على سريره مشتاق يسمع اخبار غاده قلبه مو مرتاح بعد اخر شوفه لها يوم اعتذرت منه طالع بساعته شاف الساعه وحده باقي ساعتين عن خروج الجوهره من الجامعه مسك جواله واتصل عليها




عند الجوهره



كانت بالكفتريا الحالها متملله وطفشانه لان غاده ما داومت بالجامعه سمعت صوت جوالها رفعته شافت رقم اخوها

الجوهره / الو يا هلا با خوي القاطع

فيصل / شخبارك واخبار كرشتك

الجوهره / الحمدلله هههههه وكرشتي تسلم عليك غريبه وش عند متصل علي

فيصل / فاضي قلت اكلمك بشوف متى تطلعين بمر اطلعك

الجوهره كاشفة فيصل / احب اقولك ان غاده ما داومت اليوم فلا تتعب نفسك لاني متاكده ان المشوار كله تبي تشوفها وتلمحها

فيصل مستغرب ان الجوهره كاشفته / طلعتي ذكيه كاشفتني

الجوهره بحزن / مدري متى تفقد الامل فيها وتنساها وتشيلها من راسك ما كفتك الايام الي فاتت تراقبها من بعيد وهي مادرت عن هوى دارك

فيصل بكذب / وانا خبل ما وراي شغل علشان اراقبها

الجوهره / تقدر تكذب على العالم لكن مستحيل تقدر تكذب علي لاني كاشفتك لا تحسبني ما شوفك واقف بعيد تراقبها واذا ركبت سيارتها لحقتها لكني حاطه نفسي ما شوف

فيصل بوجع / ما تدرين شخبارها بعد ماطلعت من المستشفى

الجوهره بعصبيه / مدري عنها ولو ادري مستحيل انقل لك اخبارها يكفي الايام الي فاتت تسحب مني اخبارها لازم تنساها غاده ما تستاهلك وهي الخسرانه مصيرها تعرف هالشي لكن بعد فوات الاوان

فيصل بوجع / مع السلامه


عند هند

صحت على اذان العصر لبست فستان وردي ناعم طويل وتركت شعرها مفتوح على طبيعته ولبست شبشب بيتي وردي


صلت العصر ونزلت تحت وجلست عند جداتها سوالف لين اذن المغرب صلت وطلبت من الشغاله تجهز القهوه والشاهي والعشاء

طق الباب قامت تفتح الباب دخلن اربع حريم متبرقعات


هند بابتسامه / يا هلا ومرحبا نور البيت

ام مطلق / النور نورك يابنيتي

البنات واقفات منبهرات بشكلها كانها جايه من كوكب ثاني دخلت ام مطلق ودخلن وراها البنات وسلمت هند عليهن جلستهن بمجلس الحريم وبداية الجلسه كان الحياء غالب على بنات ام مطلق

  14  
♥̉ همسة غلآ ̉♥̉
هند / ماشاء الله ما تعرفنا على الاسامي

فاطمه / انا فاطمه وهذي منيره واصغرنا حصه واخوي مطلق

هند / ههههههههه انا هند الفهد وعندي بنت اسمها غاده كبرك يا فاطمه ثالث طب

البنات مستغربات ومنصدمات شكلها صغير شلون عندها بنت كبيره

هند / ههههههههه مستغربات اختي مربيتها وتعتبرني امها

هند تكلم / فاطمه انتي تخصص شنو

فاطمه بحزن / ما درسنا ماعندنا مدرسه بالديره واهلنا يخافون علينا من المشاوير

حزنت على حالهم / كل بنات الديره مادرسن

منيره / ايه

هند / طيب ليه ما قدمو معاريض علشان بفتحون عندكم مدرسه

حصه / اهلنا اكبر همهم تعليم العيال وحنا على قولتهم مصيرنا لزواج

هند تذكرت سالفة مطلق وانه عاطل عن الشغل ووحيد ابوه

هند / خاله مزنه اذا ما عليك امر ممكن اقابل مطلق بوجودك

الجدات تفشلن من طلب هند لان هند متعوده بشغلها مقابل الرجال وبديره فضيحه ان الوحده تكلم رجال اجنبي عنها

ام مطلق وبناتها مستغربات الطلب واستحقرن جراءت هند

هند عارفه نظرتهن / يا خاله اذا الخير بيد بنت تمنعه عن الولد انا ابي ولدك بخير ولا ابي منك غير الدعاء ان الله يفرج كربتي


ام مطلق / هو بالبيت برسل له حصه تقوله انك بتقابلينه


طلعت حصة من بيت ام راشد راجعه لبيتها لقت مطلق واقف عند الباب

حصه / هند زوجة جاسم طالبتك

مطلق خاف انها درت انه شايفها وهذا شي فيه قبايل بالديره

مطلق بخوف \ ما قالت وش تبي

حصه / تقول لامي تبيك بخير وبحضورها بتتكلم

مطلق متفشل من نفسه شلون لو درت امه عن سواته

سحبته حصه لين وصلته عند باب ام راشد

دخلت بالحوش لقت هند لابسه عباتها ونقابها ومعها ام مطلق



هند بقوة / ضيفنا ما نستقبله عند البيبان له صدر البيت دخليه مجلس الرجال

سمع مطلق كلامها وزاد اعجاب فيها


فتحت هند له مجلس الرجال وهو جالس منزل راسه مستحي من الكلام الي بتقوله جلست امه جنبه وهند جلست بعيد

هند / اكيد مستغرب اني طالبتك لكن لما بعرفك باسمي راح تعرف ليش طالبتك

رفع راسه مستغرب / قولي الي عندك يابنت الاجواد

هند بثقة / انا هند الفهد مديره شركات الفهد

مطلق انصدم وكان مويه بارده انصبت عليه

مطلق في نفسه \ معقوله بنت الفهد وش جايبها لديره وتاركه املاكها وشركاتها هذي فلوسها ما تاكلها النيرن وش لها بجاسم والي يستحقها امير

مطلق بستغراب / تشرفنا يا بنت الفهد سمعتك الطيبه سابقتك

هند من غير مقدمات / عندك استعداد تمسك شركتي الي بالطايف

مطلق بقق عيونه مستغرب من طلبها ومستغرب بتمسكه شركه

هند كملت / شركتي جديده وابيك تديرها لان جداتي امدحن امانتك ويشرفني اوضفك عندي

ام مطلق ما قدرت تمسك نفسها جلست تبكي ولدها له 5 سنين مسكره البيبان بوجه وجايه الفرج من هند

هند / راتبك الاساسي 30 الف مع الغربه يوصلون الخمسين

هذا كله كثير على مطلق وامه كلهم تجمدو ما قدرو يتكلمون

هند بجديه / عندك استعداد تبعد عن الديره ترى موفره سكن عائلي لو بغيت تسكن اهلك هناك

غصب عن مطلق دمعت عيونه كانها ليلة القدر كل احلامه تحققت كانها داريه ان نفسه يسكن اهله معه ويتطمن عليهم مايقدر يتغرب ويتركهم

هند / ماعجبك عرضي

مطلق ياله يتكلم / يا بنت الاجواد الصدمه ربطت لساني اكيد موافق والله يحعني قد الثقه

ام مطلق جلست تبكي ورفعت يدها لسماء / جعل الله يفتحها بوجهك ويفرج همك مثل ما فرجتيها عليه وعلينا

هند التفتت لمطلق / ترى لك الصلاحيه بتوظيف الموظفين الاكفاء الي ترتاح لهم لان الشركه تحتاج موظفين

مطلق طرا على باله ولد خالته وصديقه مشعل الي حاله مثل حالته

هند / بعد شهرين تدوام يعني الحين بايجازه مفتوحه

مطلق بابتسامه \ لو بغيتي من بكره اداوم مليت من الاجازه

هند / اذا ما عندك مانع انا قررت افتح مدرسه هنا ببيت جدتي بكون انا المدرسه حاليا وراح اطلب مدرسات من الرياض وبي اوفر كتب


طالع فيها مستغرب وش يخصه بالمدرسه / ماعرفت اش علاقتي بالمدرسه

هند بجديه/ ابي ادرس بنات الديره ومن بينهن خواتك ترى العلم سلاح للبنت يا مطلق

مطلق بنفسه / وينك يا مشعل تعطيني كف اطالع انا بحلم ولا بعلم ما ني بمصدق اخاف اني بنومي اتحلم يارب يكون علم مو حلم

ام مطلق نفسها ان بناتها يتعلمن جلست تبكي قربت لها هند وباست راسها
هند بحنان / ليش تبكين يا خاله ليكون سويت شي يضيق خاطرك

ام مطلق وهي تشاهق / الا سويتي كل شي احلم فيه وفقدت الحلم

هند / ترى عروسة مطلق اذا رضيتي عندي بنت ولا كل البنات اخلاق وعلم ودين وابوها رجال طيب مكافح عنده ثلاث بنات وثلاث عيال

هي الكبيره اصغر منك ب 3 سنوات تملك مشغل وتديره

مطلق يبتسم / خليني اثيت نفسي في الشغل وبعدين اتقدم لها مايرد الكريم الا الئيم

هند \ محشوم

التفتت على ام مطلق هند / وش رايك باختياري اذا ما عجبك مراح ازعل هذا ولدك

ام مطلق بفرح / هذي ساعة المنى يا بنتي اشوفه معرس وافرح بعياله

هند / بتفرحين ان شاء الله والله البنت تنشرى لو اني ما شوفك كفو على كلام جداتي والله ماعرضتها عليك

ام مطلق / مدام اهلها طيبين والبنت اخلاق على بركه الله

مطلق / الي تشوفينه انتي والوالده

مطلق وقف بيطلع هند استوقفته / ما قلت لي بخصوص تدريسي لخواتك

مطلق / انتي فصلي واحنا نلبس خواتي امنيتهم يتعلمن انا عني موافق عندك امي خذي رايها


طلع من عندهم راجع للبيت وكله سعادة وفرح قرر يفرح ولد خالته وصديقه مشعل

هند / خالتي وش رايك

ام مطلق تمسح دموعها الي طول الجلسه مجفت

ام مطلق / على بركة الله

هند بمرح تمسح دموعها / كله ولا دموعك ههههههه تراك من طالباتي انتي وجداتي

ام مطلق \ هههههه راحت علينا بعد الكبر تجينا العبر خليك بالبنيات ولا حنا اعقولنا تسكرن

هند / ابي منك طلب خالتي

ام مطلق بحب وامتنان / عيوني المركبه لك لو طلبتيهم

هند / تسلمين يا لغاليه ابيك تسوين لي دعايه لمدرستي الي بفتحها بعد شهر بيكون كل شي جاهز

ام مطلق / ان شاء الله تسوين بالبنات خير كلهن يبن العلم

هند / تاخرنا على جداتي والبنات

دخلت هند عليهم والسكوت غالب على جلستهم الجدات بنص ثيابهن من تصرف هند والبنات ذابحتهن القافه بيعرفن وش تبي هند باخوهن


تقهو وغصبت عليهم هند للعشاء وقبل لا يطلعن عطتهم اكل لابو مطلق ومطلق رجعو لبيتهم

وهند جالسه مع جداتها الي زعلانات عليه

هند / وش مزعلكم مني

ام راشد بعصبية / والي سويته تسويه بنت متربيه

هند مستغربه / وش سويت ما سويت غلط

ام موضي بعصبية / يوم تطلبين رجال تبين تكلمينه لا حياء ولا مستحاء

هند بثقة / طيب اسئلني وش تبين فيه يمكن تتغير نظراتكم

ام راشد / قول وش تبين بالرجال

هند / قالت لجداتها كل شي وطلبت منهن يتكتمن على الموضوع

الجدات فرحن من قلب لمطلق يحبنه لانه دايما يطل عليهن يسالهن اذا ناقصهن شي

ام راشد بفرح / الله يفتحها بوجهك ويفرحك مثل ما فرحي هالمسكين راح عمره وهو لا شغل ولا زواج

ام موضي / يا بنتي الي سويته تفريج كربه عن مسلم وانتي تعرفين اجر من فك كربه عن اخوه المسلم مزنه ضايق صدرها ومهمومه من قعدت ولدها عطالي والي بعمرهم متزوجين وعندهم عيال

هند بابتسامه \ يعني انام مرتاحه مسامحاتني

ام راشد تقرب هند له وتضمها / مفتخرات بالي مسويته الحين الي ربي عطاه يبخل على الي ماعنده وانتي ما نسيتيهم وتساعدينهم

ام موضي / هند روحي يمك نامي جنيتك من اليوم طالعتن فوق

هند / ههههههههههه يويلكم لو سمعتكم ترى ماني مسئوله عن الي تسويه فيكم

ام راشد بخوف / الله يستر لا تسمعنا مالنا حيل لها

ام موضي / هذي بصبعها تكسرني وياك يام راشد

هند / ههههههههههههههههههه من خاف سلم

وقفت هند وباست روس جداتها طلعت فوق لقت هنديانا نايمه بدلت ملابسها ودخلت بسريرها ونامت




يتبع









عند مطلق



طلع من عند هند متجهلبيت خالته طق الباب فتح له مشعل دخله مشعل بالبيت وجلسو على فراش مبسوط


مطلق / تكفى يا مشعل عطني كف

مشعل مستغرب / ابشر هذا يوم المنىعندي عطاه كف قوي

مطلق / وجع ما صدقت يدك مرزبه مو يد

مشعل / وشفيك تبي كف ذكرتي بالمسلسلات اذا الوحد مو مصق شغله طلب يعطونه كف ولا يقرصونه

مطلق / وصلت خير نفس حالتهم ماني بمصدق وانت اكيد بتطلب مني اتوطى ببطنكعلشان تصدق

مشعل بلهفه / قول شوقتني وش الي عندك

مطلق / قال كل صاربمقابلته مع هند

مشعل مبقق عيونه وفاتح فمه مو مصدق

مطلق حرك يدهقدام عيونه / يا لاخو اصحى ماني ناقص انك تموت ويتهموني اهلك

مشعل بعدمتصديق / متاكد ولا نايم المغرب وحالم وجاي تقولي حلمك

مطلق / شكلي بتوطىببطنك علشان تصدق

مشعل / والله لو صدق الي قايله بيكون ليلة القدر فتحتابوابها لنا

مطلق بصراخ / والله صدق

تقدم مشعل وضم مطلق وصار يبكيومن بكاها بكى مطلق فاقدين الامل

دخل عليهم ابو مشعل خاف يوم شافهم حاضنينبعض ويبكون

ابو مشعل بخوف / مات احد

مطلق / هههههههه لا يا خاليالبكاء من الفرحه

ابو مشعل / اول مره اشوف الي يفرحون يبكون

مطلق / ولدك مشعل بكا وبكاني واتوقع لو قلنا لك ولبوي بتبكون

ابو مشعل / ياذاالعلم ما بقى الا ذي

مشعل / اجل قو قلبك بقولك الي بكاني قال له كل شي

ابو مشعل بفرح / الله يبارك لها في مالها الله يفرحها مثل ما فرحتنا قوم يامشعل بشر امك

دخل مشعل يبشر امه الي صارت تبكي وتدعي لهند





بيت ابو مطلق

دخت ام مطلق وبناتها البيتكان ابو مطلق منسدح بالحوش ام مطلق قربت من شايبها وجلست بنفس المركا


ام مطلق / شخبارك اليوم ترى العشاء جاهز نغرف لك ولا تنتظر مطلق

مطلق \ جاء مطلق الله لا يخليني منكم

ابومطلق بحب / يارب تفرح قلبكوانا ابوك وانت بارن فيني

مطلق بفرح / ابشر يبه اليوم فرحتي ما تنوصف وسالامي

طالع في امه يبيها هي الي تبشره

ام مطلق بفرح / ابشرك عقدتولدك انفكت والسبه زوجة جاسم الله يفتحها بوجهها

البنات مبققات عيونهنينتظرن بلهفه وش صار بينهم

ابو مطلق بحزم \ قولي لا تقطعين بكلامك

ام مطلق / قالت له كل شي من الوظيفه والراتب والزوجه

ابو مطلق دمعتعيونه فرحان / الله يفرحها مثل ما فرحتنا ويوسع رزقها ويفرجها عليها

البناتتعالت اصواتهن بالتبريكات وهن فرحانات لخوهن

التفت عليهن مطلق / فيه موضوعيخصكن يا خواتي طلبته مني هند

البنات بصوت واحد / شنووووو


مطلقبحب / تبي تدرسكم بالديره بتفتح مدرسه هنا بعد شهر


فاطمه صارت تبكيبشهاق هي اكثر خواتها حلمها تعرف تقرا وتكتب

طالعت في ابوها وقربت منهوباست يدينه / تكفى يبه وافق لا تحرمنا مادام المدرسه بجدارنا تكفى يبه لا طفيالشمعه الي مشعلتها هند لنا

ابو مطلق رق قلبه على بناته / موافق يا بوكامسحي دموعك

استجابة فاطمه لابوها ومسحت دموعها

فاطمه / والله هندما نطلع من جزاها مالها الا يومين بالديره وزرعت الفرحه بقلوبنا ياليتها جايه منزمان

ابو مطلق / الطيب ينشر طيبه يا بوك ذبحني الجوع منتي بمعشيتني

فاطمه \ يخسى الجوع وان بنت ضاوي

طالعها بحب وحزن يحاتيها لان محدطق بابه يخطبها وخايف انها تبقى بدون زواج وعيال وهذ السبب زاده حب لها


البارت السادس والثلاثون


اليوم الثاني

في المستشفى



نواف بمكتبه ينتظر جاسم يداوم سمع صوت جواله كان المتصل فيصل

نواف / مرحبا فيصل

فيصل / هلا فيك انت وينك فيه

نواف / بالمستشفى الا وينه اخوك ماداوم

فيصل / جاسم طلب مني اكلمك اقدم لها اجازه شهر

نواف / ليه عسى ماشر

فيصل / راح لديره عند الحبايب

نواف بعصبيه / اخوك مجنون وش يوديه هناك وهو ما جاء الا امس وش له بضيق الخلق

فيصل / تعرف جاسم محد يقدر يرده عن الي براسه

نواف / وانت ما تباعده كلن مضيع سنين عمره وراء سراب

فيصل / فكني من لسانك وش زيني

سمع نواف طق على الباب

نواف / يله مع السلامه مشغول

قفل جواله وسمع طق الباب كانت الدكتوره سعاد كانت جميله ملامحها حاده جسمها كانها عارضة ازياء كانت تكشف ودايما تحط مكياج وتتعطر بافخم العطور كانت متبرجه تحب جاسم ومعجبه فيه تتحاول تتقرب منه وجاسم يعرف بحبها له لكنه مطنشها ولا يعطيها وجه

نواف بجديه / خير دكتوره سعاد ليش تاركه شغلك وجايه لمكتبي

الدكتوره سعاد / حبيت اسال عن الدكتور جاسم وينه

نواف بقرف / بايجازه

الدكتوره سعاد / امس كان مداوم

نواف بطفش / كان مداوم قولي الي عندك عندي شغل ماني فاضي لسوالف

الدكتوره سعاد بجرائة / ابيه بموضوع شخصي اذا شفته او كلمك قوله اني سالت عنه

بعد ما خلصت كلامها طلعت تاركه نواف مقهور ان ها لنوعيه دكتوره بمستشفاه لكن مجبور يتحملها لشطارتها ولان ابوها من معارف ابوه

طلع نواف جواله بيتصل على جاسم مقهور على حاله



عند جاسم


كان يفطر بالغرفة الي مستاجرها لانه مر المدينه القريبه من الديره استاجر غرفة ونام فيها لانه ماقدر يسوق من التعب والارهاق سمع صوت الجوال رفعه شاف رقم نواف

نواف بعصبيه / انت وينك

جاسم ببرود / اتوقع قالك فيصل ويني

نواف / منت بصاحي امس جاي واليوم راجع ارحم نفسك من الخطوط

جاسم ببرود / قلت الي عندك انا اسوق مابي انشغل بمكالمه مالها داعي

نواف / الخبل الي خايف عليك

جاسم / وغيره

نواف / متى بترجع من الديره

جاسم / توني ماوصلت تسالني متى ارجع مدري

نواف بقرف / اللزقه سعاد تسال عنك

جاسم مستغرب / اش عندها تسال عني

نواف / مدري تقول تبيك بموضوع شخصي شكلها ما فقدت الامل فيك

جاسم / فكنا منها سيرتها تلوع كبدي

نواف / قبلنا ان غولتك تلوع كبدك لكن سعاد تلوع كبدك عز اله ما صدقت

جاسم / كل الحريم يلوعن كبدي

نواف / وهند الوحيده الي تفتح نفسك

جاسم بحب / قلتها

نواف / صحيح ان ماعندك ذوق والا القط يحب خناقه

جاسم بعصبيه / نووووووواف مع السلامه

سكر الجوال بوجه نواف


عند هند


صحت لصلاة الفجر وصحت هنديانا صلن دخلت الحمام اخذت شور ولبست بنطلون جنز وبلوزه سوداء تعبير على مزاجها المقفل لانها صحت وكل تفكيرها بغاده مشتاقه لها ما تدري وش صار لها وشعرها ظفيره هنديه التفتت على هنديانا وغصب عليها دموع الشوق نزلت

هند بحزن / هنديانا شخبار غاده فقدتني تاكل زين تشرب زين تنام زين

هنديانا / تطمني غاده بخير فهموها سبب زواجك وارتاحت

هند / جبتي الاب توب

هنديانا / ايه

قامت هنديانا لشنطتها وفتحتها وطلعت الجهاز ومدته لهند الي اخذته

هند بحزن / بنزل عند جداتي

نزلت هند تاركه هنديانا وراها ترتب اغراضها دخلت غرفة جداتها لقتهم منسدحات على السرير شكلهن بينامن اطلعت من غير ليحسن فيها

خذت قطعه فرشه صغيره ومخدات بتحطها وراء ظهرها ومسند مرت المطبخ لقت ريتا طلبت منها كبتشينو جلست بالحوش قبل الشروق كان الجو خيال دقائق وجاها الكبتشينو جالسه تتصفح ملفاتها وشغل خاص بشركه لين اطلعت الشمس وحست بحرارتها قامت سكرت الاب ودخلت داخل عند جداتها لقتهن توهن صاحيات

هند قربت منهن وباست روسهن وجلست جنبهن

هند / افطرتن

ام راشد / لا بتجينا القهوه نتقهوى بعدها بنفطر

ام موضي / ان شاء الله نمتي زين

هند / الحمد لله من التعب على طول نمت

ام راشد / من متى صاحيه

هند / من الصلاه ما نمت

ام راشد / يمك وش فيك حزينه ومتضايقه عسى مو روحت جاسم السبب

هند / لا لكن شوقي لبنتي ذبحني

ام موضي / بنتك عندها ناس يحبونها مراح يقصرون عليها بشي ارتاحي يمه ووسعي صدرك

ام راشد / افطرتي

هند / لا شربت كبتشينو

ام موضي / اجل قولي لشغاله تجيب فطورنا

قامت هند ودخلت المطبخ وطلبت من الشغاله فطور

وطلبت من ريتا ادبر لها قلم بعد ربع ساعه جابت الفطور والقلم

ام راشد / وش عندك يمك

هند / محتاجه اغراض بكتبها لعمران يجيبها ناقصكم شي

ام موضي بحب / لا والله يبنيتي جاسم ماقصر متقضي الي ناقصنا قبل لا يروح

دورت هند ورق مالقت دخلت ريتا بالفطور

هند / ريتا شوفي عمران عنده اوراق ابيها ضروري

طلعت ريتا من عندهم بعد خمس دقائق جتهم بالاوراق كتبت الاغراض الضروريه الي تبيها وارسلتها مع ريتا كتبت من بين الاغراض مرجيحه بتحطها بحديقة الورد لانها تعشق المرجيحه لها ذكريات حلوه مع امها

بعد ما خلصت فطور قررت تلقي نظره استطلاعيه بالحوش تبي تختار المكان المناسب للمدرسه المؤقته الي بتسويها الحوش كبير فوق الخيال لما قربت من اسطبل الخيل طلت عليهم


يتبع










عند مطلق


صحى لصلاة الفجر طلع مع ابوه للمسجد صلو وهو يحس بسعاده عمره ما حسها والبركه بهند الي الي زرعت الفرحه بقلبه وقلب اهله

كان مطلق عند حمامه لا ارادي عيونه طارت لحوش ام راشد شافها حاول يغض نظره ما يبي يخون جيرانه لكن غصب عنه عيونه تتبع كل حركاتها وكل شي فيها يجذبه

مطلق في نفسه / خاف ربك يا مطلق اكلت البنت بعيونك خف على نفسك البنت متزوجه مالك نصيب فيها والي تسويه حرام هي ساعدتك تغدر فيها ما هي من عادتك تعض اليد الي امتدت لك

نزل من السطح ودخل بالصاله لقى امه وخواته توهن جايبات الفطور افطر وتفكير يخونه ويفكر فيها

ام مطلق / وش اخبار خالتك لما جيتها

مطلق / بخير هههههههه قلبتها مناحه لما بشرتها

ام مطلق / الله يلوم الي يلومها

مطلق / ههههههههههه انتي سبقتيها بالمناحه يالغاليه

ام مطلق / للحين وانا امك ماني بمصدقه كان الي البارح صار حلم

مطلق / والي يسمعك رحت لمشعل قلت عطني كف علشان اصدق ولد اختك نذل عطاني كف لوى وجهي لوي


ام مطلق والبنات / هههههههههههه

فاطمه / شكل كلنا يبي لنا كفوف علشان نصدق

مطلق / فاتك قلبتها مع مشعل فلم هندي صرنا نبكي دخل علينا خالي ابو مشعل وحنا متحاضنين ونبكي خاف ان ميت احد

منيره / هههههههههه وش سوى يوم درى

مطلق / ماتتخلين اش كثر فرح

حصه / وربي هالانسانه حبيتها اول ماشفتها

حصه \ متواضعه من يصدق ان تملك عقارات وفلوس


ابو مطلق / لازم نسوي لها عزيمه

ام مطلق / تستاهل ولا يجي من قدرها

فاطمه / زين علشان نتعرف عليها اكثر وتاخذ علينا

منيره / الا يمه هي بطول بالديره ولا فتره وبترجع

ام مطلق /مدري ما سالت ام راشد لكن الي اشوفه انها بتسكن بالديره



عند هند


جاب عمران الاغراض واستقبلته هنديانا استلمت منه الاغراض ودخلتها لغرفة هند والمرجيحه كانت عند الباب

دخلت هنديانا وهي محملة بالاغراص لغرفة هند وكانت مشغولة بترتيب دولابها بتشغل نفسها عن التفكير باهلها

هنديانا / هند الاغراض معي وين احطها

هند التفتت لها / ها تيهم فيه بعضها بتنزل تحت

كانت الاغراض شغلات ضروريه لهند بعض العطورات والفواحات الخاصه للغرف وشامبوهات وكريمات وفيه بعض المشروبات والحلويات دخلتهم بالثلاجه الصغيره الموجوده بغرفتها

هند تذكرت المرجيحه / عمران جاب المرجيحه الي طلبتها منه

هنديانا بابتسامه / ايه الي يشوفك يقول بزر كل ماكان تكونين فيه لازم المرجيحه

هند بابتسامه حزن / تعرفين حبي للمرجيحه لها ذكريات حلوه بطفولتي

هنديانا حست بحزن هند / هند طالعي بمصايب غيرك تهون عليك مصيبتك شوفي حالتي تهون عليك حالتك

كملت بوجع / امي وابوي عاجزين عن الحركه وانا اصرف على كم عايله في بيت شبرين ومن الحاجه

اشتغلت سجانه انفذ اوامر كلها قسوه غصب عني

نسو اني انسانه من لحم ودم وقلب بسببهم كله السجينات كرهوني وتمنو فرصه ينتقمون فيها مني

وجتهم الفرصه وتبلوني اني سبب بهروب وحده سجينه محكوم عليها بالاعدام واخذوني بذنب مالي شغل فيها انسجنت ظلم

فسبحان الله الي ظهرتي بحياتي وانقذتني من السجن وشغلتيني عندك براتب ومكانه بعمري ماحلمت فيها لو ادفع عمري كله ما قدر ارد ولو شي بسيط من فضلك علي

هند قربت منها ومسحت على كتفها / انتي طيبه وباره بامك وابوك علشان كذا ظهرت بحياتك بالصدفه فسبحان الله يسخر ناس لناس

هنديانا بابتسامه / يله ننزل تحت عند جداتك مايبلعني اخاف يوم يايذبحني ياذبحهن


هند / هههههههههههه كل ولا جداتي تراهن متروعات منك تدرين يبن يبرقعنك

هنديانا / ههههههههههههههه يبرقعني مره وحده كل هذا خوف مني

هند / ترى جداتي طيبات لا تزعلين من كلامهن

هنديانا / جداتك جداتي وانتي تعرفيني احب العجائز

هند بحب / هذا العشم فيك

هنديانا / انا نازله

هند / ولي يعافيك هنديانا خليهم يحطون المرجيحه عند حديقة الزهور عند الاسطبل

نزلت هنديانا وهند مستمره بترتيب اغراضها بعد ماخلصت نزلت لقت جداتها جالسات وعندهن قهوتهن

ام راشد / يمك ليه مانزلتي للغداء

هند / شبعانه للحين فطوري ببطني

ام موضي / الي يشوفك يقول مفطره كله الي اكلته مايشبع عصفور

هند / اذا جعت بقوم اكل قربت من الدله وصبت لها فنجال قهوه

ام راشد / يمك ترى ابو مطلق جاني يعزمك للعشاء

هند بطفش / ياجده كم مره اقول ا نا ماحب هالسوالف

الجده ام راشد بعصبيه / مو على كيفك جيتي الديره تطبيعين بطبايعنا ولا ناويه تفشلينا عندهم

هند بستسلام / وان شاء الله متى عشاهم

ام راشد / قلت ياخر عشاه لين يجي جاسم وهو رفض يقول العزيمه عزيمتك

هند بطفش / طيب امري لله مدري متى اخلص من العزايم الي مالها داعي

ام موضي / بعد المغرب تكونين جاهزه

هند وهي تشرب من فنجالها / ا نشا ء الله

وعلى جلستهن دخل جاسم الي استغربت هند رجوعه توقعت يحرم الرجوع لديره بعد اخر شي صار بينهم


عند جاسم

قرر انه يقوي نفسه ويتعامل معها معامله ثانيه خاليه من أي الاهتمام مستحيل يسمح لها تهينه او تجرح فيه اكثر من كذا وبيتبع معها اسلوب التطنيش ولا كنها موجوده واذا تلاقو بيحاول يضغط على قلبه وبيحتقرها

جاسم دخل على جداته وحاول يتجنب النظر لها قرب من جداته وباسهن على روسهن وقرب من الجهه البعيده عن هند وجلس

هند استغربت اسلوبه وتطنيشه لها وكان ليس لها وجود حتى مالقى السلام عليها لكن ماهتمت

لما جلس وقفت

هند / جده انا طالعه لغرفتي بتجهز للعشاء

ومشت وتركتهم وجاسم غصب عيونه لحقتها لين غابت عنه

جاسم / معزومين لعشاء الليله

ام راشد / ايه عند ابو مطلق زين انك جيت علشان تحضر معنا

جاسم / انا الحين طالع لغرفتي بارتاح

طلع فوق ولما وصل لدور الثاني وقبل لا يدخل غرفته التفت لغرفتها سمع صوت هند تتكلم

غصب عنها قرب من الباب وسمع الكلام الي انقال داخل



عند هند

كانت هند وهنديانا يتكلمون


هند بسخريه / هههههههه زوجك جاء الليله بزفك له

هنديانا بطفش / الله يعيني على التمثيل شكلك ناويه عليه الليلة

هند بكره / ابيك تكرهينيه بالديره ابيه الليله يقضب ثوبه وينحاش

هنديانا / ولا يهمك استمتع بتعذيبه

هند / ههههههههههههه اهم شي تبقين بنت بنوت مثل ماقلت لك ولا تبين علي يذبحني

هنديانا / القلب لعلي وكل شي جاسم ماشوفه شي


هند / الليلة زودي الجرعه عليه



عند جاسم


واقف منصدم منقهر من هند ومن نذالتها وحقارتها معه كل الي تسويه الغوله تمثيل

جاسم / هين يا هند والله لقلب الخطه عليك ان ماخليت غولتك هي الي تنحاش ماكون جاسم

مستحيل تكونين انسانه انتي مجرمه الحقد اعمى عيونك عن كل شي هدفك الانتقام حتى بمشاعر الناس

انا تستغفليني وتستمتعين بتعذيبي والله لردها لك واكسر خشمك


بعد عن الباب خاف ينكشف ودخل لغرفته وهو كله قهر قفل الباب عليه بالمفتاح ماله خلق ان غولته تقتحم عليه خلوته



انسدح على سريره وهو يرسم مخطط لهند يرجع بعض من كرامته الي داستها هند من غير رحمه وهو بتفكيره نام



بعد المغرب
عند هند


تجهزت ولبست عباتها وانزلت تحت عند جداتها لقت جداتها جالسات ينتظرن نزول جاسم يبنه يساعدهن بالمشي لبيت مطلق



عند جاسم

صحى من نومه وهو كسلان ومقهور دخل الحمام اخذ شور بارد يبيه يبرده من القهر الي يحس فيه لبس وتعطر ونزل عند جداته شافها لابسه عباتها وشيلتها وبرقعها بيدها


حاول يطنشها ولا يعبرها

التفت على جداته / انتن جاهزات

ام راشد / ايه ننتظرك

ام موضي / تاخرت وانت نايم عسى منت بمريض

جاسم بابتسامه / تعب من مشوار الطريق يله مشينا

مسك جدته بيدها ومشهى من غير لا يلتفت لهند

هند مسكت يد ام موضي ولحقتهم ووصلت لبيت ابو مطلق ودخلن بقسم الحريم

ام مطلق واقفه مع بناتها عند الباب رحبت بام جاسم وام موضي وحضنت هند ورحبت فيها بحب دخلتهم بمجلس الحريم كان موجود بعض الحريم المتبرقعات



عند جاسم

دحل مجلس الرياجيل رحب فيه ابو مطلق ومطلق الي واقف بالمجلس يصب القهوه لرياجيل

دخل جاسم وسلم على الرياجيل الموجودين مسكه ابو مطلق وجلسه بصدر المجلس

ابو مطلق / الساعه المباركه انك جيت وحضرت العشاء

جاسم / الله يبارك فيك

كان الي يتكلم بالمجلس ابو محمد وابو صالح من اهل الديره

ابو محمد متزوج وحده من بنات الرياض ورافضه تسكن بالديره وهو شغله بالرياض تزوج على زوجته وتوه له كم شهر معرس

ابو صالح يكلم ابو محمد / بشر عنك كيفك مع زواجك الثاني

ابو محمد بابتسامه / الحمد لله تحسنت اموري مع ام العيال

ابو صالح مستغرب / يعني تعدلت امورك مع ام محمد

ابو محمد بسعاده / اللهم لك الحمد صارت تدلعني

ابو صالح / وزجتك الثانيه شلونك معها

ابو محمد بجديه / احاول ماظلمها لكن الحب والقلب لام محمد وهذي ماتزوجتها الا بربي فيها ام محمد

ابو صالح / حرام عليك تظلم بنت الناس

ابو محمد بجديه / القلب مو بايدي لكني احاول اعدل بكل شي الا القلب مالي حكم عليه

ابو صالح / الله يعينك

ابو محمد يبتسم / صدق من قال ماتتعدل المرة الا اذا حطيت على راسها مره الغيره تسوي الهوايل


جاسم طول الجلسه مستمع بالبدايه كان متملل من الموضع وبعدين صار يستمع بحماس واعجبته الفكره

جاسم في نفسه / وجتك الفكره على طبق من ذهب بتزوج وبكسر هند وبتعرف اني ماني مهتم فيها والي

خلقها خلق غيرها وانها ماعاد تسوى شي عندي يمكن تتعدل لشافتني متزوج غيرها

جاسم في نفسه / هي لو تحبك مازوجتك غولتها وحكمت عليك مؤبد معها هي ماختاره الغوله بترعبني فيها وواثقه اني مستحيل اطالعها ومطمنه من هالشي لكن اذا تزوجت وحده حلوه مليون بالميه بتتغير علومها مراح اخسر شي خلني اجرب

طيب وانك نذرت ان جسمك مايلمس الا جسمها وانا عند نذري وزواجي جسر للوصول لقلب هند

جالس يفكر من بتكون زوجته الي ممكن يقهر فيها هند فكر بالدكتوره سعاده واثق ومتاكد لتقدم وخطبها بتوافق بشروطه قرر بكره بيرجع لديره وبيتزوجها بسرعه وبيجيبها لديره بيحارب فيها هند


بعد ماخلص العشاء رجع جاسم مع جداته للبيت والحقتهم هند


عند جاسم

طلع لغرفته شاف هنديانا واقفه بقميص نوم فاضح قرر انه يقلب الخطه عليهن قرب منها وهو مقروف حاول يمسك نفسه قرب اكثر وحاوطها من خصرها

انتفض هنديانا وخافت انه يتعمق اول مره من تزوجها هو الي يقرب منها وهي دايما الي تقرب لانها متاكده بيصدها

جاسم / شالزين صراحه شكلك مغري وش رايك تنامي بحضني الليله لامتى متزوجين على ورق

هنديانا بدت تخاف ان جاسم يتعمق وتنقلب السالفه عليها

هنديانا / هاااه ايه حاولت تتهرب وهو شادها بقوة من خصرها

هنديانا بتتهرب / هند تناديني

انفلتت من جاسم والبست ملابس على لبسها وطلعت وصكت الباب بكل قوتها


جاسم / هههههههههههههههههه هذا اول الغيث يا هند بتشوفين جاسم جديد


عند هند

كانت منسدحه على سريره انصدمت من دخول هنديانا المفاجى

هند / بسم الله عليك شكلك متروعه وش صار عند جاسم

هنديانا بصدمه / جاسم مو جاسم

هند بابتسامه / شلون جاسم مو جاسم

هنديانا / قالت لهند كل الي صار

هند بققت عيونها متفاجئة من تصرفات جاسم من تطنيشها لين وصل لتعامله لع هنديانا

هنديانا / اسمحي لي هند برجع لرياض اصلن جو الديره ماعجبني وهنا ما عندي لشغله ولا مشغله

هند / ههههههههه اشوف بدال ما ينحاش بتنحاشين انتي

هنديانا / مثل ما قلتي بكره قولي لعمران يردني

هند / خلاص لصبحنا بقوله

هنديان فرشت فراشها بمكانها كل ليله نامت وهند على سريرها طار النوم من عينها وهي تفكر بتصرفات جاسم


في بيت بسام


جالسه بغرفتها تحاول تنوم عيالها دخل عليها بسام وشافها محتاسه بتنويمهم

بسام / زين لحقت عليهم قبل لا تنومينهم

نجلاء / تعبوني من اليوم احاول انومهم مو راضين وانا طول نهاري اشتغل بالبيت

قرب منها بسام وحضنها من وراء وتكلم بهمس باذنها

بسام / الله لا يخليني من حنيتك اشو ف لك ايام ناسيتني مع عيالك

التفتت عليه نجلاء وبحياء / السموحه يالغالي انت تعرف عمرهم محرج ويبيله مداره والا انت الاساس

بسام / حبيبتي كم مره اقول بجيب لك شغاله تساعدك تمسك البيت وانتي عليك عيالك

نجلاء بحب / ما ارضى احد يخدم حبيبي غيري

بسام ضمها لصدره / انا مقدر انشغالك ياعيون بسام لا تضغطين على عمرك فوق طاقتها

نجلاء التفتت على عيالها شافتهم ناموا سحبت بسام بايده

نجلاء / حبيبي بنطلع ما صدقت نامو مابيهم يسمعون سوالفنا ويقومون

بسام / اخيرا اعتقونا ونامو وجاء دوري

طلعو من غرفة عيالهم ودخلو غرفتهم وكانت نجلاء لابسه قميص نوم اسود ستان لازق على جسمها

بسام يطالع فيها بهيام / نجول حبيبتي انتي نحفانه وانتي تعرفين احبك مثل ماكنتي اياني وياك تسوين رجيم

نجلاء ادور حول نفسها / ليه بسومتي جسمي مو عاجبك

بسام اخذها بين احضانه / بكل حالتك تعجبيني خلينا ننام



يتبع









اليوم الثاني في الديره

في بيت ابو مطلق

صحى ابو مطلق دق على غرفة بناته لقى فاطمه صاحيه من قبل صلاة الفجر

ابو مطلق / انتي صاحيه يابوك مانمتي

فاطمه قربت منه وباسته على راسه / لا فديتك توني قايمه كنت بصلي واسوي فطورك

طالعها ابوها بحزن وفهمت فاطمه سبب النظره

ابوها بعطف / الله يفرحني فيك وشوف عيالك

استحت وبغصه نزلت راسها لانها اكبر بنات الديره الي ما تزوجت كل الي بعمرها عندهم عيال مقتنعه بنصيبها

طلع ابو مطلق مر على غرفة ولده شافه لابس ملابسه اول ماشافه مطلق تقدم له وباسه على راسه

مطلق / شكلك اليوم شباب راحت عليك نومه وقمت قبلك

ابو مطلق / العمر راح وانا ابوك وانا اتمنى اتطمن على هالبنات قبل لا تدفنوني بقبري

انتفض مطلق من كلام ابوه / الله يعطيك طول العمر ويجعل يومي قبل يومك يالغالي

مسك بيد ابوه وهو خايف عليه من بعد الكلام الي قاله اول مره يسمع ابوه يتكلم بالحزن الي سمعه بصوته طلعو للمسجد



عند فاطمه

بعد ماطلع ابوها كساها الحزن نفسها تريح ابوها من ناحيتها لكن مو بكيفها النصيب ماجاء التفتت على سرير اختها منيره

فاطمه / منيره قومي صلي بننزل نسوي فطور ابوي

منيره الي كانت صاحيه وسمعت كلام ابوها لفاطمه وتبي تخفف على اختها لانها تعرف ان كل بنت حلمها تكون عروس وام

منيره / ارحمي حالتك من التفكير ترى ماكل وحده متزوجه مبسوطه بحياتها ترى كثير متزوجات يحسدن البنات على راحت البال والمسؤليه

فاطمه بحزن / منيره انتي تعرفين اني مقتنعه بنصيبي وعارفه ان الي ربي كاتبه لي خيره لكن لما اشوف نظرة ابوي لي وحنانه الزياده يوجعني قلبي عليه الي بعمري بالمدينه تدرس ولا اهتمت بالزواج وانا ماني بعجوز علشان ابوي يفقد الامل اني اتزوج ياما بنات اكبر مني تزوجو لكن قولي من يغير نظرة اهل الديره للبنت الي تتعدى العشرين ماجاها نصيبها

منيره قربت من اختها / تعجبيني والله كان معك دكتوره مع هالكلام الي تقولينه

فاطمه بحزن / منيره انا اخاف ا ن محد يتقدم لكم بسبتي تعرفين اهل الديره ماتتزوج الصغيره قبل الكبيره اذا جلست الكبيره بدون زواج طيحت حظ خواتها

منيره بحب / احد قالك اني مشفوحه على الزواج تعرفين ان تفكيري الحين بدراسه الي اخيرا بتتحقق لاحقين على الزواج ووجع الراس

فاطمه / يله ننزل نسوي فطور لابوي قبل لا يروح لنياقه

نزلن تحت لقن امهن سابقتهن للمطبخ ومسويه فطور شايبها

فاطمه قربت من امها وباستها على راسها

فاطمه / يمه الله يهدك وش قاعده تسوين

ام مطلق / الفطور

منيره / يمه وش فايدتنا اذا بنخليك تسوين الفطور وحنا جالسات

ام مطلق / الله يوفقكن

سحبت فاطمه الشغل الي بيد امها وكملت الفطور


بيت ام راشد

عند هند


قامت بعد صلاة الفجر صلت ولبست فستان بيتي طلعت لحديقة الزهور شافت المرجيحه ابتسمت وركبت عليه جلست تمرجح نفسها وحست بتعب وانسدحت

جتها هنديانا معها شناطها

هنديانا / انا طالعه لرياض

هند التفتت عليها / ههههههه مصره تنحاشين

هنديانا / اذا راح جاسم جيت امس زين اني قدرت اخلص نفسي منه اخاف بعدين ماقدر

هند / هههههههههههه من يصدق انك انقلبتي جبانه

هنديانا / كله علشان علي

هند قامت وحضنتها / مع السلام وتوصلين بالسلامه

طلعت هنديانا ورجعن هند للمرجيحه وانسدحت ونامت


كان كل الي صار تحت عيون جاسم الي طاير من الوناسه وهو يشوف اول خططه نجحت واقف من بعيد يراقبها لانه مشتاق ومتلهف لشوفتها يحاول يكابر قدامها لكن خايف شوقه يفضحه

لما شاف تعمقت بالنوم قرب منها لين صار قريب شافها نايمه بسلام جلس يتاملها

جاسم في نفسه / مستحيل القلب يسكنه غيرك لكن انتي الي بديتي الحرب مستحيل اسمح لنفسي بالخساره

مشى وتركها مايبيها تفتح عيونها وتشوفه لازم يكمل الخطه للاخير

على الساعه 9 حست بحراره الشمس وقامت دخلت لقت جداتها جالسات يفطرن قربت منهن

ام راشد / يمه جاسم وينه ماشفته

هند ببرود / انا كنت برا مدري عنه

ام موضي / الله يهديك فيه وحده ماتدري وينه زوجها

هند ببرود / انا مدري عنه

جابت الشغاله الكبتشينو شربته وطلعت فوق دخلت غرفتها ودخلت بسريرها ونامت


يتبع




في الديره
بعد المغرب

الجدات جالساتبالصاله الجده ام راشد نادت على الشغاله تطلب منها تنادي هند تتقهوى معهم قهوةالمغرب من الصباح ما شافتها

طلعت الشغاله لغرفة هند طقت الباب وسمحت لهاالدخول كانت هند عند التسريحه تعدل شعرها بعد ما خلصت لبس

الشغاله / جدهتحت يبغى انتي

هند / قولي لها دقائق وبنزل

نزلت هند لقت جداتهاجالسات وبينهن قهوتهن جلست باست راس الجدات

جلست بوسطهن كالعاده

الجده ام راشد / يمك تونسين شي يوجعك شي

هند / انا بخيره والسموحهاني مانزلت على الغداء وخليتكن تحاتني

الجده ام موضي / مدامك بخير كل شييهون

قربت هند القهوه منها وصبتها لهن سمعت صوت جاسم قرب وباس راس جداتهوجلس مقابل لهند وهند منزله راسها تختار لها من التمر

الجده ام راشد / صبيفنجال قهوه لرجلك

هند ارفعت راسها والتقت عيونهم مع بعض

وجاسمبيغيضها / علميها السنع ياجده

هند بتقهره / السنع متعلمته من بيت الفهدوجدتي تشهد لي

الجده ام موضي / وانا اشهد انك محظوظ انها من نصيبك مامثلهاثنتين


هند طالعته بكبرياء وتكلمت بصوت مايسمعه الا جاسم


هند/ تكلم على قدك وبلاها قط الكلام وتدخل الجدات بالي بينا

جاسم طنش كلامها الي قالته وهو يغلي من القهر من اسلوبها

الجده امراشد / بطول بالديره

جاسم يطالع بهند الي مو مهتمه بوجوده / بكره بارجع

الجده ام موضي / حلفت عليك تجلس يومين هنيه ترى نخاف عليك من الطريق

جاسم / علشان خاطرك يالغاليه بجلس لبكره بالليل هذا الي اقدر عليه

الجده ام راشد / جعلنا نفرح بعيالك

جاسم يطالع بهند بحقد / امينخلي هند تشد حيلها ولا تزوجت عليها انا ابي قبيله

جاسم متشوق يسمع رد هندوبقلبه خوف من ردها الجارح


هند طالعته بنظرات سخريه / انا مافيني عيالالبركه بهنديانه هي الي بتترس لك البيت عيال

ورصت على اسنانها بصوت ماسمعهالا جاسم / اكيد عيالي منت ابوهم ياجاسم حط هذا براسك بدال الف والدوران


كانت الجدات ملتهايات بالسوالف بينهن استغل الفرصه و قرب منها ورص علىيدها بكل قوته وهن توجعت من رصته لكن تكابر سحبت يدها بقوه تبعدها عنه

جاسميبادلها نفس النظرات / انا عايفك ولايشرفني ان عيالي يكون منك لانك ما تثيرين فينيشعره او بلاصح كاني متزوج رجال


جاسم في نفسه / تكذب على منو هذي كانهارجال ولا تثيرك وانا ماسك نفسي بالقوه علشان حلوفي

هند بعدم مباله / وجهةنظرك ماتهمني

التفتت هند لجداتها

هند بتقهره اكثر / ابي اروح لبيتام مطلق مشتاقه وبصوت واطي لمطلق وخواته

جاسم ولع من القهر / هذا تصرف وحدهمتزوجه تحترم نفسها وزجها

قاطعته هند بتقهره / منو الي متزوج انا للحيناعتبر نفسي ما تزوجت انت بالورق تعرف وش معناته يعني شوفت عينك وحلال غيرك اناانتظر تخلص هالتمثيليه البايخه

جاسم فقد اعصابه / صدق انك حقيره وحقوودهوربي الي ماسكني عنك حلوفي ولا عرفتي ردي على كلامك
و كمل كلامه بخبث/ ولاتبيني اعلمك شلون اصير لك زوج بالواقع تبين تجربين انا حاضر والحين


هنداستحت حاولة تغير الموضوع ارجعت اطالع بجداتها

جاسم استانس انه قدر يسكتهاولاول مره تصير هي دايما الي تسكته


جاسم بيقهرها اكثر / جده انا ناوياتزوج


الجده ام راشد / احد عنده هند ويدور غيرها

جاسم / انا منحقي اتزوج اربع وهند مافيها عيال وانا بتزوج ابي عيال

ام موضي / توكممعاريس من الي قال مافيكها عيال يحبكم للعجله

جاسم بيقهرها / انا متزوجوهاليومين وبجيبها لديره


هند بتقهره / حلفتك تقولي علشان ارقص في عرسكوترى هدية عرسك علي

جاسم منقهر وبيقهرها / ماهي محتاجية لهدايك الي باخذهاتكفيني حرمه ولا كل الحريم تقول للقمر قم وانا اجلس مكانك

هند ببرود / اللهيهنيك فيها

جاسم / بتزوجها وبجيبها لديره ماقدر استغني عن وجودها


ام موضي / انت من جدك ولا تمزح

جاسم / والله من جدي

امراشد / الظاهر صرت ماتشبع من الزواج

جاسم يطالع بهند بيقهرها / لاني ماتزوجت الي تملى عيني

هند حاولت تغير الموضوع التفتت على جداتها / جده ببنيمدرستي بالارض الخاليه الي جنب الاسطبل

ام راشد / الارض ارضك سوي فيها اليتبين

هند / اجل توكلنا على الله من بكره بابدء بالبناء علشان اخلص بسرعهقبل العام الدراسي الجديد

ام موضي باستغراب / بتجيبين عمال وانتي تعرفينماعندنا رجال يراقبهم

هند تاشر على نفسها / انا العامل ما يحتاج اجيب عمال

جاسم مستمع منبهر من الي تقوله هند كل يوم يكتشف شي جديد بهند وعرف انهللحين ما يعرفها واكيد فيه شغلات مخفيه عنه

ام راشد مستغربه / تسوين الييسونه الرياجيل

هند اطالع بجاسم / هههههههه وانا على قولة بعض الناس رجالوافضل منهم بعد

جاسم مستمع وهو منقهر من هند الي تبي تستفزه باي طريقه لكنهقرر مايعطيها الفرصه تفرح بالي تبيه حط نفسه غير مهتم بكلامها

وقفت هند / اسمحن لي ياجداتي بطلع اريح لان وراي قومه بكره الصباح ياليت ياجده ترسلين احدالحين لبيت ام مطلق تخلي بناتها يجون عندي بدري ابيهم ضروري

جاسم في نفسه / يا هلمطلق الي ناشب بحلقي اموت واعرف وش الي لاقيته فيه مو فيني

ام راشد / عسى خير يمه وش تبين فيهن

هند / بكره ابيهن يساعدني في بناء المدرسه لانهنبيدرسن فيها ابي احسسهن انهن لهن الفضل في بناء المدرسه

جاسم باستهزاء / وشيعرفك بالبناء ترى مو مكعبات تركبينها على بعض وتصير بيت

هند بفخر / انالها وراح تصير اجمل مدرسه نسيت ان شركتي ماسكه البناء

جاسم بخوف لكن حاوليكون طبيعي/ نسيتي جرحك الي للحين مالتئم الدكتور محرص انك ما تجهدين نفسك وهذاالشغل فيه جهد كبير

طالعته بنظره ذوبته / لا تخاف علي ياجاسم على قولةالمصاروه قطه بسبع ارواح

جاسم في نفسه / سمى عليها خايف يصيبها شي قرريراقبها من بعيد يعرف انها عدوة نفسها

وقفت هند وتكلم جداتها / انا بنامتصبحون على خير


وطالعت بجاسم / اذا تبيني اعدل غرفة العروس الجديدتراني حاضره

جاسم قهرته بيستفزها استفزته تتوقع ان كلامه مزح لكن خلاص بكرهبتشوف انه جاد


جاسم بيقهرها / ما احتاج لخرابيطك العروس بجهز غرفتهاعلى ذوقي وباثثها بالغالي الغالي يستاهل الغالي

قهرها لكن ما حبت تبين انهاتاثرت بكلامه طلعت من غير ما ترد عليه وعيون جاسم تلحقها لين اختفت من قدامه




عند جاسم


بعد ما طلعت قام وستاذن من جداته وطلع لغرفته انسدح على سريره وكل تفكيره كيف يكسر غرورها

شلون بيقدر يقنع امه انه يتزوج وحده ثانيه على هند وهو يعرف مكانتها الكبيره عند امه ما صدق ان امه ترضى عليه

جاسم في نفسه / معقولة انت يا جاسم يا دكتور يا متعلم وصل فيك الضعف انك تظلم ناس علشان سعادتك شفت لوين وصلك حبك المجنون لهند والحل يا جاسم هذي اخر حلولي جيتها بالطيب والحب ما نفع وانت مصدق لا تزوجت بتغار عليك هي بايعتك برخيص يوم المنى تفتك منك

متى بعيش بوهم وابني حياتي على وهم الي كبري عيالهم حوليهم مو كل حياه زوجيه تنبني على الحب فيه الاحترام وهذا الشي مفقود بيني وبينها

بتوكل على الله وبتزوج يمكن تنسيني هند تتوقع ان سعاد الي تكرها من تصرفاتها بتنسيك عشقك لهند على الاقل حسنتها الوحيده انها تحبني وبتحاول بكل جهدها تسعدني وتكسبني



عند هند

بعد ما طلعت وهي تغلي قهر من جاسم شلون يتجرء ويهينها وتسكت

هند في نفسها / وليه منقهرة اصلن منو جاسم علشان اهتم اذا تزوج ولا ما تزوج بطقاق يتزوج بدال الوحده عشر لكن فيه اهانه لي انا بنت الفهد يتزوج زوجها عليها مستحيل اسمح له يطلقني وبعدين قلعته

من العصبيه طلعت من غرفتها لغرفتها نست تبدل لبسها



عند جاسم


كان بافكاره انصدم من فتحت الباب القويه التفت للباب شاف هند بقميص نوم علاقي لركبه كان شكلها فتنه ومغري
كل خليه بجسمه انتفضت من الجمال الي يشوفه واقف قدامه كلها اثاره وفتنه


جاسم في نفسه / وبتتزوج يا جاسم

اقطعت عليه هند بعصبيه / شوف يا جاسم اذا بتتزوج بالطقاق لكن قبل ما تنكتب ورقة زواجك تكتب قبلها ورقة طلاقي

انتفض جاسم من كلامها مستحيل يقدر يطلقها

جاسم احرقها بنظراته المتعطشه والتهمها بنظراته المشتاقه المحرومه


جاسم ببرود عكس النار الي بداخله / وهذا الي جايبك غرفتي ولا ناويه تغريني بالبس الي لابسته

هند انتبهت على لبسها وولع وجها حراره


هند بعصبيه / كله منك يا جاسم تطلع الواحد من طوره بتصرفاتك الطفوليه

جاسم بخبث / قولي انك تبين تنامين بحضني لا تستحين لا تدورين اعذار علشان تنامين معي

هند تلعثمت / انا طالعه لغرفتي وياليت الي قلته يصير مستحيل اسمح لك تهيني انا بنت الفهد ما ينحط على راسها شريكه

جاسم بسخريه / هههههههههههههههههه كيفي مو انا زوج ورق ابي زوجه بحق وحقيقي وانتي رافضه تعطيني حقوقي وانا رجال ما قدر اصبر من غير زواج

هند بعصبية / مستحيل تلمس مني شعره انت ضعيف يا جاسم وزوج بنت الفهد لازم يصير قوي وشخصيته تجبرني غصب اخاف منه

جاسم اوجعه كلامها / انا ضعيف يا هند ما قد سمعتي ان العشق يضعف الرياجيل لكن يا خساره سلمت قلبي لوحده بلا قلب انتي تستاهلين الي يكسر راسك ويهينك على الطالعه والنازله

وزواج عناد فيك بتزواج وطلاق بعد ماتنتهي ازمتك باطلقك مو حبن فيك احترام لكلمتي لخالك

وياليت تنقلعين من غرفتي

هند منصدمه من الكلام الي قاله مانتبهت لطرده لها

جاسم صرخ عليها باعلى صوته / اطلعي برا واياني واياك اشوفك داخله غرفتي ماتستاهل وحده مثلك تدخلها لانها بدنسها

هند بققت عيونها تنهان من جاسم الي تشوفه ولا شي

هند بعصبيه / انا ينقال لي هالكلام

جاسم بعصبية / ايه انسانه حقوده وحقدها اعماها عن كل شي حلو وصار هدفها الانتقام انتي مجرمه

هند مفجوعه طلعت من غرفة جاسم من غير ماترد



عند جاسم


بعد ما طلعت كل حصون القوة انهارت قفل عليه باب الغرفه وغصب عنه نزلت دموع القهر على حبه الغلط


بيرجع لرياض بيعالج جروحه هناك يتمنى يقدر يشيلها من راسه خلاص لازم يتزوج بيرجع رجولته المجروحه واذا على نذره بيكفر عنه شال شنطته الي للحين ما فضاها من اغراضه طلع من غرفته وطلع برا الديره


عند هند

بغرفتها منسدحها على سريرها وهي مقهوره وكلام جاسم ينعاد براسها

هند في نفسها / شلي حارقني ومطيرني لغرفته تزوج ولا ما تزوج استاهل كل الي جاني




اليوم الثاني
الصباح

عند خالد

دخل بيته وبيده جريده وهموم الدنيا على راسه استقبلته غاده لما وصل لصاله ماعبرها طلع لغرفته انصدمت من شكله ما قدرت تصبر لحقته لغرفته شافته متسند على السرير

غاده قربت منه وباست راسه / حبيبي وش مضايقك

مد لها الجريده اول ما قرت الخبر المكتوب انفجعت

غاده تبكي بصوت عالي / شلون ماتت انا من يومين عندها وصارت تبكي بصوت عالي
كان خاطره يقول لها ان المكتوب كذب بس خاف ينتشر الخبر

ما قدر يكذب عليها اوجعه قلبه على حالها

خالد \ اوعديني يا غاده تحفظين سري حتى عن اهلك

غاده وهي تبكي / سرك سري يالغالي

خالد / قال كل شي من تهديد زياد اصابتها برصاص وان الي بالجريده اتفاقيه مع جاسم

غاده ارتاحت كثير / وعد ما يطلع من لساني حرف هذي هند اختي وصديقتي تربينا سواء اذا قالو غاده قالو هند ما نفترق

خالد / تسلمين يالغاليه الله يفرجها

خالد / بتصل على ابوي اطمنه له فتره ينتظر

مسك جواله واتصل على ابوه




عند عبدالرحمن

كان جالس بمكتبه يراجع بعض الاوراق سمع صوت جواله شاف رقم خالد

عبدالرحمن / هلا خالد

خالد / يبه خبر وفاة هند بالجرائد

عبدالرحمن بحزن / اجل بكره بنسوي عزاء لها

خالد بتسال / يبه بنخش على عمي ابو بسام وعمي ابو نواف

عبد الرحمن / لا وانا ابوك هذولا اخواني بيشلون همي لازم اقول لهم الحقيقه واعرفهم مستحيل يفضحون سري ويحبون هند ويخافون عليها اكثر مني

خالد / الله يمر هالازمه على خير وترجع لنا

عبدالرحمن / امين

خالد يله / مع السلامه بروح لشركه

عبدالرحمن / مع السلامه


طلع من مكتبه دخل مكتب ابو بسام كان ابو بسام جالس يشرب كافي

ابو بسام / ياهلا وش عندك مارني

عبدالرحمن / اطلب لي قهوه يالبخيل

ابو بسام بابتسامه / حاضر عمي

رفع تلفون مكتبه وطلب قهو لعبدالرحمن

لاحظ الحزن مرسوم على وجه صديقه

ابو بسام بجديه / خير وش فيك يا بو خالد

عبد الرحمن بحزن / هند كاسره ظهري

ابو بسام / الحمد الله الامور مرت سليمه

عبدالرحمن / تضمن زياد ما يكرر الي سواه فيها

ابو بسام بجديه / لا والله ما ينضمنون هذولا مجرمين عايشين من وراء جرايمهم

عبدالرحمن بحزن / بكره معزوم على عزا هند

ابو بسام فز من مكانه وبصوت عالي / انت اش قاعد تقول هند ماتت

عبدالرحمن / ايه عند الكل ماتت لكن هي عايشه وزوجتها لجاسم وهربها لديره

ابو بسام بزعل / كل هذا صار وانا اخوك اخر من يدري

عبد الرحمن / كل شي صار سريع

ابو بسام / الله يكون بعونك ياخوي بقول لام بسام توقف مع ام خالد

عبدالرحمن / ماتقصر يابو بسام

ابو بسام / احنا اخوان واذا ماوقفت معك بشدتك مالي لزوم
عبدالرحمن / جعلك سالم

وقف بيطلع من عند ابو بسام

عبدالرحمن / طالع لمكتبي وبالليل بزور ابو نواف بقوله ما بيه يزعل علي ما صدقت يرضى علي بعد سالفت جاسم

ابو بسام / الله يكون بعونك ماحدن بزاعل عليك




عند جاسم


دخل البيت وهو كئيب طلع لغرفته شاف اخوه لابس بيطلع لشغله التفت فيصل وانصدم بوجود جاسم

فيصل / انت مجنون رسمي

جاسم بحزن / تعال سلم واسال عن احوالي وش ذا الاستقبال

دخل بسريره وتسند عليه

فيصل / من شفت وجهك عرفت احوالك بنت عمك بتقضي عليك

جاسم / ماعاد فيها طب نويت اتزوج

فيصل بصراخ / من جدك

جاسم بوجع / لمتى بجلس انتظرها ترحم حالي وتعطيني وجه من بعد البارح وانا فقدت الامل فيها

فيصل بجديه / وين الي ناذر جسمه مايلمس الا جسمها وش بتسوي بنذرك

جاسم بحزن / بكفر عن نذري ابي اشوف عيال ومن بنت عمك مستحيل

فيصل / ليكون بتتزوج تبي تقهرها لاني متاكد الي يعشق مستحيل يقدر يحب مره ثانيه القلب ياخوك ما يسكنه شخصين

جاسم ببرود / مو كل الزواجات مبنيه على حب فيه احترام وش نفعني حبي لهند من غير احترام

فيصل / ومن العرس ان شاء الله

جاسم / زميله لي بالمستشفى

فيصل بمزح / اهم شي تكون حلوة مو مثل غولتك

جاسم / حلوه

فيصل / ههههههههههه صاير الحج متولي متزوج اكثر من وحده يا حسرتي وحده وماني قادر عليها

جاسم بوجع / يمكن اذا شفت عيالي انسى هند والي جابو هند

فيصل / ما ني بمصدق انك جاسم وش الي مغيرك

جاسم / البركه ببنت عمك دفنت جاسم العاشق بيدها

فيصل / بداوم بالمستشفى

جاسم بتعب / الحين بنام يمكن بعد العصر

فيصل / اجل طالع لشركه تاخرت

جاسم بتعب / والي يعافيك سكر معك النور وانت طالع




عند راشد
2 الظهر


بعد الي صار له من هند انتقل لشرقيه له بيت شعبي بالدمام موضي دخلت مدرسه محو اميه لانها عرفت ان العلم نور وخافت انها تنقرص مره ثانيه وهي ذكيه بسرعة تعلمت القرايه

كانت موضي جالسه بالصاله وراشد نايم بغرفته اتصلت على السوبرماركت تطلب لها اغرض وتعرف راشد يحب يقرا الجرائد والاخبار

طق الباب فتحت الباب وستلمت الاغراض ومسكة الجريده بيدها دخلتها المطبخ وخذت الجريده وحطتها بالصاله وجلست على الكنب القديم قررت تتصفح الجريده مع انها ماتحب اخبار الجرائد

لفت نظرها عنوان صارت تتهجاها وفاة الملايارديره هند الفهد الخبر قرت المكتوب وطايره من الفرحه
محطوط رقم الصفحه 3 على طول قلبت لصفحه تبي راشد يقرا الخبر لانها ما تقدر تقراء بجداره اهم شي تاكدت من خبر وفاة هند

موضي بفرح وحقد / غصب عنك بيارثك ابوك الي حرمتيه بحياتك قلعتك ما بغينا نفتك منك اخيرا بننظم لقائمة الملايارديه خلني اروح ابش راشد بالخبر

طارت لغرفتهم موضي بحماس / راشد البشاره

راشد / ابشري

مدت له الجريده وصار يقراء الخبر وهو مبسوط قهرته هند اكثر لما رمته بالسجن وتحريضهم على تعذيبه انهان بسببها


راشد بفرح / بكره برفع قضيه اجبرهم يعطونا املاكها

موضي بثقة / لازم نرجع لرياض علشان نكون قريبين من املاكنا

راشد باستعجال \ من الحين جهزي اغراضك بنطلع من الشقه وبنسكن بقصرنا

دخلت موضي الغرفه فرحانه رتبت الاغراض بوقت قياسي

رجعت له / يله راشد مشينا على الليل بنكون واصلين وبكره بترفع القضيه قبل لا يلعبون باملاكنا

استجاب لكلامه وركب سيارته وهو متشقق من الفرح




في الديره
عند هند


صحت هند وهي متضايقه بسبب الي صار بينها وبين جاسم دخلت الحمام اخذت شور ونزلت عند جداتها

لقتهن جالسات يتقهون

ام راشد بزعل / بدري توك تقومين

هند مستغربه / وش صاير

ام موضي بعصبيه / جاسم وينه

هند برود / وش يدريني عنه

ام راشد بعصبية / مالومه جاسم يوم بيتزوج

هند ببرود / بكيفه

ام موضي بعصبيه / انا كنت بوقف بوجه زواجه لكن الحين انا اول من يشجعه على الزواج

ام راشد / يمك الواحد يبي يشوف الراحه في بينه مو كل يوم منحاش وطاق من زوجته

هند بعصبيه / ترى جاسم ما يهمني خله يتزوج بدل الوحده عشر

ام راشد بعصبيه / اذا تزوج بتخسرينه بيلقى الي تقدره وتخاف عليه

هند برود / يوم المنى اخسره

ام موضي بعصبية / عزاله يا صبر جاسم على ما بلاه

ام راشد بتخوفها / ترى جاسم رجال ما ينعاب والبنات الي جالسات من غير زواج واجد وان طق الباب يخطب بيوافقون عليه لانه رجال والنعم فيه

هند بطفش / الله يهنيه لا توجعون راسي بجاسم

ام موضي / افطرتي

هند / لا ماني مشتهيه

ام راشد بعصبيه / مو على كيفك قولي لشغاله تجيب فطورنا

قامت هند وهي متضايقه طلبت من الشغاله تجيب الفطور افطرن

هند / جده ارسلتي احد لبنات ابو مطلق

ام راشد بزعل / لا ولاني مرسله احد البنات مشغولات مع امهن تبين تشغليهن بمدرستك

هند بعصبيه / ابي اعرف ليش منقلبات علي

ام راشد بزعل / انتي ما تعرفين قدر جاسم عندنا هو ولدنا الي ما جبنها اذا شفناه متكدر احنا تكدرنا وانا اشوف وليدي من يوم تزوجك وحاله بالنازل الرجال يدور الاستقرار ببيته وانتي مطنشته

هند وقفت بعصبيه / انا طالعه اسوي شغلي بنفسي ما حتاج لاحد



يتبع









بالرياض
بيت عبدالرحمن


دخل البيت كانت نوره ومحمد جالسين بالصاله دخل عليهم

عبدالرحمن / السلام

الجميع / عليكم السلام

قرب وجلس على الكنب التفت على نوره

عبد الرحمن / نوره بكره عزاء هند

نوره بخوف / بسم الله على بنتي وش الفال الشين

عبدالرحمن بحزن / مجبورين يا نوره لازم تكتمل التمثيليه

محمد / ليه الحزن يالغالي كل الي سويته مقتنع فيه كله علشان سلامتها

نوره بكت / حسبي الله على الي ما يخافون الله الي بعدوها عني

عبدالرحمن / ترى ام بسام وام نواف عندهم خبر عن التمثليه بيوقفون معك وقت العزاء

محمد / عمي ابو بسام وعمي ابو نواف عندهم خبر عن التمثيليه

عبدالرحمن / ابو بسام قلت له اليوم وابو نواف بالليل بازوره وحط عنده خبر

نوره بحزن / الله يكون بعون غاده

عبدالرحمن / غاده قويه وعندها خبر عن كل الي صار وهي لازم تقتنع ان كل هذا علشان سلامة اختها

نوره / الله يعين

عبدالرحمن / الغداء جاهز تراني دايخ بنام

نوره / ايه

قامت وجهزت الغداء مع الشغلات ونادت زوجها وولدها على الغداء

بعد الغداء كلن دخل غرفته يريح





في الديره
عند هند


طلعت وهي معصبه من جداتها طلعت بالحوش وهي تغلي قهر جلست على المرجيحه وفي قلبها تدعي على جاسم الي قلب جداتها عليها جالسه تفكر شلون بتبداء بالحفر والبناء وهي تعبانه لازم تضغط على عمرها وتثبت للكل واولهم جاسم انها ما تحتاج مساعده لاي احد

بتطلب من عمران يجيب الشغلات الي تحتاجها في البناء قامت ودخلت طلعت لغرفتها من غير لا تمر على جداتها لانها ماله خلق لكلامهن الي يضيق الصدر



عند جاسم


صحى من النوم طالع بساعته الساعه اربع العصر قام مفزوع لان صلاة الظهر فاته والعصر دخل الحمام وتوضاء وصلى صلواته ورجع الحمام واخذ شور ولبس ونزل لقى امه تحت جالسه وقدامها قهوتها

ام جاسم مستغربه من وجود جاسم

ام جاسم بزعل / وبعدين معك يا تجلس هنا يا تجلس بالديره ترى ماني مستغنيه عنك

جاسم باس راسها / يالغاليه عندي مشاغل ما قدر اطول بالديره

امه طالعته بتفحص واسحبته وجلسته على الكنب

ام جاسم بحنان / اصدقني وانا امك هند مطفشتك ومكرهتك بحياتك بسبب فعايل ابوها

جاسم بصدق / ايه

ام جاسم بحزن / حسبي على عمك الي ظلمه لبنته وصل لكم

جاسم بجديه / يمه قررت اتزوج عليها

ام جاسم بعصبيه / انت تشوف الزواج لعبه انت بوحده منت قادر عليها تبلى نفسك بثنتين

جاسم بياس وحزن / قولي يمه الحل معها تدرين يمه زواجنا على ورق كلن ينام بغرفه الحاله

ام جاسم بصدمه / بتجننوني ياعيالي شلون زواج على ورق وان شاء الله شلون بيجيكم عيال

جاسم بوجع / البنت كارهتني وعايفتني خلاص يكفيني ضعف اكثر من كذا صارت تعايرني بضعفي ما تدري اني بحياتي ما ضعفت الا قدامها بسبب العشق المجنون الي ربي بلاني فيه

ام جاسم بوجع / واذا تزوجت بتطيب من عشقك

جاسم بوجع / اكذب لو اقول لك بطيب لكن على الاقل ما كون خسران انتظر سراب يالغاليه ماتبين تشوفين عيالي حولك يلعبون ويقولون لك جده من هند مستحيل يجيني عيال لان مستحيل اجبرها على نفسي وكلها ايام تنتهي مشكلتها ونتفارق

ام جاسم بحزن / الله يكتب لك الصالح

جاسم / ادعي لي يا لغاليه

ام جاسم / تغديت

جاسم / لا مالي نفس بطلع المستشفى تاخرت

ام جاسم / انتبه على نفسك

جاسم / يا الغاليه فيصل وينه

ام جاسم / كلم وقال مراح يجي عنده شغل ضروري

جاسم / ناقصك شي اجيبه وانا جاي

ام جاسم / لا جعلك سالم

طلع جاسم وكل تفكيره منحصر بزواجه على هند معقوله بيقدر يسلم نفسه وروحه لوحده غيرها




في المستشفى


وصل للمستشفى وصل لمكتب نواف طق عليه الباب ودخل انصدم نواف من وجوده قرب جاسم وجلس بالكرسي الي قدام نواف

نواف بصدمه / وش جابك ما يمديك رحت لديره الا رجعت وبعدين معك

جاسم بوجع / من قلبي الخبل الي مشيني على كيفه وياليت تنحسب بصفي الا صرت ضعيف

نواف مستغرب / تعال اجلس قول الي بقلبك

جاسم بحزن / خلها بالقلب تجرح لاتطلع لناس تفضح

نواف بقهر / اشوف فيها يوم بنت عمك الي قلبت حالك ودمرتك

جاسم بحزن موجع / فكنا من سيرتها ماتستاهل من يفكر فيها ولا يجيب طاريها انسانه حقوده

نواف بقق عيونه متفاجئ من جاسم / انت جاسم ولا مبدلينك

جاسم يبتسم / اجل وش بتقول لو اقولك نويت اتزوج واستقر وارمي هند ورى ظهري

نواف حط يده على جبهة جاسم / بقول ان افيوزاتك ضاربه

جاسم بوجع / خلاص هند لازم تموت من قلبي ومستحيل تموت وانا ناذر نفسي لها

نواف تذكر / وين الي ناذر نفسه وينه مجنون هند

جاسم بوجع / كنت اعمى وفتحت حرام اضيع عمري علشان انسانه حقوده ما تستاهل هدفها تدميري

نواف بجديه / كلامك عين العقل وهذا الكلام كنت اقوله لك ولاخوك لكن اخاف من ورى قلبك واذا تزوجت تظلم بنت الناس

جاسم بوجع / من باعنا بعناه لو كان غالي

نواف / الله يكملك بعقلك

جاسم ابتسم / امين الا وينها الدكتوره سعاد

نواف / خير وش عندك تسال عنها

جاسم بجديه / تبي اصراحه افكر اتزوجها


نواف بصراخ / شنووووووووو لا مجنون رسمي

جاسم بجدية / اتزوج الي تحبني ولا الحق وراء الي احبها يمكن تسعدني اكثر من الي سلمتها قلبي

نواف بصدمه / عاد ما لقيت الا سعاد البنت كل شي عندها فري نسيت يومك اطنشها وتقهرك تصرفاتها

جاسم / خلني اخطبها واذا وافقت تعال كلمني

نواف / انت تدري انه يوم المنى عندها انك تخطبها لولا ذرة الحياء الي فيها كان هي الي خطبتك بتوافق وعلى ضمانتي لو انك متزوج بدالها ثلاث هذي مجنونه بحبك

جاسم يضحك بوجع / ههههههههههههه شفت الي يبينا عيت النفس تبغاه والي نبيه عيا البخت لا يجيبه

انا اخترتها لاني عارف انها تحبني يمكن حبها يقويني على عشقي المجنون

نواف / الله يسعدك ويعوضك بسعاد عن هند

جاسم بابتسامه / الا وينها سعاد ابي اعرف وش كانت تبي فيني

نواف / من حسن حظك اليوم ماجت قدمت اجازه يومين

جاسم وقف / انا طالع لمكتبي بشغل نفسي عن التفكير

نواف / الله يعينك












عند عبدالرحمن



طلع من بيته رايح لبيت ابو نواف وصل البيت دق الجرس فتح له ابو نواف

ابو نواف / ياهلا بالي زايرنا

دخل ابو نواف عبد الرحمن لمجلس الرياجيل دخل وجاب القهوه

ابو نواف / الله حيه

عبدالرحمن / جيت اقولك عزاء هند بكره ياليت تقول لام نواف توقف جنب نوره


نواف مستغرب / هند ماتت وش فيك تقولها ببرود

عبدالرحمن / كل هذا تمثيليه هند زوجتها جاسم الي وقف معنا وقفة رياجيل

نواف بعتب/ شفت شلون لي خبره بمعادن الرياجيل ياليت حسيت بظلمك له

عبد الرحمن / كله بسبب فعايل عمه وتصرفه المتهور

نواف / خلنا من الماضي متى وقت العزاء

عبدالرحمن بحزن / اليوم انتشر الخبر من الليله نستقبل العزاء لكن الحين الوقت تاخر وبكره من بدري بيكون العزاء

ابو نواف / من الصباح وام نواف عند ام خالد

عبدالرحمن / ما تقصر

ابو نواف / احنا اخوان

عبدالرحمن / واعز والله يله انا طالع وراي مشاغل






اليوم الثاني
في بيت عبدالرحمن


انتشر خبر وفاة هند وستقبلت نوره المعزين وكان معها ام بسام وام نواف الي جاياتها من بدري غاده ماداومت طلبت منها نوره تغيب وتستقبل المعزين معهم

جاسم ونواف حضروا لعزاء وبعد العزا طلعو للمستشفى




عند جاسم


وصل المستشفى دخل مكتبه وجالس يطالع بالملفات الي قدامه طق الباب وسمح بالدخول انفتح الباب وجاسم عيونه بالاورق توقع الممرضه رفع راسه واخر شي توقع يشوفه دخل راشد وجلس وجاسم منصدم من جيته

راشد / هذا استقبالك لعمك بعد الغيبه ياقليل الخاتمه

قام وباس راس عمه مكره لانه مهما كان اخو ابوه

جاسم بجديه / وش الي مذكرك فيني بعد هالغيبه حتى تلفون ما تصلت

راشد بعتب / من المفروض الي يتصل

جاسم حاس ان وراء جيت عمه سالفه وخايف منها

جاسم بطفش / يا عمي قول الي جابك عندي المستشفى لان وراي شغل

رمى راشد الجريده على المكتب وطالع فيه جاسم مستغرب

جاسم مستغرب / وش علاقتي بالجريده

راشد / اقرا المكتوب

  15  
♥̉ همسة غلآ ̉♥̉
نزل عيونه وشاف الي مكتوب وتطمن ان خطته ماشيه مضبوط

جاسم بجديه / الله يرحمها وش علاقتي بالموضوع

راشد بقسوة / انا جاي وبرفع قضيه على عمها اطالب بممتلكاتها الي صارت من نصيبي لاني الوريث الوحيد لها

جاسم تجمد من الصدمه معقوله فيه واحد يفرح بموت بنته وعلى طول يطلب ورث قبل لا تندفن

جاسم من الصدمه /...........

راشد بقوة / ابيك توصل كلامي لعبد الرحمن

جاسم بسخريه / وليه ما تقابله مثل الرياجيل وتقوله الي بنفسك من غير مراسيل

راشد برتباك / ما عندي وقت لنقاشه

جاسم بغضب / لمتى يا عمي الطمع وحبك للمال انا مراح اقول له شي انت قابله

راشد بعصبيه / بتقوله غصب عنك قوله عمي يقول المحاكم بينا

جاسم بقهر/ طيب يوصل يا ليت تطلع وراي مرضى

طلع راشد تارك جاسم وراه يغلي من القهر والغضب

على طول طرى على باله نواف يبي استشارته

طلع من مكتبه متجه لمكتب نواف فتح الباب من غير ما يطق من غير عوايده

نواف ماكان عنده احد نواف / خير ليش داخل كانك اعصار وش صاير

جاسم بقهر / الحقني يا نواف

نواف بخوف قام من مكانه وجلس بالكرسي المقابل لجاسم / وش صار

جاسم منزل راسه / عمي سود وجهي مع العالم دبرني يا خوي

نواف بكره \ وش مهبب بعد

جاسم بوجع والم / قال لنواف كل الي صار

نواف بغضب وبصراخ / عمك ذا من شنو مخلوق يفكر بالورث ولا همه بنته والله ما لوم هند فيه وحقدها عليه شلون لو درت عن الي سواه بتفجرك بنيابه

جاسم بحزن / وهذا خوفي يربطوني بفعايل عمي الي تسود الوجه حنا للحين نتعذب بسبته

نواف / عندي فكره تقولها لعبد الرحمن يمكن تحسب نقطه لحسابك

جاسم بلهفه \ تكفى الحقني فيه انا مثل الغرقان

نواف / تقول لخالها يا خذ توقيع منها تتنازل عن املاكها باسمه وبكذا راشد ماله ولا فلس وبكذا بيعرفونك منت بطمعان فيها

جاسم بفرح / ينصر دينك ويخليك لي

طلع من مكتب نواف قرر يزور عبد الرحمن ببيته الموضوع ما يتاجل

ركب سيارته وصل لبيت عبدالرحمن دق الجرس فتح له محمد دخل وشاف عبد الرحمن جالس بالمجلس لحاله تركهم محمد دخل داخل

جاسم بخجل / اسمح لي ياعم اني جاي بوقت مو مناسب لكن ما جابني الا الشديد القوي

عبدالرحمن بخوف / هند فيها شي

جاسم مستحي / لا يروح فكرك بعيد السالفه مصيبه مستحي اقولها

عبدالرحمن بحقد / راشد له يد بسالفه

نزل جاسم راسه / ايه يبي الورث وقال اوصل لكم رساله انه بيرفع عليكم قضيه والمحاكم بينكم

عبد الرحمن اشتعل غضب وبصرخ / هذا وينه ما يقابلني وجه لوجه ولا يقرص وينخش صدق طول عمره جبان

جاسم بجديه / معليك منه لازم نخليه يخسر القضيه

عبدالرحمن بفرح / شلون

جاسم / قاله فكرت نواف

عبدالرحمن بجديه / من الحين بجهز الاوراق متى ما خلصت بسرعه تروح لديره تخلي هند توقعها مو لازم تقول لها برسل لها رساله بخطي اجبرها توقع الاوراق عارف انها مراح تثق بشي من طرفك

انجرح بالصميم من كلامه لكن هذي نتيجة افعال عمه وش يتوقع من العالم تحترمه

جاسم / تحت امرك

عبدالرحمن بعصبية / بيكون اخر يوم بحياتي يستلم فلس واحد

جاسم باستعجال / يله يا عمي نخلص الاوراق بسرعه التاخير مو من صالحنا

طلعو مع بعض للمحكمه خلصوا اوراق نقل العقارات باسم عبدالرحمن

عبدالرحمن / لحمد لله خلصت بسرعه الحين سافر لديره ومعك الاوراق

ركب عبدالرحمن متجه لشركته وكله قهر وضيقه من راشد الي يصيد بالماء العكره والقهر انه اجبن من انه يواجه



عند جاسم

ركب سيارته متوجه لشركة اخوه وصل لمكتبه وطق الباب وسمح له بالدخول

فيصل باستغراب / غريبه ذاكرني بزياره اش عندكم من زمان ما سويتها

جاسم / جاي اخبرك بسافر لديره

فيصل بابتسامه / شكلك مشتاق لطولة اللسان وين الي بيتزوج عليها ويوم ماقدرت تغيب عنها

جاسم بقهر/ البركه بعمك الي فضحنا قدام العالم والله جالس عندهم منزل راسي

فيصل بخوف / وش سوى من بلاوي الي بتنحسب برصيدنا عندهن

جاسم / جاي مكتبي فرحان بيرافع قضيه على عبد الرحمن يبي املاك هند

فيصل كان واقف من صدمته جلس / الخبر امس انتشر واليوم رافع قضيه كان الي ميته قطوه ما هي بنته ياسواد وجهينا عند بنات عمك لا وكنا متعشمين يحبنا افلقني ان فكرن فينا مجرد تفكير مدام راشد عمنا

والله لو ماهو عمي كان ذبحته بيديني اه يالقهر

جاسم / عمك جبان مستحيل يواجه عبد الرحمن وجه لوجه

فيصل بحزن / لما واجهتهم بالي قاله عمي وش كانت رده فعلهم اكيد سبو فيه وفينا حنا صرنا شماعه له

جاسم / عبد الرحمن ماخلى كلمه شينه بحق عمك الا قالها انا احاتي هند لا درت زين اذا ما فجرتني بجريمة عمك

فيصل / الله يصبرك ويقويك

جاسم / انا طالع يدوب يمديني اتجهز علشان اسافر لديره

طلع من مكتب اخوه دخل بيتهم اخذ الشغلات الي يحتاجها باليوم الي بيجلس فيه

بعد ما خذ اغراضه سافر لديره ومعها ملف اوراق الملكيه وهو بداخله يدعي على عمه الي مواقفه تسود الوجه





عند مطلق

مطلق كان جالس مع امه وخواته يفطرون سمعو صوت الباب قام يفتح الباب لقاه مشعل دخله مشعل بالمجلس وكان واضح عليه القلق والتوتر

جلس وبيده جريده مطلق وهو يبتسم / يالمثقف ليه جايب معك جريده

مشعل مد الجريده وفاتحها على الصفحه الي فيها الخير يبي مطلق يقراها

اول ماقرا خبر وفاة هند الفهد بسببا تعرضها لا طلاق ناري مطلق مستغرب شلون ميته وهي عند بيت ام راشد فيه لبس بالموضوع

مشعل بحزن / شكلك كنت تحلم وخليتني احلم معك واصدق الحلم

مطلق مستغرب / الي قلته علم ماهو حلم لكن اكيد فيه لبس بالموضوع

مشعل بتفكير / ليكون جايه الديره منحاشه من المجرمين

سمعو صراخ من بيت ام راشد وصوت وحده معصبه

مطلق ومشعل انفجعو من الصوت وركزو بالصوت فتاكدو انه صوت حرمه

مطلق عرف الصوت من يقدر ينسى رنة صوتها العذبه

خاف مطلق عليها لاينكر انها غزت قلبه وزاد حبها بقلبه بعد تصرفها معه لكن دايما يحاول يبعد حبها وانه حرام يفكر بوحده متزوجه

طلع من عند مشعل وطلع لسطوح توجه بنظره الى مكانها المعتاد ما شافها طلع من الجهه الثانيه الي تطل على الباب شافها





عند هند


جاء عمران وجاب معه الجرائد الي فيها خبر وفاتها اول ما تصفحتها انهارت وجلست تصارخ

هندبصراخ / الكلاب موتوني وانا عايشه والي خلقني لوريهم من هند

ريتا تحاول تهديها لكن مافيه امل




عند مطلق


شافها منهاره بالحوش وتصارخ بهستيريا وبيدها الجريده عرف انه بخصوص خبر وفاتها وسمعها تقول



عند هند


هند بصراخ / كله منك يا جاسم النذل بتموتني يا الحقير علشان تورثني حريمتك تشوف مني فلس واحد




عند مطلق


مطلق انصدم منت الي يسمعه مستغرب كيف ان جاسم يسوي فيها كذا علشان يورثها يعرف جاسم اخلاقه تمنعه انه يتصرف هالتصرف ومتاكد انه يخاف ربه ما يفوت ولا فرض هز براسه وقال كل شي جائز

نزل على طول ودخل المجلس لقى مشعل يتقهوى

مشعل / وين تركتني وطلعت من غير لاكمل كلامي

مطلق / عندي شغله داخل خلصتها وجيت

مشعل متردد / شخبار خالتي وخواتك

مطلق يطالعه بنص عين / بخير هات من الاخر اعرفك ما تخلى

مشعل بخوف / انت تعرفني وتعرف حبي الطفولي لاختك منيره ابيها زوجه لي

مطلق بحب / وانا اتمناك لها لكن اول توظف وبعدين يصير خير وانا رافض ان منيره تتزوج قبل فاطمه يا خوي مابي نكسر بخاطرها

مشعل بحزن / حرام توقف بنصيب منيره علشان فاطمه فاطمه بيجيها نصيبها

مطلق بحزم / هذا اخر كلامي ولما تتوظف لكل حادث حديث

مشعل غصب عنه سكت وهو مقهور ان حياته مع منيره مربوطه بزواج فاطمه








عند عبدالرحمن


جالس بمكتبه يغلي من القهر نفسه يكون راشد قدامه مراح يفكه منه الا الموت كلم ولده وطلب منه يجيه لشركته علشان موضوع مهم

خالد طلع من مكتبه وهو يفكر وش الشي الضروري الي ما خلى ابوه ينتظر لين يجيه للبيت


اول ما وصل دخل مكتب ابوه شاف ابوه يدور بالمكتب ومنفعل

ركض له خالد بخوف / يبه وش فيك ليه منقلب حالتك

عبدالرحمن بعصبية / من راشد الكلب

خالد بستغراب / ما تربى من قرصة هند له ولزوجته

عبدالرحمن بعصبية / ذيل الكلب دايما عوج

خالد / وش مسوي من مصايب بعد

عبدالرحمن / رافع علينا قضيه

خالد / ههههههه قصيه خير ليش

عبدالرحمن / لما قرا خبر وفاة هند جاي يركض يبي ممتلكاتها

خالد بعصبيه وبقهر / هذا وينه ليه ما يقابل الرياجيل ويقول ذا الكلام بوجيهم علشان يعلمونه قدره صح

عبدالرحمن / الي يقهر امس منتشر الخبر واليوم رافع قضيه عمرك شفت خسيس ونذل كثره ماكان الي ميته بنته


خالد بخوف / يبه القضيه مضمونه بصفه

عبدالرحمن بثقة / ما يخسى الا هو حلها جاسم والحين رايح لديره

خالد رفع حاجبه باستغراب / وشلون حلها

عبدالرحمن / قاله الفكره الي قالها جاسم

خالد بفرح وتغيرت نظرته لجاسم / ودي اشوف وجه راشد لما يشوف اوراق البيع والتنازل

عبدالرحمن / جبان مراح تشوفه

خالد بحب / يبه اطلع للبيت ارتاح لاحق على الشغل شكلك تعبان

عبدالرحمن / ابيك توصلني للبيت مالي خلق اسوق

خالد / حاضرين لطيبين

طلعو من الشركه وطول طريقه للبيت سوالف واغلبيتها عن هند وراشد وصلو للبيت






عند زياد

كان جالس على مكتبه طلب من السكرتير يجيب له البريد استلم البريد وكان معه جرائد متعود يقراها

اخذ الجريد وفتحها صعق من الخبر الي منشور مقتل الملايارديره هند الفهد بالمستشفى اثر اطلاق ناري

صرخ باعلى صوته / كلاااااااااااااب سوها انا الي استحق الموت وهند تستاهل انها تعيش

على صراخه دخل عاصم خاف لما شاف شكل زياد على طول ركض له

عاصم بخوف / وش فيك يا طويل العمر

زياد بحزن / هند انقتلت تعرف اش معنى انقتلت

عاصم بفرح / ريحت وستراحت

زياد بعصبيه بصراخ / معناته اسطورتي ماتت المراه الحديده ماتت الي تحدتني وكسرت كلمتي ماتت وضرب على صدره الي قدرت على قلبي ماتت

انصدم عاصم من انفعال زياده واكبر صدمه له اعترافاته واتاكد ان العصابه كاشفته علشان كذا هم الي نفذو العمليه من وراه

عاصم / معقوله تحبها يا طويل العمر

زياد بحزن / ليه مالي قلب يحب ولا بيشكلونه على كيفهم من عرفتها شفت نفسي صغير يا ليتني انا الي مت يا عاصم

اطلع يا عاصم اتركني لحالي وسكر الباب وراك ولا تخلي احد يدخل علي


طلع عاصم وجلس زياد على مكتبه وحط وجهه بين ايدينه وصار يبكي من قلب

زياد بقوة / والله ولي خالق سابع سماء وسابع ارض اني لنتقم لك منهم لو حياتي الثمن


يتبع










عند هند
بعد العصر


من قرت الجريده وهي بثوران وغضب رفضت تتغداء تتمنى ان جاسم قدامها علشان تقطعه


هند بقهر / هين ياجاسم النذل انا هند تلعب معي العبه الخسيسه بتفهم الناس اني مت ولا بعد قاطع عني الاتصال قال ايش قال بيحميني استغفلتني وضربت ضربتك



عند جاسم


وصل لديره على صلاة العصر صلى بمسجد الديره وعلى طول اتجه لبيت جدته وكله شوق ولهفه لها له يوم عنها كانه سنه معترف انه يحبها يعشقها دخل البيت ولهفته تسبق خطوته لين وصل لغرفتها حط يده على مقبض الباب وفتحه وهو يغلي من الشوق


فتح الباب شاف فاتنته على طول دخل

جاسم \ السلام

التفتت عليه هند بكل ثورانها ماحس جاسم الا بقوة الكف على خده وقف ربع ساعه منصدم من هول الصدمه

هند بصرااااااخ / يا النذل يالخسيس يالحقير انا تلعب معي لعبه خسيسه وتفهم العالم اني ميته علشان الورث ههههههههههه لا وتكذب علي انك بتحميها حاميها حراميه كلامي حطه براسك يا جاسم والله ما تلمس مني ريال واحد مدام ينبض فيني عرق


جاسم قرب منها بيد الملف بيده الثانيه لف يدها بقوه يبي يشوف الوجع بوجهها لكن قوتها ابهرته
على طول رماها بكل قوته على السرير ورمى على وجهها الاوراق

جاسم بقرف / خذي الاوراق وقريها خالك كاتب بخط يده اتوقع تعرفين خطه مو بعيده عنك تقولين مزور خطه
انتي مستحيل تكونين انسانه حطي في بالك يدك هذي اذا مديتيها مره ثانيه بقطعها لك ما عرفتي جاسم عدل مو انا الي انزل نفسي لفلوس الحريم

قرب من عند الباب بيطلع التفت عليها وهي تطالعه بكل قوه وتحدي نظراتها الي عذبته

جاسم بعصبية / ياليت توقعين على الاوراق قبل لا غيري يسرقك

طلع وسكر الباب بكل قوه وهو منهار هند دمرته وبعثرت كرامته

جاسم بنفسه / اااااااه ياعذابي انا متلهف على شوفك وتستقبلي بكل قسوه وبطعنه من اقوى طعناتك ذبحتي أي امل فيك
اااااااااه ياقلب اش كثر بتصبر ياليتك تشيلها من بالك وتعرف مستحيل يكون طريقنا واحد خلاص لا بد من الزواج



عند هند


افركت يدها الي توجعها من مسكت جاسم وقامت من سريرها تجمع الاوراق المتبعثره على السرير والارض طلعت لها ورقه بخط خالها مشتاقه له ولاخوانها رفعت الاوراق شمتها وباستها


هند بحب \ يكثر شوقي لك يا خالي ليه بعدتني عنكم ما تدري اني ما قدر على بعدكم

قرت اوراق التنازل الي خالها يطلب منها توقع عليها من غير أي سؤال واذا تثق فيه تنفذ كلامه

وقعت على الاوراق بسرعه لانها عارفه ان فيه شي كبير مخبيه خالها عليها مستحيل تشك 1% بخالها

طلعت من غرفتها لغرفة جاسم طقت الباب


عند جاسم


جاسم متكي على السرير منقهر وكل تفكيره منصب على زواجه الثاني طقت الباب سمح لها بالدخول
من غير أي كلام حذفت عليه الاوراق بنفس طريقته


جاسم في نفسه / الله يلعنك يقلب الي لعبت فيني لعب ما لقت الا هذي تحبها وتعشقها وغيرها يتمنون مني نظره ولاني معبرهم

هند بقوة / استلم الاوراق مثل ماسلمتها لي وصدت بتطلع وقفها صوت جاسم يصرخ عليها


جاسم بعصبية وبصراخ / تعالي جمعي الاوراق الي رميتيهم

هند طالعته بستحقار / جمعهم انت هذي وظيفتك


من غير شعور وبعصبيه شدها من شعرها ورماه على السرير

جاسم ووجهه احمر من العصبيه / مو انتي تبين رجال قوي سحب حزامه من البنطلون من القهر الي ذاقه منها ضربها

وهي متجمده من الصدمه انفجعت وهي تشوف يسحب حزامه وانصدمت يوم ضربها ضربها بكل قوته على جسمها يحاول يبعد الضرب عن مكان العمليه خايف يضرها

هند بعصبيه / بعد عني يا حقير مو انا الي انضرب من واحد مثلك

لما تكلمت اقهرته اكثر و زادها ضرب وانقهر منها كانها جبل ما تاثرت ولا توجعت من ضربه


جاسم بعصبيه وبوجع وقهر / وانا اشهد اني حقير لاني سلمت قلبي لوحده حقوده مثلك قومي انقلعي عن وجهي ولا وربي لدفنك بالديره

شدها بشعرها وفتح باب غرفته ورماها وطالعها بحقاره وسكر الباب بوجهها



عند جاسم

رمى نفسه وهو منهار كان يتوجع مع كل ضربه يضربها لهند لكن خلاص يكفيه ضعف الي صارت تعايره فيه

جاسم في نفسه / ااااااااااااااااه والله ما نقص من حبها بقلبي شعره لكن لازم ارجع رجولتي المنهانه مو هي تبي رجال قوي غصب عنها تهابه بفضلها انولد جاسم جديد

كمل في نفسه / بتقدر يا جاسم تقسى عليها ولا بيخونك قلبك مثل العاده ويرضى لك بالمذله عشقك لها هو الي يسيرك انت يا جاسم مسير منت بمخير

طالع بحزامه الي ماسكه بيده كرهه لانه ضربها فيه اخذه ورماه بالزباله



عند هند

قامت وهي تتوجع وحست كل جسمها يوجعها ومكسر بسبب ضرب جاسم قامت تمشي وهي منصدمه وكان الي صار حلم مزعج صارت تمسج جسمها بتخفف من الوجع

هند في نفسها بقهر / من متى احد يتجرء يحط عينه بعيونها شلون يمد يده مدري ليش استسلمت له وخليته يضربني انا ماني ضعفيه اخاف منه

دخلت غرفتها دخلت الحمام وهي في الا وعي اخذت شور بارد تبيه يخفف من الوجع الي بروحها قبل جسمها




في بيت عبدالرحمن


عبد الرحمن ونوره جالسين بالصاله يناقشون موضوع رفع راشد لقضية ضدهم يبي الورث و غاده ما يقدرون يصارحونها بالموضوع لانها حساسه بيرعبها فكرة ان ابوها رافع قضيه عليهم يبي يورث هند وهي حيه من غير ما يهتم بفكرة موت هند

طلعت غاده من غرفتها وواضح عليها ان على لسانها كلام بتقوله ومحتاره شلون توصله لهم لانها معزمه على الي براسها

قربت غاده من خالها وخالتها جلست بوسطهم وهي تسند راسها على كتف نوره ومسكت يدها

غاده وهي تلعب بيد نوره خايفه ان الكلام الي بتقوله يا ثر فيهم هي متاكده انهم بيوافقون لكن تبي برضاهم

نوره بحب / قولي غدويه حاسه ان عندك كلام تبين تقولينه ومتردده

غاده وهي اطالع بوجه خالها / خالو من راحت ماماتي مع جاسم وانا تعبانه ماني قادره اركز بدراستي لان كل شي يذكرني فيها

عبدالرحمن / كملي يا غاده

غاده برتباك / بكمل دراستي عند فهد

نوره بالم ما خفى عن غاده / وبتتغربين عنا البيت فضى علينا يا غدويه

حاولت غاده تصير قويه مصره على السفره لانها مخنوقه

كملت غاده / خالتو ليه الحزن انتي تهمك مصلحتي وانا مصلحتي اني ادرس هناك وباست خد نوره الي غصب عنها نزلت منها دمعه حاره

مسحت غاده دمعة خالتها غاده / خالتي ليه الدموع وعد مني كل يوم اتصل عليك وانتي تعالي عندنا اول ما يخلص عدنان دراسته

نوره تطالع بعبد الرحمن تتمنى انه يجبرها على الجلوس لان نوره ما تقدر تمنع غاده عن الي تبيه

عرف عبد الرحمن الي بقلب نوره لكن غصب عنه لازم يوافق لاسباب ما يقدر يقولهم عنها

عبد الرحمن / انا موافق ياغاده مدام هذا اختيارك لكن لاتجينا بكره وتشكين وتبين ترجعين خلاص قرارك تتحملين نتايجه

رفعت غاده راسه عن كتف نوره وقربت من خالها وباست راسه

غاده بفرح / مشكور يا خالو من بكره بسحب اوراقي من الجامعه لازم الاسبوع الجاي اداوم هناك

نوره وبحزن والم / بهذي السرعه وقامت وتركتهم وطلعت فوق لغرفتها

غاده بحزن على نوره / خالو خالتو شكلها مو راضيه اني اسافر عفيه خالو حاول تقنعها ابيها رضها وابي اشوفها فرحانه حزنها يوجعني

عبد الرحمن يطبطب على كتف غاده / ولا يهمك نوره بتزعل لها كم يوم وبترضى هي ما تقدر على بعدكم لانكم من ريحة ساره وهي فقدت هند ولا تبي تفقدك

غاده بحب / طيب خالو علشان خاطري اطلع لها طيب خاطرها

عبد الرحمن / طيب وانا اقدر ارفض طلباتك

غاده / انا براضيها بعد ما تروق مستحيل اسافر وهي زعلانه


يتبع








عند نوره

جالسه بغرفتها وبيدها صورة ساره الي مخبيها عن غاده اسمعت صوت الباب يفتح لكنها مستمره تطالع بالصوره من غير لا تلتفت قرب عبد الرحمن منها وجلس بجنبها اخذ الصوره ودخلها بدرج الكمودينها لفها بجهته انصدم وهو يشوف دموعها

نوره وهي تبكي / ليش يا عبد الرحمن بعدت بنات الغاليه عني انت اكثر واحد تعرف اني اشوفها فيهن

عبدالرحمن بحزن / ادري يا لغاليه لكن الظروف اجبرتنا

نوره / هند وعرفت واقتنعت عن سبب موافقتك انها تبعد لكن غاده قولي ليه وافقت

عبدالرحمن / غاده لازم تبعد ما نبي يوصل لها فعايل ابوها مع هند انتي تعرفينها حساسه بتنهار وانا خايف عليها والسبب الثاني خايف العصابه لكتشفو كذبتنا ياذونها خليها تبعد يا لغاليه وهي سالمه احسن ما يبعدها الموت عنا

نوره بخوف / بسم الله عليها جعل يومي قبل يومهن

عبدالرحمن بحب / روحي طمنيها انك موافقه على سفرتها هي طلبت مني اطيب خاطرك وقالت مستحيل اتسافر وانتي زعلانه منها

هند بحب / فديتها غدويه بروح لها

طلعت من غرفتها نزلت تحت طقت على باب غرفة غاده ودخلت اول ما شافتها غاده ركضت لها وضمتها

غاده بحب / خالتو انتي تعرفين غلاك عندي ولا ابي اروح وانتي زعلانه

نوره بحنان / من قال اني اقدر ازعل عليك لكن تعرفين ان قلبي ما يقوى على بعدكم اولهم فهد وبعدين هند والحين انتي

غاده / خالتو كل اجازه تزوريني و ازورك تعرفين ما قدر على البعد

نوره بحب / لا وصيك على اخوك هناك وانتبهي على نفسك

غاده باست راس نوره / لا توصين حريص باهتم بنفسي وبفهود

نوره / يله بطلع انام نامي خلي السهر عنك وراك دوام ولا تنسين اسحبي اوراقك علشان ما يتاخر تسجيلك

غاده بفرح / ا ن شا ء الله و بكره العصر بودع الجوهره بروح لها في بيتها

نوره / خلي محمد يوصلك بكره ما عنده شي ولا تطولين يدوب تجهزين اغراضك وتشترين ملابس شتويه لان الجو هناك بارد

غاده / ان شاءالله

طلعت نوره من غرفة غاده ارجعت لغرفتها لقت عبد الرحمن نايم غيرت ملابسها ونامت



عند غاده

غاده بغرفتها متضايقه بسبب قرارها الي معتبرته هروب قررت تتصل على الجوهره وتقول لها قرارها


عند الجوهره

الجوهره كانت تشتغل بالمطبخ تسوي عشاء لنواف اذا جاء من الشغل شافت رقم غاده على طول ردت

الجوهره / هلا بالقاطعه

غاده / منهي القاطعه من تزوجت وهي مطنشتني صرت اكره نواف بسبتك

الجوهره / اكلتيني انا بعذري مشغوله بين زوج وبيت وجامعه والحمل متعبني انتي وش وراك من تزوجت ماجيتيني

غاده / استحي من ام نواف

الجوهره / هههههههههههه قولي غيرها انك تستحين من خالتي ماتدرين اش كثر غلاك عندها

غاده بجديه / انا قررت اسحب اوراقي من الجامعه وبكمل دراستي برا عند فهد

الجوهره بحزن / ليه الهروب يا غاده اذا تحبينه مره هو يحبك مليون مره لا تعذبينه يا غاده وتكسرينه

غاده تكابر / من قالك هالخرابيط انا بسافر علشان ماماتي ماقدر اعيش من غيرها

الجوهره / الكلام هذا قوليه لغيري لكن بكذب نفسي واصدقك

غاده / لازم اقابلك قبل لا سافر

الجوهره / الله يحيك باي وقت البيت بيتك

غاده / انا مسافره بعد يومين ووراي شغلات بسويها قبل لا اسافر

الجوهره / تعالي عندي بكره العصر يكون نواف توه طالع من البيت

غاده / خلاص بكره عندك لا وصيك بالحلى الي احبه

الجوهره / ولا يهمك ما طلبتي شي بكره لما تجيني بيكون قدامك

غاده / لازم اسكر سلمي على خالتي ام نواف والبيبي

الجوهره / ما تبيني اسلم على ناس ثانيه ووصل لهم خبر سفرك

غاده بصراخ / الجووووووووهره

الجوهره / وجع قصري صوتك اذني ابيها

غاده / تستاهلين يله مع السلامه

سكرت غاده الجوال و تفكيرها راح بعيد



عند الجوهره

سكرت التلفون وهي منقهر من غاده ليه تنكر حبها لفيصل وهو واضح وضوح الشمس وتفكر بفيصل الي عنده امل فيها وكل يوم والثاني ناشب لها علشان يسالها عنها وتشوف بعيونه العشق والحرمان لو بيدها اجبرتها على اخوها لانها متاكده محد بيسعدها كثره لكن ما باليد حيله وهي بتفكيرها سمعت صوت الجرس استغربت من الي جاي وباقي على رجوع نواف ساعه


ارسلت الشغاله تشوف من عند الباب وتفتحه وهي سرحانه بالمطبخ سمعت صوته وراها


فيصل / السلام ساعه وان ادق الجرس

الجوهره / حياك الله الاجودي عند طاريه

فيصل / اعترفي كنتي تحشين فيني قولي مع من التفت ما شاف الا الشغاله ليكون مع شغالتك

الجوهره / هههه لا كنت احش فيك مع حبيبت قلبك

فيصل لا شعوريا / غاده

الجوهره بحزن / انساها يا خوي غاده بتسافر تكمل دراستها برا ويمكن في الفتره الي بتسافر فيها تتزوج غيرك

فيصل اوجعه كلام اخته ورجعته لواقعه المرير وهو متاكد من هالشي لكن يحاول يتناساه ما قدرت اعظامه تشيله جلس على كرسي بالمطبخ

فيصل بالم / تبيني انسى روحي غاده روحي يا الجوهره حاولت اشيلها بعد الي سوته فيني وضرب على صدره بقوه لكن هذا متعلق فيها

ركضت له الجوهره ومسكت يده

الجوهره وهي تبكي / خف على نفسك يا خوي خل امي تخطب لك الريم يمكن تنسيك غاده

فيصل بوجع / لا ريم ولا غيرها بينسيني حب عمري الي من عرفتها ما شوف من الحريم غيرها مابي اظلم بنت الناس معي

فيصل بصوت كسير / طالبك وانا اخوك ابي اشوفها

الجوهره انفجعت من طلب اخوها / اسمح لي ما قدر تبيني اخون صديقتي وخليك تشوفها من وراها

فيصل قرب منها ومسك يدها وبرجاء / ارحمي حال اخوك اعتبريه اخر واهم طلب بطلبه منك تستخسرينه علي

الجوهره بالم / مامن شوفتها فايده بتضرك اكثر وبتزيد العشق والشوق بداخلك يا خوي مابي لك العذاب وشوفتها عذاب لك

فيصل بحب / انا متحمل العذاب لكن ما تسافر من غير لا شوفها اذا سافرت من غير لا شوفها هذا هو موتي

الجوهره باستسلام / سلامتك من الموت بتجيني بكره بعد العصر

اشرق وجه فيصل ونور / من الظهر وانا عندك

الجوهره حزنت على تغيره واشراق وجهه

بسبب وهم / لا تعال بعد صلاة العصر مابي نواف يلاحظ وانت تعرف نواف ضد حبك لغاده

فيصل بفرح / فكينا من نواف بجيك العصر وبجيب معي حلويات علشانها واذا ناقصك شي كلمني اجيبه لك

الجوهر طالعته بعيون حزينه / والله ما تستاهل حبك ولا احد يلاقي احد يحبه كل هالحب ويطنش

فيصل بحب / تستاهل واكثر لا تنسين قبل كل شي انها بنت عمنا



عند جاسم


بعد الي صار بينه وبين هند طلع من غرفته وركب سيارته وهو متضايق حزين على تهوره وضربه لها

رجع للبيت لقى جداته جالست جلس معهن بالجسم لكن قلبه وروحه معها نفسه يشوفها بعد ما ضربها خاف ان عمليتها تاثرت من ضربه شاف الجدات ينعسن فيهن النوم وقف

جاسم / انا طالع بنام لازم بكره الصباح اطلع لرياض وبرجع بالليل

ام راشد / يوليدي ارحم نفسك من هالمشاوير

جاسم قرب منهن وباس راسها / الي ربي كاتبه بيصير لو نايم بفراشي

طلع فوق وطلع لغرفته دخل الحمام اخذ شور ولبس بجامته وانسدح على سريره وحاس بضيقه وتانيب ضمير وخوف عليها من بعد الي صار بينهم ما شافها




عند هند


من بعد ما ضربها جاسم وهي معتكفه بغرفتها مالها خلق تشوف احد حست بالمهانه والقهر لو الجدات شافن اثار الضرب مراح تسلم من السانهن وعارفه ان كفة جاسم الرابحه

لكن مستحيل تخلي الي سواه يمر بالساهل بتخليه يدفع ثمن ضربه غالي هذي ثاني مره يضربها للحين ما هي مستوعبه شلون استسلمت له وخلته يضربها

قامت اخذت حبتين من المسكن الي فيه نسبة منوم تبي تنام وتريح جسمها ومخها من التفكير رجعت لسريرها دقائق نامت



عند فيصل

بعد ماطلع من بيت نواف ركب سيارته متجه لبيتهم دخل البيت لقى امه جالسه تنتظره

ام جاسم / وينك فيه اتصل عليك جوالك مغلق

فيصل / كنت عند الجوهره وجوالي يمكن مخلص شحنه

ام جاسم / احط لك عشاء

فيصل / تسلمين يالغاليه تعشيت

ام جاسم / وانا امك ما تدري عن اخوك

فيصل / مرني اليوم مضطر يرجع لديره

ام جاسم بخوف / ليكون جداتك ولا هند فيهم شي

فيصل / تطمني ما فيهم الا العافيه نسيتي انه معرس جديد ما يقدر على فرقى عروسه

ام جاسم بحسرة / الله يهنيه واشوف عياله

فيصل في نفسه / من وين يجون العيال من الهواء الله يكون بعونك يا خوي

فيصل / امين واصير عم اسمحي لي يالغاليه بطلع

طلع فيصل لغرفته دخل الحمام اخذ شور ولما انسدح على سريره وهو كله شوق ولهفه لبكره مشتاق يشوفها قبل لا تغيب عنه طلع اااااااه طويله تحكي عن معاناته

يتبع








في بيت خالد


غاده جالسه بغرفتها زهقانه متضايقه من خالد لانه تاخر عند ربعه بالاستراحه من بعد غياب هند وهو متغير ماله خلق لها وكل يوم سهران مع ربعه ومطنشها يجي ينام يقوم يروح لشغله وملامح الحزن مرسومه على وجهه هي متاكده الي مضايقه غياب هند وشوقه لها لانه ما تعود على بعدها لانهم روحين بجسد وحده

سمعت صوت الباب يفتح يوم تطمنت برجوع خالد تظاهرت بالنوم


خالد دخل الغرفه والتفت لسرير شافها نايمه وهو متاكد انها تتظاهر بالنوم ما تبي تضايقه قرب من السرير وجلس بطرف الثاني قرب منه وحضنها

خالد بحب / اعرف انك صاحيه وتتظاهرين بالنوم

غاده لما سمعت نبرة صوته بكت دموعها بللت جسمه بعدها عن حضنه

خالد بحب / كل هذا انا مسويه ونزلت دموعك
قرب منها وباس عيونها غاده مستمره بالبكاء ما اصدقت ترتمي بحضنه لها فتره محرومه منه

خالد بحب / حبيبتي سامحيني والله مدري ليش انا اسوي كذا ومهملك ابيك تتاكدين انك بالقلب والروح من غابت هند وانا كاره نفسي مدري هي مبسوطه زعلانه محتاجه شي

هند بديره عمرها ماجتها عند ناس توها متعرفه عليهم وانا خايف ان جاسم يخذلنا وخايف عليها من العصابه
غدويه على قلبي هموم ما يعلم فيها الا رب العباد غير ضغط الشغل الي متعودين نتقاسمه بينا صار علي لحالي

غاده بحب / حبيبي والله عاذرتك بكيت من شوقي لك من زمان ما سولفنا وضيقتك ضيقتي ياروح غاده
ابي لا ضايقك شي اشاركك فيه تفضفض لي مابي تكتم بنفسك خايفه عليك
حياتي ما صار لها طعم الا بعد ما تزوجتك

خالد يرجعها لحضنه ويضمها بقوه / هذا عشمي فيك ما بي اضايقك بهمومي

قاطعته غاده / همومك همومي مثل ماهمومي همومك ولا انا غلطانه

خالد بيغير الموضوع يبتسم بخبث / وش ها لزين بها ليومين محلوه لا والقميص الي لابسته خطيرر ما يتقاوم

غاده حمر وجهها / خلود

خالد / عيونه وروحه وقلبه

غاده بحياء / تسلم عيونك




عند جاسم

بغرفته على سريره يتقلب وهو محترق بداخله طالع بساعته شاف الساعته 4 الفجر قلبه وعشقه سيره وطلعه من غرفته دخله غرفتها بيتطمن عليها كانت الاضاء خافته والغرفة بارده وريحتها الي يعشقها ماليه المكان

قرب منها اكثر متاكد مستحيل بتحس فيه رفع على الاضاء بيتطمن على عمليتها خاف انها تاثرت من ضربه

قرب منها وهي نايمه نزل بخفه بلوزتها انصدم من اثار الضرب وعلاماته الواضحه بجسمها حس بوجع بقلبه وانقهر من نفسه قرب اكثر ونزل راسه مكان علامات الضرب وباسها بحب وعشق

جاسم في نفسه بحزن / اااااااااه يا روح جاسم ليه طلعتيني من طوري وخليتي افقد اعصابي وخليتي يدي تنمد عليك

ليه عايرتيني بعشقي وخليتيني اصير وحش هذا الي تبينه رجال قاسي ما يرحم يجعل يدي الي مديتها انكسرت قبل لا تنمد عليك

غصب عنه دمعت عيونه صاير يتصرف تصرفات بعيده عن شخصيته اخذ البلوزه ولبسها وطلع من عندها حزين كئيب قلبه ما يقوى يشوفها تتوجع كيف وهو سبب ها لوجع


في بيت نواف


نواف منسدح على سريره يقرا كتاب في يده اطلعت الجوهره من الحمام بعد ماخذت شور واضح على وجهها التعب والارهاق دخلت في سريرها انسدحت جنب نواف الي ترك الكتاب وقربها منه

نواف / الجوهره فيك شي يوجعك شي

الجوهره بحزن / ذبحني التفكير بحال اخواني جاسم اللهم لك الحمد استقر لكن فيصل عايش على وهم وحاله ماله بالنازل

نواف بحب / حبيبتي اخوانك كبار لا تشيلين همهم والي عقله براسه يعرف خلاصه ترى التفكير مضر لك وللجنين

الجوهره غصب عنها نزلت دموعها من يوم طلع من عندها فيصل وهي خانقتها العبره

نواف مسح دمعتها / افا يذا العلم جوهرتي تبكي لا تخليني اقوم وتوطى ببطن فيصل الي سبب دموعك

الجوهره تبتسم / لا فديتك تعرف الحامل النفسيه زفت وخاصه بشهرها الاخير بسرعه تبكي

شدها نواف لحضنه / متى يجي ولي العهد مشتاق له

الجوهره / ابي بنت

نواف باس جبينها / الي يجي من الله حياه الله قومي تعوذي من ابليس وسكري النور ونامي تحتاجين لراحه





عند جاسم

دخل غرفته حاول ينام لكن حاس انه مخنوق قرر يرجع لرياض شال شنطته واخذ الملف وطلع من غرفته وركب سيارته راجع لرياض





في بيت نواف


الجوهره تتقلب على سريرها وهي تحس بمغص سهرانه طول الليل بسبب الوجع كل ماجت بتصحي نواف انكسر خاطرها عليه ما تبي تنكد عليه نومته معاد تقدر تصبر اول ما شافته صحى

الجوهره / نواف شكلي بولد طول ليلي اتوجع من بطني وظهري

نواف مستغرب / توك داخله التاسع

الجوهره وهي تبكي من الوجع / نواف خلك من السوالف ودني المستشفى

نواف رحمها / ياله البسي بسبقك لسياره

الجوهره لبست عباته وركبت السياره جنب نواف وهي تتلوى من الوجع

نواف / الجوهره كلمي امك خليها تروح معنا انا وش يفهمني بسوالف هذي

الجوهره / لا كلم امك امي فيها سكر وتحاتي اخاف يصير فيها شي

نواف اخذ جواله وتصل على امه

نواف / صباحك الله بالخير يالغاليه ياليت تطلعين برا انا بسيارتي

ام نواف بخوف / وش فيه صاير شي

نواف / لا بس الجوهره شكلها بتولد وهي طالبتك


ام نواف / يله بالبس عباتي

انزلت الجوهره ورجعت وراء احترام لام نواف

فتحت ام نواف الباب ودخلت التفتت على الجوهره وراء

ام نواف بحب / ما تشوفين شر يا بنتي الله يقومك بالسلامه وتجيبين الحفيد الي طول عمري انتظره لكن الله يهدي ابوه

نواف / الله يقومها بالسلامه

رفع نواف جواله وتصل على الدكتوره ليلى دكتوره شاطره وكبيره بالعمر طلب منها تجهز غرفة الولاده ويجهزون كرسي للجوهره اول ما وصل نزل ونزلت امه فتح نواف الباب الي وراء سند الجوهره جلسها على الكرسي والممرضات دفوها لغرفة الولاده

نواف وامه واقفين قدام الغرفه

الدكتوره ليلى / يا بني خذ الوالده خلها ترتاح شكل الولاده بتطول هي بكريه


ام نواف / لا وانا امك بجلس بالكراسي الي هنا

نواف استسلم لطلب امه مو رايق يجادلها يكفيه التوتر الي فيه

ام نواف / كلمت امها يمكن تبيها عندها

نواف / الجوهره خايفه عليها من السكر

ام نواف / الله يقومها بسلامه




بالديره
عند هند

صحت من النوع شافت النور طالع من شباك غرفتها قامت وهي تحس بصداع وكل جسمها يوجعها

دخلت الحمام توضت وصلت وبعد رجعت تاخذ شور وقفت قدام المرايه شافت بلوزتها مقلوبه منصدمه شلون مانتبهت انها لابستها مقلوبها بعمرها ما صارت معها هي دقيقة وحريصه بكل شي

هند في نفسها / كله من جسوم النذل حتى صرت اقلب ملابسي لكن هين ما كون بنت الفهد ان ما بردت حرتي فيك

نزلت بلوزتها انصدمت من اثار الضرب من حسن حظها انه كل بالجسم باماكن مخفيه مستحيل احد يشوفها لكن فيه بعض الضربات الخفيفه على الكتف والذراع

هند بصوت عالي / جعل ايدك للكسر انا انضرب من واحد حقير مثلك الي مقهوره منه للحين شلون استسلمت لضربه شكل صاير بعقلي شي مردوده لك

شلون بشوف شغلي وجسمي مكسر و عمليتي تنغزني لبست وانزلت عند جداتها الي واضح عليهن انهن على زعلهن من امس

قربت منهن وهي تتظاهر انها مو منتبه لهن سلمت على روسهن

ام راشد بزعل / وينك من امس ما شفناك ولا زعلانه من نصيحتنا وخوفنا عليك

هند بحزن / ما بغيت اضيقكم بشوفتي الظاهر اني صرت ضيفه ثقيلة

ام موضي بحب / انتي تعرفين فرحتنا بوجودك عندنا والله يابنتي الي نسويه من خوفنا عليك

هند / عارفه وانا مبسوطه عندكم لكن مابي تغثني بجاسم

ام راشد / جاسم زوجك وله حقوق عليك

هند بطمن جداتها / انا وجاسم كبار بنحل مشاكلنا بينا انتن ارتاحن ولا تشيلن همنا ولا تضيقن صدوركم كل زوجين تصير بينهم مشاكل في بداية زواجهم لانهم ما تعودو على بعض مع الوقت بتزول

الجدات / ارتاحن من كلام هند وهن عارفات ها لشي لكن يضايقهن حال جاسم

هند / افطرتن تراني ميته جوع

ام راشد ابتسمت من تحت برقعها / من جيتينا اول مره اسمعك تقولين انك جوعانه

هند ابتسمت / اجل قايمه اجيب الفطور

دخلت عند الشغلات جابت الفطور افطرت مع جداتها وجلست تسولف معهن



بالرياض
في بيت ام جاسم
عند فيصل


صحى من نومه صلى الفجر بالمسجد ومن بعده جفاه النوم وتفكيره كله في غاده مشتاق لشوفتها قرر انه يكلمها ويحنن قلبها عليه معاد يقدر يصبر عن البعد اكثر من كذا يمكن الله يهديها وتبرد نار شوقه

تقلب على سريره بينام مقابلتها يبي لها استعدد يبي يكون متهيئ لشوفتها وللكلام الي بيقوله لها
فيصل في نفسه بحب / متى يمر الوقت واشوفك والله ندمان على قد شعر راسي على الكف يليت يدي انكسرت قبل لا مدها عليك

اكيد كرهتيني اكثر من قبل لكن انا زاد حبي وعشقي لك يا ليت يقلب فيصل ترحمين حالي وترجعين لي وتنسين فكره السفر ما قدر اعيش بمكان انتي منتي فيه على الاقل نتنفس نفس الهواء انتفض من مجرد فكرة انها بتسافر وتبعد

طار النوم من عينه قرر ينزل يجلس عند امه ويروح لشركته يضيع عليه الوقت لين يجي الموعد بينجن لجلس بغرفته لحاله صار يكلم نفسه طالع بساعته شافها 6 الصباح

نزل شاف امه جالسه تطالع ببرنامج ديني في التلفزيون دخل عليها قرب منها سلم على راسها

فيصل / صباحك الله بالخير يا لغاليه

ام جاسم / الله يصبحك بالخير

فيصل / افطرتي يالغاليه

ام جاسم / لا ماشتهي لحالي

فيصل بحب / انا بفتح نفسك للفطور

طلبت ام جاسم من الشغاله تجيب الفطور بعد الفطور طلع لشركته









في بيت عبدالرحمن

بالصاله جالسه نوره مع ولدها عدنان يفطر بيوصله السواق لمدرسته

عدنان / يمه قولي لابوي يجيب لي سياره

نوره / سياره ما فيه الا لما تدخل الجامعه

عندنان / يمه صرت اتفشل وانا مرتز قدام السواق كاني بزر يوصله لمدرسته تراني رجال

نوره / وعد مني لما تدخل الجامعه اخلي ابوك يا خذك للمعرض وتختار احلى سياره

عدنان بفرح / بصبر الله يعيني كلها سنه مو بكره تقولين ما وعدتك

نوره / وانا قد وعدتك بشي ولا نفذته

عدنان بحزن / هند الي كانت تنفذ طلباتي يمه مشتاق لها خلينا نزورها بالديره

فتح عليها المواجع مشتاقه لها اكثر منهم كلهم من طلعت من البيت وهي تحس البيت خالي شايله هم سفر غاده بعدها بيكون البيت مظلم بارد هي الي مصبرتها على غياب هند

غصب عنها نزلت دمعها ما قدرت تمنعها

نوره بحزن / عدنان قوم روح لمدرستك لا تتاخر

طلع عدنان من الصاله وهي باحزانها دخلت عليها غاده

قربت منها غاده ونوره بسرحانها باستها على راسها

غاده بحب / الجميل سرحان ولا معبرنا

نوره طالعته بحب وبصوت حزين / تعالي غدويه بحضني

قربت غاده منها ورمت نفسها بحضن نوره وهي متاكده ان الي فيها بسبب سفرها شدتها بقوه لحضنها

نوره بحزن / بيفقدك حضني لسافرتي

غاده / خالتو الي يسمعك تقولين ها لكلام يقول بهاجر انتي تعرفين ما قدر اصبر عنكم يا تجوني يا جيكم كلها ثلاث سنوات وبتمر بسرعه الا انا جايه ومعي شهادتي الي برفع فيها راسكم

نوره / الله يعديها ويرجعك لي بالسلامه

غاده رفعت نفسها عن حضن نوره

غاده / خالتو تعالي معي انا وفهودي نحتاجك

نوره / ما قدر اترك عدنان واسافر

غاده / خالتو عدنان كلها سنه وبيسافر يكمل جامعته برا

نوره / لاخلصت السنه يصير خير

غاده طالعت بنوره بحزن / خالتو بسافر من غير لا اودع ماماتي

نوره بحزن / سافري متى مازال الخطر عنها بتجيك

غاده / لا تنسين اليوم موعدي بعد العصر مع الجوهره

نوره / لا ما نسيت اذا طلعتي من عند الجوهره بنمر السوق كله بكره ولا الي بعده وبتسافرين

غاده باستها بقوه / فديتها الي مانست





في المستشفى

نواف جالس على اعصابه طلعت الدكتوره ليلى من الغرفه

نواف ركض لها / هاه بشري يا دكتوره

الدكتوره تبتسم / يا بني جاتك عروسه حلوه مثل امها

نواف بفرح / الله يبارك فيك شلونها الجوهره

الدكتوره / بخير لكن تعبانه شوي لانها بكريه

نواف ركض لامه الي منسدحه بغرفة الانتظار بعد ما غصب عليها نواف انها ترتاح

نواف / يمه ابشرك الجوهر ولدت وجابت بنت

ام نواف بفرح / الله يبشرك بالخير شلونها

نواف / بخير

ام نواف / بروح اتطمن عليها

نواف انتظري شوي بينقلونها لغرفة عاديه

ام نواف / يمك كلم عمتك بشرها
طلع جواله من جيبه واتصل على فيصل


عند فيصل

جالس بمكتبه مهموم يفكر كيف بيقدر يشوفها كان حاط امله بزيارتها للجوهره

سمع صوت جواله شاف رقم نواف

فيصل / الو هلا نواف

نواف بفرح / ابشرك الجوهره جابت بنت وهي بخير

فيصل حس بخيبت امل انه مراح يشوف غاده

فيصل ببرود / مبروك بكلم امي ابشرها

سكر من نواف اتصل على امه


عند ام جاسم

الي كانت بالمطبخ تجهز الغداء شافت رقم فيصل على طول ردت

فيصل / السلام على الغاليه

ام جاسم / الله يسلمك انت وينك فيه تاخرت

فيصل / بالشركه البشاره يالغاليه

ام جاسم / ابشر بالي تبي

فيصل / ابشرك الجوهر ولدت وجابت بنت وهي بخير

ام جاسم كانت ماسكه ملعقة بيدها طاحت لما سمعت الخبر

ام جاسم / تعال ودني لها المفروض رايحه معها وقت الولاده لكن حسابهم عندي بعدين

فيصل / يا لغاليه ما يبون يشغلونك

ام جاسم بفرح / اهم شي انها قامت بسلامه

فيصل / خليها الظهر نزورها توها ما نقلوها لغرفتها

ام جاسم / لا تتاخر علي

قفل من امه وهو حاس بخيبت امل على كثر فرحه بولادة الجوهره على كثر حزنه انه بينحرم من شوفتها



في المستشفى
عند نواف

نقلو الجوهره لغرفتها دقائق دخل عليها ام نواف

ام نواف بفرح / مبروك العروسه

الجوهره / الله يبارك فيك خالتي السموحه اني تعبتك معي

ام نواف بزعل / انتي بنتي غلاك مثل نجلاء

الجوهره بحب / الله لا يحرمني منكم

ام نواف / انتبهي على نفسك يمه انا راجعه للبيت وترى نواف بشر امك ويمكن الحين جايتك بالطريق

طلعت ام نواف من عند الجوهره وصلها نواف البيت دخل البيت شاف ابوه بالصاله مستغرب من غياب ام نواف من غير لا يكون عنده خبر خاف ان صاير شي

قرب نواف من ابوه وباسه على راسه

نواف / ابشرك الجوهره ولدت جابنت بنت

ابو نواف بفرح / يجعله مبارك وتتربى بعزك

ام نواف / اكلت شي ولا اسوي شي تاكله

ابو نواف / لا والله ماشتهيت وانا مدري وينك فيه خفت صاير شي مو زين

ام نواف رمت عباتها على الكنب ودخلت المطبخ جهزت فطور ابو نواف افطر معه نواف وطلع لشركته ونواف رجع للمستشفى يبي يشوف الجوهره




في بيت عبدالرحمن

غاده في غرفتها تستعد لزيارتها الجوهره مسكت جوالها اتصلت على جوال الجوهره

الجوهره كانت بغرفتها لي انقلوها لها جالسه لحالها بعد ما طلع نواف يوصل امه شافت رقم غاده ابتسمت

غاده / وينك عن جوالك كسرته من كثر ما تصلت ولا تردين

الجوهره بفرح / بارك لي

غاده مستغربه / على شنوا ابارك

الجوهره / ولدت وجبت بنت

غاده بمزح / مبروك هذي ما عرفت تطلع الا لما جيت بزورك حرمتني من حلاك

الجوهره / فديتها قلبها على امها ما تبيها تتعب

غاده / ههههههه مالت عليها وعلى امها الي كشختي بتروح خساره

الجوهره / غدويه تعالي زوريني الحين بالمستشفى تعرفين مستشفى نواف والزياره مسموحه لي باي وقت تعرفين واسطه

غاده / ازورك الحين استحي اشوف احد من اهلك

الجوهره / تطمني الي خايفه وتتهربين من شوفته مراح تشوفينه

غاده / يكرهي لك لحطيتي نفسك فاهمه بسكر بحاول بخالتي تجي معي

الجوهره / انتظرك لا تتاخرين

غاده / ان شاء الله


عند غاده


طلعت لغرفة خالتها دقت الباب سمعت صوت نوره تسمح لها بالدخول دخلت قربت من خالتها باست راسها

غاده / خالتو الجوهره جابت بنت

نوره اطالع فيها وشافتها كاشخه نوره / ههههه خربت الزياره اكيد

غاده / بزورها بالمستشفى لازم اودعها

نوره / قولي لمحمد يوصلك لها ويردك ورانا سوق

غاده / استحي ابيك تروحين معي

نوره / متى تبينا تروحين

غاده / الحين

نوره / روحي غسلي عيونك من الكحل

غاده / اكيد بمسحه تعرفين مستحيل اروح سوق او مشاوير وانا متكحله اخاف افتن العالم

نوره / هههههههه يا واثق

غاده / يله لا تاخريني البسي وانتظريني تحت

طلعت غاده من غرفة خالتها دخلت غرفتها غسلت وجهها من المكياج وشالت الكحل ولبست تنوره سوداء وبلوه شيفون اخضر


نزلت لقت خالتها لابسه عباتها تنتظرها

نوره / تاخرتي

غاده / انتي الي بسرعه خلصتي

طلعو ووصلهم جابر للمستشفى



عند فيصل

وصل للبيت دخل لقى امه جالسه بعبايتها طلعو ركبو السياره رايحين للمستشفى





عند الجوهره

دخل عليها نواف بلبس المستشفى ومعه باقة ورد قرب من سريرها باس جبينها

نواف / الف مبروك حبيبتي على البنوته

الجوهره بحب / نواف شفتها كيف صحتها

نواف يبتسم / تشبهني شكلك متوحمه علي

الجوهره اطالع فيه ودققت بملامحه / لا تقول عاد

نواف يتظاهر العصبيه / لا يكون شكلي مو عاجبك

الجوهره بحياء / اكيد عاجبني ونص

نواف / تبين تشوفينها خليت الممرضات يجبونها لك وترضعينها رضاعه طبيعيه

الجوهره / عفيه نواف متلهفه بشوفها وابي ارضعها

دق جرس الممرضه جته بسرعه

نواف طلب منها تجيب له البنت دقايق دخلت الممرضه تدف سرير

فز قلب الجوهر وبدات تحس باحساس الامومه رفعتها الممرضه من سريرها وحطتها بحضن امها الجوهر اخذتها بين احضانها بحب وطلعت لها صدرها وبدت ترضعها

الجوهره / نواف وش فيه صغيره ولونه احمر

نواف قرب من بنته / كل الي بالحضانه لونهم احمر و حجمها زين

الجوهره / ليه عيونها منفوخه تقول صيني

نواف / ههههههههههه شكلها ماعجبتك

الجوهره بحب / الا حلوه لكن اشباهه ماهي واضحه

سمعو طق على الباب الا بفيصل يطل براسه

فيصل / شكلي خربت الجلسه عليكم امي معي تبي تطمن على بنتها

الجوهره بحب / فديتها اكيد بتزعل مني

فيصل / تهدد فيك وتتوعد بنواف

ام جاسم وراء فيصل / شغلهم عندي بعدين خليني اتطمن عليها وشوف حفيدتي

فيصل / اخيرا صرت خال

تقدم من الجوهره وسحب بنتها منها وصار يبوس فيها

الجوهره بعصبية / فيصل اترك البنت نواف شوفه اخاف يذبحها

نواف سحبها من فيصل ومدها لام جاسم

نواف / البنت تبي جدتها

ام جاسم باستها بحب / الله يخليها لجدتها

ام جاسم التفتت لفيصل / كلمت جاسم قلت له

فيصل طلع جواله بيتصل على جاسم


يتبع









عند جاسم

كان بسيارته ضايقه فيه الدنياسمع صوت جواله شاف رقم اخوه طنش ماله خلق يسمع صوت احد الي فيه من هم يكفيه

شاف اصرار فيصل بالاتصال خاف وبسرعه رد

جاسم ببرود / الو

فيصل / جاسم وينك فيه

جاسم بحزن عميق / جاي بالطريق

فيصللحظ الحزن بصوت اخوه ماحب يطول عليه

فيصل / ابشرك الجوهر ولدت وجابت بنت

جاسم ببرود / مبروك وانا بمرها بعد مامر عبدالرحمن بسلمه اوراق التنازلوبجيكم

فيصل متاكد ان في جاسم شي وشي كبير قالب حاله

فيصل / تجيبسلامه فمان الله وانتبه على الطريق



عند فيصل

كانبرا الغرفه وهو يكلم اخوه دخل شاف الجوهره رافعه جوالها تكلم غاده الي كلمتها بتاخذوصف الغرفه
الجوهره قفلت من غاده وتبي تدور أي طريقه يبتعد فيها فيصل عن المكانلين تروح غاده

الجوهره بارتباك / فيصل فديتك ابي شغله من بيتي ونواف عندهشغل ياليت تروح تجيبهم

فيصل حاس ان الجوهره تصرفه من المكان وهو ماسك مقبضالباب كانت غاده ماسكته من الجهه الثانيه فتح الباب تفاجئ وهو يشوف حرمتين متغطياتنزل راسه وطلع


عند غاده

غاده اول ما شافته زادت دقاتقلبها من قوها خافت تنفضح ويسمعها انصدمت من شكله تغير عن اخر مره شافته فيها زادجمال ورزه حاولت تكون طبيعيه دخلت بسرعه وبيدها باقة ورد كبيره مع سله فخمه حلوياتمع نوره


عند فيصل

فيصل قلبه دله انها حبيبته الي مستحيليضيعها نفسه يسحبها من المكان ويقول لها كل الي بخاطره

دخلت غاده عندالجوهره تاركه وراها فيصل جسم وروحه دخلت معها مشتاق لكل شي فيها صوتها شكلهاعنادها قوتها


وقف متسند على الجدار قريب من الباب يبي يسمع صوتها


عند غاده


دخلت وهي بارتباكها حطت الورد على الطاولهبجنب الجوهره


وام جاسم اخذت سلة الحلويات من نوره

الجوهرهتكتوي وجع على حال فيصل تمنت انه استجاب لكلامها وطلع من غير لا يشوفها

ابتسمت ابتسامه مصطنعه وهي تشوف غاده

قربت من الجوهره وضمتها بحب / الف مبروك


الجوهره / الله يبارك فيك

غاده بحزن / ما قدرت اسافرمن غير لا ودعك بعد بكره طيارتي وبنشغل عن زيارتك


الجوهره بادلتهاالحزن / تروحين وترجعين بالسلامه

قربت نوره من الجوهر وسلمت عليها وعلى امجاسم وباركت لهم

بعد فتره بسيطه من الزياره والسوالف

نوره / مضطريننطلع ورانا مشاوير وان شاء الله بزورك بالبيت

غاده / الجوهره ابي اشوفالبنوته

الجوهره / نواف طلب من الممرضه توديها الحضانه خايف عليها

غاده بترجي / خالتو بروح اشوفها قبل لا نطلع



عند فيصل

سمع الكلام الي قالته غاده للجوهره وهو مع كل حرف ذايب مغرم فيها حتىالنخاع حاول يكابر لكن من يشوفها يتجدد العشق الي بقلبه ما كان يتوقع بيجي يوم بنتتسلب له قلبه ويعشقها حتى الجنون

فيصل في نفسه / ااااااااااه منك يا غادهارحميني كافيني عذاب بتسافرين وتاخذين روحي معك ارحميني وردي علي روحي يا بعد روحي


عند غاده


طلعت غاده والقت نظره وداعية على فيصلوتلاقت العيون الي تحكي كلام كل واحد فيهم يجهل لغة عيون الثاني

استحت غادهونزلت عيونها وسحبتها نوره بيدها


تمشي جسم بدون روح تركت روحها عندفيصل الحين تاكدت انها تحبه تحاول تتهرب من احساسه بحبه

غاده في نفسها / اكذب على الناس واقول اكرهه لكن بقلبي اموت فيه


قطع عليها افكارها صوتنوره تكلمها

نوره / وصلنا للحضانه يله ندخل نشوف البنت ونطلع

دخلوشافو البنت وطلعو طلعت عكس ما دخلت طلعت وهي مهمومه وحزينه




عند فيصل

من بعد ما تركته لحقها يبي أي فرصهلكن امله تبخر وهو يشوفها راكبه السياره راقب بعيونه السياره لين اختفت

ركلالجدار برجله من القهر الي بداخله ماحس بالوجع واصبعه الي ينزف دم

فيصل فينفسه وبحزن عميق/ مو معقوله يكون هذا الوداع ولا راح اشوفها الا بعد ثلاث سنين هذااذا شفتها وش يصبرني كل هالسنين

يويل حالك يا فيصل والحل لازم اشوفها لازمباي طريقه لو سافرت قبل لا شوفها بيصير فيني شي

قرر انه يطلع من المستشفىحاس انه مخنوق يمكن بالصدفه يشوفها

ما حس بنفسه الا واقف بالشارع الي مقابلقصر عبد الرحمن وانصدم وهو يشوف البيت خالي من السيارت تاكد ان غاده بر للحين ماوصلت


بيجلس بسيارته بينظر لين تجي يبي يلمحها من بعيد يكحل عيونهبشوفتها ما يقدر على نار البعد وهيبتغيب ثلاث سنين يا طولها بقلب العاشق



عند جاسم

وصل لبيت عبد الرحمن نزل من سيارته دقالجرس وهو ماله خلق لمقابل احد فتح له محمد سلمه الاوراق وطلب منه يسلمها لبوه طلبمنه محمد يدخل لكن رفض وتحجج بالتعب من الطريق واتصل على عبدالرحمن ياكد له انه جابالاوراق

ركب سيارته بيزور الجوهره يمكن تتغير نفسيته وصل للمستشفى سال عنغرفة الجوهره دخل وهو يحاول يكون طبيعي طق الباب كانت الجوهره بالغرفه وبحضنهابنتها دخل جاسم وقرب من الجوهره وباس راسها

جاسم يتصنع البسمه / مبروك منيصدق اني شفتك ام

الجوهره / الله يبارك

اخذ جاسم البنت منهايلاعبها ويبوسها بخدها الناعم

جاسم / سميتوها

الجوهره / باقيمحتارين بالاسامي

جاسم في نفسه / ياليتكم تسموها هند يمكن لما اسمع اسمهايعوضني عن حرماني منها

الجوهره / شخبارها هنوده

جاسم بالم / طيبهانتبهت الجوهره لحال اخوها


الجوهره / جاسم وش فيك

جاسم / مافيني شي تعبان من مشوار الطريق وينها امي وفيصل

الجوهره / امي طلعت بتجيبلي اغراض وبترجع وفيصل كان عندي ومن دقائق طلع

جاسم / وينه نواف



الجوهره / من شوي عندي تلاقيه بمكتبه

جاسم / بطلع ابارك له



عند جاسم


طلع من عند الجوهر وصل لمكتب نواف دخل نواف جالس يوم شافه من الصدمه وقف

نواف / وش في شكلك كذا عسى ماشر

جاسم / مبروك قبل لا تاخذني بالسوالف

نواف / الله يبارك فيك ةين الي بيغيب شهر كل ماخذت اجازه قطعتها

جاسم بقهر/ من خبالي الي اظن الامور بتتعدل مع بنت العم

نواف / شي مو جديد من اخذتها وهي تعذبك

جاسم بوجع وقهر / طلعتني من طوري وضربتها

نواف منصدم مبقق عيونه من الصدمه / يكبرها كبراه تضرب بنت الفهد وشلون قدرت عليها ليكون تحلم

جاسم بوجع / ضربتها بحزام بنطلوني سلخت جلدها من الضرب

نواف / انت يوم شطح نطح يا رايح بخرايطها مع بنت العم ولا تضربها بوحشيه من متى الرجوله بضرب الحريم

جاسم بوجع/ الي عندي جبل مو حرمه وربي يانواف يوم اضربها اتوجع اكثر منها لكن زودت الضرب عليها ابي اسمع الااااااه منها ماسمعتها يقوها قواه يمكن لو الجدار الي وراك حس هي حست

نواف بجديه / وبتتزوج عليها تبيها تكتوي بنار الغيره وتحرقها بتحرق نفسك قبل لا تحرقها حبها وعشقها متمكن منك
اسمع نصيحتي وبطل من فكرة الزواج وخلك قوي وواجها بدال ما تجيب طرف ثاني وتظلمه معك

جاسم بوجع / اول كنت متردد بفكره الزواج لكن بعد الي صار مصر اكثر علية

نواف مستغرب / الي مستغربه شلون قدرت تضربها وشلون جيتني سالم من غير اصابات

جاسم يبتسم بالم / ما طاوعني قلبي خفت على عمليتها دخلت بغرفتها وهي نايمه تفقدت جرحه شفت علامات ضربي واضحه ما صدقت اني قسيت عليها وضربتها كل هذا الضرب تصدق شكيت اني ما ضربتها الا لما شفت العلامات مدري شلون طاوعني قلبي وضربتها من غير رحمه

نواف بجديه / انت ينطبق عليك اتقي شر الحليم اذا غضب
جاسم وقف / انا طالع لمكتبي



عند جاسم



طلع لمكتبه جلس وهو طفشان ومن حسن حظه ان ما عنده حالات لانه بايجازه حط راسه على مكتبه

سمع صوت الباب يطق سمع فتحت الباب رفع راسه شاف قدامه الدكتوره سعاد بتبرجها المعتاد

جاسم في نفسه / والله حرام تصير هذي بديله لهند حرام تصير ام لعيالي المشكله على كل الي حاطته ما ثرت فيني عكس هند وهي بطبيعتها املكت القلب

جاسم انتبه لنفسه / خير دكتوره سعاد اذا عندك شي ضروري قوليه ولا اطلعي لاني تعبان

الدكتوره سعاد جلست بكل ثقه / الحمد لله على السلامه

جاسم بملل / الله يسلمك

جاسم في نفسه / شلون بتزوجها وعيش معها طول عمري ودقيقتين طفشان من مقابلها الظاهر عشقي لهند صرت ماشوف غيرها


قطعت تفكيره صوتها سعاد بغرور / جيت من يومين اسئل عنك كنت ابي اعزمك على ملكتي لكن خساره صارت من غير وجودك

جاسم تفاجئ وهو ما ينكر انه انبسط انها تملكت ورحمته من الي كان ناوي يسويه يمكن الي صار خيره له ورساله ان تفكيره بالزواج غلط

جاسم بابتسامه / الف مبروك ان شاء الله احضر زواجك ومعي المدام

سعاد بقهر / الله يبارك ما سالتني من زوجي

جاسم بعدم اهتمام / على انه ما اهتم بها السوالف من هو زوجك

سعاد بكل غرور بتقهره / الوزير ال..........

جاسم طالعها بقرف عرف ان شخصيتها تافه جايه بتحره وتكايده انها تزوجت افضل منه

جاسم بغرور/ الله يهنيك يكفيني بنت الفهد الي ما بدله بصنف الحريم

سعاد كانت بتغيضه غاضها مقهوره منه

سعاد بوقاحه / كفوك بنت الفهد

جاسم انقهر منها بيغيضها / الطيبات لطيبون وطالعها وكمل والخبيثات للخبيثين

وقفت بكل عصبيه صكت الباب بكل قوتها و طلعت من غرفته وهي مولعه قهر

هي ما وافقت على زواجها من الوزير الشايب الا بتقهر جاسم لانه طنش حبها وتزوج غيرها لكن الي تشوفه هو الي قهرها

جاسم في نفسه / يارب لك الحمد انك انقذتني منها شلون كنت بتهور واتزوجها شلون كنت
باستبدل الثرياء بالثرى




عند نواف


  16  
♥̉ همسة غلآ ̉♥̉
رجع نواف للجوهره وقرب من سريرها وباس راسها


نواف / شلونك وشلونها حبيبت ابوها ان شاء الله رضعتيها

الجوهره / كلنا بخير ورضعتها متى بتسميها

نواف / انتي اثبتي على اسم وبكره بثبت اسمها

الجوهره / بسميها فرح

نواف / حلو جعل ايامها كلها فرح

الجوهره / امين

الجوهره / شفت جاسم

نواف / ايه جاني يبارك لي

الجوهره / كان عندي من شوي ولا عجبني شكله وقال انه تعبان من السفر

نواف بحب / لا تفكرين فيهم فكري بصحتك وصحت البنت جاسم ما فيه خلاف





عند فيصل


واقف جنب بيت عبدالرحمن سمع اذان المغرب نزل ودخل المسجد صلى ورجع ركب سيارته قرر ما يتحرك لين يشوفها لو يجلس بمكانه لبكره التفت على قصر عبد الرحمن شاف سيارة غاده داخله بالكراج وتسكرت البوابه وللمره الثانيه حس بخيبة امل وانقهر انه ماشافها ركب سيارته وهو مقهور على كل هالانتظار والارهاق يفشل انه يشوفها او يلمحها

فيصل يكلم نفسه / كله من حظي الحين وش السواه ياليت اعرف متى رحلتها يمكن ربي يكتب اني اشوفها واكلمها قبل لا تسافر ماعندي غير الجوهره هي الي بتقولي مستحيل اقول لها ما فيه الا اكلم صديقي الي بالمطار يقولي عن موعد طيارتها

ما قدر يصبر على طول اخذ جواله ودق عليه وطلب منه يقوله متى موعد رحلت طياره الفهد ويدور اسم غاده الفهد بينهم

دقائق واتصل عليه صديقه وقاله عن موعد رحلتها الي بتكون بكره بعد المغرب قرر انه يطلع من دوامه ويعسكر بالمطار يدعي بقلبه ان هالمره يتحقق امله




في الديره
عند هند



بعد ما تغدت مع جداتها طلعت لغرفتها وهي تحس بوجع بجسمها دخلت غرفتها وقفلت الباب عليها وطلعت كريم وصارت تدهن على مكان الضربات

هند في نفسها / الله لا يوفقك يا جاسم ضربتني وانحشت مصيرك بترجع لديره وابرد حرتي فيك

بدلت لبسها بملابس خفيفه ودخلت بسريرها وهي في نفسها ملت من وجودها بالديره روحها بشغلها ولها فتره طويله غايبه عن شركتها ولا تدري وش صار بموضوعها والي يقهر انها ممنوعه من الاتصالات تحس كانها مسجونه

هند بصوت عالي / الله يعطيني صبر من عنده صابره علشان خالي اعرف لو اجيه بيتعذب بوجودي وبيحاتيني واخاف تدهور صحته بسبتي

يكثر شوقي لك يا خالي وربي الشوق مل من صبري مشتاقه ارمي نفسي بحضنك ليه ابعدتني عنك





في بيت عبدالرحمن



كلهم متجمعين في الصاله غير محمد الي استلم من جاسم الاوراق وحطهم بالسياره لانه عند مشوار ضروري دخل عليهم محمد وبايدينه اوراق

محمد / السلام ليكون تعشيتو ولا استنيتوني

نوره / اتصلت عليك جوالك مغلق تعشينا وبقيت لك اكل اذا تبي جهزته لك

محمد / ابي لكن ما تقومين خلي غدويه هي الي تجيبه

غاده كانت مسرحه وكل تفكيرها بفيصل

قرب منها محمد وهي ما تدري وبصوت عالي / بووووووو

غاده فزت من الخوف طالعت بمحمد / سخيييف لو وقف قلبي من الخوف وش بتستفيد

قرب منها وضمها بقوه استغربت ضمته

محمد / بنفقدك يادبه ياليت تهونين عن السفر

غاده بكت / وانا اكثر لكن لازم اسافر نفسيتي تعبانه

محمد ابعدها عن صدره ومسح دموعها / افا غدويه تبكي متى ما شتقتي لنا اركبي الطياره وتعالي واذا اشتقنا لك بنجيك

عبدالرحمن / محمد الاوراق الي بيدك جايبها جاسم

محمد / ايه تفضل يبه من قالك انها من جاسم

عبدالرحمن / كلمني جاسم وقال لي انه معطيها لك

محمد / لازم بكره نصدقها بالمحكمه قبل لا راشد يرفع علينا القضيه

عبدالرحمن / الصباح بروح للمحكمه

نوره كات بالمطبخ تحضر عشاء محمد دخلت عليهم بالصاله

غاده قربت من نوره وشالت منها الاغراض

غاده بحب / فديتك ياخالتو وربي بشتاق لك ولطبخك افضل من مليون طباخ

نوره ضمتها / فديتك ولله بشتاق لك ولسانك الحلو

طلع عبد الرحمن لغرفته ولحقته نوره ومحمد جالس يتعشى تذكر شي التفت على غاده

غاده برتباك / محمد اقدر اجل سفرتي اسبوع

محمد / ايه اهم شي راحتك لكن ليش بتاجلينها


غاده بحزن / بغيب ثلاث سنين تستخسر اجل سفري سبوع لاحقه على وجع الغربه

محمد بحب / غدويه الي يسمع كلامك يقول احنا الي غاصبينك على السفر ما كانك انتي الي تبين

غاده / لازم اسافر حمودي

حمودي بحنان / فيه سر تخبينه عنا


غاده بحزن / لا سر ولا شي

محمد / بصدقك وعلى طلبك باجلها اسبوع ومستحيل ناجلها مره ثانيه هذا قرارك لازم تصيرين قويه

غاده / ان شاء الله

قامت ودخلت غرفتها وهي ما تدري ليش اجلت السفر دخلت الحمام اخذت شور لبس بجامه ودخلت بسريره

غاده بنفسها / لازم اسافر مستحيل اخضع لحبي الي عارفه ومتاكده انه بيدمرني لازم يموت قبل لا يشوف النور




عند جاسم


بعد ما خلص مر على الجوهره تطمن عليها وطلع للبيت وصل كان البيت هادي طلع لغرفته شاف فيصل منسدح على سريره يفكر التفت على اخوه




جاسم / السلام وينك من اليوم ما شفتك

فيصل / كنت الحق ورى غاده ابي شوفتها واكلمها وقفت عند بيتهم لكن خساره ماقدرت اشوفها

جاسم بعصبيه / انت منت بصاحي وبعدين مع تصرفاتك المتهوره ترى لو شافك عبدالرحمن او عياله ما توقع بيخلونك سالم

فيصل بجديه / هذاني قدامك سليم متعافي وفوقهم متحطم وعندي امل اخير اشوفها بالمطار بكره

جاسم يبتسم / تدري ان زواجي شكله تفنقش

فيصل بحماس / زين رجعت لعقلك وهونت

جاسم بجديه / سبحان الله الي كنت ابي اتزوجها جتني بكل وقاحه تقول انها تملكت على الي احسن مني

فيصل بصدمه / ما تستحي قالتها كذا كاش

جاسم / لا قالتها برسائل مبهمه لكني فهمتها تعرف اخوك ذكي لكن عرفتها قدرها

فيصل / هههههههههه مدري وش في حظنا يرمينا على قويات الشخصية

جاسم بقرف / اصلن هذي ماهزت فيني شعره بالعكس فرحت انها تملكت وفتكيت منها مدري شلون فكرت اني اتزوجها وتصير ام لعيالي اذا شفتها اتقرف فشلون بعيش معها عمري كله

فيصل / ههههههههههه شكل كل الحريم تخليك تتقرف وتستفرغ

جاسم بابتسامه / قالك نواف

فيصل / هههههههههه قالي بالي سوته غولتك بالمستشفى وانك دخلت الحمام ترجع

جاسم / ههههههه ابشرك هججتها من الديره وخليتها تحرم تقرب مني

فيصل بحماس / شلون وكيف هذي لزقه ما تفهم

جاسم / قال لفيصل اتفاقيتها مع هند وحب هنديانا لولد عمها لين اخر شي صار بينهم

فيصل دمعت عيونه من الضحك / ههههههههههه والله وطلعت منت بهين ونقلب السحر على الساحر ما توقعت هند بهالحقاره تلعب بمشاعر الناس

جاسم بوجع / وعلى كذا قلبي يعشقها بجنون على كل الي سمعته بدال ما يزيد كرهي لها زاد بعشقي لها

تدري انها طلعتني من طوري وضربتها ضرب كافر

فيصل بصدمه بصراخ / ضرررررررربت هتلر

جاسم ابتسم بوجع / ايه وشديتها بشعرها ورميتها برى غرفتي وطالعتها بستحقار

فيصل مصدوم / الله وكبر وبنت الفهد مستسلمه لك هذي جنيه ما ينقدر فيها انت متاكد وربي ما صدق لو اشوفك بعيني تضربها

جاسم بجديه / هذا الي صار

فيصل بخوف / جاسم هند مستحيل بتسكت ما سلمنا منها وحنا ماسوينا لها شي شلون وانت ضاربها انتبه منها ياخوي لا تروح لديره اخاف مجهزه لك مصيبه

جاسم بعدم اهتمام / ما صارت تهمني والي بتسويه بيكون ردي اقوى من ردها لو حياتي الثمن مستحيل ارضى بالمهانه ويكفيني الضعف الي انحسب نقطه سوداء بحياتي يمكن لو من البدايه وقفت بقوة بوجهها يمكن ما صارت هذي حالتي

فيصل بحزن / العاشق مستحيل يقسى ويعذب معشوقته للحين منصدم من الي سويته بهند شلون طاوعك قلبك تضربها


جاسم بوجع / ما نمت من الوجع الي حسيت فيه كاني انا المضروب كرهت الحزام ورميته بالزباله وقلبي المجنون دخلني غرفتها اتطمن عليها من بعد ما ضربتها اوجعني قلبي وانا اشوف علامات الضرب

تصدق لو اقولك ابهرتني بقوتها اضربها كاني اضرب بجدار ما تاثرت

فيصل بجديه / تعلمني فيها هذي اتوقع جلدها جلد فيل ما تحس الي بعرفه شلون دخلت غرفتها وشفت الضرب من غير ما تحس فيك

جاسم يبتسم / لا تغلط عليها قدامي البركه بالمسكن الي تاخذه ينوم بعير

مستحيل بتحس فيني وانا استغليت هالشي وتطمنت عليها خفت ان ضربي ماثر على عمليتها لكن اللهم لك الحمد كان بعيد عن مكان العملية

فيصل بحزن / الله يعينك ياخوي مدري اواسيك ولا تواسيني وانا عايش على امل سراب تدري انها بتسافر ثلاث سنين بكره المغرب سفرها ومخطط اشوفها واحكي لها كل الي بقلبي يمكن ترحمني وتتراجع عن السفر عمرك شفت ضعف اكثر من كذا

بيصير فيني شي لو سافرت من غير لا شوفها هذي ثلاث سنين ماهي يوم ولا يومين وفي بلد غير ومع ناس غير وهي هنا احسها حولي موجوده اتنفس نفس الهواء الي تتنفسه

جاسم / الله يصبرنا على ما بلانا




بالديره
عند هند


نزلت عند جداتها شافتهن جالسات يتقهون قهوة المغرب قربت منهن

هند / جده وش رايك بكره نطلع من البيت

ام موضي مستغربه / وين تبينا نروح

هند / بالمزارع القريبه

ام راشد بانكار/ نطلع حريم من غير لا يكون معنا رجال

هند بطفش / ما يحتاج معنا رجال

ام راشد / كلها يومين بيجي جاسم ونطلب منه يودينا هذي الايام الجو حلو لطلعه

هند بقرف / واذا ماجاء تجلس الطلعه حسره بقلوبنا

ام موضي / بكره بيجي

هند في نفسها / ما ضنتي ان له وجه يجي خايف من سواته اول مره انتظر جيته بشوق

جلست مع جداتها تعشت معهن وطلعت لغرفتها ونامت


عند الجدات


نادت ام راشد الشغاله وطلبت منها تتصل على جاسم



عند جاسم

كان منسدح على سريره شاف رقم جداته خاف صاير شي

رفع جواله سمع صوت جدته

ام راشد / شلونك يمه

جاسم بحب / بخير جعلك سالمه انتي شلونك

ام راشد / بخير الا متى بتجينا

جاسم بحب / اذا تبيني اجيك الحين جيتك

ام راشد / يا ليت يمك ودنا نطلع بالمزارع القريبه نتونس

جاسم / تامرين يالغاليه بكره وانا عندكم

ام راشد بحب / يجعل عيني ما تبكيك انتبه من الطريق




في بيت ام جاسم



صحى جاسم الساعه وحد و جهز اغراضه وسافر لدير تارك فيصل وراه نايم دخلت عليه امه تصحيه لصلاة الفجر انصدمت يوم شافت فراش جاسم خالي تاكدت انه راجع لديره اوجعها قلبها عليه


قام فيصل من النوم وطلع للمسجد يصلي ورجع لقى امه تنتظره بالصاله

ام جاسم / يمك عندك شغل

فيصل / أيه واذا تبين شي افضي نفسي علشانك

ام جاسم / ياليت ودي ازور اختك الجوهره ناخذه لها اغراض
فيصل / متى تبين تروحين

ام جاسم / بدري





عند جاسم



وصل الديره على صلاة الفجر صلى بالمسجد ورجع للبت ودخل الاسطبل ركب فرسه لين جت الساعه 7 دخل داخل طلع لغرفته اخذ شور ونزل لقى جداته جالسات باس راسهن

ام راشد بفرح / الله يحيك

جاسم بحب / وانا اقدر اتاخر عليك اوانتي طالبتني

ام راشد بحب / الله يسخر لك عبيده

جاسم طلعت صورة هند فيه باله وقال من قلب / امين





عند هند


صحت من النوم صلت الفجر وهي تحس جسمها تحسن اخذت شور ولبست بنطلون ابيض وبلوزه مخصره ابيض مخطط بخطوط ضعيفه اسود سوت شعرها ظفيره هنديه انزلت تحت سمعت صوت جداتها وصوت رجال

دخلت وتفاجئت بوجود جاسم طالعته بحقد وكره



عند جاسم


انسحر من شكلها لكن حقرها وكانه ما يشوفه وهو داخله ذايب على الاخر كمل كلامه مع جداته من غير لا يهتم بوجودها قربت من جداتها وباست راسهن

ام راشد / يمك وش رايك نروح الحين وناخذ فطورنا معنا

جاسم / حاضر

ام موضي / هند قومي قولي لشغالات يجهزن الاغراض

هند / حاضر

قامت وطلعت وعيون جاسم تلحقها

قام جاسم / جده انا طالع بشيك على الاغراض

طلع للمطبخ لقى هند واقفه تطلب من الشغلات يجهزن الاغراض

طالعها بحتقار ودخل وشال الاغراض وحطهم بسيارته هند قهرتتها نظراته وقهرها اكثر تطنيشه تبيه يتكلم تبي تنفجر فيه لكن ماعطاها الفرصه

بعد ما شال الاغراض طنشها وكلم الشغلات جاسم / ياليت تتجهزن الحين طالعين عرضها ظهره وطلع

وهو بداخله منقهر من تطنيشه لها مشتاق يشوفها ويسمع صوتها لكن مستحيل يرجع جاسم الضعيف

ركبو بالسياره وهي تغلي من القهر



في بيت عبدالرحمن
عند غاده


قامت صلت الفجر ورجعت نامت وقامت على الساعه 9 دخلت الحمام اخذت شور وطلعت لقت خالتها جالسه بالصاله سرحانه اوجعها قلبها انها السبب بالحزن المرسوم على وجه خالتها لكن غصب عنها ما تقدر تجلس

قربت من نوره وباست راسها / صباح الخير

نوره / صباح النور

غاده / خالتو علشان خاطري لا تتضايقين

نوره بحزن / ماتبيني اتضايق والليلة بتسافرين وبتغيبن ثلاث سنين

غاده بابتسامه / والي يقولك اني الليلة ماني بمسافره

نوره متفاجئة / هونتي عن السفر

غاده / لا اجلتها اسبوع

نوره / الاسبوع بيمر بسرعه

غاده قربت من نوره وحطت راسها بحضن خالتها / خالتو خلينا ننسى السفره لين واقتها ابي اقضي معكم احلى وقت قبل لا اسافر ابيها تكون تصبيره لي بالغربه

نوره بحب / وين تبين تروحين

غاده / مولازم اروح مكان ابي اقضي وقتي كله معكم اهم شي نجتمع

نوره / وش رايك نطلع الشرقيه بشاليهنا نجاس هناك لين وقت سفرنا

غاده بفرح / ووووووووواو واناسه طيب عدنان عنده مدرسه ومحمد عنده شغل

نوره / معليك خلي كل هذا علي

غاده باست نوره / تسلمين لي ياغلى واحن خاله

نوره / بحاول بخالد يجي معنا

غاده / خالتو ياليت تكلمين خالتي ام بسام تسافر معنا من زمان ماتجمعنا

نوره / غالي والطلب رخيص

غاده / خالتو افطرتي تراني جوعانه

نوره بحب / ماعاش الجوع

قامت نوره ولحقتها غاده ماتبي تضيع وقت بعيد عن نوره تساعد نوره بالمطبخ شالت مع نوره الفطور وطلعت وحطته على طاولة الطعام





عند فيصل

طلع من الشركه على الساعه 9 لقى امه جاهزها ومعها الاغراض اخذهم منها وركبو بالسياره

وصلو للمستشفى دخلو غرفة الجوهره الي كانت جالسه ترضع بنتها شافت امها واخوها فيصل استحت وقفت عن الرضاعه

ام جاسم قربت الاكل الخاص لنفاس لبنتها

ام جاسم تكلم الجوهره / يمه جبت لك اكل احسن من اكل المستشفيات الي مامنه فايده برضاي عليك تاكلين

الجوهره بحب / ان شاء الله

فيصل يبتسم / طيعي امي علشان تصيرين كبر الفيل

ام جاسم / وش رايك تطلع برى تنتظرني لين اخلص

فيصل قرب من الجوهره وسحب منها البنت وصار يبوس فيها والجوهر محترقه من دفاشته

الجوهره / يمه اخذي البنت منه بيذبحها

ام جاسم بعصبيه / فيصل هات البنت ماتتحمل دفاشتك اخاف تكسر عظامها

يتبع











في الديره


وصلو المزرعه وجاسم جالس جنب جداته وهند قامت تتمشي بالمزرعه وهو يراقبها بعيون العاشق خايف عليها هند راحت بعيد وجلست جنب صخره وكانت سرحانه

شافها جاسم ومن غير شعور قام وقرب منها كانت سرحانه

انتبهت للحركه ارفعت راسها شافته صدت عنه فجئة طلع من بين رجولها فار وقفت متروعه وركضت لجاسم وضمته بقوة وهي تنتفض

جاسم تفاجئ منها وفرح وتشقق من الوناسه ما صدق انها ارتمت بحضنه ضمها بكل قوته لو بكيفه زرعها بين ظلوعه

هند بصوت خايف يرتجف / فار

جاسم مستغرب / بنت الفهد القويه الي يخافها الرياجيل تخاف من فار

هند وهي بحضن جاسم / لكل واحد نقطة ضعف ونقطة ضعفي خوفي من الفيران

وكملت / عفيه جاسم اذبحه

قربها منه وشدها له فوق احتماله جسمه يرتعش من قربها المدمر

جاسم في نفسه / مجنون اذبحه وهو له الفضل انك بحضني برضاك

جاسم شدد بحضنه لها وهي استسلمت بسبب خوفها من الفار

دقايق وانتبهت على نفسها انها بحضن جاسم سحبت نفسها بقوة وتركته من غير ما تتكلم معه

رجعت عند جداتها

وهو جالس بمكانه داخله فيضان من المشاعر الي يحاول يضغط على نفسه ويكابر

وصل عن الجدات الي كانن نايمات وهند جالسه بعيد عنهن بفرشه لها لحالها طالع فيها وهي تحاول تبعد عيونها عنه وتشغل نفسها بالتخطيط على الرمل


عند هند


متفشله من نفسها شلون تهورت ورمت نفسها بحضن جاسم وش بيقول عنها انه ميته عليه

قام جاسم وقرب منها وهي كانت سرحانه بافكاره



جاسم بيغيضها / ليه مستحيه ما فيها شي زوجه مشتاقه لحضن زوجها ليش تستحين

جلس جنبها لازق كتفه بكتفها ذايب من القرب لكن حاول يبن طبيعي بيقهرها


هند التفتت عليه وطالعته بكره ووجها احمر من الفشيله وبتغير الموضوع / لا تحسب اني نسيت ضربك لي مو انا بنت الفهد الي تنضرب ومن واحد حقير مثلك


جاسم ذايب من الخجل المرسوم على وجهها الي نادر انه يشوفه

جاسم يصر على اسنانه / تادبي معي والله ولي خلق لخليك فرجه لجداتي والشغلات انتي تعرفين ان جداتي ما يرضن علي فياليت تلزمين حدودك

هند / ممكن جوالك

جاسم / وخير وش عندك


هند بقوة / بكلم الي عزوني ورزوني ما شفت الاهانه الا بعد ما تركتهم مستحيل اجلس دقيقة وحده بالديره


جاسم اوجعه قلبه من كلامها لكن حاول يصير قوي / بتجلسين غصبن عنك ولا ناويه تجلطين خالك انتي طول عمرك انانيه ادوسين على الكل علشان حضرتك ويا ليت لما تكلميني تشيلين كلمت الانا لان ما فيك زود عن العالم الواحد باخلاقه مو بامواله والي اشوفه اخلاقك صفر


هند بعصبيه / تقول عني هالكلام

جاسم يتلفت حوله ببرود / ما شوف قدامي غيرك

هند بعصبيه / ممكن تقوم من جنبي لاني اتقرف من قربك

جاسم بابتسامه خبث / تتقرفين من قربي من الي رمت نفسها بحضني

هند بصراخ / جاااااااااااااسم وخر عني لافقد اعصابي والله ما يهمني احد ولا حتى جداتك

جاسم بقوة / ماني قايم مو عاجبك قربي قومي انتي

هند وقفت / انا قايمه وطالعة من المكان وراجعه للبيت

جاسم طالعها بنص عين / مع مين ان شاء الله بترجعين

هند بقوة / ما يخصك لو اروح مشي ما ركبت سيارتك

جاسم ببرود / احسن بعد مابي سيارتي تركبها وحده حقودة مثلك

هند بعصبيه / وربي اسويها يا جاسم وتعرف هند الفهد ما تخاف ولا يهمها احد

جاسم مرعوب من فكره انها ترجع للبيت مشي وتقطع كل هالمسافه لكن حاول يبين عكس الي بداخله تظاهر بالبرود وعدم الاهتمام

قامت طلعت من عنده و اخذت عباتها من ريتا ولبستها تحت عيون جاسم

جاسم لما شافها صدت عنه مسك جواله واتصل على عمران يطلب منه يجي ضروري شافها اخذت شنطة يدها ومشت بعكس طريق الرجعه

خاف اكثر وكلم مره ثانيه عمران يستعجله قبل لا تبعد وهو يراقبها بعيونه

شاف من بعيد سيارة عمران تنفس براحه يوم شافها تركب

جاسم في نفسه / يامقواك ياهند ااااااااا قولي لي الطريقه الي اتعامل معك فيها غير القسوة والي خلقني ما صرت اتحمل انا الموجوع

وكمل / ارجع لطبيعتك يا جاسم خلك العاشق العشق والحب عمرهم ما كانو ضعف

نسيت يوم تعايرك بعشقك وتبي رجال شخصيته قويه غصب عنها تهابه

وكمل بوجع / اخاف قسوتي عليها تهججها من الديره واخاف اكثر تطلب وتصر على الطلاق وانا وعدتها لطلبته بطلقها
ااااااااااااااااه من الصراع الي بداخلي بعاقبها عاقبت نفسي بقسى عليها قسيت على نفسي يارب ارحمني من العذاب الي انا فيها وشيل حبها من قلبي

صحى من افكاره بصوت جدته تساله عن هند

جاسم / هند رجعت للبيت مع عمران

ام راشد بخوف / وش فيها هي الي طالبه الطلعه

جاسم / ما فيها الا العافيه

ام موضي / اجل ما لنا قعده خلنا نرجع للبيت

جاسم بحب / ما تبين تجلسن اكثر

ام راشد / لا ما قصرنا من الصباح وحنا هنا والحين العصر بياذن


جاسم وقف / اجل يله مشينا حتى انا تعبان ابي انام وارتاح

ساعد جداته بركوب السياره وشالت الشغاله الاغراض وحطتهم بسياره رجعو للبيت على اذان العصر دخلو ودخل الجدات لغرفتهن

وطلع فوق والقى نظره على غرفتها وتنهد تنهيده من قلب ودخل غرفته

توضا وطلع للمسجد صلى العصر ورجع طلع لغرفته دخل في سريره وهو يحس انه مخنوق بسبب تصرفاته مع هند



في بيت عبدالرحمن


دخل عبد الرحمن وبعده محمد البيت دخلو بالصاله كانت نوره وغاده وعدنان يسولفون قرب محمد وابوه وجلسو

عبدالرحمن يكلم غاده بحب / محمد قالي انك اجلتي سفرتك اذا ما تبين لا تغصبين على عمرك اهم ماعندي راحتك

غاده قامت وجلست جنب خالها / خالو انا مقرره اسافر لكن ماخره السفر ابي اقضي احلى وقت معكم

نوره / وش رايك ابو خالد نسافر لشرقيه ونجلس الاسبوع بالشاليه هناك

عبد الرحمن التفت على ولده / محمد فض نفسك الليله باذن الله بنسافر لشرقيه وانا اقدر ارد خالتكم

محمد / ان شاء الله وباخذ اسبوع اجازه كم غاده عندنا

غاده باسته على راس خالها / خالو كلم عمي ابو بسام ابيها طلعه جماعيه وياليت خالد يروح معنا

عبد الرحمن / ما قدر اقول لا لحبيبة خالها

عدنان طول الجلسه ساكت وبداخله فرحان يبي يطلع ومبسوط انه بيغيب عن المدرسه

مسك عبد الرحمن جواله واتصل على ابو بسام



عند ابو بسام

كان بغرفته منسدح على سريره وجنبه ام بسام سمع صوت جواله شاف رقم عبدالرحمن استغرب من اتصاله من دقايق كانو مع بعض الشركه رد

ابو بسام / وش عندك يالمزعج

عبد الرحمن بابتسامه / المزعج يقول تجهز انت والاهل وياليت تكلم بسام بنسافر لشرقيه الليله بعد العشاء

ابو بسام مستغرب / الليله وش عندك

عبدالرحمن بحزن / رغبة غاده تجمعنا قبل لا تسافر

ابو بسام / تبشر غاده وان شاء الله ماني برادها وبسام ونجلاء معنا باذن الله

عبد الرحمن / اجل بكلم خالد واجبره يروح معنا

ابو بسام / متى الرجعه

عبدالرحمن / نهاية الاسبوع الجاي موعد سفرها

ابو بسام / على بركه الله

عبدالرحمن / يالله فمان الله

سكر من عبدالرحمن التفت لام بسام

ابو بسام / جهزي اغراضك الليله باذن ربك بنسافر لشرقيه مع بيت عبد الرحمن

ام بسام بفرح / ابركها ساعه والله من زمان ما تجمعنا الا من مقترح عليكم الطلعه

ابو بسام / غاده تبي تجمعنا قبل ماتسافر

ام بسام بحب / فديتها الله يصبر نوره بغيابها

ابو بسام / امين

مسك جواله واتصل على بسام



عند بسام


كان جالس يتغداء مع نجلاء شاف اتصال ابوه رد

بسام / ياهلا بالغالي ليكون بترسلني لشركه

ابو بسام يبتسم / لا بعطيك اجازه اسبوع

ابو بسام بفرح / من جد يالغالي ولا تمزح علي

ابو بسام / كل هذا فرح بالاجازه اجل وش بتقول لقلت لك الليله بنسافر لشرقيه وبنجلس اسبوع وابيك تجي انت ونجلاء والعيال

بسام / بقول مالي كلمه بعد كلمتك يالغالي

ابو بسام / سلم على نجلاء والعيال

بسام / يوصل

ابو بسام / لا تتاخر العشاء وحنا طالعين من بيوتنا

بسام / ان شاء الله

ابو بسام / فمان الله

سكر بسام وقال لنجلاء عن السفره فرحت كانت محتاجه لتغير جو صارت من بعد ماجابت العيال جالسه بالبيت



عند عبد الرحمن

سكر التلفون من ابو بسام واتصل على خالد الي تعذر ورفض بالبدايه لكن ابوه اجبره وان هذا امر ولا يبي نقاش فيه وانه لاحق على الشغل

بعد ماسكر من خالد التفت على غاده

عبد الرحمن بحب / جهزي اغراضك

غاده / ان شاء الله



عند فيصل

دخل مع امه البيت بعد ما زارو الجوهره جلس يريح بالكنبه الي بالصاله وامه نزلت عبايتها ودخلت المطبخ تحضر الغداء جابت الغداء عند فيصل

ام جاسم / فيصل وانا امك اذا فضيت العصر ابيك توديني لسوق اشتري اغراض للجوهره وبنتها وبي امر محل اثاث اثث الغرفه الي تحت لها

فيصل خاف امه تلزم عليه ويتاخر بسوق وتسافر غاده من غير لا يشوفها


فيصل بيتهرب / يا لغاليه العصر لين الليل مشغول ان شاء الله بكره اوديك

ام جاسم / خلاص بكره مو بكره تقول انك مشغول ماعندي وقت

فيصل / باذن الله بكره لو بغيتي الصباح فضيت نفسي علشانك

ام جاسم / احسن بعد مابي اواجه زحمه في

فيصل / ان شاء الله بكره اطلع من الشركه بدري ووديك لسوق

ام جاسم / الله يبارك فيك

تغدى وطلع فوق لغرفته وكل تفكير بغاده وكيف بيقابلها بعيد عن اخوها وشلون بيقول لها الكلام قرر يكتب الكلام الي يبيه بورقه واذا جته فرصه حطه بشنطتها او بيدها

طلع ورقه وكتب كل شي بنفسه كانت الورقه مليانه بكلمات الحب والغزل طالعه من قلب فيصل

طوى الورقه وحطها بظرف

طالع بساعته الساعه 3 قرر يطلع للمطار يصلي العصر هناك وينتظرها خاف يجلس ويقدمون موعد رحلتها

نزل وركب سيارته بطريقه للمطار وصل

ودخل المطار وجلس في استراحة المغادرون للرحلات الدوليه صار يراقب الناس لعل وعسى يلمحها مستحيل مايعرفها من بين مليون

سمع صوت الاذان قام ودخل مصلى بالمطار صلى ورجع لمكانه تعب من الانتظار شاف الوقت يمرثقيل قام لكفتريا بالمطار اخذ له قهوة تركيه تصحصحه وهو جالس سمع اذان المغرب قام للمصلى ورجع لمكانه عيونه ما نزلت عن ساعته وهو مستغرب انها ماجت للمطار ورحلتها باقي عليها دقائق خاف سافرت من غير لا ينتبه لها قرر يكلم صديقه يستفسر منه

طلع جواله من جيبه واتصل على صديقه

فيصل / الو هلا انت وين

الصديق / بالمطار

فيصل / انا بالمطار بسالك عن رحلت طيارة الفهد

الصديق / جاني خبر من ساعه انها تاجلت

فيصل بفرح / ما تدري متى بتكون

الصديق / للحين ما جددو الحجز

فيصل / تسلم تعبتك معي

الصديق / تجي المطار ولا تزورني بمكتبي

فيصل / الحين تعبان خلها يوم ثاني

سكر من صديقه وهو طاير من الفرح عنده امل كبير انها تراجعت عن فكرة السفر

قام من مكانه مبسوط طلع من المطار






الديره المغرب
عند هند


صلت المغرب ودخلت الحمام اخذت شور لبست بجامه حرير كحليه اكمامها طويله تعطرت بعطرها المفضل وقفت قدام المرايه تمشط شعرها

هند / شعري يبيله ترتيب والقذله يبي لها تقصير مستحيل اتحمل شكلي كذا من زمان ماقصيت شعري لازم اجيب كوفيره تضبطه لي بطلب من عمران يجيب هنديانا والكوفيرات

طلعت من غرفتها نزلت تحت دخلت على جداتها شافتهن يصلن طلعت للمطبخ شافت ريتا تحوس بالعشاء

هند / ريتا اطلعي لعمران قولي له هند تقول ضروري تروح بكره الصباح الرياض وتجيب هنديان ويقول لها تجي اجباري وتجيب الكوافيرات معها

ريتا / هند فيه يكتب هذا كلام في ورقه يمكن عمران فيه ينسى كلام يقوله

هند / طيب عطيني ورقه

فتحت ريتا درج المطبخ العلوي وطلعت دفتر نوته صغير ومدته على هند

اخذت هند الدفتر وكتبت الرساله وفي النهايه اكتبت اجباري تجين الديره سلمت الورقه لريتا ورجعت لجداتها لقتهن جالسات وعندهن قهوه استغربت غياب جاسم عنهن طول ماهو في الديره مايفوت الجلوس مع جداته ماهتمت لانها مقهوره منه من الي صار بينهم في الطلعه



عند جاسم


نزل لجداته العصر جلس معهن شوي وطلع برى الديره ورجع وطلع لغرفته يبي يتجنبها قد ما يقدر ماعاد يقدر يقسى اكثر وشوفتها تزيده عشق فوق عشقه ما ينكر انه مبسوط من بعد ماضمته وهو حاله مو حال جسمه كله يرتعش وهو يتذكر قربها منه هالقرب تمنى تبقى بحضنه طول العمر لكن شي من المستحيلات فاقد الامل فيها سمع صوت بابها يفتح تاكد انها بتنزل لجداته قرر انه يعتكف بغرفته اذا طلعت نزل

جاسم في نفسه / ااااااه لمتى ياجاسم بتتهرب عن مقابلتها معاد اقوى على البعد ولا اقوى اقسى عليها تعبت من تمثيل القوة العشق دمرني وين تجيني القوة اذا شفتها انتفض قلبي واذا قسيت عليها اتوجع اضعاف ماتتوجع
يارب تحنن قلبها علي او ترحمني من العشق المجنون





عند هند



كانت عند جداتها تسولف ماهتمت بغياب جاسم بالعكس فرحان تعشت وشافت جداتها ينعسن استاذنت منهن وطلعت فوق لغرفتها وانسدحت على سريرها حست بوجع اخذت من المسكن ودقائق وهي نايمه



عند جاسم

سمع صوت باب غرفتها عرف انها دخلت غرفتها لبس ملابسه ونزلت تحت عند جداتها قرب منهن وباس راسهن

ام راشد / من اليوم نايم

جاسم / ايه يالغاليه تعبان من السفر

ام موضي بحب / يمك تعش بقينا لك عشاء

جاسم / ياليت جوعان

نادت ام راشد الشغاله وطلبت منها تجيب العشاء لجاسم تعشى وجلس شوي مع جداته شافهن ينعسن قام استاذن منهن وطلع لغرفته

قبل لا يدخل غرفته التفت لغرفتها

جاسم في نفسه / اااااااااااه يا ليت تنطفي النيران الي بجوفي



عند جاسم


دخل غرفته جلس يتقلب بسريره لين صارت الساعه 2 قرر يمرها بغرفتها اكيد بسابع نومه فتح الباب شافها نايمه وكانت قمة بالفتنه والاغراء بالبجامه الكحليه وشعرها المتناثر شي فوق الخيال

انتفض قلبه بعنف الي يشوفه فوق احتماله قرب منها كالمسحور دخل بالسرير وقرب منها اكثر دفن خشمه برقبتها اسكرته الريحه تعمق اكثر وباسها بعشق وفسخ ملابسها وخلاص بين شعره ويتهور لكن فجئة انتبه لنفسه وبتعد كانه مصعوق اخذ ملابسها ولبسها بايدين ترتعش بعده عنها فوق احتماله بعد مالبسها طلع من غرفتها وهو مرعوب من فكرة لو تمادى اكثر وخل بحلوفه ووعوده لخالها

حمد ربه مليون مره انه انتبه لنفسه وصل غرفته ورمى نفسه على السرير وهو موجوع روحيا من الي صار

جاسم في نفسه / وعد ما عاد ادخل غرفتها مستحيل اقدر اقاومها اكثر زين انتبهت لنفسي بغيت اضيع نفسي واضيعها

شلونا تضيعها هذي زوجتي حلالي والله حلالي الي بسويه حق من حقوقي

وحلوفك لخالها واخوها ترجعها مثل ماخذتها بنت بنوت بتقدر يا جاسم المره هذي جت سليمه بتقدر تمسك نفسك اكثر

مستحيل ادخل بغرفتها مره ثانيه وانت تقدر قلبك المجنون هو الي يسيرك

شفت لوين وصلت يا جاسم تقسى عليها وتهينها بالنهار ودور قربها بالليل وهي نايمه أي عاشق مجنون انت يا جاسم


دخل الحمام ياخذ شور بارد بيطفي النيران المستعره بداخله طلع ولبس بجامته وبعد معاناه نام

يتبع









في بيت عبدالرحمن
بعد العشاء

جهزواغراضهم وحطوها بسياره انتظرو خالد وابو بسام وبسام بيطلعون للمطار وصلو للمطاروكانت طيارتهم الخاصه بانتظارهم





عند فيصل


بعد ما طلع من المطار رجع للبيت تعشى وطلع لغرفته وهو مبسوط عندهامل كبير ان غاده تراجعت عن السفر دخل الحمام اخذ شور ولبس بجامته ودخل سريره وكلافكار في الي سلبت النوم من عينه
وهو بتفكيره نام





اليوم الثاني

في الديره
عند هند

صحت من النوم توضت وصلت وانصدمت ان لبسها كله ملبوس بالمقلوب

هندبرعب / مو معقوله وش صار فيني صايره البس لبسي مقلوب امس بلوزتي واليوم كل لبسي
انا منصدمه من نفسي وانا ساكته على اهانات جاسم يخوفي صاير في عقلي شي بسببالمسكنات الي اكلها

حاولت تهرب من افكارها دخلت الحمام اخذت شور لبس فستانبيتي ابيض فيه ورودو بالوردي قصير وتحته بنطلون سترتش ابيض تركت شعرها علىطبيعته

ونزلت تحت الكل نايم اطلعت بالحوش قربت من اسطبل الخيول دخلت اخذتفرس ما نتبهت لوجود جاسم الي شافها وانسحر من شكلها وتذكر الي صار البارح وحس بغصهتمنى الي صار برضاها مو مثل الحرامي يسرق قربها اخذت الفرس وطلعت

قرب منهاجاسم وذاب من شكلها وشعرها يتطاير في الهواء

كانت تمشي استوقفها صوت جاسم

جاسم بغيره / وش عندك جايه الاسطبل لحالك ترى سطوح الديره تكشف بيتنا

هند تلتفت حوليها مستغربه / وينها السطوح الي اتطل على بيتنا ما شوفها شكللمتسبب تدور على المشاكل من صباح الله خير

جاسم طالع جهة بيت ابو مطلق / وبيت ابو مطلق ما تشوفينه ولده مربي حمام يمكن يطلع على اسطوحه ويشوفك

هندبابتسامه ذبحت قلب جاسم / قول كذا ان السالفه فيها مطلق

كان نفسه يقربويبوسها على الغمازات الي تفتنه


لكنه تكلم بعصبيه / ليكون مطلق مو رجالاو محرم لك

هند ببرود / كلامك مردود عليك مابي اصغر عقلي وانزل نفسيلتفاهات كلامك

جاسم بعصبيه وصراخ / ليت تنقلعين داخل واياني واياك اشوفزولك بالحوش

هند مشت من قدامه وجلست على المرجيحه عناد بجاسم

هندبقوة / ورني شلون بتغصبني ادخل

جاسم قرب منها وشالها وهند ترافس

هند بعصبيه وهي ترافس / جاسم هدني واتقي شري

جاسم مسك رجولهاوثبتها كان مبسوط وفرحان وهو شايلها وبين ايدينه

جاسم بيقهرها / ماني بهداكالا عند جداتي

هند بعصبيه وصراخ / جاسم هدني ناوي تفضحني عند جداتي

جاسم بعشق / وينها الفضيحه وزوج شايل زوجته ماتشوفينها بالافلام الرومنسيهاتوقع ما تشوفينها ما تشوفين الا المصارعة الحره

هند تحاول بقوتها تتخلص منبين ايدين جاسم لكن جاسم شاد عليها اكثر

هند بياس / جاسم هدني بدخل من نفسي

جاسم بيقهرها / هذا اول بعد مارفضتي هذا جزاك

هند بترجي / والييعافيك نزلني

استجاب لها ونزلها لانها اول مره تترجاه

جاسم بحب / هذاني نزلتك على انه اكره شي على نفسي

هند مافهمت / مافهمتك

جاسمبالم / مو لازم تفهمينه الكلام الي اقوله صعب على وحده مثلك تفهمه

هندباصرار / طيب ابي اركب الفرس

جاسم بحب / اركبيه اول ما تطلع الشمس تدخلين

وكمل بوجع / ياليت ما تستفزيني لاني مابي اغلط عليك وانتي رجاء لا تغلطينعلي خلي الاحترام بينا لين نفترق

انتفض وجع من فكرة الافتراق الي متاكدمنها

هند / موافقه

ركبت الفرس وصارت تركض وعيون جاسم تلتهمها بكلحب وعشق خايف من يوم الافتراق يمكن يصير فيه شي تعود على وجودها بحياته



في الشرقيه

وصلو الفجر كانو تعبانين كلن دخل لغرفتهونامو نوره وغاده بغرفه وام بسام وغلا بغرفه ونجلاء وغاده بغرفه

على اذانالفجر قامت نوره الي كانت تحتضن غاده اخذت جوالها واتصلت على عبدالرحمن تصحيه لصلاه
قامت وقومت غاده والباقين يصلون الفجر بعد الصلاه جهزن الشغلات الفطور افطرنوقربن من البحر وفرشن فرشه هناك جلسن سوالف لين حسو بحراره الشمس ودخلو داخل






في بيت ام جاسم


صحى فيصل توضى وطلعيصلي رجع للبيت طلع لغرفته قرر انه يطلع لشركه بعد الظهر بعد ما يودي امه لسوق

نام وعلى الساعه 7 دخلت ام جاسم تصحيه

ام جاسم / يمه قوم تاخرت علىالشركه

فيصل بصوت كله نوم / يالغاليه بداوم بالشركه متاخر بعد ما وديكالسوق

ام جاسم بحب / قوم جعلني ما نحرم من افطر معي

فيصل فتح عيونهبكسل / ان شاء الله باخذ شور وبنزل

نزلت ام جاسم ودخل فيصل الحمام اخذ شورونزل لقى الفطور جاهز افطر وسولف معه امه لين جت الساعه 9

فيصل / يالغاليهيله البسي عباتك بوديك السوق

قامت ام جاسم دخلت غرفتها لبست عباتها وركبتالسياره بجنب فيصل ودها لسوق



في الديره
عندهند

بعد ما طلعت الشمس رجعت للاسطبل كانت راكبه على الفرس جاسم واقفينتظرها عن باب الاسطبل لما قربت مسك لجام الفرس ومسك يدها يساعدها بالنزول

جاسم بابتسامه وبحب / يا حلوك وانتي تسمعين الكلام جعله دوم

هندوهي تعدل ملابسها تتهرب من اجابته والنظر له

جاسم بعشق وبصوت كله حب / طمنيني على عمليتك

هند بارتباك / الحمد لله مع ان لها ايام صارت تنغزني

جاسم بحب / تغيرين على الجرح باستمرار

هند / ايه

جاسم / انتبهي لا ترهقين نفسك وتشيلين شغلا تثقيله بينفتح الجرح

هند بجديه/ ما قدرلازم ابدء في بناء المدرسه الوقت مو من صالحي

جاسم بعشق / اهم شي صحتك وكلشي يالطقاق كل شي يتعوض الا الصحه

هند / بدخل داخل

مشت من قدامجاسم ومن غير شعور تبعها دخلت المطبخ وجاسم واقف قريبمنها وهي ما نتبهت له

هند / مشتهيه فطيرة تفاح

ريتا / مافي يعرف يسوي

هند بقهر / والحل مشتهيته لوعمران فيه كان ارسلته يجيب لي

ريتا / خلي يوم ثاني

هند بقهر / ياخساره كان جبت الطباخه مو كل ما شتهيت شي بالعزر احصله

جاسم سمع كلامهم واوجعه قلبه انها تشتهي شي ولا تلقاه طلع من غير لا ينتبهن

جاسم بعشق / ما عشت اذا خليت نفسك تشتهي شي ولا اجيبه

ركب سيارتهبيروح للمدينه القريبه يجيب لها فطيرة تفاح واذا ما لقى بيسافر لرياض يجيبه مستحيليرجع من غيرها






البارت الاربعون والحادي والاربعون


عند هند

طلبت من الشغاله تجهز الفطور وتحطه عند جداتها طلعت فوق لغرفتها دخلت الحمام اخذت شور انزلت لقت الفطور محطوط

ام راشد / وينه جاسم

هند ببرود/ مدري يمكن طلع

ام موضي بعصبيه / مالقيتي يام راشد الا تسالين هند لو سالتي الشغاله عرفت وينه جاسم وزوجته ما تدري وينه

هند ببرود / تبيني انشب بحلقه في الطلعه والدخله هو حر بكيفه

ام راشد / افطري وانا امك

افطرت هند وجلست عند جداتها سوالف حست انها تعبانه طلعت فوق لغرفتها انسدحت على سريره تذكر اشغال تخص شركتها قامت فتحت الاب توب وجلست تدرس المشاريع




عند جاسم


وصل للمدينه القريبه ولحسن حظه لقى محل كبير مشهور لبيع الفطائر اخذ سله كبيره مليانه فطائر مشكله واخذ كميات كبيره من فطائر التفاح الساخنه

رجع لديره على صلاة العصر صلى العصر بالمسجد وبعدها دخل البيت محمل بالاكياس حطهم عند باب غرفة جداته جاسم قرب منهن وباس راسهن

ام راشد / وينك يمه ماتغديت معنا

جاسم / عندي مشوار خلصته ورجعت وينها هند

ام موضي / تغدت وطلعت فوق واكيد بتنزل المغرب اطلع يمك شوفها

جاسم / ان شاء الله

طلع بالاكياس وصل لغرفتها طق الباب طقات متواصله ترك الاكياس عند بابها ودخل غرفته


يتبع




عند هند


كانت مشغوله بمراجعات الملفات الموجوده بلاب توب وهي منغمسه بالشغل سمعت صوت الطق على الباب طلبت منه الدخول لكن مادخل قامت تاركه الاب توب على الطاوله فتحت الباب شافت الاكياس عند الباب رفعتهم وشافت الاكياس مكتوب عليها اسم اكبر محل يبع المعجنات فتحت الاكياس شافت صحن كبير من الفطائر المشكله وكيس كله فطائر تفاح من الي تعشقها استغربت من الي جابهم

صرخت بصوتها تنادي على ريتا دقائق وريتا عندها

ريتا مستغربه من وجود الاكياس بيد هند

هند / ريتا من حاط الاكياس عند باب غرفتي

ريتا / مدري

هند مستغربه / غريبه من يدري اني مشتهيه فطيرة تفاح وجايبهم لي مافيه احد يدري غيرك
ريتا / مدري

هند بعصبيه / شلون ماتدرين من جايبهم يمكن جاسم مع اني ماظن وش يدريه اني احب فطيرة التفاح الا اذا قلتي له

ريتا / لا انا مافي يقول لجاسم وجاسم من اليوم فيه نوم بغرفته

هند / اجل من جايبهم

ريتا / انتي مافي يشوف الي يحط الغراض عند الباب

هند / وش هالذكاء ريتا لو ادري ماسالتك

ريتا بابتسامه / مو لازم يعرف اهم شي ياكل

هند / الله يجزاه خير ويكثر من امثاله ويجيب لي كل شي اشتهيه



عند جاسم


متسند على باب غرفته يسمع الكلام بين هند وريتا وهو فرحان ومبسوط انه حقق شي بنفسها مو مهتم انها تعرف من جابهم الي يهمه ان مايكون في نفسها شي ولا يجيبه لو كان شي بسيط وتافه

جاسم فيه نفسه / والله روحي فداك لو طلبتيهم ماستغليتها عليك

دخل الحمام اخذ شور ولبس وانسدح على سريره




عند هند


عطت ريتا الاكياس وطلبت منها تجهز القهوه والشاهي وتحط من الفطاير وتطلعهم بالحوش لان الجو خيال

دخلت غرفتها بدلت ملابسها بملابس ساتره تصلح تقابل جداتها فيها نزلت تحت على الاذان دخلت غرفة جداتها بعد ماصلت طلعت للحوش لقت الجدات جالسات وقدامهن القهوه والفطائر قربت منهن وسلمت على راسهن وجلست



عند جاسم


سمع اذان المغرب دخل الحمام توضاء وطلع للمسجد صلى ورجع للبيت لقى جداته وهند جالسات قدامهن القهوه وهند بيدها فطيرة تفاح تاكلها بتلذذ جاسم فرحان بداخله يمكن لو درت انه هو الي جابها ماكلتها

قرب باس راس جداته رجع وقرب من هند وجلس جنبها هند تنرفزت مت قربه وزحفت وهو لحقها لين لزق كتفه بكتفها استسلمت ماتبي الجدات ينتبهن لها ماله خلق لمحاضرات منهن

هند تتتكلم بين اسنانه / ياشين اللزقه

جاسم يبتسم / احلى للزقه


ام موضي / من جايب الفطائر

هند / فاعل خير كثر الله من امثاله

ام راشد / هند مدي صحن الفطائر لجاسم

مدت الفطائر من غير نفس اخذ فطيرة تفاح ورجعت الصحن لمكانه

جاسم بحب / اموت بفطائر التفاح والي ياكلهم

هند اشرقت بقطعة من الفطيره خاف جاسم

جاسم بخوف / هند اخذي نفس

هند وعيونها كلها دموع هدت / كله من عيونك الحاره

جاسم بابتسامه حب / بسم الله عليك من عيوني

هند / ...........


قطع عليهم دخول هنديانا والكوفيرات انصدم جاسم من رجوع هنديانا توقع بعد الي صار تحرم ترجع لديره ضاق صدره يوم شافها

جاسم في نفسه / وش جابها هذي مراح تفكيني عساها الموت الي يريحني منها

هند وقفت وضمت هنديانا بحب وجاسم متقرب منها مستغرب من هند وحبها لهنديانا

هند بحب / يا هلا فيك وربي مشتاقه لك كذا طاوعك قلبك تتركيني وانا محتاجتك

هنديانا بحب / لما طلبتيني جيتك ركض

هند طالعت بالكوفيرات / اطلعي معهن وخليهن بالصاله الفوقيه ويجهزن اغراضهن وانا لاحقتكم

طلعت هنديان مع الكوفيرات فوق وعيون جاسم مركزه على هند

هند وقفت / اسمحولي بطلع فوق

ام راشد / وش عندهن الفلبينيات جايات عندنا

هند بابتسامه / ابيهن بشغله

طلعت وقلب جاسم ناغزه قرر يتبعها من غير لا تدري طلعت وجاسم وقف يشوفهن بوضوح

هنديانا وصلتهن ودخلت غرفة هند تنزل اغراضها

جلست هند على الكرسي والكوفيره مسكت شعرها وقسمته وكنت الصدمه القويه لجاسم وهو يشوف المقص يقرب من شعر هند الي يعشقه حتى الجنون انتفض وصرخ صرخه قويه انفجعو كلهم منها

جاسم ينتفض من العصبيه بصراخ / وقفي لا تقصينه

قرب منهن واخذ المقص وحطه بجيبه وصرخ على الفلبينات

جاسم بصراخ على الكوفيرات / ارجعن مكان ماجيتم وان شفتكم هنا مره ثانيه يويلكم

خافن من صراخه استجابن لكلامه ونزلن

وقرب لهند ومسك شعرها بتملك

جاسم بعصبيه / اياني واياك تقصينه

هند تنتفض من العصبيه / يالمجنون وش سويت وش لك علاقه بشعري قصيته ولا حلقته ياشين اللقافه

جاسم وشعرها بين ايدينه كانه كنز ثمين خايف عليه يضيع

كمل بعصبيه / مدامك عندي شعرك لو تموتين ما تقصينه اذا انقلعتي عند اهلك لو حلقتيه مراح اتدخل يويلك ياهند لو عصيتيني بتشوفين شي ما يرضيك اصبري هانت كلها ايام وترجعين لاهلك

هند / فك شعري بدخل لغرفتي

قامت من على الكرسي ودخلت غرفتها وهي مقهوره من تدخل جاسم ومقهوره من استسلامها له



عند جاسم

جلس على الكرسي حاول يهدي من عصبيته بينزل عند جداته يكمل قهوته معهن دقائق لين هدا نزل تحت جلس مع جداته وهو مقهور شلون لو تاخر عنها اكيد لعبت بشعرها الي يعشقه حمد ربه بداخله انه لحقها خايف تعانده وتقصه لانه عارف هند ما تخاف من التهديد وتعشق العناد


عند هند

هنديانا بسطت فراشها ونامت قبل دخول هند عليها دخلت هند غرفتها ودخلت الحمام توضت وصلت العشاء ونزلت عند جداتها لقت جاسم وسطهم طالعته بحقد


عند جاسم

اول ما شافها قدامه طار بنظره لشعرها خاف انها عاندته وقصته ارتاح وهو يشوفه متناثر على ظهرها

حمد الله مليون مره انها ما سوت الشي الي كان خايف منه



مر الاسبوع على ابطالنا


جاسم وهند من بعد الكوافيرات صار يتجاهلها وهي تبادله نفس الشي مقهوره منه منع نفسه من دخول غرفتها خايف ان نفسه تخونه ويغلط معها

فيصل يترقب خبر عن موعد رحلت غاده للحين وقتها مجهول عنده

الجوهره طلعت من المستشفى وسكنت عند امها بغرفه تحت مجهزتها لها ولبنتها

نواف فرحان ومبسوط ببنته ويستعد لتمايم

عبدالرحمن وعايلته وبسام وعايلته انبسطو بالشرقيه جلسو خمس ايام ورجعو

غاده من بعد مارجعت جهزت اغرضها وطلبت من محمد يجدد موعد الحجز


في بيت عبد الرحمن

عبد الرحمن جالس بالصاله عند عياله ونوره وغاده طالعين لسوق يشترون بعض الاغراض الي تحتاجهم غاده

عبدالرحمن / محمد متى بتسافر اختك

محمد / بعد بكره با ذن الله بعد العصر

عبدالرحمن / انتبه لها نفسيتها ما هي عاجبتني اعرف انها تكابر وصي عليها فهد لا يتركها تجلس لحالها

محمد / حتى انا ملاحظ كثير سرحانها وتفكيرها غير الحزن الي بعيونها سالتها اكثر من مره وتقول علشان بتسافر وتتركنا

عبدالرحمن بجدية / بالبدايه بتتعب نفسيتها وبعدها بتتعود وهي تحب فهد بينسيها غربتها

دخلت نوره وغاده عليهم بالصاله قربت من خالها وضمته

غاده بحزن / بشتاق لك ياخالو دخيلك تزورني ما بيك تغيب عني

عبد الرحمن خانقته العبره حاس انه روحه بتنتزع منه / وانا اقدر على بعدك كل ما جتني فرصه جيتك
نوره واقفه تبكي بصمت ما تبي تزود على غاده الي ملاحظه عليها الشرود والحزن

تركتهم ودخلت المطبخ تحط بعض الاكل الي شاريته على طلب غاده

محمد / غدويه رحلتك تحددت بكره بعد العصر

غاده حست بضيقه وخنقه لكن حاولت تصير طبيعيه ما تبي احد يشيل همها

غاده / انا جاهزه

محمد / احتمال كبير تتقدم الرحله بحاول تصير
الصباح نجي فهد بدري

غاده / احسن





بيت ام جاسم


فيصل جالس بغرفة الجوهره و امه جالسه بحضنها البنت كل ماحاول يمسكها صرخت عليه الجوهره عطتها امها تحميها من فيصل ولعبه الخشن

سمع صوت جواله كان حاطه بالطاوله الجانبيه قام ياخذه شاف رقم صديقه بالمطار فز قلبه ورفعه على طول لانه متاكد ان عنده خبر عن موعد رحلة غاده

اخذ الجوال وطلع لصاله بعيد عن امه

فيصل بحماس / الو بشر

صديقه / رحلتها بكره بعد العصر الساعه 5

فيصل بحزن / مشكور ما قصرت اخدمك بالافراح

صديقه / تسلم مضطر اسكر عندي شغل فمان الله

فيصل سكر ورجعت له المواجع كان حاط امل انها شالت فكرة السفر من راسها بعد ما صار لها اسبوع ماجاه خبر عن رحلتها قرر بكره الظهر يطلع للمطار ويعسكر هناك لين يشوفها ولازم يقابلها باي طريقه

رجع عند امه والجوهره حاول يكون طبيعي ماله خلق الجوهره تدري وتسمعه كلام كاره انه يسمعه






في الديره
عند جاسم

منقهر من نفسه ذبحه الشوق لها له اسبوع ما قابلها ولا صار بينهم كلام من بعد الكوفيرات

يتهرب من مقابلتها معاد يقدر يقسى عليها ولا يتحمل قسوتها عليه صار اغلب وقته طالع برى يدور بالديره او يقضي وقته بالجلوس بغرفته

ينزل عند جداته اذا تاكد انها ماهي عندهن واذا سالنه جداته عن غيابه يتعذر ان عنده اشغال

قرر الليله ينام برى بالصاله الفوقيه بيتظاهر بالنوم بيراقبها بيموت لو ما شافها ادمنت عيونه شوفتها معاد يقدر يتهرب اكثر من كذا

اخذ فراشه ولحافه وطلع برى بالصاله عيونه متعلقه على باب غرفتها يتمنى ان نومته بدفاء حضنها بدال الوحده الي هو فيها

جاسم في نفسه / الي يبينا عيت النفس تبغاه والي نبيه عيا البخت لا يجيبه

نفسه يقوم ويطل عليها بالغرفه وتصير هي اخر ما يشوفه قبل لاينام لكن خاف تخونه نفسه لان الصبر مل من صبره ما يضمن نفسه لو دخل عليها وهو باحلامه وامنياته حط راسه على مخدته ونام



في بيت راشد

منسدح على سريره وموضي منسدحه جنبه بغرفتهم بالشقه المفروشه ينتظرون متى املاك هند تنتقل لهم ويسكنون بقصرهم الي طردتهم منه هند

موضي بطفش / متى بترفع قضيه على خالها لها مده من ماتت ما شوفك تحركت

راشد / كلها كم يوم بمر جاسم بالمستشفى يمكن نستلم املاكنا من غير محاكم لان المحاكم يبي لها محامي و المحامي يبيله ضربة فلوس وانا مفلس

موضي / انت صاحب حق ما ضن بتحتاج لمحامي

راشد بجديه / اذا رفض عبد الرحمن يسلمنا الورث برضاه مستحيل نستلمه غصب عنه ما تضمنين وش بيسوي علشان يحرمنا من ورثها

موضي بحقد / عساها النيران حتى وهي ميته بننحرم من اموالها

راشد / اصبري كلها يومين وبقابل جاسم وبشوف وش رد عبد الرحمن على رسالتي له يمكن يخاف ما يبي يشوه سمعته بالمحاكم ويعطينا الورث او نصه راضي

موضي بطمع / لا تتنازل لهم بفلس واحد احنا احق منهم هم عندهم فلوس ما تاكلها النيران

راشد / ياحرمه نامي وخليني انام لكل حادث حديث لا تسبقين الامور


يتبع









بيت ام جاسم
عند فيصل

بغرفته طلع من عند امه من غير لا يتعشى منسده نفسه عن الاكل كل تفكيره فيها خايف تسافر من غير لا يقابلها قرر يكون بالمطار من الظهر وبيتسمر بقسم المغادرين مستحيل يتحرك او يبعد عن مكانه لين يقابلها

لازم يقابله وتعرف منهو فيصل الي عشقها اول ماسمع صوتها وكمل عليه شوفتها على كل الي سوته فيه يحبها ويعشقها ولا يتخيل حياته من غيرها وهو بافكار نام



بيت عبدالرحمن
عند غاده

منسدحه على سريرها متضايقه ومهمومه حاولت تنسى فيصل وحبها العقيم وتفكيرها انه مستحيل بيفكر فيها بعد الي سوته فيه والاهانه القويه الي سببتها له واذا فكر فيها بينتقم منها
تدفن حبها ولا تستحمل انتقامه

دفنت وجهها بالمخده وصارت تبكي بوجع ومن قلب

غاده تبكي بشهاق / والله ما قدر اشيل حبك من قلبي ليه ما كشفت اني احبك الا بعد ما خسرتك معقوله هذا عقاب من ربي بسبب الي سويته فيه

نامت ودموعها واوجعها بصدرها بسبب الحب المحكوم عليه بالموت





اليوم الثاني
في بيت ام راشد
عند هند


صحت على صلاة الفجر دخلت الحمام توضت صلت ولبست برمود جيشي وعلاق زيتي ولبست على شعرها ايشارب زيتي وحذيان رياضيه زيتيه قررت اليوم بتبداء البناء

طلعت من غرفتها مرت على الصاله الي فوق انتبهت لجاسم النايم على الكنبه

هند في نفسها مستغربه / الخبل وش منحشه من غرفته ومنومه بالصاله


عند جاسم


بعد ما صلى الفجر رجع انسدح على الكنبه ولما سمع صوت باب غرفتها يفتح تظاهر بالنوم وسكر عيونه نص تسكيره يبي يشوفها من غير لا تنتبه انه صاحي

اول ما شافها بشكلها المغري الفاتن من تزوجها كل لبسها ساتر حس بنفضه تسري بكل جسمه


عند هند

قربت من الكنبه المقابله لجاسم صارت قريبه منه نزلت راسها تربط رباط حذيانها


عند جاسم

يراقبها انصدم لما شافها تقرب منه تمنى ان الي في باله يكون لكن للاسف تحطم وهو يشوفها تجلس مقابلته تعدل ربطة حذيانها عطرها انتشر بالمكان اخذ شهيق امتلت رئتيه من عطرها الي يعشقه ويعشق كل شي فيها

قربها منه بهذا الشكل كفيل انه يهدم حصون المقاومه بداخله مهما كان هو رجال بكامل رجولته يشوف قدامه بنت بقمة انوثتها وبلبسها المغري من المعجزات يقدر يقاومها وبالاول والاخير هي حلاله ما حس بنفسه الا وهو ساحبها لحضنه

انفجعت من حركته المفاجئة وكانت تظن انه نايم لو كانت تدري انه صاحي ما قربت جنبه ما نتبهت الا وهي بين احضانه اغرقها بقبلاته الساخنه المتعطشه حاولت الافلات لكن كان جاسم متمكن من مسكتها في هالحظه نسى حلوفه موعى من سكرته الا بهنديان تسحبها من احضانه

جاسم رفع راسه شاف هند بحضن هنديان وبقلبه يدعي على هنديان الي حرمته من استمتاعه بقربها الي ياما تمناه وحلم فيه وبنفس الوقت شكرها انها انقذته انه يخلي بحلوفه

هند وهي تنتفض وجها احمر من العصيبه / انت حقير وبتظل طول عمرك حقير ومستحيل امنك على نفسي

جاسم بقهر يحاول يخفيه / الي يسمعك يقول اني اجرمت زوجتي كلك حلالي وانتي الي شجعتيني ولبسك الدليل ولا تنسين انك انتي الي جايتني

هند بصرخه هزت اعماق جاسم / طلقني والحين مستحيل انتظر اكثر من كذا شكلك صدقت التمثيليه السخيفه

جاسم يصطنع القوه ومن داخله للحين متاثر من قربها / طلاق مراح اطلق

هند وبعصبيه / بطلق غصبن عنك ولا مشتهي تنخلع مثل اخوك متعودين على قلة القيمة

جاسم طالع فيها وكله الم يحاول يمتص غضبها/ تعوذي من ابليس لا روقتي نتفاهم

هند وبكل قوه وقسوة / انت ابليس ولابينا تفاهم طلقني الحين ويليت تتقلع من الديره لان المكان الي انا فيه يتعذرك

جاسم بيرد كارمته الي تنزف بسبتها وتاكد ان النهايه قربت جاسم وبحزن / تطمني انا ابي فرقاك اليوم قبل بكره وبطلقك حاول يقوي قلبه وينطقها

جاسم / انتي طاااااااا حاول يكملها لكن لسانه رافض ينطقها

جاسم يحاول يبرر لنفسه عجزه عن نطقها

جاسم وهو ينزف الم ووجع / بطلقك بالمحكمه وبتوصلك ورقة طلاقك باسرع وقت

هند باصرار / يا ليت اطلقني الحين وتصدقها بالمحكمه بسرعه ابي الخلاص منك مراح اقدر اصبر اكثر من كذا وان رفضت لا تلومني بالي بسويه فيك تعرفني انفذ تهديدي ولا يهمني اكبرها راس

جاسم ضغط على نفسه سكر عيونه واخذ نفس لازم يقولها لان هذي النهايه اذا ما طلقها بتقلل من رجولته وتخلعه شيئين احلاهما مر

جاسم بوجع / انتي طالق

هند وبكل فرح / الحمد لله كابوس وفتكيت منه ياليت تشيل عفشك وتفارق الله لا يردك


جاسم في نفسه / فرحانه بطلاقك يا هند يا ليت تحسين بتاثيرها علي فارقت روحي الجسد

جاسم بحزن والم يعتصر قلبه / لك الي تبين لكن يا ليت ما تطلعين من الديره لين تنحل مشكلتك

سمع صوت هنديانا / جاسم طلقني وبالثلاث متنازله عن كل حقوقي عليك

جاسم باستهزاء / هذا يوم المنى انتي طالق طالق طالق

امنيته يتخلص منها اليوم قبل بكره لكن للاسف صارت خسارته كبيره بطلاقه لهند

جاسم دعى على نفسه وعلى تهوره الي حرمه منها كان راضي ومبسوط بحاله معها قريبه بعيده لكن الحين رجع للحرمان والم الفراق

رفع عيونه لها بيشوفها النظره الاخيره انصدم وهو يشوف الدم مغرق بلوزتها تاكد انه هو السبب واكيد ان الجرح ينزف بسبب مقاومتها له

تحرك من مكانه وقرب منها نسى كل الي صار ما يشوف قدامه الا حبيبته تنزف وخوفه انه يفقدها هو الي يحركه بلا شعور

انصدمت هند وهي تشوفه قريب منها ولما مد يده قريب من صدرها صرخت عليه

هند بعصبيه / لا تقرب مني مابي اذيك

جاسم بوجع / انا طبيبك انسي اني كنت زوجك شوفي جرحك ينزف انتي امانه عندي وتطمني معاد لي رغبة فيك بعد طلاقك مني تحرمين علي

نزلت هند نظرها على صدرها شافت دمها مغرق بلوزتها

هند بحياء مخفي / مستحيل اخليك تكشف على جرحي

جاسم طالع بهدنيانا الي واضح انها خايفه على هند بعد ما شافت بلوزتها

جاسم / يا ليت تجيبين شنطتي من الغرفه

دخلت هنديانا الغرفه وجابت الشنطه

هند حست بدوخه وبروده بجسمها بسبب كميه الدم الي فقدتها كانت بطيح على الارض انتبه لها جاسم ومسكها قبل لا توصل للارض

سدحها على الكنبه الي كان منسدح عليها الي شهدت قربها منه نزل بلوزتها شاف الجرح ينزف اخذ قطع من القطع وضغطها على الجرح بيمنع تدفق الدمع شالها بين ذراعيه قربها من يذبحه طالع بوجهها شافها عاقده حواجبها من الالم اوجعه قلبه انه سبب بالم حبيبته دخلها غرفتها عطاها ابره مهدئة وغطاها بعباتها وشالها بيوصلها لاقرب مستشفى من الديره دخلت هنديانا عليهم وسحبتها من جاسم وشالتها بتوصلها لسيارته وبتروح معهم

جاسم فيه نفسه / حتى بشيلها بتحرميني ما يكفيني وجع وحرمان كل ما قلت زانت الاقيها شانت الله يصبرني على وجع الفراق


ركبها سيارته ومددها بالمرتبه الي وراء وراسها على فخذ هنديانا طالع بساعته كانت الساعه سبع الصباح بعد ساق بسرعه جنونيه وهو كل دقيقه يلتفت وراء يطمن عليها وصل في نصف ساعه للمستشفى دخلها غرفة الطوارئ واستدعى الطبيب الي كشف على حالتها

الدكتور / الجرح ملتهب وفيه غرزتين مفتوحه

جاسم بعصبية / وش تنتظر يله بسرعه سو الاجراءات الازمه وجهزو غرفة العمليان انت ما تشوف البنت تنزف ولا تنتظرها لين تموت

الدكتور طالعه بعصبيه / وحضرتك بتفهمنا شنو نسوي وما نسوي

جاسم / انا الدكتور جاسم ال ...

انتفض الدكتور لما عرف من يكون الي قدامه واستحى من نفسه انه يجادل دكتور له قدره مثل جاسم

الدكتور يعتذر / اسف الي ما يعرفك ما يثمنك

جاسم بقلة صبر / بلاها الاعتذارات وتطويل السالفه والمريضه تنزف انا الي بشرف على حالتها وبدخل معك غرفة العمليات

الدكتور / دقائق والممرضه تجهز لك لبس العمليات

جاسم ما يقدر يتركها بين ايدين الدكتور لحالهم خايف عليها منه ويعتبرها من ممتلكاته مستحيل يخلي احد يلمسها او يقرب منها

بعد دقائق هند بغرفة العمليات ومعها جاسم والدكتور

وهنديانا واقفه عند باب العمليات تدعي لهند

جاسم لاحظ على الدكتور انه مركز نظره على وجهها وواضح عليه الانبهار والاعجاب

لكن جاسم اضطر انه يكتم بداخله ويستمر بالعمليه راح يتفاهم معه بعد العمليات مستحيل ما يعاقبه على نظراته الخبيثه الي التهمت هندجاسم يدعي في نفسه انه يقدر يمسك اعصابه لين تنتهي العمليه ما يبي يعرض حياتها للخطر ويصير شي يندم عليه طول عمره

بعد نصف ساعه من التوتر والضغط طلعو من غرفة العمليات
اخذو الممرضات هند لغرفة الملاحظه

اول ما طلعو من الغرفه تفاجئ الدكتور بلمكه قويه على وجهه


  17  
♥̉ همسة غلآ ̉♥̉
جاسم بصراخ / انت كذا تتعامل مع كل الي تسوي لهم عمليات تاكلهم بنظراتك الخبيثه وين الامانه الطبيه

الدكتور مسح الدم الي طالع من فمه وهو مستحي عرف ان جاسم كشفه معترف انه عمره ما شاف جمال مثل جمالها الي يطلع الواحد من طوره

جاسم / انا المسئول عن حالتها ويويلك لو اشوفك مقرب من غرفتها ولا من الجناح الي فيه غرفتها وربي الي خلقني الي ما ينحلف فيه كذب ان موتك بيدي

الدكتور خاف / ما يصير خاطرك الا طيب وانا اسف اذا تجاوزت حدودي لكن المريضه عليها جمال افقدني صوابي

انقهر جاسم منه يتغزل بمعشوقته وقدامه سحبه برقبته

جاسم بقرف / انت تدري اني زوج المريضه الي تتغزل فيها دفه جاسم بكل قوته طاح على ظهره
خاف الدكتور من عصبية مشى وتركه

جاسم في نفسه / لازم اجلس عندها وانام معها بنفس الغرفه لازم احميها من هالاشكال مستحيل اخلي احد يقرب من غرفتها بصير دكتورها وخادمها




في بيت خالد


من بعد صلاة الفجر وهو يحس قلبه مقبوض وقلبه يقوله ان هند فيها شي لانه يحس فيه اذا توجعت اوتضايقت

طالع في غاده واقفه قدام المرايه تستعد لدوامها بالمستشفى


التفتت عليه بتكلمه شافته سرحان في عالم غير العالم هزت راسه اسى على حال خالد من بعد غياب هند وحاله منقلبه

خالد في نفسه / لمتى بنتظر جاسم يتفضل علي ويسمح لي اكلمها اخذ جواله من الكمودينه ودق على رقم جاسم


عند جاسم

كان واقف عند غرفة الملاحظه يراقب هند ما يقدر يبعد عن غرفتها


سمع صوت جواله طلعه من جيبه استغرب وهو يشوف رقم خالد تاكد ان بينهم اشتراك حسي هذي ثاني مره يلاحظ هذا الاحساس اولها في بيت عمه لما جاء لها واليوم

اخذ نفس عميق محتار وش بيجاوبه

جاسم / الو

خالد بلهفه / الو جاسم

جاسم / هلا خالد

خالد / شلونك واخبار هند

جاسم / الحمدلله كلنا بخير بشر عنك


خالد / الحمدلله عطني هند اكلمها لا تتعذر بي عذر اذا معطيتنيها انا الحين عندك بالديره ولي فيها فيها

جاسم / هند ماهي بالديره

خالد بعصبيه وبصرخه / وين وديتها هذا جزاتنا انا امناك عليها

جاسم بجديه/ هند الصباح نزف عليها الجرح والحين بالمستشفى خيطت الجرح والحين بالملاحظه والحمد لله كلها كم ساعه وتطلع ونطمن عليها

خالد بخوف / كنت حاس ان فيها شي قلبي دليلي عطني عنوان المستشفى

جاسم مستسلم / عطاه عنوان المستشفى

خالد / يله مضطر اسكر وانا جاي مسافة الطريق

سكر منه جاسم وهموم الدنيا على راسه خايف يدري عن طلاقهم وياخذها معه وينحرم طول عمره منها يبيها عند جداتها

قرر يدخل يتطمن عليها خايف من ردت فعلها لشافته عندها لكن حبه هو الي يسيره ما يقدر يتركها وهي بحاجته




عند خالد


غاده كانت مستمعه لمكالمته مع جاسم وهي خايفه على هند

غاده / خالد هند فيها شي

خالد باستعجال / بالمستشفى الجرح نزف ياليت تجهزين شنطتي بروح لها وبجلس بالديره كم يوم

غاده / اخذني معك

خالد / ودوامك

غاده / بطقاق اهم ماعندي هند

خالد بحب / يله لا تاخريني

طلعت شنطه لها وشنطه لخالد ورتبت ملابسهم ركبو السياره متجهين للمستشفى





عند جاسم


جالس على كرسي جنب سريرها ومشغول بتفكيره بالي بيصير خايف من خالد لدرى بلي سواه فيها عارف ان خالد دمه حار ما ينتفاهم

هند صحت وجاسم بسرحانه التفتت شافت جاسم وعصبت

هند بعصبية / خير وش مقعدك عندي قوم فارق

فز من صوتها ابتسم ابتسامعه مصطنعه / الحمد لله على سلامتك يا بنت العم

هند بتعب/ وش صار فيني

جاسم / انفتح الجرح

هند بسخريه / البركه فيك

جاسم / ...........

هند بحزن / جداتي درن

جاسم / لا لما طلعنا كانو نايمات وبتصل على عمران يقول لهن انا طالعين نتمشى وبنرجع

هند / جاسم مابي احد يدري عن طلاقنا

جاسم فرح هذا الي يتمناه لكن خاف لو قاله تاكله قبل لا يكلمه

جاسم رفع حاجبه يتظاهر بعدم الاهتمام / وليه ان شاء ما تبين احد يدري اذا ما درو اليوم بيدرون بكره


هند / عندي شغلات بالديره لازم اخلصها بعد ماخلصها بعلن للعالم اني تطلق وبترك الديره

جاسم / وش تفرق ان درو وان مادرو الي تبينه بالديره سويه

هند / اوعدك كلها شهر وانا الي بقول للعالم اني تطلقت لازم اخلص من المدرسه اول لاني ما بيهم يقولون اني تهربت من وعدي

جاسم في نفسه / ااااااااااااه ياهند كلن تفكرين فيهم وانا من يفكر بحالتي

هند بحزن/ غصب عني يا جاسم

جاسم طالعها مستغرب ولا فاهم وش تقصد

جاسم رفع حواجبه / ما فهمتك ياليت توضحين

مسكت يده ورصت عليها بقوه مسكتها كهربت جاسم وقلبت حاله مستغرب ومتفاجئ فرحان يمكن ترحمه وتترجاه يرجعها

طالعها بهيام وحب مستمتع بمسكتها يتمنى طول عمره ان يدها ماسكه يده

هند بقسوه / جاسم غصب عني الي اسويه فيك اكرهك فوق ما تتخيل كرهي لك من كرهي لراشد انت تستاهل الي احسن مني ما ينجبر قلب على قلب مثل ما حبيتني بتحب غير واكيد بتستاهلك وبتقدر حبك

جرحته حتى الصميم كاشفه حبه وعشقه لها ومستمتعه بتعذيه وهو من غبائه يحاول يكابر ويطلع عكس الي يخفيه بقلبه

سحب جاسم يده من يدها

جاسم بصراخ / انتي حقوده ياهند وظالمه تاخذينا بجريمه عمي قولي لي وش ذنبنا لما سوى فيك عمي هالشي كنا صغار لاحول لنا ولا قوة كنا نجهل ان لنا بنات عم ولما اكتشفنا وعشقناهن

صرخ عليها بصوت اعلى / قولي وش استفدت من حبي لك الا الضعف والغبن والقهر
احلفك بالله هذا كان حالي قبل لا عرفك صد بيطلع

سمع صوتها وراه / حب من طرف واحد يا جاسم عمري ما حسستك اني احبك ويا كثر ما نبهتك انك تبعد عني واني ما انفع لزواج قلبي شاخ والبركه بعمك اذا بتحاسب حاسبه انت سمعت الي يقول الي انقرص من الحيه يخاف من الحبل هذا انا يا جاسم مستحيل اسلم قلبي لرجال لان ما منكم امان

طلع من الغرفه مخنوق ما عاد يقدر يبقى عندها او يشوفها بعد اليوم ما يبيها تلعب فيه اكثر جلس على كرسي بجنب غرفتها ينتظر خالد محتاج انه يختلي بنفسه ويراجع حساباته

قرر لجاء خالد يرجع لرياض ويركز بشغله وينساها معاد يربطه فيها شي يمكن مع الزمن ينساها بيترك هالشي للايام يمكن تكون كفيله بعلاج جروحه




يتبع









بالديره
عند الجدات

استغربن اختفاء جاسم وهند نادت ام راشد ريتا تسالها عن هند

ام راشد / وينها هند

ريتا / عمران يقول كلمه جاسم يقول فيه يتمشى برى

الجدات فرحن ان جاسم وهند طالعين مع بعض من جت هند الديره ماعمرها طلعت مع جاسم يمكن ها لطلعه بتقربهم لبعض

ام راشد / يارب تسخرهم لبعض

ام موضي / اللهم امين

ام راشد / زين من جاسم قرر يطلعها يكفي انهم ماسافر مثل المعاريس

ام موضي / انتي تعرفين السبب حادها وجرحها

ام راشد / الله يشفيها ويحنن قلبها على جاسم

ام موضي / هند طيبه وجاسم طيب مادري وش الي منفرهم عن بعض

ام راشد بوجع / هند كارهته من كرهها لابوها وانا مالومها انا ساكته ماتدخلت وانا اشوف الي يصير لان مالومها بتصرفاتها ولا الي سواه فيها ابوها يتنسى

ام موضي بوجع / كله من موضي الي ماساعدته على خير وانا متاكده انها هي السبب الي خلها ينكر بناته

ام راشد / ااااااااااااااااه وانا اختك لا خير في الولد ولا خير في حرمته الله يصبرني

ام موضي نزلت دموعها / فكينا من طاريهم وربي قلبي ينفطر لجاء طاريها انا بنتي ظالمه وتساعد على الظلم ماخافت من عقاب ربي

ام راشد / حسبي الله ونعم الوكيل صدق الشوق طلع ورد وهذا راشد بنته ورده لولا معاملتها مع جاسم الي مضيقتن صدر

ام موضي / جاسم صابر ومتحمل مدري لمتى خايفه انه يفقد صبره ويسوي شي مانبيه

ام راشد / مالومه بالي يسويه كل دقيقه منحشته من الديره بسبب معاملتها معه




عند جاسم
الساعه 3 الظهر


ما قدر يمنع نفسه انه يدخل عليها بعد الكلام الي صار بينهم طق الباب ودخل لقاها متسنده على سريرها وعيونها مركزه على الباب اول ما شافته صدت بوجهها بالجهه الثانيه وهذا زاده وجع و الم وحسرة

جاسم / جيت اقول لك ان اخوك خالد بيجيك

التفتت عليه وبفرح / جد جاسم

جاسم مبسوط لفرحها / ايه وهو جاي بالطريق

هند بحب / فديته يكثر شوقي له ياني فاقدته كثير

جاسم في نفسه / يا ليتني بقلبك مثل خالد يا ليت اشوف الشوق والهفه بعيونك لي لكن ماعاد ينفع كل شي ضاع

جاسم بحزن عميق / انا بترك الديره واذا رجعتي لاهلك اقدر ارجع اشوف جداتي

هند بدون اهتمام / براحتك انا كلها شهر او اقل وبهاجر لبريطانيا

جاسم بوجع / تهاجرين وتتركين ديرتك

هند طالعته بالم / اريح وارتاح ركزت بنظرها عليه / سببت اوجاع لناس ذنبهم انهم حبوني


جاسم ما قدر يمسك نفسه جلس على الكرسي اول مره تكلمه هند بهالطريقه وتعتبر نفسها مذنبه بحقه

جاسم بنظره حب والم / مالك ذنب الذنب ذنبهم حبو وتعلقو بسراب نسو او تناسو ان فيه ماضي جاجز بينهم

حبوك وهم ما يعرفون من انتي ولما عرفك زاد الحب وكبر لين صار عشق والعشق صعبة انه يزول من القلب الا بالموت

هند مستمعه بالم وكانها اول مره تكتشف منهو جاسم حقدها على ابوها اعماها وصارت ما تشوف شي الا انتقامها من راشد وكرهت عيال اخوه لانهم من دمه

استغربت هند وهي تشوف جاسم يطلع بوكه ويفتحه ويطلع منه شغله

مد جاسم لها السلسال وكانه ينتزع روحه بايده

جاسم / خذي هذا لك ياما سهرت معه ليالي اضمه واشمه واتصبر فيه عن صاحبته

هند اخذته منه وباستغراب رفعت عينها عليه / هذا سلسالي وفيه اول حرف من اسمي من زمان فاقدته شلون وصل لك

جاسم ابتسم بالم / وحكى لها سالفته مع السلسال ايام الاستراحه

هند / .......

اول مره يمر عليها موقف تكون عاجزه فيه عن التصرف وهي دايما العقل المدبره كلام جاسم اخرسها عن الكلام وصارت تشوف نفسها ظالمه ومذنبه بحقه وحق اخوه

مستحيل يكون فيه حب وعشق مثل الي تشوفه بعيون جاسم مستحيل لغة العيون تكذب

الي سوته فيه مستحيل يغفره لها وكبريائها وكرامتها تمنعها انها تعتذر

قطع عليها تفكيرها صوت جاسم

جاسم بحزن والم / اودعك يا بنت العم وسامحيني اذا تجاوزت حدودي معك ويا ليت تعرفين وتتاكدين ان الماضي مالنا ذنب فيه وعمي وخالتي متبرين من افعالهم لا وصيك على جداتي

وطلع وهو خانقته العبره من غير لا ينتظر أي رد منها

لما ودعها حست باحساس اول مره تحس فيه و لما طلع من غرفتها كان روحها فارقتها غصب عنها دمعت عيونها وهي تجهل السبب

جاسم برا غرفتها متسند على الجدار يحاول يمنع دموعه من النزول مهما كان هو رجال ودموعه غاليه اخذ نفس عميق يحاول يهدي فيه نفسه وهو بحالته سمع صوت جواله شاف المتصل خالد

جاسم يحاول يكون صوته طبيعي

جاسم / هلا خالد

خالد / انا بالمستشفى ياليت توصف لي غرفتها

جاسم وصف له الغرفه دقائق شاف خالد ومعه حرمه سلم عليه

خالد / شلونها الحين

جاسم / بخير بالغرفه تنتظرك عندها خبر انك بتجي

خالد بحب / فديتها

جاسم / اسمحلي خالد مضطر اروح الرياض

خالد / مسموح وانا بجلس كم يوم بالديره لتحسنت رجعت لرياض


طلع جاسم من المستشفى مهموم متضايق فقد كل شي يربطه فيها حتى سلسالها فقده يبي ينساه ما يبي أي شي يذكره فيها يكفيه كل هالايام متعلق بوهم

جاسم في نفسه / وبتقدر تنساها وبتتحمل انها تكون لغيرك وتصير حلاله اشتعلت نيران بداخله لكن من بيطفيها


عند هند

كانت متضايقه من الي صار بينها وبين جاسم سمعت صوت الباب يدق توقعت جاسم غير رايه وبيبقى عندها

ثواني وينفتح الباب ويشع وجهها نور وهي تشوف خالد وغاده نست كل شي صار ما تشوف قدامها الا اخوها الي مشتاقه له وصديقتها الي متلهفه ومشتاقه لها

ما حست هند الا بغاده بحضنها وتضمها

خالد بصرخه / غاده شوي على هند نسيتي الجرح

انتبهت غاده لانها نست الجرح

غاده بحب / يوه نسيت ليكون اوجعتك

هند طالعت بخالد بحب / تعال يروح هند ليه واقف

ركض لها خالد وكله حب باس جبينها نفسيه يا خذها بحضنه لكن خايف يوجعها هند ما نتظرته على طول رمت نفسها بحضنه من غير شعور جلست تبكي بصوت عالي

خالد خاف عليها من زمان ما شافها تبكي بهذا الشكل

خالد وهو يمسح على شعرها / وش فيك ياقلب اخوك احد مضايقك

هند / ذبحني الشوق لكم توا حسيت ان روحي رجعت لي بشوفتكم

خالد / ابشرك بنجلس عندك لين تملين

هند / والشركه

خالد ضربها خفيف على راسها يبتسم / ان غاب القط العب يافار صرت يوم اداوم وعشره اجلس بالبيت

طالعته بحب / مشتاقه لشركه اخاف غيابي ماثر فيها

خالد / تطمني لا تحاتين الشركه كل امورها زينه وهي مشتاقه انك تنورينها

غاده مستمعه / ماكانكم طنشتوني وش رايكم ارجع الرياض واخليكم تكملون سوالفكم

هند اطالعها / ماعاش ولا كان من يطنشك بشريني عنك

غاده / الحمد لله كلنا بخير من عمي عبدالرحمن لين عدنان والكل مشتاق لك

هند طالعت بخالد / ليه ماجبتهم معك

خالد / ما قلت لاحد ولا راح اقول نسيتي ان حياتك بخطر

هند / لمتى وانا منخشه تعرفني اواجه مانخش لكن طريقة جيتي لديره بحاسبكم فيها بعدين

خالد / كل الي سويناه من خوفنا عليك وكيد بتعذرينا

هند / خالي وخالتي كيفهم

خالد / ابوي من بعد غيابك متغير ماصار مثل اول هالك نفسه بشغل يجي البيت ينام

هند بحب / يا قلبي يا خالي وربي شوقي له اضعاف شوقه لي

هند / اخبارها غدويه تاقلمت على غيابي

خالد / اختك ما ينعرف الي وراها ما تصرح بالي في نفسها الي نشوفه قدامنا نفسها غاده الي نعرفها

غاده / هنوده متى بتطلعين مشتاقه اشوف الدير

هند / اليوم ان شاء الله تعرفيني ما حب جلست المستشفيات

خالد / بروح اجيب لنا شي ناكله انا وغاده على عشانا البارح وبموت من الجوع

غاده / حتى انا بموت من الجوع

خالد / مشتهين شي اجيبه لكم ولا تاكلون على ذوقي

غاده / مشتهيه بيتزا لي كم يوم وانا بموت واكلها

خالد يطالعها باستغراب / من متى وانتي تحبين البيتزا اخبر نتهاوش لجبتها

غاده / حتى انا مستغرفه

خالد / خلاص بجيب بيتزا وانتي ياهنوده

هند / ماضنتي بتلاقي هنا محل يبيع بيتزا اتوقع تاليتها غداكم شابوره وحليب

خالد / هههههههههههه اوفر بعد

غاده حست الدنيا ادور فيها وطاحت على الكرسي انتبه لها خالد وركض لها بخوف

خالد بخوف / غاده انتي تعبانه وجهك اصفر تحسين بشي

غاده / يمكن من ارهاق السفر

خالد / قومي معي نفحص مدامنا بالمستشفى يمكن فيك فقر دم خليهم يكتبون لك فيتامينات

غاده / ماله داعي خالد

هند / خذها خالد غصب فقر الدم ماينتساهل فيه

غاده طاوعتهم وراحت مع خالد لغرفة الدكتوره وطلب منهم بعض الفحوصات بعد ماخذها من غاده قال لهم النتيجه بعد ربع ساعه

قررو يرجعون لغرفة هند وخالد بعدين يرجع لدكتوره ياخذ النتيجه والعلاج

دخلو غرفة هند اول ماشافتهم

هند / بشرو وش طلع

غاده / اخذو عينات دم وقالو النتيجه بعد ربع ساعه وانا بجلس عندك وخالد بيجيبها

جلسو يسولفون لين انتهت ربع ساعه قام خالد من الكرسي

خالد / انا رايح اشوف النتيجه وبعدها بطلع اجيب لنا غداء

طلع من عندهم متجه لغرفة الدكتوره طق الباب سمحت له بالدخول

خالد / انا زوج المريضه غاده

الدكتوره تفضل ليه واقف فيه كلام طويل لازم تسمعه

خالد خاف من الي بتقوله الدكتوره

الدكتوره شافت الخوف بعيونه

الدكتوره / مبروك

خالد بستغراب / الله يبارك فيك لكن على شنو

الدكتور / من متى وانت متزوج

خالد / 7 شهور

الدكتور بابتسامه / مبروك لانك بتصير ابو

خالد تخربط ما كان متوقع هالشي مع انه المفروض يخاف من تاخر الحمل لكن حبه لغاده منسيه يفكر بالعيال

قام من الكرسي وطلع من غرفة الدكتوره متجه لغرفة هند اول ما شافو وجهه خافو ان بغاده مرض خطير

هند بخوف / بسم الله عليك خالد وش فيه

خالد بعدم استيعاب / الدكتوره تقول بصير ابو

هند بفرح / يادب خوفتنا قلت بغاده مرض خطير

غاده صدمتها لا تقل عن صدمة خالد لها فتره وهي شايله هم تاخر الحمل عندها

غاده صارت تبكي وتشاهق انتبه لها خالد وركض لها وضمها بقوه

هند / هههههههههههه مجانين لاحد يشوفكم يحسب ميت لكم احد

والتفتت عليهم / مبروك خالد مبروك غاده لا وصيك انتبهي على نفسك انتي مسئوله عن روح بداخلك

غاده رفعت راسها عن حضن خالد ووجها احمر متفشله من هند

هند / ههههههههههه عادي غاده ليش مستحيه نعديها هالمره بسبب الوناسه المره الثانيه بتتعاقبون على عرض هالمناظر المخله قدامي

غاده / اشوف فيك يوم واصيدك مع جاسم

اعتصر قلب هند من مجرد ذكر اسمه تغتصب

الضحكه / تطمني مراح تشوفين

غاده تجهل علاقة هند بجاسم الي يعرفها

خالد كبر جاسم بعينه انه نفذ حلوفه هو رجال ويعرف صعبه مقاومه انثى وخاصة لكانت حلاله تاكد ان جاسم يحبها ومستحيل هند بتلاقي مثل جاسم الي قدم مصلحتها على رغباته

مستغرب من نظره الحزن بعيون اخته لازم يختلي فيها ويفهم منها كل شي يعرفها مستحيل تخش عنه شي لانه كاشفها

هند / خالد كلم بشر خالي وخالتي بينبسطون بالخبر ولا تنسون عمي ابو بسام وعمتي

خالد / ان شاء الله انا طالع اجيب غداء لنا لازم تاكل غاده ابي ولدي مربرب مابي مثل امه

غاده / خااااااااااااااالد

خالد / هههههههههه نمزح

هند / هههههههههه الله يقويك عليه ياغاده

طلع خالد من عندهم


رفع جواله واتصل على ابوه مارد عليه اتصل على جوال امه


عند نوره

كانت جالسه بالصاله وعبد الرحمن نايم بغرفته شافت رقم ولدها

نوره / هلا فيك وينك

خالد بحب / عند هند وتسلم عليك

نوره بشوق / شلونها وشلون جرحها بشرني عنها

خالد / بخير بشرني عنك

نوره / اللهم لك الحمد شايلة هم سفر غاده

خالد بيغير جو امه / ابشرك بتصيرين جده

نوره تبكي / جعله مبروك يمه وتفرح فيه

خالد / فديتك ليه تبكين

نوره / فرحانه هذا اليوم انتظرته من زمان والحمد لله ربي حققه لي

خالد / يا لغاليه وينه ابوي اتصل على جواله ما يرد

نوره / جاء من الشركه تعبان نام

خالد / اجل بشريه بالنيابه عني

نوره بحب / ان شاء الله سلم على غاده وخلها تنتبه على نفسها ولا تشيل شي ثقيل وتاكل زين

خالد / ان شاء الله يوصل توصين على شي

نوره / سلم على اختك وخلها تنتبه على صحتها

سكرت الجوال من ولدها وطقت على غاده غرفتها

كانت غاده منسدحه على سريرها قربت منها نوره وجلست على طرف السرير وهي فرحانه

غاده بابتسامه / شكلك مبسوطه قولي ابسطني معك

نوره / خالد كلم غاده حامل

غاده بفرح / والله وناسه بصير عمه

نوره بمزح / بيكبرني ولد خالد وبصير جده

غاده ضمتها بحب / فديتها احلى واحن جده يا بخته ولد خالد بجدته

نوره / بطلع ابشر خالك وانتي اذا شفتي محمد بشريه

غاده / ان شاء الله

طلعت نوره ودخلت غرفتها شافت عبد الرحمن واقف قدام المرايه يعدل غترته

نوره / عبدالرحمن خالد كلمني من عند اخته هند

عبد الرحمن بعصبيه / وش تقولين ليه رايح ما قال لي هو عارف ان روحته فيها خطر عليها

نوره / صار الي صار الله يحفظها

عبد الرحمن / اشوف الفرحه بعيونك كل هذا علشان جتك اخبار عن هند

نوره بحب / ايه وفيه شي ثاني بيبسطك

عبدالرحمن يبتسم / قولي

نوره / بتصير جد غاده حامل

عبدالرحمن بفرح / يا جعله مبارك ليش ماكلمني وفرحني

نوره / يقول اتصل عليك وما ترد قلت انك نايم

عبدالرحمن طالع بجواله شاف مكالمه لخالد مارد عليها

عبد الرحمن / كنت نايم والجوال على الصامت
انا طالع لشركه توصين على شي

نوره / سلامتك

يتبع









عند جاسم

كان يسوق راجع لرياض متضايق ومهموم ما يبي يتركها بالمستشفى كان يتمنى يوصلها للبيت لكن بعد ماشاف خالد تاكد انه صفر على الشمال

سمع صوت جواله شاف رقم اخوه طنش ماله خلق يسمع صوت احد الي فيه من هم يكفيه



في المستشفى
عند هند


هند بحزن / غاده بقولك سر امنتك محد يعرفه

غاده بلوم / من متى يا هند انشر اسرارك سرك سري
هند ببرود / جاسم طلقني

غاده بصراخ / شنووووووووو

هند ببرود / مثل ما سمعتي

طالعتها غاده تعرف صديقتها / اكيد طفرتي برجال لين طلقك تحاسبينه بجريمه ماله ذنب فيها واكيد انتي الي طالبه منه يطلقك


هند / ايه

غاده بصراخ / تطلقتي وانتي ماكملتي سنه ما فكرتي بكلام الناس

هند بقوه / تعرفيني ما يهمني كلام الناس

غاده / اذا ماهمك كلامهم لكنه يهم خالك وخالتك حتى خالد مستحيل يقدر يحط وجهه بوجه أي واحد يساله ليش هند تطلقت بسرعه هذي بتثبتين شكوكهم والكلام الي يقولونه

هند بصراخ / ما هموني وزواجي من جاسم زواج صوري من غير شوري ولا رضاي كلكم تدرون اني اكرهه واتمنى الموت ولا اتزوجه استغلو فرصة مرضي وزوجوني وانا مدري
عروس بليلة عرسها زوجها معطيها منوم وخاطفها مكان ما تعرف فيه احد أي زواج هذا الي تتكلمين عنه

انصدمت غاده من الحقائق الي تجهلها ما توقعت كل هذا صار مستحيل ترضى فيه أي بنت وهند بطبيعتها قويه مستحيل تلين او ترضخ في شي مجبوره عليه

هند / اشوفك ساكته وين لسانك الي قبل شوي

غاده / منصدمه ان كل هذا صاير لك اهلك تكتمو على زواجك من جاسم والكل يحسبك ميته الي يدرون بزواجك ابوي وعمي ابو نواف وامي لانهم ما قدرو يخشون عنهم خايفين لا درو يزعلون عليهم وهم اقرب الناس لكم

هند بجديه / وهذا انتي دريتي تلوميني اني رافضته وعزرت فيه وهو بيتزوجني قدام العالم مجرد انه قال بتزوجك غصب عنك

شلون لما يصير هذا الشي غصب عني ومن وراي كاني جاريه تعرفين كله ولا كرامتي وكبريائي مستحيل ارضخ له واعطيه ريق حلو من تزوجته وانا مسوده عليه حياته وهو متحملني ابيها تجي منه ويكرهني ويطلقني لكن متحمل البلاوي الي اسويها فيه لهنا وخلاص حياتنا مستحيله نكملها مع بعض

غاده بحزن/ جاسم يحبك يا لخبله مستحيل الوحده بزمن تلاقي زوج يحبها

هند بحزن والم / ادري واكثر من الحب هو قال انه يعشقني قبل لا يدري اني بنت عمه وفرح اني بنت عمه يظن انه بيقرب مني اكثر مادرى انه صار على قائمة المكروهين عندي

غاده باستفهام / شلون عشقك قبل لايدري

هند / تذكرين طلعتنا الاستراحه الي جات فيها موضي

غاده / ايه

هند / قالت لها كل الي قاله جاسم من اول ما شافها وسالفته مع سلسالها

غاده تعاطفت مع جاسم / حرام الي سويته فيه من جد يا هند انتي ظالمه على كل الي سويته فيه وهو صابر وبلع غصته نحرتيه يا هند عاقبتيه بالطلاق وهو مارتكب ذنب ذنبه ان يبي حقة الشرعي منك يكفيه صبر وهو يشوفك قدامه

هند بقوه / هذا الي صار مصيره بينسى وبيتعلم الدنيا مدرسه

غاده / الله يعينه ويصبره مشكلته انه حب وحده بلا قلب

هند بصرخه / غاااااااااده خلاص انتهينا انا وجاسم العيشه بينا مستحيله مثل ما حبني بيحب غيري

غاده تنهدت / تقولين هالكلام لانك ما جربتي الحب الحب بقلب الحبيب يزود اااااااه من ووجع الفراق


هند / ههههههه الاخت شاعره وفري هالكلام لخالد

غاده طالعت فيه / ما قول الا مالت اتمنى من قلبي اشوفك تكتوين بنار الحب

هند بقوة / مخليه الحب لا هله ما فيه رجال يهز فيني شعره لانهم كلهم يتمسكنون لين يتمكنون
جاسم الي تشوفينه لو نولته الي في باله كان من زمان راميني مثل عمه والي سواه بامي

غاده بجدية / مستحيل تعيشين مبسوطه وانتي مدخله راشد بكل شي ترى اصابع يدك ماهي سوى

وقفو كلامه لما شافو خالد داخل عليهم باكياس

خالد / ابشرك غاده لقيت محل يبيع بيتز الي تحبينها اكلي وغذي ولدي

هند / هههههههه الله يعينه هالولد شكله بيطلع من بطن امه وهو فيل

غاده / بسم الله عليه

خالد / كلمت امي بشرتها وبكت انتن يالحريم دموعكم قريبه بالفرح تبكون وبالحزن تبكون

هند / خالد خص ولا تعم

خالد يطالع فيها / انتي غير انتي رجاله مانقصك غير شنب

هند / وهذا اسميه مدح ولا سب

خالد وهو يفتح صحن البيتزا ويطلع قطعه لغاده ومد قطعه لهند

خالد / كلهم




عند فيصل

جالس بغرفته مشتاق لاخوه جاسم من زمان عنه ما تصل عليه رفع جواله واتصل على جاسم ماشاف رد كرر الاتصال


عند جاسم

شاف اصرار فيصل بالاتصال خاف وبسرعه رد

جاسم ببرود / الو

فيصل / جاسم وينك فيه

جاسم بحزن عميق / جاي بالطريق

فيصل لحظ الحزن بصوت اخوه ماحب يطول عليه

فيصل / نواف حدد تمايم بنته الليله

جاسم ببرود / انا جاي بالطريق ان شاء الله احضرها اذا ماكنت تعبان

فيصل خاف من نبرة الحزن بصوت اخوه خايف هند مسويه له مصيبه بعد ماضربها لان متاكد مستحيل تسكت على ضرب جاسم لها

فيصل / تجي بسلامه فمان الله وانتبه على الطريق






عند هند


التفتت على خالد وغاده الي واضح عليهم التعب من السفر

هند بجديه/ خالد بطلع انا بخير

خالد / ارتاحي اليوم وبكره تطلعين

هند بعصبيه / خالد انت تعرف ان جلست المستشفيات تخنقني وبرتاح لطلعت

استسلم خالد لكلامها اتجه لغرفة الدكتور وبعد محاولات وافق انها تطلع على مسئوليتهم

بعد ماخلص من اجراءات الخروج دخل على هند

خالد / يله جهزي اغراضك بنطلع لديره المشكله مادل الطريق تدلينه ياهند

هند / لا

خالد / والدبره

هند بجديه / ولا يهمك كلم عمران يجي ويدلنا او كلم جاسم يوصف لك

خالد / بتصل على جاسم عمران بيطول لين يوصل

خالد مسك جواله واتصل على جاسم الي توه داخل الرياض شاف رقم خالد على طول رد

جاسم بلهفه / الو

خالد / هلا جاسم هند طلعت من المستشفى وكلمتك اخذ منك وصف الديره مادلها

جاسم بحزن عميق / شلونها يا خالد

خالد حس بحزنه / بخير تطمن

وصف جاسم لخالد طريق الديره وكان معه على تلفون لين وصلوها

نزلت هند من السياره وهي فرحانه بوجود خالد وغاده معها في الديره

طلعت غرفتها ورتبتها

هند / خالد بتنامون بغرفتي وانا بنام بغرفة جاسم

غاده / مراح نسمح انك تطلعين من غرفتك وندخلها

خالد بخبث / انا اسمح لها ما قدر ابعد عنك وعن حضنك

غاده استحت من خالد وسكتت

هند / هههههههههه حرام عليك خلود غاده ذابت حياء

قرب خالد من غاده وسحبها لحضنه / هذي ام عبد الرحمن الغاليه ماقدر على بعدها

تذكرت غاده / خالد عطني جوالك بكلم امي ببشرها

خالد / الجوال وراعيه تحت امرك

اخذت منه الجوال اتصلت على امها تبشرها بحملها ام بسام فرحت من فرح بنتها من فرحتها بكت لانها تشوف بنتها شايله هم تاخر حملها

هند / جداتي نايمات اذا قمنا الصباح بتسلمين عليهن

غاده / انا بدخل الغرفة بنام من الصبح صاحيه بسبت اخوك وتفكيره فيك

قربت هند من خالد وباسته على خده / جعل عمره طويل ابو عبد الرحمن تو ماردت روحي بشوفته
خالد ضمها لصدره / فقدت يا لغاليه ما تدرين اش كثر فرحان بشوفتك

هند / ترى لك اجازه شهر تقضيها معي بالديره وان شاء الله رجعتنا مع بعض اكون خلصت كل شغلي هنا

خالد / زين رحمتيني من الشغل شهر

هند / لا تفرح بشغلك معي بالمدرسه

خالد / يفرحه ماتمت خذتها هند وطارت

هند وغاده / ههههههههههه

غاده فرحانه ان نفسيت خالد تحسنت ورجعت مثل اول

هند سحبت خالد ودخلته غرفتها ولحقتهم غاده

افتحت دولابها اخذت ملابسها الضروريه والباقي بتاخذه بكره

هند / هذي غرفتكم لين نرجع وانا بالغرفة الي جنبكم

طلعت من عندهم وهي محتاره باي غرفة تنام قررت تنام بغرفة جاسم لان باقي الغرف مقفله والمفاتيح عند جدتها

دخلت غرفة جاسم الي محتفظه بريحته الرجوليه الفخمه الي تدل على شخصيته دخلت وسكرت الباب وراها
الغرفه محتاسه محد رتبها ولبس جاسم الي نزله مرمي على السرير

نادت شغالتها طلبت منها ترتب الغرفه وتغير مفارش السرير ما تبي يكون لوجده اثر ومنها تاخذ ملابسه الموجوده بالغرفه وتحطها بوحده من دواليب الغرف الثانيه قبل تترك الديره بترجعهم مكانهم لان جاسم قال انه بيرجع الديره لتركتها

بعد ساعه من الترتيبات حطت راسها على المخده ونامت



عند جاسم


في سيارته متضايق مهموم وهو يندب حظه انه هو السبب بطلاقها صبر كل هالايام بلحظه تهور منه ضيعها كان راضي بوضعه كل ماشتاق لها رجع لديره يمتع عيونه فيها بوجوها يحس انه مالك الدنيا ومافيها كل هذا راح ورجع للحرمان

ماله خلق يرجع لبيتهم قرر يروح للمستشفى قبل لايرجع للبيت اذا حس اعصابه هدت

دخل المستشفى مر من جنب نواف من غير لا يسلمعليه مانتبه له نواف كان يتكلم مع واحد من دكاترة المستشفى


عند جاسم


ماله خلق لمقابل نواف الي متاكد انه بيعاتبه وبيلومه


دخل مكتبه وهو كل خليه بجسمه تنزف الم ووجع حس الدنيا بعينه ضيقه وكل شي حوله اسود ومظلم

انسدح على سرير الكشف الموجود بغرفته



عند نواف


بعد ما خلص كلامه مع الدكتور طلع يدور على جاسم مستغرب انه يمر من جنبه ولا يسلم عليه وشكله مايطمن متاكد فيه مصيبه صايره

وصل لمكتب جاسم فتح باب المكتب شافه نايم على السرير قرب منه

نواف / جاسم انت نايم هنا

رفع جاسم راسه بحزن / تعبان قلت ارتاح شوي وبطلع راحت علي نومه

نواف يتامل وجه صديقه كاشفه انه يتهرب من شي كبير

نواف بجديه / جاسم قول الي وراك وش صاير بالديره

جاسم بحزن / والي يعافيك اتركني بحالي كاره نفسي

نواف / تعال معي نسافر لشرقيه توسع صدرك

جاسم / يا ليت السفر يغير من حالي جربته مره وزاد اوجاعي

قام جاسم من السرير وجلس على مكتبه

نواف / قول الي مضايقك

جاسم بوجع / طلقتها

نواف بصدمه / شنوووووو

جاسم بضيقه / الي سمعته

نواف / طيب ليه

جاسم بوجع وقهر / صدقت اني زوج

نواف ماستوعب كلامه الي يقوله / كمل ما فهمتك

جاسم يكمل بوجع / فقدت السيطره على نفسي وكنت باخذ منها الي يتمناه أي زوج بزوجته حقي الشرعي الي حلفت وقسمت اني ما قربه لكن انا رجال وقدامه حبيبته حلاله ضغطت كثير على نفسي كثر الله خيري صابر كل هالوقت

نواف هز راسه باسى على حال صديقه / ما قدر الومك يا خوي لاني رجال وحاس فيك كنت متوقع انك تضعف قدامها من البدايه يمكن طلاقكم خيره حاول تشغل نفسك عن تفكيرك فيها بيسهل انك تنساها

جاسم بالم / انساهااااااااااه ياليت انساها وارجع جاسم الاولي الخالي من الهموم قربها ما زادني الا الاهانه والوجع

نواف / ان شاء الله بتنساها وتتزوج غيرها وتكون حبيبتك

جاسم بوجع / قلبي ما سكنه الا هند مستحيل احد يسكنه غيرها

نواف بحب / وش رايك نطلع للاستراحه عند الربع تغير من نفسيتك

جاسم بتعب / خلها بكره اليوم تعبان ومنهد حيلي بروح البيت بنام حتى العشاء منسده نفسي عنه
طلع جاسم من مكتبه رايح لبيته اول ماوصل


في بيت ام جاسم

دخل لقى امه وفيصل بالصاله سلم على راس امه والجوهره بغرفتها نايمه

ام جاسم / شخبارك يمه واخبار جداتك وهند

جاسم في نفسه / ليه الكل يطريها وانا بنسها ارحموني من ذكرها الي يزيدني وجع

جاسم / الحمدلله كلهم بخير


ام جاسم / احط عشاك

جاسم/ تعبان مالي نفس

فيصل ملاحظ على اخوه التعب وشكله مجبور على الكلام

طلع جاسم لغرفته دخل الحمام اخذ شور بارد لعل وعسى تطفي النيران الي بداخله طلع لبس بجامه وانسدح على سريه

فيصل كان متمدد على سريره وهو يدقق بشكل جاسم واثبتت شكوكه ان اخوه فيه شي كبير

فيصل قرر انه يسكت وبكره يتكلم معه لان واضح على جاسم التعب والارهاق غير النفسية الدمار

جاسم في سريره يتقلب وجع وحرقه مخنوق ما يدري شلون بيكمل حياته من غير لا يحلم فيها او يقرب منها يبي ينساها ويشيلها من قلبه قبل عقله لكن ما يقدر

وفيصل على سريره يتقلب يدعي ربه ان بكره تجيه الفرصة بشوفتها ويكلمها بالكلام الي بقلبه يمكن تغير رايها ماتسافر



في بيت عبدالرحمن

عبدالرحمن ونوره وغاده جالسين بالصاله دخل عليه محمد وجلس

غاده بفرح / حمودي مادريت عن احلى الاخبار

محمد مستغرب / لا قولي يام لسان

غاده / الشرهه على الي بتفرحك

محمد / قولي وفرحيني

غاده / بتصير عم

محمد بفرح / مبروك يبه مبروك يمه بيكبركم ولد خالد

عبدالرحمن / انا شباب بيكبر امكم

نوره / طالع بالشيب الي مالي راسك من الي شليب

عبدالرحمن / هههههههههههه عيرتني بشيب وهو وقرار .... ياليتها عيرتني بما هو عار

غاده / وووووووووووواو خالو صار شاعر

عبدالرحمن يطالع نوره بحب / ايه


طلع عبدالرحمن لغرفته ولحقته نوره ومحمد جالس يتعشى محمد تذكر شي

محمد / غاده رحلتك تقدمت بكره الساعه 10

غاده مستغربه / ليه

محمد / مدري جتني رساله على جوال محددين وقت الرحله

غاده / اجل لازم انام بدري علشان من تسع بالمطار

قامت غاده ودخلت غرفتها دخلت الحمام اخذت شور لبس بجامه ودخلت بسريره وهو تفكر بسفرها نامت

يتبع






اليوم الثاني
في الديره

قامت هند صلت الفجر طلعت من الغرفه طقت على خالد علشان يقوم لصلاة شافته طالع على الدرج راجع من المسجد

هند / صباح الخير

خالد/ صباح النور والسرور والجو بالديره يرد الروح

هند / ايه شفت اسطبل الخيول والحديق الي وراء البيت

خالد / لا قالو لك البيت بيتي اتحرك بكيفي الحين قبل لانزل طلبت من غاده تسوي لي طريق علشان اروح للمسجد

هند / وينها غدويه

خالد / تحت

هند / خلودي وش رايك نفطر عن الخيول الحديقه هناك

خالد / وجداتك

هند / يقومن يصلن وبعدها ينامن ويقومن على تسع بنزل عندهن بحط خبر انكم موجودين يمكن يجلسن معنا

خالد / اجل بنزل الروح للاسطبل انا وغاده وانتي لخلصتي من جداتك تجيبين فطورنا هناك

هند / طيب

نزلت مع خالد دخلت عند جداتها لقتهن نايمات طلعت لخالد

هند / خلود جداتي نايما بنروح لغاده بالمطبخ وناخذ فطورنا ونروح للاسطبل لقت غاده بالمطبخ تحوس مع الشغاله بالفطور

هند / غدويه تروحين معنا لسطبل الخيول

غاده / وواو وناااااسه احب الخيول

خالد / احلمي تركبينهم خايف عليك وعلى ولدي

هند / محد بيركب الخيل علشان خاطرك

غاده بزعل / حرام عليك تعرف من زمان بخاطري اركب خيل وانتم واعدني

خالد بحب / وعد لولدتي اركبك خيل لين تملين

غاده / ياطولها باقي كثير لين اولد

هند / تلدين بالسلامه واوعدك لتركبين خيل وانتي تعرفيني قد كلمتي

طالع خالد هند بنص عين / اش قصدك ماني قد كلمتي

هند بمزح / الي على راسه بطحى يتحسسها

ضربها خالد على راسها / هاتي فطورك جوعان ماكلت شي من بعد البيتزا

هند / كلنا مثلك ماكلنا شي بعد البيتزا

طلعو من المطبخ بالفطور بسطو فراش بالحديقه الي جنب الاسطبل جلسو يفطرون ويسولفون قامت غاده للاسطبل تتفرج فيه لحقها خالد يتفرج معها على الاسطبل اعجبته الخيول وكان ميت يركبهم قرر لدخلو داخل بيركبها مايبي يضايق غاده وهو عارف انها نفسها تركبهم




في بيت عبدالرحمن
عند غاده


قامت صلت الفجر وطلعت عند خالتها طقت الباب دخلت

غاده / خالتو انا رحلتي الساعه عشر قدموها

نوره بحزن / جهزتي اغراضك لا تنسين شي

غاده قربت منها ورمت نفسها بحضن نوره وصارت تبكي

نوره تمسح على شعرها متاثره من بكى غاده

نوره / غدويه لا تضيقين صدرين وجلس احاتك وانتي مسافره اذا مضايقك السفر ماله دلعي تسافرين

غاده رفعت راسها من حضن نوره ومسحت دموعها / خالتو بشتاق لكم ماتعود ابعد عنكم هالكثر وصارت تشاهق وكملت / خالتو ابي اشوف ماماتي مشتاقه لها شلونا سافر من غير لا تودعني وتوصيني من غير ماتحضيني والله مشتاقه لها بغيابها حسيت اني يتيمه

نوره اوجعها قلبها على غاده الكتومه مابنت ولا شكت شوقها لامها الا لما جت تسافر غصب عنها نزلت دموعها
نوره / يمه وعد مني لجت امك عندنا ثاني يوم وهي عندك لا توجعين قلبي اكثر من هو موجوع من غيابك اختك وغيابك ابي غاده القويه

دخل عليهم عبدالرحمن وانفجع وهو يشوف شكلهم

عبدالرحمن / وش فيه ليش كل الصياح

مسحت غاده دموعها ماتبي تضيق على خالها ويحس انه مقصر بحقهم

غاده / خالو بسافر الساعه عشر وهذي دموع السفر

عبدالرحمن سحبها من نوره وضمها لصدره بقوه نفسه يزرعها هي وختها بين ضلوعه هذا الي بقى من ريحة اخته الغاليه

عبدالرحمن / يبوك هذا طلبك ليه تبكين انتي تعرفين ان ضعفي دموعك انتي وختك واذا هذا كله خوف اذا تشتاقين لنا ابشري يبوك بنزورك لين تملين وهناك حبيبك فهودي تونسينه بغربته ويونسك ولا وصيك يابوك بدينك ودراستك عارفك انك قدها لانك تربيتي

رفعت غاده راسها من حضن خالها وباست راسه / ابشر يالغالي انا بنتك وتربيتك وبجيب الشهاده الي ارفع فيها براسك

نوره / يله بننزل نفطر ونتاكد من اغراضك اخاف ناسيه شي

نزلو تحت وعبدالرحمن بغرفته متسند على سريره وكل تفكيره بهند مشتاق لها وغاده بتغيب وبتغيب ريحة ساره من البيت هو يتصبر ببناتها عن غيابها نزلت دموعه

عبدالرحمن وهو يبكي على الصامت / ياليتك يالغاليه تكونين راضيه عني وفرحانه ببناتك حبيت هند وتعلقت فيها لانها تشبهك ذبحني الشوق يالغاليه وغاده بتلحقها اااااااااااااه خايف عليهن من الهواء يارب اكون قد الامانه الي تركتيها بين ايديني وصار يبكي بوجع




في بيت ام جاسم

صحى فيصل قبل صلاة الفجر حاس بقلق وتوتر من لقائه بغاده خايف من خيبة امله قرر يكون في المطار من الظهر

التفت على اخوه الي نايم طول ليله يتقلب مارتاح عارف ومتاكد انه يعاني من شي يجهله متاكد ان سبب ضيقته وهمه هند من يوم عرفها اخوه وهو كل يوم عذابه يزود


فيصل / جاسم

جاسم / خير فيصل خلني نايم

فيصل / وانت نمت علشان اخليك قوم فضفض عن الي قاهرك ومعذبك بنومك

جاسم تسند على سريره بحزن ووجع / طلقتها ارتحت

فيصل بقق عيونه من كلام اخوه / شلون طلقتها وانت تحبها

جاسم بوجع اكبر / ما شفع لي حبي عندها الا زادها تجريح فيني

فيصل / وش تغير قولي ياخوي

جاسم / حكى له كل شي

فيصل / مشكلتك ياجاسم انك حطيت نفسك معها بوضع غلط قريبه منك وبعدتها بحلفك لخالها

جاسم بوجع / هذا الي صار وقررت انساها حتى سلسالها عطيته لها مابي شي يذكرني فيها

فيصل بحزن عميق / بتقدر تنساها ياخوي اسئل مجرب

جاسم بوجع / كرامتي بعثرتها بنت عمك تدري انها كاشفه حبي لها ومتعمده تجرح فيني اعترفت انها تكرهني وصبرت عليها قلت يمكن لعاملتها بحب بتحبني كان عندي امل لكن كل يوم تزود بتجريحي عطيتها العذر بسبب فعايل ابوها حرمت نفسي منها وانا ميت على قربها لما خانتني نفسي بلحظة ضعف طلاقها كان الثمن

جاسم بحسره ووجع / المضحك ياخوي الامنيه الي من زمان انتظرها صارت لكن يا حسرة قلبي جت بالوقت الغلط

فيصل رفع حاجبه مستغرب / قول ماصرت افهمك

جاسم بوجع عميق / طلقت مصيبتي بالثلاث واعفتني عن الملايين لكن اااااااه فرحتي مبتوره لاني طلقت هند قبلها


فيصل / الله يعينك


جاسم بحسرة والم / ااااااااااااااه من وجع الي بين ضلوعي تصدق ذبحني الشوق لها تركتها تعبانه نفسي اشوفها وتطمن عليها عارف ومتاكد انها مبسوطه بفرقاي ويوم عيد عندها

فيصل / مدري اضحك ولا ابكي على حالنا وين كنا وين صرنا بسبب بنات عمك يمكن سوينا ذنب كبير بحياتنا ربي عاقبنا بحبنا لهن

جاسم بوجع وقهر / ذنبنا ان ابوهن عمنا على كثر حبي وعشقي لهند على كثر كرهي وحقدي على ابوها

كمل بغصه ومرار / تدري انها قالت ماينجبر قلب على قلب تقول ان قلبها شاخ بسبب سوات عمي بامها البنت معقده وصبت كل عقدها فيني والله كنت متحملها وبتحملها لاخر يوم بعمري لكن هي رافضه تعطيي نفسها فرصه تتقبلني دايما عمي محشور بينا




في الديره


بعد ماخلصو فطور طلبت هند من الشغاله تشيل الاغراض وتتاكد اذا الجدات صاحيات

بعد نص ساعه جت الشغاله تقول ان جداتها يسالن عنها

قامت مع غاده بيدخلون داخل عند الجدات واستغل خالد الفرصه وركب الخيل

تركت غاده واقفه براغرفة الجدات ودخلت عند جداتها بتحط خبر عن وجود غاده ماتبيهن ينحرجن او يتفاجان

قربت من جداتها وباست راسهن

الجده ام راشد / يمك وينك من امس ماشفناك نمنا مابعد جيتي

هند / كنت اتمشى مع جاسم انت كيفكن

الجده ام موضي / البارح سرت علي رجالاتي

هند / سلامتك يالغاليه انا جايبه مع ضيوف يبون يسلمون عليكم

ام راشد / حياك وحيا الله ضيوفك ناديهم يمه اسلم عليهم وقولي لشغاله تسوي فطور وقهوه وشاهي

هند بمزح / يالي عند الباب جاك الجواب

دخلت غاده وهي مبسوطه تحب العجائز كثير محرومه من جداتها من صغرها

قربت منهن وباست راسهن وهي تشم فيه ريحة الماضي

غاده / كيفكم

الجده ام موضي / بخير جعلك بخير بشريني عن نفسك وعن اهلك

غاده / الحمدلله كلهم بخير

الجده ام راشد / بشري عن زوجك ان شاء الله بخير

غاده / بخير وهو جاي معي برا

ام راشد اطالع بهند بعتب ولوم / هند شلون تخليه برا من غير ما نضيفه شكلك ما تعرفين السنع والمدينه مخربتك قومي ناديه وقلطيه بمجلس الرياجيل وانا بجيه

هند منحرجه من جدتها / ان شاء الله بقلطه

غاده كاتمه ضحكتها على شكل هند المصدوم من جدتها

طلعت هند من عندهم رايحه عند خالد شافته على الخيل

هند بعصبيه / انزل انت وجهك راكب خيل ومبسوط وانا اخذت تهزيئة بسبتك انزل اقلط بالمجلس لا جدتي تضربني بعصاها

خالد / هههههههه وش السالفه ليش كل الحقد

هند / جدتي هاوشتني اني ماقلطتك بمجلس الرجال وضيفتك

خالد / يحليلها جدتك تعلمي منها السنع

هند بعصبية / ادخل بسرعه المجلس تبي تقابلك

نزل من الفرس ومشى مع هند ودخلته بملحق خاص لرجال

دخل خالد وجلس على الجلسه الارضيه تركته ودخلت المطبخ طلبت من الشغاله تسوي قهوه وشاهي للحريم ولرجال

بعد ربع ساعه جهزت القهوه اخذتها عند خالد جلست جنبه الا على دخلت جدتها

ام راشد / نورت الديره وانا امك هند ماتعرف السنع مخليتنا نايمات ماخلتنا نضيفك

خالد يطالع بهند وهو يبتسم / ماجينا الا متاخر ولاحبت تزعجكم واليوم ماقصرت فطرتنا من صباح الله خير

ام راشد / الليلة عشاك عندنا ماني قابلة منك عذر

خالد منحرج / جعلك سالمه ماقصرتو ياجده وحنا اهل مكان ماله داعي للكلافه

ام راشد / انا غاصبتك ماني باخذتن رايك المهم اليلة العشاء عندنا وهذا اخر كلامي

هند اطالع بخالد المنحرج الي مايدري وش يقول

خالد منحرج / مالك الا طيبة الخاطر وقبلنا عشاك جعلك على القوه

اصرخت ام راشد على هند / قومي صبي القهوه لخوك

فزت هند من صرخة جدتها وقامت تصب القهوه لخالد الي كاتم ضحكته

جلست قريب منها وتكلم بصوت مايسمعه الا هند

خالد بابتسامه / من يصدق ان مديرتي الي قدامي تصب لي القهوة وتضيفني محدن قدي ان شاء الله انتي الي بتطبخين عشاي

هند ترص على اسنانها / اقول اطفح ذا الفنجال لفتح الدله وصبها بفمك

خالد بينرفزها / ههههههه اقول ترى بقول لجدتك كلامك شكل ماعندها تفاهم

الجده ام راشد / وش عندكم كلامكم بينكم

خالد بيقهرها / هند حالفه علي مايطبخ ذبيحتي غيرها

هند بققت عيونه من كلام خالد وبداخلها تتوعد فيه وتتحلف وخايفه ان جدتها تطلب منها تطبخ الذبيحه وهي البيضه ماتعرف تسلقها

ام راشد / بعدي بنتي هذا العشم فيك ولا يهمك انتي الي بتطبخين ذبيحته

خالد خلاص مايقدر يكتم ضحكته وجهها حمر لانه كاتم اضحكه مايقدر يضحك مستحي من ام راشد

هند بتتهرب من الطبخ / جده ودي اطبخ الدكتور مانعي اشم ريحة الطبخ

افرحت الجده وبانت تجاعيدها من تحت البرقع

ام راشد / يجعله مبارك يمه ليش ما بشرتيني ارتاحي يمه الطبخ بتطبخه الشغاله

هند مستغربه من كلام جدتها طالعت خالد الي بادلها نفس الاستغراب سكتت ماحبت تجادل جدتها قدام خالد

قامت ام راشد من عندهم ودخلت داخل بالمطبخ طلبت من ممرضتها تتصل على جاسم



عند جاسم


منسدح على سريره شاف اتصال ممرضة جدته خاف صاير لجدته او هند شي على طول رفعه سمع صوت جدته

ام راشد / الو

جاسم / هلا وغلا بالغاليه بشريني عنك

ام راشد بعصبيه / يالي ما تستحي راجع لرياض وتارك زوجتك مريضه

جاسم استغرب ان هند قايله لهم انها تعبانه

جاسم / مارجعت لرياض الا بعد ماتطمنت عليها

ام راشد بعتب / زعلانه عليك ليه ماقلت لي وانت تعرف اني بفرح بالخبر

انصدم من كلام جدته شلون بتفرح بمرض وتعب هند

جاسم مستغرب / ما بغينا نشغلك

ام راشد بفرح / هذا يوم المنى يجعله مبروك عليك

جاسم مستغرب / الله يبارك فيك يالغاليه لكن على شنو

ام راشد بفرح / هند حامل شكلها بتسويها لك مفاجعه وانا خربت عليها

جاسم بصراخ / شنووووووووو

ام راشد / هههههههه فجرت اذني مالومك فرحان منت بمصدق

جاسم بوجع والم وضيقه / ايه ماني بمصدق جده لازم اسكر عندي شغل

ام راشد / مع السلامه

سكر من جدته والتفت على اخوه بوجه مقلوب

فيصل / شنو الي منت بمصدقه

جاسم بوجع / شر البليه مايضحك تدري جدتك ليه متصله

فيصل / لاوالله وش يدريني

جاسم يضحك بحسره / هههههههه تبارك بحمل هند

فيصل بصراخ / شنووووووو من جد هند حامل طيب كيف وشلون


جاسم بجدية / انت مصدق تعرف العجائز اذا شافن الوحده تعبانه ولا مكسله ولا ترجع قالن حامل

فيصل بجدية / تدري اني صدقت انها حامل

جاسم بعصبيه وقهر/ انت مجنون من وين تحمل وهي للحين بنت مالمستها

فيصل / اجل الحق على جدتك لا تنشر الخبر ويوصل لعبد الرحمن وتصير علوم

جاسم بياس / وانا ناقص بلاوي

فيصل طالع بساعته / قوم الساعه تسع بننزل نفطر عند امي وندور حل لمشكلتك

جاسم قام من سريره دخل الحمام خذا شور على السريع طلع مالقى فيصل لبس نزل لقى امه تحت وجنبها فيصل

جاسم / السلام

وقرب من امه وباس راسها

ام جاسم / شخبارك يوليدي وجهك موعاجبني

جاسم بخير/ لا تحاتيني تعبان من السفر

الفطور جاهز قم انت واخوك افطرو


في بيت عبدالرحمن

صحت قبل الفجر تتاكد من اغراضها سكرت شناطها وطلعتهم بالصاله طلعت لها لبس ساتر عباره عن بنطلون فضفاض وبلوزه لتحت الركبه مع اشارب بتلبسه اول ماتوصل هناك حطتهم بشنطه صغيره بتكون بيدها

طلعت بالصاله كان البيت هادي الكل نايم تمددت على الكنب الي بالصاله تشغل نفسها بالتلفزون تنتظرهم يصحون لصلاة الفجر بتبقى معهم لين وقت سفرها

وهي جالسه نزل محمد الي بيوصلها عند فهد وبيرجع في نفس اليوم

قرب منها وهو متاكد انها شايله هم البعد والغربه

محمد / السلام الحلو صاحي بدري

غاده بحزن / انتظركم تصحون ابي اقعد معكم اطول وقت قبل لا سافر

محمد / الي يسمعك يقول بتهاجرين مكان مافي اتصالات

غاده رمت نفسها بحضن محمد وهي تبكي / حمودي يادب بشتاق لك

محمد / وانا بشتاق لك وبشتاق لطولة لسانك

غاده وهي مازالت دافنه راسها بصدر اخوها تركها على راحتها

محمد / وش رايك مدامك صاحيه بدري اندور انا وانتي بشوارع الرياض باقي ثلاث ساعات على الصلاه

رفعت راسها من صدر اخوها وعيونها حمراء من الصياح / فديتك حمود ياليت اشم هواها قبل لا اتركها

محمد بحب / وهي بتفقدك قومي البسي عباتك وانا بغير لبس وبنزل

رجعت لغرفتها لبست عباتها فوق بجامتها مالها خلق تبدل وتحوس ترتيب الشنط لان كل غراضها بالشنطه غير لبس السفر

طلعت بالصاله جلست على الكنب دقائق ونزل محمد قامت مسكها بيدها وطلعو برا وركبو السياره بعد ثلاث ساعات من الفرفره رجعو على اذان الفجر دخلت غاده غرفتها وطلع محمد غرفته توضاء ونزل لقى ابوه وامه وعدنا جالسين عند غاده وواضح عليه متاثرين من سفرها طلعو يصلون ونوره جلست مع غاده

نوره / غدويه تاكدتي من اغراضك

غاده / ايه وطلعتهم برا علشان مانسى شي

نوره / لا اوصيك بصلاتك وحشمتك مو تقولين انا برا كل شي مسموح

غاده بحب / خالتو انا بنتك وقد ثقتكم

نوره قربت منها / داريه ومتاكد لكن وش تقولين بحرصي الزياده

غاده / فديتك وفديت حرصك

نوره / اذا احتجتي شي ولا نفسك بشي كلميني وقوللي

غاده باست نوره على راسه / من عيوني يالغاليه

نوره / انتبهي لخوك وانا كلمته ووصيته عليك يزعلك كلمي وانا اسنعه

غاده / فديته فهودي حبوب مايزعل احد الله يستر لزعله انا

نوره / الله يخليكم لبعض وتمر هالسنين بسرعه ونتجمع كلنا

غاده / امين

رجع خالها واخوانها من الصلاه جلسو سوالف يحاولون يخففون على غاده الي كل ماقرب الوقت كل ماحست بضيق

كلم محمد السواق طلب منه يجيب لهم فطور على ذوق غاده افطرو لما خلصو على الساعه تسع

محمد / يله غدويه البسي الساعه تسع يادوب نلحق

غاده بحزن / ان شاء الله

دخلت غرفتها بدلت لبست بنطلون فضفاض وبلوزه طويله لتحت الركبه ولبست صندل مريح بالحركه

طلعت من الغرف لقتهم كلهم ينتظرونها وعلى وجيهم الم وحزن على غيابها قربت من خالها وضمته بقوه وبعده خالتها ضمتها غصب على نوره نزلت دموعها الي تحاول تخفيها خلصت من نوره ضمت عدنا الي واضح انه متاثر كثير لكن طبعه كتوم مايبين مشاعره

طلعت لمحمد الي كان ينتظرها بسيارته بعد نصف ساعه وصلو المطار قبل لا تركب بالطياره كلمت الجوهره تطمن عليها وسولفت معها شوي وخبرتها انها مسافره و بعد بربع ساعه ركبوا الطياره وبعد عشر دقائق كانت الطياره في الجو


في الطياره

جالسه جنب شباك الطياره مركزه نظرها برا وجنبها كان محمد بعد ماستقرت الطياره بالجو قفلت الشباك والتفتت على اخوها

غاده / حمودي كلمت فهد يستقبلنا

محمد / ايه فرحان مره فيك تلقينه من الحين ينتظرنا
غاده / فديته مشتاقه له

محمد / ترى سجلتي بنفس جامعته

غاده بفرح / ووواو وناسه كنت شايله هم الجامعه مع فهودي خلاص بطمن

محمد / غدويه نامي واضح عليك التعب والارهاق

غاده / ايه تعبانه مدري ليه حاسه اعصابي مشدوده كاني اول مره اسافر

محمد / نامي وارتاحي لاني بنام لين نوصل البارح مانمت زين ووراي رجعه بسرعه

محمد اسند راسه على الكرسي وبعد دقائق نام غاده تتصارع مع النوم وبعد تعب نامت


  18  
♥̉ همسة غلآ ̉♥̉
في بيت عبدالرحمن

الجو بالبيت كئيب وحزين نوره من بعد ماطلعت غاده وكله تبكي وعبدالرحمن خانقته العبره حس كان روحه انتزعت منه

عدنان طلع لغرفته وقفل عليه الباب وبكى صحيح انه مع غاده كثير يتهاوشون لكنه فقدها من قبل لا تغيب دايما سهرتهم سوى دايما يسولف معها ويفتح قلبه ويشكي لها كانها صديقه وغاده ماتقصر معه تسمع له وكل ماسافرت جابت له الهدايا الي يبها وتعرف الي يحب ويكره اكثر من امه

عبدالرحمن طلع من البيت مخنوق ماله خلق يروح لشركته






يتبع









في الديره

بعد ماطلعت جدتها قربت منخالد وشدته باذنه بقوه

خالد / أي صدق متوحشه ليه سحبتي اذني

هندبعصبيه / احمد ربك ماسحب رقبتك من مكانها كذا توهقني مع جدتي ولا طمعان اطبخ عشاكمن متى وانا اطبخ

خالد / ههههههههه جتني الفرصه اكون خبل افوتها يحليلهاجدتك سكتتني ماقدرت ارد

هند / خلود فهمت وش تقصد جدتي وليه فرحت

خالد / العلم في بطن جدتك وش يدريني اهم شي قدرتي تطلعين منها سالمه

هند / خالد شركتي الي بالطائف لقيت لها مدير

خالد رفع حاجبه مستغرب / من وين جبتي المدير وانتي بالديرهماتحركتي منها ليكون بتوظفين جدتك المدير

هند / هههههههه حلوه جدتي المدير كان بتخسرني بالذبايح كل ماوظفت موظف ذبحتله

خالد / ههههههههههههههه من وين جبتيه المدير

هند / مطلق ولد جارجدتي متخرج بامتياز وشكله شاطر وعاطل كلمته وقلت له ووافق

خالد / اكيدبيوافق احد تجيه الفرصه هذي ولا يوافق لكن انتي واثقه بامانته

هند / ايهاليوم بيحضر العشاء ابيك تتفاهم معه بشكل رسمي ولازم الاسبوع هذا يداوم وانا طلبتيختار الموظفين

خالد بعصبيه / هند انتي مجنونه تسلمين شركتك لبزارين توهممتخرجين انتي مانتي فاتحه شركتك سبيل لك من هب ودب

هند بعصبيه / الي قلتهبيصير ياخالد من متى تجادليني هذا يصير وهذا مايصير

خالد / كيفك شركتك لوصار ماصار انتي الي بتضررين

هند بحب / خلود حبيبي لا تزعل مني انت تعرفاتكهرب اذا احد عارض قراراتي وانا واثقه ثقه عمياء بمطلق

خالد / اليتشوفينه

هند / ابو مرزوق فراش الشركه عنده ولد متخرج من برا ياليت تكلمهيتوظف بشركه الطائف اذكر مره مرزوق شاكي انه مالقى وظيفه مع انها ماخذ امتيازودراسته كانت منحه من الدوله

خالد / تامرين يالغاليه اول موصل الرياض بجيهمبالبيت واقول لهم انك ملزمه انه يتوظف بشركتك

هند / تعرف غلات مرزوق عنديقليل الي اسويه له لا تنسى انه من ايام امي الله يرحمها امين ويخاف ربه

خالد / ان شاء الله يطلع مثل ابوه

هند / ان شاء الله

قامتهند وطلعت من عند خالد ودخلت عند جداتها وغاده الي حست براحه مع جدات هند

هند / جده العشاء الكل معزوم

الجده ام راشد / ايه

هند / لازم البس البرقع هالمره

الجده ام راشد/ ايه وغصب عنك

هند بمزح / اليوم وش فيك على الغصب

الجده ام موضي / تجيها طواري جدتك

هندتلتفت لغاده / طيب جده غاده تلبس برقع ولا لا

الجده ام راشد / بكيفها اذابغت طلعت لها برقع وان مابغت براحتها لانها ضيفه

غاده بستغراب / هنودهتلبسين البرقع
هند / ايه والبركه بجدتي

غاده / وناسه

التفتتعلى ام راشد / جده اذا عندك برقع عطيني بلبسه

ام راشد مبسوطه من غاده / ولايهمك يامك عند براقع قومي ياهند افتحي دولابي وهاتي برقع نفس برقعك

قامتهند افتحت دولاب جدتها ومدت البرقع لغاده

هند / مبسوطه كاني ماده لك الماسمو برقع يخنق

غاده / هههههههه ملينا من الروتين خلينا نغير

هند / هههههههه لا وصيك البسيه وخلي خلو يشوفك

غاده / اول واحد بيشوفه خالد

هند / ناديني ابي اشوف ردت فعله لما يشوف البرقع عليك

غاده / اقولطيري مناك ناويه تتشمتين فيني

هند / اكيد



في بيت ام جاسم


دخل فيصل البيت شاف الجوهره حزينه ومتضايقه جلس اخذ البنت منها

ام جاسم / يمه وش فيك شايله الدنيا على راسك

الجوهره / غاده سافرتمن نص ساعه كلمت تودعني وهي بالمطار

فيصل كان يستمع وكان مويه حاره انصبتعليه ماقدر يبقى نزل البنت بحضن امه طلع برا الغرفه خاف ينفضح طلع يمشي من غير شعورركب سياره وهو بصدمته وصل للمطار

نزل كلم المسئول عن الرحلات سئل عن رحلةطيارة الفهد قال له ان لها ساعه طايره

فيصل بصراخ خوف الموظف / وانها كانتبعد العصر شلون طارت الحين

الموظف / ياخوي لا تسالني انا موظف

سحبفيصل نفسه بصعوبه وطلع من المطار بخيبة امل وحزن وهم فقد الامل من كل شي

فيصل في نفسه / الي خفت منه صارت كنت بسبق موعدك واجي الظهر سبقتيني وطرتييويل حالي من الشوق الي بيكويني يويلي من هالثلاث سنين شلون بصبرهم ركب سيارته وقالبصوته الحزين الموجع

سافر واخـذ قلبـي معـك ويـن مارحـت
اخذه معـك فـيغيبتـك وش ابيبـه .؟؟
يمكـن معـك يرتـاح لاشافـك ارتحـت
يمـكـن يجيـبـك لــيوالاتجـيـبـه
والا انـا لقفـيـت مـعـذور لاطـحـت
ياصعبـهـا فـرقـا حبـيـبلحبـيـبـه
مـن فـوق تقلـب غيبتـك دنيتـي تحـت
ياللـي فراقـك لــي اكـبـرمصيـبـه
اليا طرا طاريـك مـن ضيقتـي صحـت
والدمـع يملـي كــم ثـوبـيوجيـبـه

وصل للبيت طلع لغرفته وهو يدعي ربه ان جاسك نايم دخل غرفته شاف جاسمواقف يتفرج من شباك غرفتة اول ماسمع جاسم فتح الباب التفت شاف اخوه الي واضح انهحزين فيصل من غير شعور رمى نفسه بحضن اخوه وصار يبكي من قلب

فيصل يبكي بوجع / سافرت وانحرمت منها سافرت ولا شفتها ولا قدرت اكلمها ولا وصلت لها رسالتي قوليياخوي وش بيصبرني الثلاث سنين ااااااااااه ياجاسم قولي وش بيصبرني قول

جاسمغصب عنه بكاء من حال اخوه الي يحكي معاناته لكن يحاول يكابر ولا احد يشوفدموعه

جاسم شد على اخوه وضمه اكثر يبيه يفضي كل الي بنفسه مايبيه يكبت مثلهنعنبوها الرجوله الي تخلينا نعاني من غير مانعبر عن وجعنا بدموعنا

فيصل / بسافر لها مستحيل ابقى بديره غاده ماهي فيها

جاسم / وين بتروح هذي بريطانياماهي الرياض بتضيع قبل لا توصل لها خلها على ربك

سحب فيصل نفسه من حضن اخوهووجه احمر منتفخ من الصياح دخل الحمام طلع دخل بسريره تغطى بالحاف وغطى وجهه وكملنحيب وبكاء

استغرب جاسم من هدوئه وانسحابه المفاجي

جاسم في نفسه / الله يكون بعونك وعوني ماجانا من وراهن الا الضعف من يصدق اني اشوف ادموعك ياخويوانت تشوف دموعي وين كنا وين صرنا حسبي الله عليك ياعمي انت وخالتي الي فينابسبايبكم وذنبنا برقبتكم









البارت الثاني والثالث والاربعون




في الطياره

صحى محمد على الصوت الي يطلب منهم بربط الاحزمه التفت شاف غاده غاطه بالنوم

محمد يهز فيها على خفيف / غدويه قوي وصلنا اربطي الحزام

فتحت عيونها وعدلت جلستها فركت عيونها وعدلت شكلها

غاده بكسل / وصلنا حمود معقول كل هذا نمته

محمد بحب / نوم العواف

جهزت نفسها خذت شنطة اليد ونزلت من الطياره وكان فهد ينتظرهم عن بوابة المطار اول ما شافته ركضت له رمت نفسها بحضه

غاده / اشتقت لك

فهد وهو حاضنه / وانا اكثر

محمد سحبها من حضن فهد وحضن اخوه محمد / كلنا مشتاقين لك وعليك توصيات وسلامات من القوات العلياء

غاده / ما تركو شي بالسوق الا شروه لك تقول عايش بصحراء مو لندن

فهد / هههههه فديتهم ليه ما جبتوهم معكم والله مشتاق لهم

محمد / وين سياتك ودنا الشقه تعبان يدوب ارتاح شوي وارجع للمطار رحلتي اليوم


فهد بنفعال / الله يهديك يا محمد اجلس اسبوع لاحق على الشغل

محمد / عندي قضايا كثير هالاسبوع

ركبو سيارتهم متجهين لشقة فهد اول مادخلو

غاده / فهودي جهزت غرفتي ونظفتها وبخرتها

فهد بينرفزها / الله يعطيك القوه وترتبينها انا ياله ارتب غرفتي ومن بكره بتصير من مسئولياتك

غاده بزعل / ليكون جايه شغاله عندك مو ادرس

قرب فهد وضمها / فديت الزعول غرفتك مرتبه ولا ابشرك شريت لك مكتبه وسرير جديد
وطردت صلوح

غاده / منو صلوح

فهد / صلاح ولد عمي ابو نواف قلت جمع عفشك ودور مكان ثاني وخذ الشقه المقابل لشقتي

غاده / فهود تاكدت من تسجيلي بكره بداوم معك

فهد بحب / كل شي تمام ننتظر تنورين جامعتنا

غاده / ويلومني بحبك يافهود

محمد / ههههههههه ما تركت احد الا قالت له الكلمه اكبر نصابه

غاده بحب / وش اسوي اذا كلكم احبكم

محمد طالع بفهد / انا طالع لغرفتك برتاح فيها ساعه

فهد بحب / البيت كله تحت امرك المكان الي تبي ترتاح فيه روح له

تركهم محمد ودخل غرفة فهد دخل الحمام اخذ شور ولبس بجامة فهد وانسدح على السرير ومن التعب نام


بالصاله

جالس فهد وهو يتامل بغاده حاس انها مهمومه وضحكتها مصطنعه عارفها وكاشفها

فهد مسك يد غاده وتكلم بجديه / غدويه انا اخوك اقرب منك من روحك

كمل / ليه يا لغاليه نظرات الحزن بعيونك انا متاكد فيه شي مخفيته وراه هالسفره والدراسه المفاجئة

غاده رمت نفسها بحضن فهد وصارت تبكي

وتشاهق / احبه والله العظيم احبه لتقول كيف وشلون والله مدري

مسح فهد على ظهرها / الي تحبينه فيصل


غاده بصوت باكي / ايه فيصل لكن اكيد يكرهني ويحتقرني الي سويته فيه شي كبير مستحيل يسامحني عليه

فهد / متى حبيته وانت كنتي تتمنين الموت ولا شوفته

غاده / بعد الكف الي عطانيه بالمطار صحاني شفت بعيونه الحب واعترف بحبه لي وانا صديته وقسيت عليه شكل ربي بلاني وحبيته بعد ماكرهني وبذوقني الي ذاقه وبلقى النكران والجحود منه

فهد بقوة / انسيه يا غاده انتي طعنتيه برجولتيه وانحشتي ليلة زواجك الي سويتيه مافيه رجال يقبله

غاده وهي تبكي / ادري والله ادري انا جايه هاربه من مشاعري خايفه تتغلب علي وصير فريسه لها

فهد / زين سويتي روحي غسلي وجهك وارتاحي والله يعوضك بالي يستاهلك ويكون احسن منه

غاده رفعت نفسها من حضن فهد ومسحت عيونه بظهر كفها

غاده بحزن / فهودي هات شناطي من السياره باخد شور

ولا اوصيك بالعشاء السنع تراني جوعانه اخر شي اكلته الفطور ولا كثرت

فهد بحب / ارتاحي ونامي وصحي وعازمك باحلى مطعم

قربت منه وباست راسه / الكلام معك ريحني ما فتحت قلبي لاحد الا لك محد يدري باحساسي تجاه فيصل الكل يظن اني اكرهه الوحيد الي كشفت له حبي هو انت

فهد بحب / ولا راح تندمين انك فتحتي قلبك لي الواحد يحتاج يفضفض ولا بيموت مخنوق بهمومه

طلع من الشقه نزل تحت قابله صلاح وقاله عن وصول غاده ومحمد وفتح سيارته وخذ شناط غاده وحلف عليه صلاح يساعده طلعوها فوق ودخلها الشقه

كانت غاده جالسه بالصاله تنتظر شناطها دخلهم غرفتها دخلت غرفتها قررت ترتب شانطها اول ما تصحى اخذت شور ولبست بجامتها وصلت وبعدها نامت

فهد طلع لشقة صلاح بيغير جو عنده بعد ما تنكد من غاده واعترافها بحبها عارف وجع الحب ومكتوي فيه ولا يبيها تعاني نفس معاناته



في الديره
بعد المغرب

هند بغرفتها تتجهز للعشاء لبست برقعها وخذت طرحتها ولبستها طلعت من غرفتها طقت الغرفه الي فيها خالد وغاده سمعت صوت غاده يسمح لها بالدخول

شافت غاده لابسه برقع وراسمه عيونها بكحل وحاطه ظل خفيف وطلعها خيال بالبرقع

هند باعجاب / اش هالزين غدويه وربي عيونك تذبح بالبرقع صدق من قال ياما تحت البراقع من الضفادع

غاده ترمش بعيونها / ضفدع ياكلك انا حلوه بالبرقع ومن غيره كل هذي غيره

هند / طيحتي سوق برقعي عندهم

غاده / ابي اعرف ليه محطيتي كحل حالات البرقع بالعيون الكحيله

هند / تعرفيني ما عرف بالسوالف حاولت وحمرت عيوني وبطلت

غاده / انتي حاله مستحاله يبيني اعطيك كورسات بالمكياج

دخل عليهم خالد وشافهم وصفررر

خالد طالع بغاده / اااااااااه يا غدويه ذبحتي قلبي وش ذا العيون رحت وطي

دفته هند / اشوف الغزل لغدويه ما تشوفني قدامك

طالعها / ههههههه انتي بالبرقع كانك بساطه بسوق

هند بعصبيه / خلووووووووووود

خالد / الا صحيح من ملبسكم البرقع لا تقولون غاصبه عليكم ام راشد ذي العجوز تخوف

هند / خلووووووود انطم ما سمح تتكلم على جدتي

خالد / لا تاكليني انا جاي بدخل اخذ شور وبطلع لكن بعد ما شفت غدويه هونت يا ليت تطلعين وتهوينا وش تبين برجال وزوجته

هند استحت / مالت عليكم ما كان متزوج غيركم اذا خلصت منها انزل تحت ولا تنسى الي قلته لك تنفذه

غاده منحرجه من جراءت خالد

طلعت هند من عندهم

غاده بعصبيه / تراني استحي وجهي ما هو مغسول بمرق

خالد قرب منها وضمها / فديت الوجه وراعيته لكن اذا شفتك كل حصوني تنهد وانتي الحين غير

غاده / ادخل الحمام خذ شور وطلع لا تتاخر على ارجال

خالد سوى نفسه زعلان / افا اعتبرها طرده وانا كنت ابي قرب حبيبتي

غاده / انا طالعه لان لو بقينا كذا بيخلص العشاء ولا نزلنا

فتحت الباب وطلعت من الغرفه وهي مبسوطه بتحسن نفسية خالد

نزلت دخلت مجلس الحريم شافت مليان بالحريم المتبرقعات قربت منهم وسلمت عليه والعيون ما نزلت عنها

ام راشد / هذي غاده زوجة خالد اخو هند برضاعه

جلست جنب فاطمه بنت ابو مطلق وصارت تسولف معها وارتاحت غاده لها والمجلس كانت محيته ام راشد بسوالفها دخلت عليهم هند

هند / حياكم الله للعشاء

غاده طالعت بهند وقامت مع الحريم وقربت منها

غاده تكلم هند بصوت مايسمعه غيرها / الي يشوفك يقول لك سنين بالديره
هههههههههههه من متى تفضلو للعشاء اخاف مبدلينك

هند / هههههههه انتي ضيفه لازم تجلسين قبل المعازيم

غاده / ههههه اخس ولله وصرتي خبيره بسوالف الديره مسكتها هند ودخلت معها بالغرفة الي فيها العشاء


عند مجلس الرجال

جالس جنب مطلق ومشعل مستمتع بسوالف ابو مطلق يحب سوالف رياجيل اول

التفت خالد لمطلق / انت مطلق صح

مطلق / ايه وصلت

خالد / انا خالد اخو هند

مطلق / الله يحيك ويبقيك لي الشرف اني تعرفت على رجال نشمي مثلك

خالد / تسلم هند قالت لي انها كلمتك بخصوص شركتها الي بالطائف ولازم اداوم الاسبوع الجاي ويكون معك الي تختاره من موظفين اهم شي الامانه لان هند واثقه فيه

مشعل يسمع كلام خالد مع مطلق وقلبه يرقص فرح

مطلق / ان شاء الله اكون قد ثقتها وارد لها جمايلها

خالد كمل / تقدر تاخذ اهلك معك هناك السكن جاهز بكل الضروريات ما يحتاج تجيبون معكم شي الا ملابسكم وذا الكلام ينطق لكل موظفينا الي بالشركه

مطلق / ان شاء الله من الاسبوع الجاي بكون هناك

خالد / بيجيكم موظف من عندنا من الرياض لاوصيك يا مطلق اهتم فيه ترى ابوه غالي كثير على هند

مطلق / ولا يهمك

مطلق من داخله فرحان يدعي بقلبه لهند الي دخلت الفرحه بقلبه وقلب اهله


على الساعه تسع الكل رجع بيته دخل خالد وطلع لغرفته


الجدات نايمات وهند وغاده جالسات مع خوات مطلق انبسطن بغاده وغاده انبسطت فيهن وارتاحن لبعض على عشر رجعن لبيتهم طلعت هند وغاده فوق كل وحده دخلت غرفتها

هند دخلت غرفتها اخذت شور ورمت نفسها عللى السرير ونامت

وغاده دخلت لقت خالد متسند على السرير ينتظرها رمت برقعها وشيلتها وقربت منه

غاده / حبيبي للحين زعلان

خالد / مطنشتني لي ساعه انتظرك ولا تبيني ازعل

غاده قربت منه وباسته على خده وبحب /

لك حق تزعل ثم لك حق نرضيك
ما اقوى زعل حبيب قلبي وعيني
ما دام قلبي يا اريش العين مغليك
اطلب ولك روحي وما في يديــني
لا تـنـشـغل مالك وزينٍ يــضـاهــيك
ابـيــك أنا لـو كان غـــــيرك يبيني


خالد سحبها وضمها لصدره / تعرفين ما قدر ازعل منك بس لازم ترضيني ما تنازل عن رضاوتي


غاده / وش تبي رضاوه عيوني لك

طالعها بخبث / اكيد

فهمت عليه تركته ودخلت الحمام اخذت شور وانسدحت جنبه وسحبها لحضنه بعد سوالف الحب والغزل نامو



في بريطانيا

بعد ساعه صحى محمد وطلع بالصاله لقى فهد جالس يطالع بالتلفزون

محمد / وينها غاده

فهد / نايمه شكلها مرهق

محمد / أيه ما نامت كانت تحاتي السفر

مشى محمد من عنده دخل غرفة غاده بيودعها قبل لا يسافر قرب من سريرها شافها نايمه قرب منها وطبع بوسه على خدها حست فيها فتحت عيونها بكسل

غاده بصوت مبحوح من النوم / حمود وش عندك

محمد / قلت اسلم عليك قبل لاارجع

قامت وتسندت على سريرها غاده بحزن / بتسافر الحين

محمد / ايه

رمت نفسها بحضته / فديتك بشتاق لك كثير

محمد / كملي نومك انا طالع على المطار ما قدرت اسافر من غير لا ودعك

غاده بحزن / توصل بسلامه

طلع من عندها وهي دخلت الحمام خذت شور ولبست بنطلون ابيض فضفاض وبلوزه مورده بالسماوي

طلعت لقت فهد يطالع بالتلفزون اول ما سمع فتحت باب غرفتها التفت لها وكله اسى وحزن على حالها

فهد / صحيتي

غاده بمزح / لا نايمه وش تشوف

فهد / كليتيني بلسانك تبينا نطلع لحين

غاده / مدري احس اني مكسله

فهد / اجل يله نطلع نتعشى في مطعم قريب رهيب دايما انا وصلاح مرابطين فيه عليهم اكل واكلهم حلال

غاده / اجل بلبس حجابي

دخلت غرفتها لبست الحجاب وخذت شنطتها و طلعو برا الشقه يده بيدها فرحان كثير بوجودها غيرت من روتين حياته كان الجو بارد

فهد / ليه مالبستي جاكيتك

غاده / الجو حلو ما حس ببرد

وصلو المطعم جلس على طاوله لمح صلاح من بعيد جلست غاده على الطاوله

تركها فهد متجه لطاولة صلاح

فهد / وش جابك بذا الوقت

صلاح / الي جابني بطني اجلس ليه واقف

فهد / ما اقدر اختي معي

مشى فهد رايح لغاده تبعه صلاح بنظره شافها كانت معرضته ظهرها وصاده عن الماره جلس فهد مقابل غاده الي تقلب بالمنيوم وهي محتاره وش تختار

غاده / فهود وين رحت

فهد / عند صلاح طلبتي شي

غاده / لا اختار على ذوقك بما انك مجرب اكلهم

طلب لهم اكل عباره عن مشاوي ومقبلات لبنانيه خلصو اكل ورجعو مشي ماسكين بيدين بعض صادفهم صلاح اول ما شافته غاده يكلم اخوها نزلت راسها

صلاح شده جمالها وحياها لكن احترم صاحبه ولا طالعها

صلاح / فهد بكره لا تنسى تجيب معك البحث الي مطلوب علينا

فهد / توني بادي فيه متى ما خلصته سلمته عندي فرصه هالاسبوع

رفعت غاده عيونها ملت وهي اطالع بالارض كان حجابها ساتر مغطي كثير من وجههاكانت مستمعه لسوالفهم بعد دقائق تركو صلاح ودخلو شقتهم دخلت غرفتها بتنام ما تبي تشغل فهد عن بحثه

بدلت لبست بجامه وانسدحت بسريرها ومرت صورة فيصل يوم بالمستشفى دفنت راسها بالمخده وصارت تبكي من قلب

مر فهد من جنب غرفتها سمع صوت شهاق وبكاء على خفيف اوجعه قلبه عليها متاكد انها تفكر فيه وهذا هو سبب البكاء تركها ما يبي يقطع عليها محتاج تريح نفسها بالبكاء

هز راسه باسى ودخل غرفته

فهد بحزن / الله يعينك ياغاده ويصبرك اااااااه اسئلي اخوك عن وجع الحب





بالرياض
بيت ام جاسم


فيصل بغرفته ما طلع منها من بعد ما جاء من المطار جاسم طول الوقت يحاول فيه ينزل لكنه ساكت ما يرد عليه خايف على حال اخوه

جاسم تحت يتعشى مع امه ويتغصب على الاكل بعد ما خلص عشاه دخل غرفتهم شاف فيصل متسند على سريرها ويطالع بالفراغ الي قدامه

هز جاسم راسه حزن على اخوه ودخل بسريره تفاجئ بصوت اخوه الي ما سمعه من يوم ماجاء من المطار

فيصل بحزن / اكيد وصلت تتوقع بكره بداوم بالجامعه ياليتها ما تروح ولا تداوم اذ داومت اكيد بيشوفها غيري ويحبها غاده مستحيل احد يشوفها ولا يحبها غاده تنحب اااااااااااه ياخوي الغيره بتذبحني وانا اتخيل غيري يستمتع بشوفت وجهها الي عذب اخوك مشتااااق لها يا جاسم ادفع كل الي عندي وشوفها يا بعدها المسافه بينا قال بصوته الحزين الموجع /

مشتاق لك بس المسافـة طويله
بيني وبينك مقدر آصلك واجيك
لاشك ببعث لـك سـلام تشيلـه
ريح الجنوب وطيب العطر اهديك
من قلبي المشتاق يابـو جديلـه
ياخذ سواد الليل منها وهي فيـك
الحب لك وحدك وعنـدي دليلـه
دمع العيون اللي على البعد يسقيك
الشوق والتحنان فـي كـل ليلـه
يأخذ حلاة النوم وأسهر اناجيـك
ياعود ريحان نمى فـي خميلـه
الروح مني يااشعل العين تفديـك
لولاك وش لي بالحيـاة وسبيلـه


جاسم ما قدر يتحمل كلام اخوه دمعت عينه يذكره بالحبيبه الي متولع ومشتاق يشوفها

جاسم في نفسه / حرام عليك يا خوي فتحت مواجعي شوقي لها اضعاف اضعاف شوقك
اكذب اقول بنساها وهي بالقلب محفوره





اليوم الثاني
في بريطانيا
عند غاده

صحت بدري صلت الفجر وطلعت من غرفتها طقت على غرفة فهد ماسمعت رد شافت سريره خالي وتسمع صوت ماء بالحمام عرفت انه ياخذ شور طلعت ودخلت المطبخ تبي تجهز فطور لهم فتحت الثلاجه لقيت بيض ومعلبات طبخت بيض مسلوق وحطت المعلبات بصحون حطتهم على طاولة الطعام الصغيره الموجوده بالمطبخ طلعت خبز من الثلاجه حمته بالمكرويف وهي تجهز الكبتشينو الا على دخول فهد عليه

فهد بمزح / شالحركات غدويه من متى ندخل المطبخ اعرفك ما دلين طريقه ولا وبتسوين كبتشينو انتبهي لا تحطين ملح بدال السكر

غاده / خل الطنازه لا تخليني ارجع كل شي مكانه وتنحرم من الفطور واحمد ربك سويت لك بيض مسلوق

فهد / لا والي يعافيك لا تشيلينه وكثر الله خيرك على البيض عسا ما تكلفتي

غاده / فهوووووووود

حط يده على فمه وقرب وجلس على الكرسي / سكتنا

غاده / فهودي كم باقي على الدوام

طالع بالساعه الي معلقه بالجدار / ساعه وش عندك

غاده / لاني بداوم اليوم معك

جلسو يفطرون بهدوء كلن سارح بتفكيره

بعد ماخلصو قامت غاده / انا جهزت الفطور وانت شيله والله لا يهينك غسل المواعين

فهد بقق عيونه فيها / ايا نذله مخليه الصعب علي

غاده / كلن وقدراته انا زين مني حطيتهم بصحون انت اعرفك شاطر والغربه علمتك

فهد / بكلم شغاله تجي اسبوعيه ترتب وتنظف البيت بخليها تنظف حوستنا ولا اوصيك سكري غرفتك ما ضمنها اخاف تسرق شي من اغراضك

غاده / طيب بلبس وبقفل الغرفه

دخلت غرفتها لبست بنطلون اسود فضفاض وبلوزه ورديه طويله لتحت الركبه وصندل وردي ولبست حجاب وردي فيه دوائر بالابيض وجهها خالي من المكياج طالع بطبيعتها وجمالها المبهر بالوردي

طلعت من غرفتها لقت فهد عند الباب ينتظرها طلعو ركبت بسيارة فهد لان الجامعه بعيد شوي عن سكنهم وصلو نزلو ودخلوا لجامعه وصلو عند طاوله بالساحه كلها حركه

فهد بجديه / غدويه لا وصيك هذا مكانك وانتبهي لا تتكلمين مع احد وخاصه البنات تعرفين مجتمعهم يخوف ولازم الانتباه

غاده / ان شاء الله لكن ابي ادخل اسئل عن جدولي ومواعيد محاضراتي

فهد / اذا خلصت محاضرتي رحت معك نسال اليوم ما عندي غير محاضرتين وحده الصباح و الثانيه بعد الظهر

غاده / طيب

تركها وبقلبه يدعي ربه انه يحميها

وهي جالسه بمكانها شافها صلاح من بعيد قرب منها

شافته قدامها ونصدمت ليش ما دخل محاضرته

صلاح / السلام

ردت عليه ببرود / وعليكم السلام

صلاح معجب فيها وشدته اول ما شافها / فهد وينه

غاده ببرود / بمحاضرته

انهبل على طريقتها بالكلام والدلع الرباني

تسمحين لي اجلس معك لين يطلع فهد من محاضرته

غاده بقوه وبسخريه / طبعا لا ترى ماني بفهد تجلس معه

صلاح قهرته متحامله عليه جلس من غير لا يهتم بكلامها

غاده بعصبيه / من سمح لك تجلس وبعدين احترم صديقك الي انا اخته ولا ترضاها لنجلاء مو علشان احنا ببريطانيا نضيع تربيتنا وننسى دينا

صلاح من غير هتمام يبي يطول معها بالكلام مستمتع بصوتها

صلاح / من وين عرفتي نجلاء

غاده بعصبيه / وش رايك بالمره تجيب معك قهوه ونسولف

صلاح بابتسامه / عادي ما عندي مانع على الاقل يصير بينا عيش وملح على قولة المصريين

غاده وهي تفور بعصبية / تعشت عليك الدودو والنمل السود صدق ما تستحي الشرهه علي الي للحين جالسه مع اشكالك قامت وتركته

صلاح ماقدر يمسك نفسه انفجر ضحك قال في نفسه / ههههههههههههههه يحليها متوحشه دود ونمل سود ههههههههههههههه

مو لابق عليها العصبيه شكلها بيبي عاجبتني اخت رجال ما حد يقدر يقرب منها ويتمادى معها محافظه على دينها وهي بعيد عن اهلها مو السعوديات الي معنا بالجامعه استغفر الله يلبسن لبس يفضح اكثر من انه يستر والله استحي لحد سئلني اقول انهن سعوديات من بلد الحريمن شوهن الاسلام والمسلمين


قام من مكانه وكل تفكيره بغاده دخل الكفتريا ماله خلق يحضر المحاضره


غاده كانت واقفه بعيد شافته قام وابتعد ارجعت لمكانها خايفه تضيع بالجامعه لانها كبيره مره




في الرياض
بيت ام جاسم

فيصل جالس بغرفته على حاله من بعد سفرغاده تفكيره طار ووصل لبريطانيا ذبحه التفكير والغيره تحرقه متاكد انها بتكشف والجامعه مختلطه

فيصل في نفسه / ذبحني غيابك يابنت العم وحرقتني الغيره وانا متاكد انك ما تدرين عن هوى داري يمكن يشوفك واحد من ربع اخوك ويحبك ويخطبك وتصيرين من نصيبه انتفض وجع من فكره انها تكون حليلة لغيره وتكون ملكه

طلع جاسم من الحمام وكله هموم على حالة وحال اخوه طالع فيه شافه مثل البارح ما تحرك ولا اكل شي

جاسم بعصبيه وحزن / وبعدين معك اطلع روح لشركتك ولا ناوي تذبح نفسك ترى امي ما تشوفني الا تسال عنك خل هموننا واوجاعنا بقلوبننا لا نعذبها فيها

فيصل / ...........

كمل جاسم / انزل عند الجوهره والعب مع بنتها
بتغير عليك نفسيتك

فيصل لما سمع اسم الجوهره صحى

تكلم بصوت مسموع / كيف نسيت الجوهره اكيد بتكلمها اذا وصلت بطمنها عليها باخذ اخبارها من الجوهره واذا ما كلمتها بطلب منها تتصل عليها مستحيل اجلس كذا من غير لا اعرف اخبارها الموت اهون علي

جاسم بحزن ووجع / قوم افطر من امس ما كلت شي والله يهونها علينا انا طالع للمستشفى لو استسلم لاوجاعي بنجن لازم يا خوي نقوي نفسنا شوف حالتنا بالجسم عايشين لكن وين روحنا مشتهي اضحك من قلب وامزح مثل اول لكن بنات عمك من دخلن حياتنا تدمرنا موقادرين نعيش معهن ولا قادرين نبعد عنهن وتستمر حياتنا من غيرهن الي كبرنا عيالهم حوليهم وحنا دمرنا الحب

فيصل يا خوي قو نفسك علشان امك محتاجتنا صرنا لا ناكل ولا نجلس معها ذبحتها الوحده خلنا نعوضها عن غيابنا الفتره الي فاتت مادام فشلنا نصير ازواج خلنا نصير عيال بارين فيها امك محتاجتنا اكثر من قبل اشوف بعيونها الحزن على حالنا انا متاكد انها حاسه باوجاعنا قلب الام دليلها

فيصل سحب نفسه بالغصب من سريره دخل الحمام اخذ شور ولبس بدون اهتمام طلع من غرفته نزل لقى امه جالسه

قرب منها باس راسها فيصل بصوت مخنوق / شخبارك يالغاليه

ام جاسم بخوف / يمه وش فيك شكلك تعبان

فيصل / كنت مسخن والحين الحمد لله

ام جاسم / يمك من امس ما كلت شي بقوم اجهز لك شي تاكله

رفع راسه شاف جاسم يطالعه والحزن بعيونه

جابت ام جاسم الاكل فيصل ياكل من غير نفس يحس طعم الاكل مر بحلقه وبصعوبه يبلعه اكل لقمتين وخلص

ام جاسم / يمك ماكلت شي

فيصل / اكلت يالغاليه تعرفين السخونه تسد النفس

ام جاسم / روح يمك للمستشفى تعالج

فيصل في نفسه / يا ليت القى علاجي بالمستشفى علاجي ببريطانيا

فيصل / ان شاء الله انا طالع

ام جاسم / بتطلع كذا

كان لابس ثوب من غير غتره وشعره طالع

فيصل / ايه ماني برايح لشركه بطلع مشوار وراجع

ركب سيارته وصار يفرفر بشوارع الرياض ماحس بنفسه الا واقف جنب بيتها

نفسه ينزل ويسال عن احوالها لكنه اجبن من هالشي



في الديره

غاده صحت قبل الفجر تبي تنزل تحت وتراقب الشروق التفتت على خالد شافته غاط بنومه البست وطقت الباب على هند ودخلت

شافت هند نايمه قربت منها وهزتها

غاده / هنوده قومي ابي انزل قبل الشروق

هند سحبت الحاف وغطت وجهها سحبت غاده الحاف ورمته بعيد عنها

غاده / والله ان ما قمتي لروشك بماء بارد

هند فتحت عيونها / قلق روحي لخالد ازعجيه ليه بالشتني

غاده تتمسكن / عفيه هنوده ميته اشوف الشروق

استسلمت هند وقامت اخذت شور سريع وخذت سجادتها بتصلي تحت نزلت مع غاده وطلعو برا البيت الجو رهيب والهدوء منتشر بالمكان

هند / تبين تشربين شي ولا يكفيك تتاملين الشروق

غاده / من البارح مغتثه اكلت كثير

هند بحب / على ولد اخوي بالعافيه

غاده / مالت عليك

سمعو صوت الاذان كان صوته يشرح الصدور رددن مع الاذان

غاده / انا طالعه اصحي خالد لصلاة

سمعت صوت خالد وراها / صحيت وش الي مصحيكم بدري

هند طالعت بغاده / اسئل زوجتك الي نكدت علي نومي الاخت رومنسيه تبي تشوف الشروق على حسابي قلت لها تقومك وتفكني تقول لا مابي انكد على خالد ونكدت علي

قرب خالد من غاده بحب / فديتها ام عبدالرحمن الي تدور راحتي مو بعض الناس حتى بايجازتي مشغليني

هند / لا وبزيدك بعد اليوم بتجيب عمال يبنون المدرسه كنت بابنيها بنفسي لكن خايفه على الجرح وباتاخر
ابيها بسبوعين تكون خالصه ومجهزه بكل شي

خالد / انتي صاحيه اسبوعين ما تخلص لك غرفه

هند باصرار / خالد الي قلته يصير لو يشتغلون 24 ساعه

خالد باستسلام / طيب الله يعين وين باجيبهم العمال وانا اجهل كل شي بديرتكم

هند / اسئل بالديره القريبه ولا اوصيك وص محمد يحجز اثاث للمدرسه من الحين ويقدم على موافقه للمدرسه واذا وافقو ينشر بالجريده حاجتنا للمدرسين برواتب مغريه علشان البعد كل ذا يصير قبل الحج

خالد / وش معنى قبل الحج

هند / لاني بحج ومن بعد الحج باستقر بالطائف براقب شركتي الي هناك من بعيد وحط في بالك بتكون معي هناك على الاقل فتره لين نتاكد ان الاوضاع ماشيه

خالد / يصير خير انا طالع اصلي ا ن جيت ابي الفطور جاهز بروح ادور لك عمال الله يعيني على الشقا

هند وغاده صلن برا وكملن جلستهن قامت غاده تصحي الشغالات يساعدنها بتسوي فطور خالد جهزت الفطور وطلعته برا لقت خالد وهند يسولفون بالشغل قربت منهم ونزلت الفطور

خالد طالعها وطالع بهند / هند ما كانك مرتاحه وزوجتي الي تكرف من جينا وهي تشتغل

هند / لو بتستناني اقوم منت بفاطر تعرفني ماعرف شي غاده ماشاء الله عليها سنعه وراعية بيت ولها نفس بالطبخ حتى الماء من يدها غير وغمزت هند لغاده

غاده باست هند / فديتك ما يمدحني غيرك

خالد بقق عيونه / صدق مكفرات العشير نسيتي من اعتزل المطاعم وادمن على طبخك وكل يوم اقول قصايد مدح بطبخك

غاده بحب / اجبر بخاطر هند من زمان محد تفداها والا انت مافي منك اثنن

هند بمزح / صدق نذله والنذاله تمشي بدمك الي يشوفك يقول طابخه مشمر ومحمر كله معلبات وبيض

خالد / اقول مدي يدك واكلي الغيره ذابحتك

هند / هههههههههه اغار لحد يسمعك يصدقون اني بنت

خالد رفع حواجبه مستنكر / ليه ليكون الي اكلمه رجال

هند بحزن مخفي / تقدر تقول كذا

خالد سكت لما حس بنبره الحزن بصوتها صارو ياكلون بسكات طالعتهم غاده مستغربه من السكوت فجئة حبت تفرفش الجو

غاده / هنوده وش رايك نسير على ام مطلق ارتحت لبناتها وام مطلق عازمتني امس

هند / بقول لجداتي ان وافقت رحنا وان رفضت نجلس

غاده / ان شاء الله توافق

خالد / ابوهم واخوهم طيبين ما كنت اتوقع اني باخذ عليهم بسرعه ارتحت لسوالف ابو مطلق من سوالف الناس الاولين

هند / امهم ما شاء الله عليها تنحب وواضح انها حنونه وذكر الله دايما على لسانها


خلص خالد فطوره طلع وركب سيارته بيدور عمال لهند

جلسن فتره بعد ما طلع خالد لما صارت الساعه ثمان

غاده / هند يله ندخل داخل اكيد جداتك صحن فشيله نتركهن لحالهن


دخلن داخل لقن الجدات جالسات على قهوتهن سلمن عليهن

جلس غاده جنب ام راشد وهند جلست عند القهوه تصبها

غاده / جده وش رايك نروح لبيت ابو مطلق ام مطلق امس عزمتني

الجده ام راشد / كنت بقولك لكن سبقتيني امس قبل لا تطلع اصرت انك تجين ولا تقبل أي عذر

غاده / متى نروح لهم

الجده ام موضي / بعد المغرب

جلسن مع الجدات يسولفن عن عشاء البارح ويسالن عن الحريم الي حاضرات والجدات يجاوبن وهن مبسوطات وجود هند طلعهن من وحشة الوحده واليوم فرحانات كثير بوجو غاده الي حبنها كثير

على الساعه عشر استاذن من الجدات يبين يرتاحن شوي كل وحده دخلت غرفتها

يتبع









في بريطانيا
بالجامعه


جالسه بالمكان الي تركها فيه فهد بعد ما خلص محاضرته وهو على اعصابه يعرف ان غاده عندها حب استطلاع فخاف تترك مكانها وتستكشف الجامعه وهي تجهل بلبلاوي الي تصير بالجامعه اول مشافها جالسه بمكانها حس براحه كبيره قرب منها

فهد / زين انك ما تحركتي والله ما كان بالي بالمحاضره كل تفكيري عندك

غاده باستغراب / فهود وليه كل الخوف ترانا بجامعه

فهد / المصيبه انك بجامعه وتعرفين انهم يضايقون البنات المحاجبات ويتحرشون فيهم

غاده بخوف / خوفتني فهد

فهد بيطمنها / اهم شي ما تمشين مع أي وحده او تجلسين باماكن معزوله

وقفت ومسكته بيده / يله بسال عند جدولي ذبحني الجوع بتغديني برا

دخلو اخذو الجدول وهم طالعين قابلو صلاح عند البوابه

فهد / وينك صلوووح اليوم محضرت ا لمحاضره مو من عوايدك

صلاح مركز عيونه على غاده الي تحاول تشغل نفسها عن نظراته

صلاح وهو يقصدها بالكلام / كنت مع ناس قبل لا ادخل المحاضره اكلوني بقشوري وسدو نفسي عن المحاضره


رفعت عيونها وتلاقت عيونهم استحت ونزلتهم وهو تكهرب من نظراتها

غاده بدلع / فهودي يله تاخرنا

صلاح داخ وذاب من دلعها ما صدق انها الي كان معها واكلته بلسانها

طالعها وابتسم في وجها هي كشرت وصدت بوجهها انقهر من تطنيشها واستخفافه فيه

فهد / اش رايك تتغداء معنا صلاح بنفس المطعم

غاده انقهرت من اخوها نكزته بكوعها

فهد مسح ضربتها / أي وش عندك ضاربتني كوع

صلاح فهم انها رافضه وجوده معهم بس حب يعاندها لانه حطها براسه مستحيل يستسلم لها

صلاح / وانا قبلت عزيمتك وطالع بغاده ما يرد الكريم الا الئيم

غاده منقهره منه وفي نفسها تلعن وتسب فيه



غاده في نفسها / ياشين اللصقه ما صدق ينعزم الله يعيني على ثقالت دمه



وصلو للمطعم وجلسو على الطاوله وختار كرسي يكون مقابل لغاده جنب فهد يبي يراقبها وبيطفشها ما يبي فهد ينتبه له

فهد / غدويه اختاري الاكل الي تبينه وانت يصلاح

غاده ونظرها على الطاوله / على ذوقك

صلاح / وانا تعرف طلبي

صلاح حط يده على خده وصار يطالع بغاده الي كل ما رفعت عيونها شافته يراقبها منقهره واذ شافها اطالعه حرك بحواجبه ويسوي حركات لها بعيونه ولعت منه جاء الاكل وكان فيه عصير برتقال قريب من صلاح تظاهرت انها بتقوم وبالعمد طيحت الكاس على الطاول وانكب العصير على صلاح تفاجئ من العصير الي غرق ملابسه طالعها وهو يغلي قهر عارف ومتاكد انها متعمده وقهرته اكثر وهو يشوف ابتسامة النصر

حطت يدها على فمها ممثلة الصدمه

غاده بابتسامة نصر / اووووووووه سوري ما كنت ادري

صلاح بقهر يحاول يخفيه / صار خير بطلع لشقه اغير ملابسي


تركهم وهو مولع من غاده كيف قلبت عليه كان بيقهرها قهرته وقومته مثل ما تبي

دخل شقته وصورة غاده ما فارقته عمره ما جذبته بنت بذا الطريقه ما شافها الا مرتين وانشد لها كثير قرر قرار مراح يتراجع فيه




عند غاده وفهد



غاده فرحت هذا الي تبيه بردت قلبها من صلاح من الصباح منقهره منه ومن جرائته لو فهد مو موجود كان ربته عدل لكن خايفه من اخوها

فهد بعصبيه / مره ثانيه فتحي عيونك فشلتيه

غاده بعصبيه / لك وجه تتكلم شلون تعزمه وانا معك لو بالسعوديه بترضى يجلس مقابلني ياكل معي ما كنت كذا يافهد ما توقعت ان بريطانيا بتخلي كل شي عادي ولا تغار على محارمك

فهد استحى من كلام غاده وعارف ان كلامها صحيح مليون بالميه

فهد مستحي / اخر مره اعزمه لولا ثقتي بصلاح كان ما عزمته وعزيمتي له كانت عن حسن نية وتطمني للحين اغار على محارمي

غاده / صار خير لكن ان كررتها بفشلك وارفض غداك

فهد / مراح يصير وبفهم صلاح اذا كنتي معي ما يقرب من جنبي

غاده / هذا الي ابيه هو في حاله وحنا بحالنا ما منعك منه لكن بعيد عن وجودي

فهد / خلاص تغدي الغداء برد وصلاح باخذ له غداء معي




بيت ام جاسم
الساعه 10 الصباح

ام جاسم بالصاله تنتظر الجوهره سمعت صوت الباب كان فيصل وواضح عليه الهم

ام جاسم / وانا امك فيك شي منت بعاجبني اليوم

فيصل يصطنع الابتسامه / ما فيني شي سخونه وكليت خافض شوي وتخف دخل الصاله انسدح على الكنبه مايبي يطلع لغرفته وتزيد عليه همومه

كانت الجوهره رايحه لموعد لبنتها بعد الولاده

دخل نواف نواف بيتطمن على بنته والجوهره شاف فيصل منسدح وواضح عليه التعب

قرب منه / فيصل مالك نيه تقوم تسلم علي
صحى من سرحانه قام سلم على نواف

فيصل بحزن / سافرت يانواف وبتغيب ثلاث سنين

نواف بعصبيه / وبعدين معكم انت وخوك بتجننوني جالس اشوفكم تموتون قدامي ولا راضين تعطون نفسكم فرصه تنسون الي باعك بيعه لو كان غالي

فيصل / يا ليت اقدر ياليت تدري افكر اسافر هناك وانقل شركتي لبريطانيا

نواف بعصبيه / انت صاحي تترك اهلك والي يحبونك وتلحق الي بايعينك وينها كرامتك وهي منحاشه لليلة عرسك ولا وبتلحقها والله لو صايره هالشي معي لدوس على قلبي كله والا الكرامه ان راحت راح كل شي
الله يلعنه من حب الي يخلينا نمشي بلا كرامه اصحى يافيصل اصحى

فيصل بصراخ / اسسسسسسسكت يانواف اسكت كلامك يجرحني الي يصير غصب عني قلبي ياخوك هو الي يحركني انت ما جربت الحب ولا انحرمت من الي تحبها

طلعت ام جاسم لما سمعت صراخهم

ام جاسم بخوف / وش فيكم تصارخون صاير شي

استحى نواف / لا ياعمه مافيه شي كنا نتناقش بموضوع ومن الحماس على صوتنا

فيصل رجع وجلس على الكنبه يحاول يكون طبيعي ما تلاحظ امه الحزن عليه

ام جاسم / ادخلو عند الجوهره بجيب القهوه عندها

نواف / بتطمن على الجوهره وبطلع للمستشفى عندي شغل ضروري

ام جاسم / تغد عندنا

نواف / جعلك سالمه بتغداء بالبيت امي سبقتك بالعزيمه مره ثانيه

ام جاسم / العشاء

نواف / ان شاء الله

دخل وهو واقف تطمن على الجوهره وبنتها وطلع من البيت دخل فيصل عند الجوهره الي بنتها بحضنها قرب منها باس راسها

فيصل / شلون جوهرتنا وبنتها

الجوهره / الحمد لله بخير انت شلونك

فيصل / بخير جعلك بخير

طالع بامه الي قامت طالعه برا وهو ما يدري شلون بيسالها عن غاده

قرب منها وجلس على طرف سريرها

الجوهره لاحظت ان عنده كلام بيقوله ومستحي ومتاكده انه بيسال عن غاده

الجوهره بعصبيه / ما كلمتني واتصلت عليها جوالها مفصول

فيصل بحزن / وش دراك اني بسالك عنها

الجوهره بحزن على حال اخوها / كاشفتك انت صاير كتاب مفتوح حبها دمرك لما اشوف حالتك اكره غاده وهي صديقة عمره تكفى ياخوي ارحم نفسك وارحمني انا ماني قادره اتحمل انت تتعذب وهي تتعذب

فيصل بخوف بلهفه / ليه تتعذب وش صاير لها

الجوهره باستعجال / تحب الخبله وتعاني مثلك

فز فيصل كانه مقروص شي فوق طاقتة واحتماله حبيبته وعشيقته تحب غير وتعاني نفس الي يعانيه معها يكثر عذابه حس كان السقف طاح على صدره وكتم انفاسه طلع من غير ما يتكلم طلع بالحوش يدور على هواء لكن تنفسه يضيق كان الاكسجين انسحب من الجو فتح ازرار ثوبه يحاول يتنفس لكن كل ماله واختناقه يزود حس ببروده بكل اطرافه دارت فيه الدنيا وحس بالظلام بداء يسلل لعيونه طاح بالارض غايب عن الوعي

الجوهره لما شافت فيصل قام ووجه اسود صارت تسب نفسها ليه قالت له هالكلام وضايقته يكفيه الي فيه
طلعت من غرفتها ادور عليه دخلت الصاله مالقته دخلت مجلس الرجال مالقته قررت تطلع بالحوش وصدمتها لما شافته طايح على الارض ركضت له من غير شعور رفعته على فخذها وصارت تضرب بخده وهي تبكي وتشاهق صارت تصارخ سمعتها الشغاله ركضت لها طلبت الجوهره منها تجيب جوالها كلمت نواف وهي تبكي

نواف كان قريب من بيتهم لما دق جواله وشاف رقم الجوهره وانصدم وهو يسمع شهاقها

نواف بخوف / الو الجوهره وش فيك البنت فيها شي

الجوهره وهي تشاهق / الحقني نواف فيصل طايح مايتكلم وصارت تشاهق

خاف وساق بسرعه وصل دخل لقى الجوهره على حالها تبكي وفيصل بحضنها

نواف / وش صاير ليه اغمي عليه

الجوهره وهي تبكي / كله بسببها دمرته وبتموته

نواف / لاحول ولا قوة الا بالله نادي الشغاله تساعدني بنقله للمستشفى واياني وياك امك تدري

الجوهره / لو درت امي يمكن اطيح جنبه تكفى يا نواف بسرعه لا يصير فيه شي

قرب نواف وحط يده على تنفسه التنفس طبيعي ودقات القلب طبيعيه تطمن حاول يقومه لكن جسمه ثقيل ما قدر وهو يحاول الا على دخلت جاسم صدمه الي يشوفه اخوه طايح بالارض والجوهره وجهها احمر وتشاهق والخوف واضح على وجه نواف ماحس بنفسه الا بوسطهم

جاسم بخوف / نواف وش فيه فيصل

نواف بعصبيه / بسرعه شيلة معي خلنا نلحق عليه ونوديه المستشفى شالوه وركبوه وراء بسيارة نواف وسدحوه وجاسم جلس جنب نواف وهو يدعي بقلبه تجي سليمه اخوه من يومين وحالته حاله الاكل ماطب فمه

وصلو المستشفى دخلوه لطواري بعد الكشف طلع معه انهيار عصبي عطوه ابره مهدئة والدكتور طلب منهم محد يضايقه لا تنتكس حالته وانه بيجلس عندهم لبكره اذا استقرت حالته وتطمنو عليه سمحو له بالخروج او بيبقى عندهم

طلعو من عنده ونواف مولع قهر من جاسم واخوه الي تغيرو كثير

نواف بصراخ تفاجئ منه جاسم / وبعــــدين معكم ما يفوق واحد الا يطيح الثاني حرام عليكم انفسكم اصحو وش ذا الضعف الي خلى حريم يلعبون فيكم وانتم تبكون وهن يضحكون ويستمتعون بتعذيبكم وش ذا الضعف الي نزل عليكم وين قوتكم الي اعرفها بتجننوني الدكاتره حفضو شكلكم من كثر ما تنهارون بله الحين وش اقول لمكم والجوهره فيصل معه انهيار عصبي علشان حب وخرابيط والله استحي اقول لهم هالكلام

جاسم / .........

نواف / الكلام معكم ضايع مدري ليه احرق بعمري لا انت ولا اخوك صغار عاقلين ناضجين

تركه وجاسم دخل مكتبه وهو متضايق من كلام نواف الي متاكد انه صحيح والي يقهره انه عاجز عن تنفيذ الي يقوله لكن بيحاول ما يضعف ويتظاهر بالقوه لو داخله ينزف همومه وجروحه له لحاله خلاص مستحيل يدخل العالم باوجاعه لانه بيصير هو الملام


وهو بمكتبه قطع تفكيره صوت الباب يطق سمح له بالدخول

تفاجئ باخر واحد يتمنى يشوفه صاير يحمل بقلبه كره كبير له هو السبب باوجاعه واوجاع اخوه
شوفته ما يجي من وراها الا المصايب واكيد جاي بمصيبه جديده من مصايبه لو بكيفه كان قام وذبحه ولا حرقه مستحيل بيبرد الجروح الي بداخله

دخل راشد من غير ما يسمح له جاسم بالدخول جلس وجاسم وقف يحاول يمسك اعصابه داخله نيران لو سمح لها بالخروج يمكن تحرقه

جاسم بعصبيه / خير وش جابك هالمره

راشد / يالي ما تستحي وش رايك تقوم تضربني

جاسم بنفس العصبيه / وش جابك هالمره

راشد / الي جابني المره الاولى

جاسم بقهر / اعطيك عنوان عبد الرحمن اذا ما تدله روح تفاهم معه انا ما شتغل وسيط بينكم

راشد / وصلت رسالتي له

جاسم بصراخ / ايه يقول اذا رجال يواجهني ويحلم يشوف قرش من فلوس هند

راشد بعصبيه / رجال غصب عنه

جاسم بقوة وبعصبيه وصراخ / واضح ياعمي انك رجال والي سويته وتسويه عقوقك لامك والي سويته بزوجتك وسرقك لاموالها ورميك لبناتك وخليت غيرك يربيهم وفوق هذا رافع قضيه بتارث بنتك كان الي ماتت قطوه تعتبر هذي رجوله يعمي انت بعت الكل وشتريت موضي

راشد بعصبية / ياقليل الحياء تطول صوتك على عمك صدق امك ما عرفت تربيك

جاسم بعصبيه / قصرها ياعمي مابي اغلط عليك احتراما لانك اخو ابوي ياليت تطلع من مكتبي

راشد / هيييييين ياجسوم


طلع من مكتب جاسم وهو معصب على طلعته دخل نواف

نواف / وش ذا الصراخ واصل لمكتبي خير

جاسم جلس على مكتبه

جاسم / وش تتوقع من عمي يخلي الي ماينرفع ضغطه يرنفع جاي يسالني اذا وصلت كلامه لعبد الرحمن من شفته جنون الارض نطت بوجهي والله لو ما هو عمي كان ذابحه ضميره واحساسه ميت اشك ان عنده قلب والمصيبه جبان لعبة بيد خالتي

نواف / عمك هذا ما يجيك الا يضايقك

جاسم بحزن موجع / هذا هو عمي مدري شلون كنت مخدوع فيه كل السنين كان الي اشوفه الايام الي فاتت مو عمي الي عشت معه

نواف / بتطلع تتغداء ولا بتبقى عند فيصل

جاسم بحزن/ من له نفس يتغداء بعد الي صار منا فيصل ومنهنا عمي بجلس عنده

طلع نواف من المستشفى وفيصل دخل غرفة اخوه الي نايم بسبب المهدي له يومين مانام













في بيت عبدالرحمن


نوره جالسه مع عدنان دخل عليهم محمد جاي من السفر قرب وباس راس امه

نوره / يمه شكلك تعبان من السفر تتغداء ولا تنام

محمد / لا يا لغاليه بنام ما شوف طريقي من النوم

نوره / شخبارها اختك وفهد

محمد يبتسم / بخير مسرع مشتقتي لها

نوره بحزن / احس نور البيت طفى من يوم راحت


عدنان بحزن / أي والله اول مره ادري اني احبها

محمد / هههههههه اجل بغيب عنكم يمكن تشتاقون لي

نوره بحزن / اشتاق لكم وانتم موجودين ما يحتاج توجعون قلبي وتتغربون
غاده مكانها خالي هي الي تجلس معي وتسولف معي الله يرجعها سالمه

محمد / يله انا طالع لغرفتي بنام لحد يصحيني الا على الصلاه

نوره / ان شاء الله

طلع محمد لغرفته وعدنان طلع لغرفته جلست نوره وكل تفكيرها بغاده وهند متى يجتمعون من جديد


في بريطانيا


بعد الغداء اخذ غداء لصلاح وطلعو من المطعم وصلها لشقتهم وطلع لشقة صلاح طق الباب فتح له صلاح وهو بلبس البيت

فهد / ما طاوعني قلبي اتركك بدون غداء جبت غداك معي

صلاح بحب / ادخل الله يحي الحامل والمحمول كانك داري بجوعي والشقه فاضية

فهد / خذ غداك برجع لغاده تعال الليله تساعدني بالبحث

صلاح ابتسم لما تذكر غاده / ولا يهمك بصلي العشاء واجيك

صلاح ناوي يرد لها الصاع صاعين الليله بيرد لها الي سوته بالمطعم




عند غاده


دخلت الشقه ودخلت غرفتها اخذ ت شور ولبست بجامه ساتره وطلعت الا على رجعت فهد من عند صلاح

غاده / زين جيت ماجلست عنده

فهد / وانا اقدر اترك اختي الغاليه

غاده بحب / فديتك ياحسن اخ

فهد / بقولك شي ما بيك تاكليني

غاده رفت حاجبه / خير وش الي بيزعلني

فهد / الليه بعد العشاء بيجي صلاح يساعدني بالبحث

غاده / عادي يجي انا ما منعتك عنه لكن انا مستحيل اجلس معكم او يشوفني انا اعتبر نفسي بالسعودي بجلس بغرفتي اذا طلع حط عندي خبر اطلع والاحسن انك ادخله بغرفتك يكون صاد عن المكان كله واقدر ادخل المطبخ براحتي

فهد / خذي راحتك بدخله غرفتي

غاده / بطلع غرفتي انام

دخلت غرفتها انسدحت على سريرها مر طيف فيصل قدامها اعتصر قلبها وجع


غاده في نفسها / ليه الواحد ما يعرف قيمة الشي الا لفقده كان قدامي وجرحته يارب تساعدتي وانساه رجع لها شريط ذكرياتها مع فيصل ادفنت راسها بالمخده وصارت تبكي من قلب





في الرياض
بالمستشفى


دخل نواف عند فيصل لقى جاسم متسند على الكرسي ومغطي وجهه بغترته ونايم قرب من فيصل فحص عليه تطمن عليه قرب من جاسم

نواف / جاسم

جاسم رفع الغتره عن وجهه وتعدل بجلسته

جاسم فتح عيونه بكسل / تبي شي نواف

نواف / جاسم روح ارتاح بالبيت

جاسم / متى يفوق طول

نواف / المهدي قوي مراح يصحى الا بالليل

جاسم / اجل بروح لمكتبي اشوف شغلي لين يفوق

نواف / انت با يجازه روح ارتاح

جاسم بحزن / راحتي بشغلي

حط نواف يده على كتف جاسم يواسيه

نواف بحب / اجل امش معي للكفتريا اكل شي باقي وقت على الدوام

استسلم لنواف وراح معه للكفتريا جلسو طلبو لهم فطائر تغصب شرب عصير برتقال ونص الفطيره

نواف بعصبيه / وبعدين معك تسمي ذا اكل تبيي نتحر علشان وحده ماتستاهل

جاسم بعصبية / تبيني انساها وكل دقيقه ذاكرها قدامي بله كيف بنساها

نواف / ولا ظنتي انك تبي تنساها خلنا من سيرتها الي تجيب الغم

جاسم بعصبيه / ياخي احترمني لا تسبها قدامي ترى كانك تسبني

نواف بعصبيه / صايره الجلسه معك تغم اقوم اشوف شغلي ابرك لي


دخل وترك جاسم الي صار احزانه وهمومه يحاول يكابر ويضغط على نفسه




في الديره


بعد ما طلعت لغرفتها اخذت شور وانسدحت على سرير جاسم حاولت تنام ماقدرت فتحت لاب توبها تشوف شغلها

هند في نفسها / هنديانا شلون نسيتها لي يومين ما شفتها اخر مره يوم كنت تعبانه
طلعت من غرفتها طقت الباب على غاده سمعت صوتها

هند / ما نمتي

غاده / حاولت لكن ما جاني نوم

هند / هنديانا وينها كانت معي بالمستشفى

غاده / شفناها تعبانه خالد طلب منها تروح ايجازه لهلها بكره بتجي

هند / يحرام نسيت اني خوفتها علي ولا فقدتها الا اليوم

غاده / بتنامين ولا ننزل نطبخ الغداء

هند / اطبخيه يحبك للمطابخ مايكفيك مطبخ بيتكم

غاده / المطبخ عندي مثل الشركه عندك

هند / ههههههههه خوش تشبيه يله بننزل


نزلن هند دخلت عند جداتها وغاده دخلت المطبخ


سمعت هند صوت نحنحة خالد طلعت له

هند / بشر وش سويت لقيت عمال وتفقت معهم

خالد / ايه بكره بيجون من الصباح لين الليل اتفقت مع المقاول استلمه باسبوعين خالص دفعت اربع اضعاف المبلغ علشان استلمه بسبوعين ومن بكره بكلم محمد يحجز اثاث المدرسه ويهتم يسوي صك للمدرسه وبعدها ننشر بطلب مدرسات

قربت هند من وضمته بقوه / ما يجيبها الا رجالها ومتاكده مراح ترجع الا بعد ما تنفذ الي ابيه
خالد / غاده وينه

هند / ههههههههههه بالمطبخ اعرف بتذبحني زوجتك زين ما تحط سريرها بالمطبخ هي الي دخلته مالي علاقه

خالد / الله يعينه الي بياخذك داعيه عليه امه

هند تذكرت جاسم / مراح يجي تطمن ويبيني اتفاهم معكم على الي سوتوه فيني ما توقعت يصير فيني كذا

خالد / مستغرب لي\ك يومين ماناقشتيني بالموضوع توقعت بسلم منك مستغرب برودك

هند بقوة / مثل مزوجتوني من وراي تطلقت

خالد بعصبيه / شنوووووو انتي خبله تعرفين اش معناة انك تطلقين وماكمبتي سنه متزوجه

هند بعصبيه / والله ما يهمني وانا ما نجبر واستسلم لشي الي ما ابيه وانت اكثر واحد عارفني جاسم رفضته بالنور وعاقبته تجون تبوني اقبله بالظلام سلامتكم اجل ماعرفتوني

خالد بحزن / توقعتك تتقبلين جاسم وتحبينه والله يا هند انه يحبك ويعشقك مراح تلاقين احد يحيبك كثره خسرته يا هند بطلاقك

هند / فكنا من سيرته كل واحد راح لطريقه

خالد / بروح لغاده كان منعتيها تدخل المطبخ نسيتي انها حامل المفروض ما تتعب نفسها وتهتم بتغذيتها وغاده عدوة نفسها

هند / هي مبسوطه ما بغيت انكد عليها خلها تسوي الي تبيه لا تضغط عليها عندها الشغالات يسعدنها

طلع من عندها ودخل المطبخ لقى غاده تشرف على الطبخ

خالد / حبيبت خالد وش تسوي

غاده / كنت بسوي الغداء لقيتهم مسوياته قلت اشرف عليهم

خالد / فديتك غدويه لا تعبين نفسك لا تنسين انك حامل والتعب مو زين لك

غاده اشرت على عيونها / من عيوني

طلعت معه وطلعو لغرفتهم خالد يبي يرتاح قبل الغداء لانه من الصباح صاحي




بيت ام جاسم

الجوهره دخلت داخل مهمومه ومتضايقه على حال اخوها دخلت غرفتها وسمحت لدموعها بالنزول دخلت عليها امها وخافت لما شافت الجوهره تبكي


ام جاس قربت منها / يمه وش فيك تبكين

الجوهره مسحت دموعه / مدري احس مخنوقه

ام جاسم / لا تخافين يمه الضيقه تجي بعد النفاس وانا غلطانه تركتك لحالك

الجوهره / ما صار شي يمكن الدموع تريحني والحين احسن بكثير


مسكت الجوهره جوالها ورسلت رساله لنواف تسال عن فيصل ما تقدر تكلمه قدام امها ما تبيها تخاف
ارسل لها نواف رساله يطمنها انه بخير والي فيه تعب وارهاق




في المستشفى


جاسم كل ما خلص شغله مر على اخو يتطمن عليه حس انه تعبان ومرهق قرر يرجع للبيت قبل المغرب وبيرجع له بعد صلاة العشاء

طلع من غرفة اخوه ودخل عند نواف الي ما قابله من بعد الكلام الي صار

جاسم / نواف انا طالع للبيت وبرجع بعد ساعه

نواف / انا بتعشى عندكم بتطمن على الجوهره بعد ما خافت من الي صار لفيصل طلع جاسم ركب سيارته راجع لبيتهم وهو يحاول يضغط على نفسه ويكتم جروحه لان الكل يحتاجه واولهم فيصل




الديره
بعد المغرب


هند بغرفتها تتجهز بتروح لام مطلق اطلعت من غرفتها وصلت لغرفة غاده طقت الباب سمحت لها بالدخول

هند / للحين ما خلصتي يحبك للحوسه

  19  
البهيه
هلا كيفك انت كررتي الجزء الاخير من القصه

  20  
♥̉ همسة غلآ ̉♥̉
مرحبا البهيه ان شاء الله بكملها اليوم

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



مواقع صديقة

Bookmark and Share

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 12:00 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
المواضيع والردود المنشورة لا تعبر عن رأي [ ادارة منتديات عالم الزين ] ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر لا يجوز كتابة التعليقات و المشاركات التي تنتهك أيًّا من إرشادات المحتوى. من أمثلة ذلك، المحتوى (الخاص بالبالغين) أو العنف أو تأييد التعصب العرقي و المواد المحمية بموجب حقوق الطبع و النشر / في حال وجود شكوى يرجى مراسلتنا / admin@al-zin.com / دمتم برعاية الله

Security team

This Forum used Arshfny Mod by islam servant