العودة   منتديات عالم الزين > منتديات القصائد والخواطر - قصائد جديده - خواطر جديده - قصص منوعه - روايات طويله > خواطر جديده - حب - غزل - حزينه - رومنسية - قصيرة وطويلة - thoughts

خواطر جديده - حب - غزل - حزينه - رومنسية - قصيرة وطويلة - thoughts خواطر ، خواطر 2014 ، حب ، غزل ، عتاب ، حزينة ، رومانسية ، خواطر طويلة ، قصيرة ، thoughts




المواضيع الجديدة في خواطر جديده - حب - غزل - حزينه - رومنسية - قصيرة وطويلة - thoughts


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  1  
عالم الزين


خواطر عن الام قصيرة ورائعة حقيقة خواطر عن الام قصيرة ورائعة حقيقة



بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كل من لديه خاطره او ابيات شعرية عن الأم من أعضاء المنتدى أتمنى انه يشارك بها

وأنا سوف أبداء بالمشاركة

بين يديك كبرت
وفي دفء قلبك احتميت
بين ضلوعك اختبأت
ومن عطائك ارتويت

أمي الحبيبة:
مداد القلب لن يكفي .... لو أكتب به لإرضائك ...
وخفق الروح لن يجزي ... عبيرأ فاح بعطائك...

أمي الغالية:
خلق البحر ليعانق موجة الرمال والصخور..
تشرق الشمس..لتلف بدفئها الصحاري والبحور..
توجد الفراشات دائمأمع أرق الورود والزهور..
أماه يابحري .. وشمسي .. وباقة زهوري ..
أحتاجك دومأ أحبك للأبد

------------------------------------------

أحن اليكي اذا جن ليل
وشاركني فيكي صبح جميل
أحن اليكي صباحا مساء
وفي كل حين اليكي اميل
أصبر عمري امتع طرفي
بنظرة وجهك فيه أطيل
واهفو للقياك في كل حين
ومهما أقولهُ فيكِ قليل
على راحتي كم سهرت ليال
ولوعتي قلبك عند الرحيل
وفيض المشاعر منك تفيض
كما فاض دوما علينا سهيل
جمعت الشمائل يأم أنت
وحزت كمالا علينا فضيل إذا ما اعترتني خطوب عضام
عليها حنانكِ عندي السبيلُ
وحزني إذا سادَ بي لحظةً
عليهِ من الحبِّ منكِ أهيلُ
إذا ما افتقدتُ أبي برهةً
غدوتِ لعمريَ أنتِ المعيلُ
بفضلكِ أمي تزولُ الصعابُ
ودعواكِ أمي لقلبي سيلُ
حنانكِ أمي شفاءُ جروحي
وبلسمُ عمري وظليِ الظليلُ
لَعَمرٌكِ أميَ أنتِ الدّليلُ
إلى حضنِ أمي دواماً أحنُ
لَعَمرٌكِ أميَ أنتِ الدّليلُ
وأرنو إليك إذا حلّ خطبٌِ
وأضنى الكواهِلَ حملٌ قيلُ لأمي أحنُ ومن مثلُ أمي
رضاها عليّا نسيمٌ عليلُ
فيا أمُ أنتِ ربيعُ الحياةِ
ولونٌ الزّهورِ ونبعٌ يسيلُ
لفضلكِ أمي تذلُّ الجباهُ خضوعاً لقدركِ عرفٌ أصيلُ
وذ****ِ عطرٌ وحضنكِ دفئٌ
فيحفظكِ ربي العليُ الجليلُ
ودومي لنا بلسماً شافياً
وبهجةَ عمري وحلمي الطويلُ
ولحناً شجياً على كلِ فاهٍ فمن ذا عنِ الحق مّنا يميلُ

------------------------------------------

أمي الغالية..
ياقلبآ أجد في نبضاته الأمان..
يابيتآ يفوح في أرجائه الحنان...
يا أمي...
انت الخير والبركه على مر الزمان...
أحبك ويفيض قلبي بالبهجة والعرفان...
أحبك أمي ...

------------------------------------------

اجمل ماقيل عن الام
وَاخْـضَـعْ لأُمِّــكَ وأرضها
فَعُقُـوقُـهَـا إِحْـدَى الكِبَــرْ
( الإمام الشافعي )

الأُمُّ مَـدْرَسَــةٌ إِذَا أَعْـدَدْتَـهَـا
أَعْـدَدْتَ شَعْبـاً طَيِّـبَ الأَعْـرَاقِ
الأُمُّ رَوْضٌ إِنْ تَـعَهَّـدَهُ الحَـيَــا
بِـالـرِّيِّ أَوْرَقَ أَيَّـمَـا إِيْــرَاقِ
الأُمُّ أُسْـتَـاذُ الأَسَـاتِـذَةِ الأُلَـى
شَغَلَـتْ مَـآثِرُهُمْ مَـدَى الآفَـاقِ
( حافظ إبراهيم )

لَيْـسَ يَرْقَـى الأَبْنَـاءُ فِـي أُمَّـةٍ مَـا
لَـمْ تَكُـنْ قَـدْ تَـرَقَّـتْ الأُمَّـهَاتُ
( جميل الزهاوي )

العَيْـشُ مَاضٍ فَأَكْـرِمْ وَالِدَيْـكَ بِـهِ
والأُمُّ أَوْلَـى بِـإِكْـرَامٍ وَإِحْـسَـانِ
وَحَسْبُهَا الحَمْـلُ وَالإِرْضَـاعُ تُدْمِنُـهُ
أَمْـرَانِ بِالفَضْـلِ نَـالاَ كُلَّ إِنْسَـانِ
( أبوالعلاء المعري )

أَحِـنُّ إِلَى الكَـأْسِ التِي شَـرِبَتْ بِهَـا
وأَهْـوَى لِمَثْـوَاهَا التُّـرَابَ وَمَا ضَـمَّا
( المتنبـي )

الأُمُومَه أعظمُ هِبَةٍ خَصَّ الله بها النساء
( ماري هوبكنز )

ليس في العالم وِسَادَةٌ أنعم من حضن الأم
( شكسبير )

قلب الأم مدرسة الطفل
( بيتشر )

من روائع خلق الله قلب الأم
( أندريه غريتري )

إني مدينٌ بكل ما وصلت اليه وما أرجو أن
أصل اليه من الرفعة إلى أمي الملاك
( لينكولن )

لن أسميكِ امرأة، سأسميك كل شيء
( محمود درويش )

حينما أنحني لأقبل يديكِ ، وأسكب دموع ضعفي
فوق صدرك ، و استجدي نظرات الرضا
من عينيكِ . .
حينها فقط . . أشعر باكتمال رجولتي
( إسلام شمس الدين )

------------------------------------------

إليك ِ يــا نبض قلبي المُتعبْ ...
إليكِ يــا شذى عمري
إليكِ أنــــــــت ِ ..

يـــا أمي ..

يا زهرة في جوفي قد نبتت ، أعرف كم تعبت ِ من أجلي ، وكم صرخةَ ألم ٍ سببتها لكِ ، أعرف أننـي عشت في أحشائك ِ .. أكبرُ .. وأكبرُ ..وأعرف أنك لازلتي ترويني بتحناكِ ..
يا درة البصرِ ، يا لذة النظر.. يا نبضي ..
لكم ضمتني عيناكِ ،و احتوتني يمناكِ .. وكم أهديتي القٌبلَ من شهد شفتاكِ .. لأرقد ملء أجفاني ... وأرسم حلو أحلامي .. وكم أتعبتِ من جسد ٍ، وكم أرّقتِ من جفنٍ .. وكم ذرفتِ من دمعٍ لأهنأ وأعيش في أمن ِ ، ويوم فرحتُ لا أنسى صدق بسماتك و تغاضيك عن آلامك .. ويوم أروح لا أدري طريق العَوْدِ يا أمي... فلن أنسى خوف نبضاتك.. ويوم أكون في نظرك .. تضميني إلى صدرك .. واسمع صوت أنفاسك .. وألتف على أغصانك .. أعيش نشوة العمرِ ..
بحسن البر وبالإحسان أوصاني.. وجمعه بتوحيدٍ وإيمانِ ..








استدعيت الحروف... ناديت الكلمات .... عصرت الفكر ....
جمعت الأحاسيس والعواطف ... كل ذلك لأكتب عنها.. !!
هي الحب الصادق ... هي الحنان .... هي الرأفة هي العطف
هي الصدق الإخلاص في شيء ...
أريد كلمة... أريد لفظا ... جمع تلك المعاني .... وتستحقها ...
فإذا بي أنطق وأقول ...
أمي ... أمي ...
نعم أمي .. أليست أول من نطقـت باسمها ؟؟
أليس حجرها أأمن مكان ؟؟
بل أليس بطنها مكان نشأتي الأولى..!! ؟؟
تحزن بحزني .. تفرح بفرحي ... بل ربما أشد فرحا مني بفرحي ..!!
صادقه حتى لو جاملت ... رحيمة حتى لو ضربت ....
عطوفة حتى لو قست .... قريبة حتى لو أبعدت ...
قريبة من القلب والروح ....(أليس قلبي نشأ من دمها ولحمها)
نتجاهلها ... بل ربما لم نعطها اهتمام ... ولكن ...
سرعان ما نقول أمي .. أمي
هل سنرد جميلها علينا .. ونعطيها حقها ... !! ؟؟
فقد لمن حمل أمه وحج بها على ظهره .. أنك لم تفي بحق
طلقة من طلقات ولادتك..!!
إذا هل ما زلنا نحلم بأن نرد جميلها ؟؟
هذا محال .. ولكن فلننظر ما ذا تريد ...
أظنها لا تريد عيوننا .. أو نفديها بأعمارنا .. فهي أرحم بنا من أنفسنا ..
ولكنها تريد .. احترام .. طاعة لأوامرها .. تقدير .. إعطائها حقوقها..
رعاية .. عطف .. رحمة .. على فترات عمرك .. !!
هل ترون وفيت بحقها من خلال كلمات وحروف .. !! ؟؟
لا أظن ذلك ....؟؟!!



استدعيت الحروف... ناديت الكلمات .... عصرت الفكر ....
جمعت الأحاسيس والعواطف ... كل ذلك لأكتب عنها.. !!
هي الحب الصادق ... هي الحنان .... هي الرأفة هي العطف
هي الصدق الإخلاص في شيء ...
أريد كلمة... أريد لفظا ... جمع تلك المعاني .... وتستحقها ...
فإذا بي أنطق وأقول ...
أمي ... أمي ...
نعم أمي .. أليست أول من نطقـت باسمها ؟؟
أليس حجرها أأمن مكان ؟؟
بل أليس بطنها مكان نشأتي الأولى..!! ؟؟
تحزن بحزني .. تفرح بفرحي ... بل ربما أشد فرحا مني بفرحي ..!!
صادقه حتى لو جاملت ... رحيمة حتى لو ضربت ....
عطوفة حتى لو قست .... قريبة حتى لو أبعدت ...
قريبة من القلب والروح ....(أليس قلبي نشأ من دمها ولحمها)
نتجاهلها ... بل ربما لم نعطها اهتمام ... ولكن ...
سرعان ما نقول أمي .. أمي
هل سنرد جميلها علينا .. ونعطيها حقها ... !! ؟؟
فقد لمن حمل أمه وحج بها على ظهره .. أنك لم تفي بحق
طلقة من طلقات ولادتك..!!
إذا هل ما زلنا نحلم بأن نرد جميلها ؟؟
هذا محال .. ولكن فلننظر ما ذا تريد ...
أظنها لا تريد عيوننا .. أو نفديها بأعمارنا .. فهي أرحم بنا من أنفسنا ..
ولكنها تريد .. احترام .. طاعة لأوامرها .. تقدير .. إعطائها حقوقها..
رعاية .. عطف .. رحمة .. على فترات عمرك .. !!
هل ترون وفيت بحقها من خلال كلمات وحروف .. !! ؟؟
لا أظن ذلك ....؟؟!!


أمي أنتي نبع حناني ، نبع شوقي وحتى أحلامي ، أمي أنتي مصدر إلهامي ، أول عشق وحب بحياتي ، أي قلم يستطيع وصف جمالكِ ، وأي عقل يخمن مصدر حنانكِ ، و كأن القمر يختبأ خجلا من وصفه بكِ ، و الشمس تستحي من وصف ضيائكِ ، أقف عاجزاً عن وصف عيناكِ ، أنتي سحابة تمطر الحب علينا ، وأنتي كنتِ طبيبة ومعلمة لنا ، كيف سنعطيك بعض من جمائلك علينا ، سهر ليالي وتعب منا ، أنتي نهر متدفق من الأمان ، أنتي لنا المكان والعنوان ، أنتي الغد و الماضي لنا ،أستطيع نسيان الناس جميعاً ولا أفكر لحظة بنسيانك ، و كأن الجميع بكوكب الأرض وأنا بكوكبك أنتي يا أمي ، كيف سأعبر يوماً عما اشعر به اتجاهك ، ليت للقلب قلم يكتب عني ، و من له قلب كحجم قلبك يا أمي ، و من تراه يمسح دمعي غيرك يا غاليتي ، يا جوهرة بالمال لا تباع ، يا سر سعادة بقلب أنتي محتواه ، يا دفترا حفظتي به كل يوما عشناه ، و حملتي هموم كل يوم كبرناه ، يا نور يضيء بوسط الظلمات بضياء ، ماذا لي أن أعطيكِ وأنتي كل شي لي قد أعطيتي ، أدعو ربي أن يجعلني أرد شيئا من جميل لكي علينا ، أنتي همسي وإحساسي و خيالي وإمتاعي ، أنتي سعادتي وفرحي وكنزي ، تعطرتي بعطر لن يعرف الزمان أن يصنع منه جزءا قليلاً ، لكي كنت اشكي ولكي كنت ابكي ولا ارتاح سوى بحضنك ، و كان الوقت يتوقف وانأ بداخلك ، عندما تحضنني اشعر باني قد عدت جنينا ببطن أمه لا يشغله بال ولا تفكيراً ، طفلا لا يعرف بالحياة سوى أمه ولا يريد من دنيا سواها ، عجبت لكي كيف تعطي كل هذا أكنتي بحرا أم نهرا أم شلالِ ؟ ، أم أصبحت الملموسات لا تعبر عن جزء من الصفاتِ ، لك يا أمي سأنظم كلامي ، وأريد منكِ أن تعلمي كم لك من الحب بداخلي ، صدر حنون أم عين مليئة بالأمل للأبناء ، لو كان بيدي القضاءِ ، لمنعت الحزن والدمع ولو لحظة عن عيناك ، صديقة أم أمي أم أخت أم ابنة أم حتى دوائي ، عجبت منك كيف كنتي للصبر عنوان ، وكيف كنتي لنا بالداء دواءِ ، عشق لتفاصيلك ولمستك وحنانكي ، ومن بالله سيعوضني عن جزء من احضانكي ، تربطين أحلامكي بأحلامي ، وتنظرين الغد لرؤيتي شيئا وتشجعيني ، عار علي يا أمي النوم لليلة دون رضاكي ، يا من كنتي لي فرشاتي ولوحتي ، و نبض قلبي الذي ينبض و أعيش به ، ان كانت حروفي تختبا من سحرك الكبير ، فاعذريني لانني اقف عاجزة عند الكتابة لاجلك ، و اعذريني إن كنت يوماً قد أخطئت بحقكِ ، فانتي امي و ابي و اخي و اختي و كل حياتي ، و أين هي حياتي بدونك ، فانا اموت يوماً أن ابتعدتي عني ، و سأختتم كلامي بأحبك يا أمي .


خواطر عن الام قصيرة ورائعة حقيقة
خواطر عن الام قصيرة ورائعة حقيقة


المواضيع المتشابهه:




إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
خواطر عن الام قصيرة ورائعة حقيقة

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



مواقع صديقة

Bookmark and Share

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 09:43 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0 TranZ By Almuhajir
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
المواضيع والردود المنشورة لا تعبر عن رأي [ ادارة منتديات عالم الزين ] ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر لا يجوز كتابة التعليقات و المشاركات التي تنتهك أيًّا من إرشادات المحتوى. من أمثلة ذلك، المحتوى (الخاص بالبالغين) أو العنف أو تأييد التعصب العرقي و المواد المحمية بموجب حقوق الطبع و النشر / في حال وجود شكوى يرجى مراسلتنا / admin@al-zin.com / دمتم برعاية الله

Security team

This Forum used Arshfny Mod by islam servant